خميس جلاب: مالك عقار باع اتّفاقية السلام    عثمان ميرغني يكتب: أنا جادي.. رخصة سياسي..    شبكة يتزعمها نظامي تقوم باختطاف الفتيات    لصيانة طارئة توقُّف جزئي لمحطة مياه الشجرة بالخرطوم    تظاهرات مرتقبة في الخرطوم والسلطات تغلق "المك نمر"    الحراك السياسي: مشروع مسوّدة لائحة لبنك السودان المركزي    بابكر فيصل يكتب: حول الميثولوجيا الإخوانية    دراسة: ولاية نهر النيل ستصبح غير صالحة للحياة الآدمية بعد (40) عاماً    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الخميس" 6 أكتوبر 2022    اتحاد الكرة يوضح الحقائق حول حادثة منتخب الناشئين عبر مؤتمر صحفي    بولش التلميع السريع    اوكرانيا تنضم لملف إستضافة كاس العالم 2030 مع إسبانيا والبرتغال    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الخميس الموافق 6 أكتوبر 2022م    الانتباهة: ضباط بحركة مسلّحة ينهبون مخزنًا للزيوت    (الطرق) وغرفة الشاحنات تتبادلان الاتهامات    الشرطة: خطة مرورية خاصة بطلاب المدارس    محمد موسى: اختبرنا 300 لاعب لمنتخب الناشئين ولم نجامل مطلقاً في الأعمار    وفاة مساعد شرطة إثر صعقة كهربائية اثناء اداء واجبه    في مباراته مع الأهلي الليبي .. (الكاف) يسمح للمريخ بدخول (30) ألف مشجع    مركزي التغيير: نرفض أي محاولات ترفض التعامل مع كوننا تحالف عريض عبر العمل على مخاطبة وانتقاء أطراف محددة    الخرطوم.. عودة الضخ بمحطة مياه مدينة بحري    وكيل الثروة الحيوانية يشيد بدعم مركز المناطق الرعوية بالإيقاد    الخرطوم..اشتباه يقود إلى ضبط 119 برميل نفط    المجلس القومي يسير قافلة صحية للمناطق المتأثرة بالسيول بولاية الجزيرة    عودة مبادرة "مفروش" للقراءة والبيع واستبدال الكتب الورقية    السودان..السلطات تضبط 209 هاتف محمول    أيتام السودان يشاركون في كأس العالم للأطفال بالدوحة    في الاحتفال بذكرى مولده صلى الله عليه وسلم    وزير الاعلام بنهر النيل يؤكد وقوف وزارته مع إتحاد الكرة    عقار: مطبات مصطنعة تعرقل تنفيذ الترتيبات الأمنية    الشاكي في بلاغ مدبري الانقلاب: اتفاقية سلام "نيفاشا" غير صحيحة    إضراب التجار في عطبرة بسبب الضرائب التي فرضها وزير المالية    التزام حكومي بمعالجة معوقات صادر الذهب    بالصور.. سودانية تنال لقب اجمل عروس في العالم    أنجلينا جولي تتهم براد بيت بإساءة معاملتها    منى أبوزيد تكتب : كمال الاكتمال..!    حفيد الشيخ مصطفى الأمين.. رجل الأعمال الملاكم في مجلس إدارة نادي المريخ    مديرعام وزارة الصحة يخاطب ورشة التدريب لحملة الكوفيد جولة اكتوبر    وتر المنافي جديد الفنان خالد موردة    أوكرانيا "تحقق تقدما" في الجنوب في مواجهة القوات الروسية    دائرةالمرور بالخرطوم تحتفل بتخريج منسوبين في دورات تدريبية    وفاة العالم الجليل عبد العزيز محمد الحسن الدبّاغ    "البرهان" يقطع وعدًا بشأن"الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون"    القائد العسكري في بوركينا فاسو يوافق على ترك الحكم    بحث الاستفاده من ملح اليود فى الصناعات    أمريكا ترسل شحنة جديدة من لقاح "فايزر" للسودان    موظف يروي خبايا وأسرار إصابته بالسرطان    خطط أبل لطرح أجهزة جديدة خلال الشهر الجاري    جنوب دارفور: تسجيل (8) إصابات بحمى "الشكونغونيا" و"الضنك"    السوشيل ميديا.. هل تصنع واقعًا سياسيًا جديدًا؟    يحلم باستكشاف الإبداع..عامر دعبوب: التطور التقني يعزز مسيرة التميز السينمائي الإماراتي    انقلاب عسكري جديد في بوركينا فاسو    وزير الإتصالات يطالب بمراعاة احتياجات الدول النامية للتطور    بالصور.. أول عملة بريطانية بوجه الملك تشارلز الثالث    حميدتي يهنئ ولي العهد السعودي بتعينه رئيسا للوزراء    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (3)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الهلال والمريخ .. هل يصل العداء لمرحلة الحرب الشاملة ؟!
