"حمدوك" يشرح لموسى فكي موقف السودان حول سد النهضة    إطلاق سراح مسؤول بالقطاع الرياضي لنادي الهلال    السودان..استقبال قوارب الإنقاذ النهري لمجابهة طوارئ الخريف    المتحدث بأسم حركة الحلو :لم ندع للانفصال ولا نرغب في خلق جنوب سودان جديد    البيئة: تكشف عن فساد بتحويل الأراضي الزراعية والرعوية لسكنية    عبد الله مسار يكتب : ديمقراطية تتريس الشارع (2)    إسماعيل حسن يكتب : اليوم تنقشع سحابة الصيف    مصرع شاب غرقاً وفقدان 9 آخرين بكبرى البطانة كسلا    امتحان النزاهة.. والمؤسسية    سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الاحد 13 يونيو 2021 في السوق السوداء    تحديد موعد النطق بالحكم في قضية الشهيد حسن العمدة    اتحاد المخابز: زيارة الأسعار أو توقف عن العمل    تمردوا على الغلاء أسر تبحث عن حلول بديلة لمواجهة الأوضاع    المنتخب السوداني وزامبيا في لقاء متجدد بالجوهرة    معتصم محمود يكتب : الصقور والإعلام المأجور (2)    صندوق المعاشات يسلم حسابات العام2020 لديوان المراجعة القومي    الغالي شقيفات يكتب : غياب الشرطة    صودرت ومنعت أعماله الأدبية (ويلوز هاوس) تنشر السلسلة الكاملة للروائي بركة ساكن    شاهد بالفيديو : قصة حب جديدة للفنانة أفراح عصام تشعل السوشيال ميديا والجمهور يُبدي الإعجاب بها    اعز مكان وطني السودان ..    شاهد بالصورة: (فيلم آكشن بالسودان) 9 طويلة بشارع المطار ومطاردة مثيرة    الشرطة ترفع حالة الإستعداد القصوى وتنتشر ميدانيا في الخرطوم    الكشف عن حجم استيراد السلع الاستراتيجية من ذهب الصادر    تفاصيل الاجتماع الطارئ بين مجلس الوزراء ومركزية قوى الحرية والتغيير    تجمع المعلمين يعلن تأييده لإضراب اللجنة التسييرية للنقابة بالأربعاء    كيم كاردشيان تنتقم من كانييه ويست بعد خيانته لها..أسرار تخرج للعلن!    سيدة تتعرض لموقف صعب من قبل شباب في الشارع العام وتصيح بأعلى صوتها    مصر.. السجن 15 عاما لممرضة قتلت زوجها بمساعدة العشيق    تطبيقات شهيرة جداً يفضل حذفها حفاظاً على الخصوصية    التئام المزاد الرابع للنقد الأجنبي بالبنك المركزي اليوم    غرامة بحق رئيس دولة خالف إجراءات كورونا    إنهاء أزمة بن فرج وبلعويدات .. الهلال يحول (ربع مليون دولار) في حساب الفيفا    هدية بايدن "التي سيدفع جونسون ثمنها" تثير لغطا داخل أميركا    تحديد جلسة نهاية الشهر الحالي لمحاكمة والي جنوب دارفور الأسبق    سرقة طفل حديث الولادة من داخل مستشفي شهير في أمدرمان    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم الاحد    القطاع الخاص يدعم الجيش لاستكمال مهامه في الحدود الشرقية    كتيبة عصابات النيقرز بجهاز الامن والمخابرات متى يتم حلها وكشف اسرارها؟    بعد أن سرح لاعبيه .. المريخ يرتب أوراقه الفنية لاستئناف إعداده للممتاز    إنجاز ونجاح جديد بحسب مواقع أفريقية الغربال في المركز الثاني    هل من الممكن إقامة نظام ديمقراطي بدون أحزاب سياسية؟    "كهنة آمون" رواية جديدة لأحمد المك    دراسة صادمة تكشف فعالية "السائل المنوي" ل200 عام    أخيراً. علاج لقصور عضلة القلب من الخلايا الجذعية    لمريض السكري.. تناول هذه الفاكهة الصيفية واحذر من تلك    باحثون صينيون يكتشفون مجموعة جديدة من فيروسات كورونا في الخفافيش تنتقل إلى "البشر"    يوم إعلامي للتوعية بلقاح كورونا بشمال دارفور    ما الخطوات الواجب اتباعها لوقف حسابات منصات التواصل بعد الموت؟    ماكرون: الولايات المتحدة عادت مجددا مع بايدن    ميركل تبحث مع بايدن على هامش G7 قمته القادمة مع بوتين و"السيل الشمالي"    حول تجربة تقديمها برنامج "بيوت أشباح" .. نسرين سوركتي: أُصبت بدهشة وانكسار    الحداثة: تقرير لخبراء سودانيين يرسم صورة قاتمة لصناعة النفط في البلاد    قالت بأنها تنقل التراث كما هو الفنانة شادن: أنا متمسكة جداً بالشكل الاستعراضي!!    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    عنك يا رسول الله ..    أخي مات بكورونا في الثلث الأخير من رمضان.. فهل هو شهيد؟    فاطمة جعفر محمد حامد تكتب: مشروعية الإعلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزيرة الري في عهد النظام البائد تابيتا بطرس تتهم سكرتيرها السابق بخيانة الأمانة..فقدت (1800) جرام ذهب
نشر في كوش نيوز يوم 23 - 11 - 2020

