نتحمل المسؤلية كاملة مع حكومة الثورة    بعد دورة من العنف.. مدينة الجنينة تتحول إلى معسكر كبير بدارفور    بنك أمدرمان الوطني يطلق النسخة المطورة من تطبيق أوكاش    وزير الري الإثيوبي: انتهينا من المخارج السفلية لسد النهضة    إسبانيا تؤكد رغبتها في زيادة حجم التبادل التجاري مع السودان    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الخميس 22 أبريل 2021    وفاة مرضى كورونا بمركز عزل بسبب إهمال الاطباء    منها تراجع الذاكرة.. أعراض خطيرة لنقص فيتامين B12 عليك الحذر منها    مسؤول: بايدن يستعد لإعلان وصول الولايات المتحدة لهدف 200 مليون جرعة لقاح مضاد لكورونا    المريخ يغادر إلى القاهرة نهاية الشهر الحالي    رئيس الإتحاد المحلي للكرة الطائرة بنيالا يشيد بدور الفرقة(16)في الجانب الرياضي    حركة/جيش تحرير السودان تعزى في وفاة ادريس ديبي    بيان من لجنة تطبيع النادي الأهلي مدني حول اللاعب عباس الشاذلي    السعودية.. إغلاق 23 مسجداً مؤقتاً في مناطق متفرقة من المملكة    إصابة نجم ريال مدريد بفيروس كورونا    بوتين: سنرد بحزم على أي استفزازات تهدد أمننا    سهير عبد الرحيم تكتب: 1400 جثة    رئيس الوزراء يصل عطبرة وسط احتجاجات للجان المقاومة    ورشة الأطر القانونية تشيد بجهود مصرف الادخار    مباحث شرطة ولاية الخرطوم تضبط شبكة لسرقة المركبات والدراجات النارية    فرنسا: مؤتمر باريس لدعم جهود إعفاء ديون السودان الخارجية    السعودية تدعو إيران مجددا للإنخراط في المفاوضات وتفادي التصعيد    تذمر وغضب المواطنين لعودة قطوعات الكهرباء    دابة الأرض    السودان: القوات المسلّحة قادرة على حماية كلّ شبرٍ من الأراضي المحرّرة    عودة تداول أسهم (سوداتل) بسوق أبوظبي للأوراق المالية    أبريل شهر التوعية بالتوحد (كلموهم عني انا طفل التوحد)    ورشة لشركاء السلام حول القانون الدولى الإنسانى لتعزيز حقوق الإنسان    نادي امدرماني يشطب(10) لاعبين دفعة واحدة    إدانة الشرطي شاوفن بكل التهم المتعلقة بمقتل جورج فلويد    ضياء الدين بلال: كَشْف حَال…!    هاني عابدين يواصل سلسلة حفلاته الرمضانية    الفنان عصام محمد نور ل(كوكتيل): أنا فاشل جداً في المطبخ.. ورمضان فرصة لكسب الأجر    مجزرة 8 رمضان .. بقلم: أمل أحمد تبيدي    محاكمة مدبري انقلاب 89م .. أسرار تنشر لأول مرة    كورونا في رمضانها الثاني على التوالي: فيروس يغيّر موازين الدنيا .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    وفاة الدكتور الشاعر علي الكوباني    وزير الصناعة : توقعت إلغاء المالية للكثير من الرسوم بسبب كورونا    "سبورتاق" ينفرد بتفاصيل اجتماع "الفيفا" و"شداد"    هدى عربي .. سوبر ستار    وفاة استشاري الطبّ الشرعي والعدلي علي الكوباني    إسماعيل حسب الدائم يقدم المدائح عقب الإفطار    السوداني: مدير الطبّ العدلي: دفن 10 من الجثث المتحلّلة اليوم    واتساب "الوردي".. تحذير من الوقوع في فخ القراصنة    الموت يغيب الشاعر د. علي الكوباني    السودان.."9″ ولايات تتسلّم لقاح تطعيم"كورونا"    صور دعاء 10 رمضان 2021 | صور دعاء اليوم العاشر من شهر رمضان الكريم    الجبهة الوطنية العريضة تطالب بالتحقيق في قضية الجثث المجهولة    لجان المقاومة تتمسك بالتصعيد حتى حل مشكلة الجثث    مقتل جورج فلويد: إدانة الشرطي السابق ديريك شوفين في القضية    بالفيديو: جامع زوجته ولم يغتسل إلا بعد الفجر فما حكم صيامه؟.. أمين الفتوى يجيب    احذر .. لهذه الأسباب لا يجب النوم بعد السحور مباشرة    تجميد مشروع دوري السوبر الأوروبي (بي إن سبورتس)    شاهد بالفيديو.. الفنان محمد بشير (الدولي) يعيش حالة من الرعب والذعر بعد تورطه في قتل مرافقة له بالقاهرة    المريخ يُسجل هداف دوري الأولى العاصمي (الحلنقي)    صور دعاء 9 رمضان 2021 دعاء اليوم التاسع من رمضان الكريم مكتوب    صور دعاء اليوم 8 رمضان 2021 | دعاء اللهم ارزقني فيه رحمة الايتام    إذا زاد الإمام ركعة ماذا يفعل المأموم؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تسلم مهامه مديراً عاماً لوزارة التنمية الاقتصادية وشؤون المستهلك
نشر في الرأي العام يوم 02 - 03 - 2013

د.عادل عبد العزيز : توزيع السلع الاساسية بأسعار مخفضة قبل رمضان
أعلنت وزارة التنمية الاقتصادية وشؤون المستهلك بولاية الخرطوم عن ترتيبات لتوزيع السلع الاساسية بأسعار مخفضة عبر منافذ التوزيع المختلفة والتي من بينها (147) جمعية تعاونية
، (120) مركز توزيع بمواقع العمل، (100) عربة متحركة الى جانب مراكز البيع المخفض بمحليات ولاية الخرطوم السبع .