نشر في كورة سودانية يوم 23 - 03 - 2022


عمر بشاشة
الهلال والمريخ .. هل يصل العداء لمرحلة الحرب الشاملة ؟!

في تصريحات "مشاتره" كصاحبها لقناة البلد الفضائية الوليدة ضمن لقاء أجرى معه قال محمد سيد احمد الجاكومي نائب رئيس نادي المريخ لافض فوه " : الان نحن في ( حرب شاملة ) علي الهلال بكل تفاصيلها " هذه الجزئية التي أستوقفتني كثيراً جاءت ضمن حديث مطول ادلي بها الرجل للقناة المذكورة ويمكن أن تكون قد مرت مرور الكرام للكثيرين ، واضاف سيداحمد " : ناشطي الهلال لا علاقة لهم بالرياضة و لا بالرؤي الوطنية و لا الفهم الكروي الأصيل " : بعد الذي حدث، لا يوجد ما يجمعنا مع الهلال."
وأعتقد أن حديثه في هذه الجزئية قد جانبه التوفيق ولم يحسن إخراجه كما ينبغي ، فنحن في مضمار رياضي لا يستحق هذا الوصف "الكارثي" بدعوته للحرب ، فالهلال والمريخ تاريخ ضارب في الجذور من الروح الرياضية السمحة النابعة من أصالة الانسان السوداني وممتدة منذ ثلاثينيات القرن الماضي تنافس شريف داخل الملعب بل وحتي خارجه ، لم تسجل حالات خروج عن الروح الرياضية إلا لماماً لم تؤثر على العلاقة الأزلية بين الناديين ، فالرياضة تقرب ولاتفرق والتعصب البغيض هو أس البلاء في الوسط الرياضي فهو مرضمزمن ، ويساهم في نشر الكراهية العمياء المدمرة للمعاني الجميلة للرياضة "ياحليل" العمالقة من أمثال الطيب عبدالله وعبدالحميد الضو حجوج وغيرهم من فطاحلة الإداريين من الذين مروا على إدارة الناديين .
من خلال اللقاء التلفزيوني أكد ان الثلاثي السوباط و العليقي و العاقب كانوا مؤيدين للعب المريخ في استاد الهلال واكد ان القرار في نادي المريخ لمجلس الادارة وهو الذي يتحكم في الامور الادارية وليس حازم مصطفي "ياراااااجل " وقال ان نادي المريخ تحكمه المؤسسة وليس الافراد كما يتحدثون .
حديثه عن أن ناديه تحكمه المؤسسية مردود عليه بياناً بالعمل لأننا شهدنا هيمنة مطلقة للرئيس "الفرحان" على القرارات الصادرة من المجلس "الصوري" والرأي العام كله يعرف ذلك مثال فقط ، تمسك الرئيس بلعب مباريات الفريق في دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا بالقاهرة عوضاً عن القرار الذي قيل حينها أنه صدر من المجلس"الديكوري" بالإجماع بلعب الفريق لمبارياته باستاد الهلال ، وكذلك تمسك الرئيس بالمدرب المقال لي كلارك ومعاونه المعد البدني إسلام جمال رغم توصية القطاع الرياضي بإقالتهما قبل مواجهة الأهلي المصري ، وهو ما لم يحدث أثر تمسك القنصل بهما ، اذا لاتوجد مؤسسية ولايحزنون ، بل هو مجلس للرجل الواحد كما عهدنا من زمن "الرئيس طوااالي مروراً بسوداكال وحتي الآن في معية " الفرحان"والذي في عهده نشهد أسوأ الديكتاتوريات مع حصاد صفري حتي الآن .
بعد تصريحات سيد أحمد خرج السيد الطاهر يونس نائب رئيس لجنة التطبيع بأمرإتحاد شداد السابق أو لجنة التسيير بأمر المفوضية الولائية "جسم حكومي " … ماعلينا ، خرج يونس وهو "فرحان آخر من الاداريين" بتصريح مضاد لحديث الجاكومي حيث ذكر سيادته الآتي : محمد سيد أحمد جاءنا بخطاب في إجتماع مجلس كامل ووافقنا قبل بداية المجموعات مثلما وافقنا لهم في العام الماضي وتحملنا غضب الجماهير الهلالية ولكن المريخ إختار ملعب السلام بعد موافقتنا ولم يرجع لنا.