بدأت محكمة جنايات الخرطوم شمال برئاسة القاضي حامد صالح حامد، السبت، محاكمة السكرتير الخاص السابق للوزيرة في عهد حكومة الانقاذ تابيتا بطرس شوكاي، حيث تتهم السكرتير السابق بسرقة ذهب وعملات أجنبية ومحلية من داخل خزنة كانت في عهدة المتهم.
علاقة ممتدة
وخلال حديثها في المحكمة، قالت تابيتا، إن المتهم "سكرتيرها الخاص السابق"، استولى على ذهب مشغول زنة "1800" جرام ومبالغ مالية بعملات أجنبية ومحلية تخصها وعدد من شقيقاتها، ونوهت إلى أن المبالغ كانت داخل خزنة في عهدة المتهم سكرتيرها السابق. وأوضحت أن علاقتها مع المتهم ممتدة منذ "14" عاماً، وعمل معها في وزارة الصحة ثم وزارة الري.

سكرتير خاص وانتداب
وأوضحت بطرس، أنها التقت بالمتهم خلال تعيينها في وزارة الصحة الاتحادية في 2005م، وأن المتهم وقتها كان موظفاً بالمكتب التنفيذي لوزير الصحة آنذاك، لكن بعد تعيينها عُين كسكرتير خاص بمكتبها، ولاحقاً كذلك عين كسكرتير خاص بمكتبها بوزارة الري حتى آخر يوم لسقوط النظام البائد في 11 أبريل 2019.

اختفاء المتهم
وقالت تابيتا للمحكمة، إنه وفي شهر يونيو للعام 2019م تلقت اتصالاً من المتهم أخبرها بأنه مسافر لمنطقة حجر العسل بولاية نهر النيل لأداء واجب اجتماعي، وأضافت "لاحقاً اتصلت به لكن هاتفه خارج الخدمة، واتصلت بزوجته التي أوضحت بأنه في الخرطوم، ولا تعلم مكان وجود مفتاح الخزنة"، ونوهت تابيتا إلى أن الخزنة لها مفتاح واحد لدى المتهم، ونوهت إلى اختفاء المتهم وعدم وجود مفتاح بديل استدعاها لتشكيل لجنة لفتح الخزنة التي توجد في مكتبها "حينها" بوزارة الري، ونوهت إلى أن اللجنة لم تجد الذهب في الخزنة، لكنها عثرت على مبالغ مالية عبارة عن (15) بر إرتيري، و(15.95) الف جنيه جنوب سوداني، إلى جانب عثور اللجنة بالخزنة على جوال متوسط الحجم "فارغا" كان بداخله أموال بالعملة المحلية، بجانب عثور اللجنة على طقم ذهبي كامل قامت بشرائه من المملكة العربية السعودية خلال إحدى رحلاتها العملية برفقة المتهم.
مستند (فلاش) ومحتواه
وفي السياق قدمت المبلغة تابيتا بطرس، معروضات اتهام (2) عبارة عن "فلاش" به محتوى تصوير فيديو للجنة خلال فتح الخزنة بمقر الوزارة، حيث اعترض عليها الدفاع، وافاد بأنه ومن خلال عرض الفيديو أمام المحكمة ظهرت الخزينة مفتوحة وأن المقطع لم يحتوي على عملية بداية فتح الخزنة والتمس من المحكمة استبعاده، بيد أن المحكمة قررت قبول "الفلاش" كمعروضات.
مفقودات مصوغات وأموال
وأوضحت تابيتا خلال حديثها للمحكمة، أن الذهب المفقود يزن "1.800" جرام عيار "21" مشغول عبارة "(غوايش، أساور، ختم، حلقان، سلاسل، كردانات، أطقم ذهبية مختلفة)، بالإضافة إلى مبلغ 1.350 مليون جنيه و35.500 ريال سعودي، فضلاً عن مبالغ بالعملة المحلية تخص شقيقاتها عبارة عن (140) ألف جنيه و(650) ألف جنيه قام المتهم بصرفه من شركة البرجوب الهندسية، كما كشفت بطرس للمحكمة، عن فقدانها وثائقها الشخصية المتعلقة بعملها العام طوال (14) عاماً، تشمل جواز سفر دبلوماسي وبطاقة علاج ودفاتر شيكات من "بنك المال المتحد ومصرف السلام وبنك الخرطوم".
بلاغ وأمر قبض
وقالت تابيتا، إنه وبعد فقدان مقتنياتها الشخصية وشقيقاتها بالخزنة توجهت برفقة اللجنة إلى قسم الخرطوم شمال، ودونت بلاغاً بالواقعة في مواجهة المتهم لأن مفتاح الخزنة بعهدته، وأشارت إلى أنه تم التحري معها واستجوابها حول الواقعة ومن ثم أصدر أمر قبض على المتهم.
رحلة بحث
وأوضحت تابيتا، أنه فور تسلمها أمر القبض، شرعت في رحلة البحث عنه، وكشفت للمحكمة عن العثور على المتهم والقبض عليه عن طريق الشرطة الدولية "الانتربول" بالعاصمة المصرية القاهرة بتاريخ 28 نوفمبر 2019م، وأكدت أنه رُحل للبلاد ووصل إلى الخرطوم في الثاني من ديسمبر من ذات العام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.