وأكد د.عادل عبد العزيز المدير العام لوزارة التنمية الاقتصادية وشؤون المستهلك بولاية الخرطوم ان الوزارة تركز الان على توفير قوت العاملين وتوفير السلع الرمضانية (مرتين)، قبل حلول شهر رمضان، ومع بداية شهر رمضان لنحو (100) الف اسرة هم العاملون فى الحكومة الاتحادية وحكومة ولاية الخرطوم باستهداف توزيع السلع الرئيسة والتي من بينها السكر والزيوت والدقيق والأرز والعدس عبر منافذ التوزيع المختلفة بمواقع العمل والجمعيات التعاونية ومراكز البيع المخفض بمحليات الولاية ، من اجل خفض تكلفة المعيشة لأكبر قطاع ممكن من المواطنين بولاية الخرطوم.
وأضاف د.عادل فى حديثه ل(الرأي العام) ان اجتماع الالية الاقتصادية برئاسة والي الخرطوم أمس الاول قرر اصدار تشريع يعاقب كل من يبيع حصة من سكر الولاية بسعر أعلى من الاسعار المحددة من قبل الولاية ، كما يعاقب اي مصنع لتعبئة السكر حال عدم التزامه بتسليم السكر المعبأ مقابل الكميات من حصة الولاية التي تسلم له .
وحول معالجة الفجوة الناجمة فى السكر رغم توزيعه عبر المحليات واللجان الشعبية بالأحياء قال د.عادل انه حسب التقارير الواردة من الاحياء فان المواطنين تحصلوا على احتياجاتهم من السكر عبر اللجان الشعبية بصورة جيدة، كما اتضح ان هنالك جزءا من السكر تسرب الى البقالات وأصبح يباع بأسعار اعلى من الاسعار المعلنة وتابع : (هذا ما استدعى اصدار هذا التشريع الذي يعاقب مثل هذه الأفعال ، كما ندعو ايه لجنة شعبية لم تتسلم حصتها من السكر لتأتي للوزارة لتستلم عبر دفارات متحركة لتوزيع السكر).
وحول المهام التي من أجلها انشئت وزارة التنمية الاقتصادية وشؤون المستهلك قال د.عادل ان مهام الوزارة تقوم على شقين : الاول متعلق بالتنمية الاقتصادية والتخطيط الاقتصادي ل(اقتصاد ولاية الخرطوم) عبر ادارات متخصصة فى التنمية الاقتصادية والصناعية وتنظيم التجارة ، وشق ثاني يهتم بشؤون المستهلك عبر ادارة عامة لشؤون المستهلك وأخرى للتعاون.
وحول اولويات الوزارة فى المرحلة الآتية أكد د.عادل انهم يعكفون الان على جملة من الاولويات فى مقدمتها بناء قاعدة معلومات اساسية تمكن من التخطيط الاقتصادي على نحو سليم، بالتنسيق مع المجلس الاعلى للتخطيط الاستراتيجي بالولاية ومفوضية تشجيع الاستثمار لجمع معلومات تعطي صورة متكاملة عن النشاط الاقتصادي بالولاية بالقطاع الزراعي والصناعي والخدمي بهدف توجيه موارد الولاية نحو المجالات الاساسية للخدمات والتنمية .
وأضاف د.عادل : أما فى الشق الذي يلي شؤون المستهلك، فان الوزارة فى الوقت الحالي تركز على تفعيل نشاط آلية المعالجات الاقتصادية والتي يترأسها والي الخرطوم وتعقد اجتماعاً اسبوعياً بمشاركة القطاع الخاص وجمعية حماية المستهلك لمناقشة الآليات المناسبة لتخفيف اعباء المعيشة على المواطنين بولاية الخرطوم عبر لجان ( توزيع السكر وتوفير مدخلات الانتاج الحيواني ومعالجات الخبز والدقيق والبطاقات العلاجية للفقراء) ، حيث تعقد الآلية اجتماعات اسبوعية وتصدر قرارات تؤثر بصورة مباشرة على اسعار السلع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.