وواصل يونس : الجكومي صديق للسوباط ذهب له بخطاب امام البرهان وحميدتي فوقع له ولكننا في الهلال نعمل بمؤسسية ورأي الرئيس هو رأي فرد واحد وبالمعطيات السابقة رفضنا لأن المريخ لم يحترمنا وسرق لساننا امام الإتحاد العام وفوجئنا بخطاب من الإتحاد الأفريقي ان المريخ سيلعب في إستادنا ولذلك رفضنا وخاطبنا الإتحاد الأفريقي بالرفض ، الهلال غير مسئول عن إنقسامات المريخ فنحن نعمل بمؤسسية وقرارنا كان قرار مجلس وليس افراد " انتهي .
حديث السيد الطاهر يبدو واضحاً جداً أن خطاب نادي المريخ تم بواسطة أصدقاء "مع بعضيهم" ، السوباط وسيدأحمد في معية البرهان وحميدتي "شوفتوا الرياضة تدار كيف" في مهزلة جديدة ، نتسائل هنا مادخل الثنائي الإنقلابي في شأن رياضي خاص وهو عين ما ظللنا ننتقده الايام الفائتة بخصوص هذا المزج المخل ، ويبدو أن العلاقة الوطيدة بين السوباط والجاكومي من جهة والانقلابيين من جهة أخري والتي يعلمها القاصي والداني هي سبب مباشر.
اذا خروج نائب رئيس نادي المريخ في هذا اللقاء لامعني له ومحاولة لصرف الانظار عن الفشل الذي ظل يلازم المجلس منذ تكوينه ، ويمكن أن تكون الحسنة الوحيدة في هذا اللقاء هو ماذكره الجاكومي نية المريخ بمقاضاة الهلال في الفيفا ومطالبة نادي الهلال بدفع غرامة تكسير طابق شاخور الشهيرة والتي قيل أن الكاف حكم لصالح إدارة المريخ بدفع مبلغ دولاري كبير لم يتم سداده حينها ، لا أدري لماذا تجاهلت الإدارات المتعاقبة لنادي المريخ هذا الأمر .
قلنا أن ظهور الرجل تلفزيونياً "من أجل لاشئ " وهو لمدارة فشل مجلسه والبائن في محاور عديدة أبرزها الخطوة الأهم وهي الشروع في العمل على تحسين صورة ملعب الفريق الغائب عن الخدمة لأكثر من عامين أو تزيد بسبب فشل إداري لازم فترة السيد آدم سوداكال في هذا الجانب المهم ، رغم تصريحات الجاكومي الإعلامية بتوليه مهمة هذا الملف شخصياً ، وكذلك الفشل الإداري "الفضيحة" في ملف الانتدابات الخارجية حيث لم يسجل الفريق أي محترف أجنبي يصنع الفارق في الإستحقاق الأفريقي والذي شارف على النهاية بخروج مذل للفريق ، حيث كان اللاعب الوحيد الذي شكل الإضافة هو المحترف توني والذي سجله مجلس سوداكال المفترى عليه ، ولم نر أي اضافة تذكر سوي بعض المواسير أمثال الليبيري اوتو والذي دخل بديلا في مباراتين ولم يشعر به أحد واللاعب الآخر الكاميروني توماس باوك "نسخة محسنةمن اللاعب بله جابر" والذي حقق نسبة نجاح ضئيلة حتي الآن ولكن لم يشكل الإضافة المرجوة رغم كونه محترف أجنبي يتقاضى راتبه بالدولار "الحااااااار".
أخر الاشياء :
نرجو من الجاكومي "الرياضي" أبعاد المريخ عن "خيباته " السياسية ومحاولة تلميع صورته "الباهتة" سياسياً بزج النادي في أمور تخصه و"إنقلابيه" ولم ولن يستفيد منها في شئ " أي النادي " ، بل بالعكس تتسع معها مساحة الكراهية والتي هي أصلاً متنامية بفضل تردي الأحوال المعيشية والإقتصادية حيث صارت جحيما لا يطاق بفضل أمثال الجاكومي والسوباط و……و…… وهلمجرا من منظرى وداعمي تصحيح المسار .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.