تويتر نوتس.. ميزة انتظرها ملايين المستخدمين    الهلال يواصل نزيف النقاط ويتعادل أمام حي العرب    تخفيض رسوم تسجيل الشركات    الطاقة و النفط تعلن خروج محطة أم دباكر من الشبكة القومية للكهرباء    المريخ يتفوق على الخيالة بهدف نمر    في اجتماعه الثالث الاتحاد السوداني للبراعم والناشئين والشباب يجيز تكوين الأمانات واللجان    القوات المسلحة : الأنباء عن تحركات للقوات و أسر جنود إثيوبيين بالفشقة "غير صحيحة"    وسط دارفور تؤكد وقوفها خلف القوات المساحة    السودان .. الخارجية تقدم تنوير للبعثات الأفريقية حول إعدام الجيش الإثيوبي لسبعة جنود و مواطن    المنسق العالمي للقاحات كورونايطلع علي سيرحملات التطعيم بشمال دارفور    حميدتي يوجه بالتصدي لكل من يحمل سلاحاً اما بالتسليم او الحسم الفوري    سعر صرف الدولار في السودان ليوم الثلاثاء مقابل الجنيه في السوق الموازي    الهلال يسعى لامتصاص صدمة الديربي.. والمريخ في مهمة ثأرية    وداعاً قلعة الكؤوس ..!!    خطاب للسلطات يؤجّل انتخابات الهلال    ارتفاع ملحوظ في الأضاحي بالأسواق الرئيسية    غرفة الاعمال السودانية الليبية تبحث زيادة التعاون الاقتصادي والتجاري    جبريل يطالب بإيقاف صادر الحي    عمر الدقير يكتب: أبو هاجة ومشكاة الثورة    القنصل المصري في الخرطوم: ننفي بشكل قاطع وجود أي توجيهات بعدم دخول الأشقاء السودانيين لبلدهم مصر    السلع الغذائية تستحوذ على معظم واردات البلاد    انطلاقة الملتقي التفاكري بين المجلس الاعلي للسياحة واصحاب المنشآت السياحية    الجزيرة ترصد 13 مليون جنيه لبناء مركز لعلاج الإدمان    حكومة الجزيرة تكشف عن شبهة فساد وتزوير في 63 قطعة أرض استثمارية بالمناقل    بدء محاكمة ثلاثة ثوار متهمين باتلاف عربة شرطة    محامو الطوارئ يحذرون من تكدس الجثث بمشرحة أمدرمان    مصر.. مقتل مذيعة بالرصاص على يد زوجها القاضي    الكونغولي القادم للهلال يُواجه غضب الأنصار    خضراوات تصبح مغذية أكثر إذا تم طهيها.. تعرف عليها    مكافحة المخدرات توقف متهمين وبحوزتهم (260) حبة ترامادول    القبض على متهم قتل اخر بجبرة    الخرطوم.. ربط تقديم الخدمات بتطعيم (كورونا)    توقيف شبكة تصطاد المواطنين عبر صفحات الفيسبوك    شاهد بالفيديو.. نجمة الترند الأولى في السودان "منوية" تظهر وهي تستعرض بسيارتها (لاند كروزر) الجديدة التي قامت بشرائها بمليارات الجنيهات وصديقتها تهتف لها (والله شيخة براك)    شاب سوداني يبعث باستشارة مثيرة ويطلب الحل السريع (شقيقة صديقي تراودني..تقابلني بقميص النوم وتطلب مني النوم معها علماً بأنها تسكن لوحدها وزوجها مغترب فماذا أفعل؟)    بالصورة والفيديو.. شاب سوداني يوثق اللحظات الأخيرة من حياته قبل أن يلقى حتفه عطشاً في صحراء العبيدية وهذه وصيته لأسرته    شاهد بالفيديو.. صراخ وشجار بين طالبات سودانيات بإحدى الجامعات ظهرن وهن يتسابقن ويتنافسن على التصوير مع الفنان "الشبح" ومتابعون: (لو حضرتن وردي كان عملتن شنو؟)    اسمها (X) : بعد كورونا وجدري القرود.. مخاوف من جائحة جديدة    المحكمة توجه تهمة خيانة الأمانة لوزير في العهد البائد    أبل تعد ل"طوفان" من الأجهزة الجديدة    نمر يتفقد الحالة الصحية للأم التي أنجبت أربعة توائم بالفاشر    "آبل" تستعدّ لإطلاق أكبر عدد من الأجهزة الجديدة    ضبط حشيش بقيمة 5 مليارات جنيه بالنيل الأبيض    احتفال بلندن تكريما لدعم السُّلطان قابوس الخدمات الطبية بالعالم    ماكرون يُكلف إليزابيت بورن تشكيل حكومة بداية يوليو    بعد اكتمال المبلغ…(كوكتيل) تنشر كشف باسماء الفنانين المساهمين في المبادرة    بالفيديو: تويوتا تعدل واحدة من أشهر سياراتها وتجعلها أكثر تطورا    جانعة العلوم الطبية تنظم حملة توعوية لمكافحة المخدرات    التشكيلية رؤى كمال تقيم معرضا بالمركز الثقافي التركي بالخرطوم    تقارير تطلق تحذيرًا عاجلاً..تسونامي يهدّد مدن كبرى بينها الإسكندرية    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



العبوا بالصباح
نشر في كورة سودانية يوم 22 - 05 - 2022


محمد الجزولي
العبوا بالصباح
فشل المريخاب في إيجاد أي مبرر لتعادل الفريق أمس الأول أمام الخرطوم الوطني 2/2 وهو التعادل الثالث على التوالي وصمتوا صمت أهل القبور دون أن يوضحوا المشكلة وين.
بل هي المباراة الثالثة التي يخدمه فيها التحكيم الذي كان رحيماً بالمريخ، ويحميه من الخسارة التي ستكون واقعة بكل تأكيد في المباريات السابقة.
في مباراة كوبر التي جرت بورتسودان نقض الحكم هدفاً صحيحاً لكوبر الذي كان أن يلحق خسارة كبيرة بالمريخ، ولكن الحكم كان له رأي آخر وفاز المريخ بهدفين نظيفين مع أنه كوبر كان الأفضل.
في مباراة القمة التي لعبت السبت الماضي بالأبيض، اناب التحكيم عن دفاع المريخ أوقف هجوم الهلال بل نقض هدفاً صحيحاً لوليد الشعلة ورفض احتساب ركلة جزاء للغربال.
في مباراة هلال الساحل التي انتهت بالتعادل السلبي نقض الحكم ايضاً هدفاً صحيحاً لهلال الساحل ونجح في قيادة المباراة الى التعادل السلبي الذي يعتبر انتصاراً للمريخ.
في مباراة الخرطوم الوطني أمس الأول كان التحكيم اللاعب رقم واحد في تشكيلة المريخ وحرم الخرطوم من انتصار مستحق بعد أن نقض هدفاً صحيحاً واحتسب ركلة جزاء للمريخ مشكوك في صحتها عادل بها المريخ.
العقلاء من المريخاب اعترفوا بعدم أحقية فريقهم بالتعادل لأنه كان دون المستوى وهذه هي الحقيقة لأن ما يقدمه المريخ هذه الأيام لا يمنح أهله حق الحديث عن شرف المنافسة بأي حال من الأحوال.
بل إن إدارة النادي وعرابيه نسوا الحديث عن عدالة المنافسة واخرسهم الهلال بالحديث عن التحكيم واعتقد أن تأجيل الدوري جاء في مصلحة الفريق.
بل إن المريخ هو الفريق الوحيد الذي لا يمكن أن تفقد معه أمل التعثر، واذا وجد تحكيماً عادلاً ونزيه سيكون منافساً على أحد مراكز الوسط ولا يمكن أن نقول الهبوط لأنه المريخ.
تحدثوا عن إن لجنة المسابقات ظلمت المريخ وهي تبرمج له مباراة بالعصر وجاملت الهلال ببرمجة مباراته ليلاً، لذلك تعادل المريخ وفاز الهلال وتساءلوا أين عدالة المنافسة وطالبوا إدارة النادي بمخاطبة الاتحاد لإعادة برمجة الممتاز.
فلعب الهلال عصر وفي درجة حرارة وصلت إلى 42 درجة وحقق اكبر انتصار في المسابقة بلغ 7 أهداف في شباك الأمل فيما لعب المريخ ليلاً وتعادل بكرامة البليلة مع الخرطوم.
يجب أن تتخذ لجنة المسابقات خطوة تجاه مباريات المريخ وتبرمجها عند ساعات الصباح الباكر، حيث يكون الجو عليل ولاعبي المنافس في حالة تنطبق عليهم اغنية الحقيبة المعروفة (انت صاحي ولا نايم).
لعبوهم بالصباح عسى ولعل أن ينتصر المريخ دون أن يحتاج لمساعدة من التحكيم ولا يعاني لاعبيه من ارتفاع درجة الحرارة، وهذه هي فرصتهم ولن يجدوا بعدها أي فرصة.
فقط ننبه المريخاب بعدم مقارنة فريقهم مع الهلال الذي يتطور من مباراة لأخرى وقادر على هزيمة التحكيم قبل المنافسين هو ثاتب غيره متحرك.
صدارة الهلال للدوري الممتاز مستحقة، خدمة يمين وعرق جبين، عكس وصافة المريخ التي لعب فيها التحكيم دوراً مؤثراً ومنحوه حقاً لا يستحقه.
نحن في انتظار سماع رأي محمد سيد احمد الجكومي بشأن التحكيم وعن الظلم التي تتعرض له الفرق عندما تواجه المريخ وعن عدالة المنافسة ولماذا صمت بعد تصريحه الشهير الذي اتهم فيه التحكيم بمحاباة الهلال.
اعتقد أن المريخ كان أكثر الفرق استفادة من عدم بث الدوري الممتاز، الذي كشف لنا ان المريخ كان يتلقى الدعم في كل المباريات ولكنه يبادر بمهاجمة التحكيم كنوع من التكتيك.
خلاصة القول: اصبح دعم الحكام للمريخ من الثوابت، وهذا يفرض على أي فريق يواجه المريخ أن يضع في اعتباره إنه يلعب ضد منافسين، أما الهلال فهو قادر على ردع الحكام قبل المريخ.
وفي الختام.. نقطة نقطة.. والجاي لسه.. والسلام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.