حل اللجان الشعبية بالخرطوم    "حميدتي" يطمئن على المشتقات البترولية والدقيق والأدوية بالسودان    رئيس مالي يوافق على استقالة رئيس الوزراء    الأولمبي السوداني يبدأ مرحلة الإعداد الثانية لمواجهة نيجيريا    البرهان: إغلاق الطرق يسيء للمحتجين وينتهك هيبة الدولة    البشير يضرب عن الطعام.. وحالته النفسية متدهورة    قرار عاجل بحل اللجان الشعبية في الخرطوم    حول جدل المجلس العسكري: كتابة للحق وللوطن وللتاريخ    قمة أفريقية بالقاهرة الثلاثاء لبحث الوضع في السودان    المجلس العسكري يضع ضوابط لانسياب الوقود    الصرف يقترب من سعر البنك .. هبوط حاد عقب الدعم السعودي الاماراتي    اللجنة الأمنية تقرر فتح الطرق والممرات والمعابر فوراً    الوزاري العربي الطارئ: لن نقبل بصفقة سلام دون حقوق الفلسطينيين    السودان يحتاج إلى الحكماء وليس الحماس السياسي    (السوداني) تكشف المخرجات اجتماع مفاجئ بين ود الشيخ وكبار لاعبي المريخ    هيثم الرشيد: إعدادنا يمضي بالشكل المطلوب    هلال الأبيض يعسكر بالأوركيدة لموقعة الخرطوم    رئيس اللجنة السياسية يلتقي دكتور كامل إدريس    لجنة لمراجعة قيمة الدولار الجمركي    الوطنية والذاتية .. بقلم: د. عبد المنعم عبد الباقي علي    تخفيض سعر صرف الدولار إلى 45 جنيهاً    3 مليارات دولار مساعدات للسودان من السعودية والإمارات    ضبط (100) برميل وقود مهربة بمحلية الدامر    محاولة اغتيال فاشلة لقيادي بحقوق الإنسان    دعوة لإجتماع الجمعية العمومية للمساهمين ببنك النيل (الإجتماع غير العادي)    الدولار يتراجع ل(43 48) جنيهاً وتوافد المواطنين لبيع مخزونهم منه    قمة في القاهرة بين السيسي وعباس لبحث آخر مستجدات القضية الفلسطينية    القضاء الجزائري يستدعي رئيس الوزراء السابق ووزير المالية الحالي على خلفية قضايا فساد    الحوثيون يعلنون إسقاط طائرة استطلاع تابعة للتحالف جنوب غربي السعودية    يوفنتوس بطلاً للكالتشيو عقب فوزه على فيورنتينا بهدفين    الهلال يستعد بقوة لمواجهة النجم الساحلي    إطلاق سراح جانح محكمة عليه بالسجن المؤبد لاغتصابه طفلة    تهديدات بالقتل لوكيل النيابة المكلف بالتحقيق في قضايا فساد النظام المخلوع    مجلس المريخ يناقش امر الجمعية العمومية    العلاقة بين الدين والدولة بين الثيوقراطيه والعلمانية والدولة المدنية .. بقلم: د.صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    القداسة والسياسة .. بقلم: د. عبد المنعم عبد الباقي علي    ضبط 100 برميل وقود مهربة بمحلية الدامر    تفاصيل في قضية (7) متهمين بالتزوير بينهم محامون    الثُّوّار يهتفون لعركي في القيادة: (والله واحشنا)!!    تدوين بلاغات ضد البشير أحدهما بغسل أموال وضبط مبالغ ضخمة بمقره    معرض للكتاب في ميدان الاعتصام    السعودية ترفع أعداد حجاج العراق إلى 50 ألفاً    امانى الثورة والمسير! .. شعر/ نعيم حافظ    واشنطن تشيد بخطوات المجلس العسكري في السودان    الإتحاد العربي يتكفل بتأهيل مبنى الاتحاد السوداني لكرة القدم    عبده والفضائيات والصحف السودانية!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الطيب مصطفى :اقول للذين يشيطنوننا انكم اعجز من ان تنالوا منا ولن تضرونا الا اذى    السجن والدية لفتاة قتلت والدها في مشاجرة بينهما    معن البياري : الوزيرة الشاعرة روضة الحاج    الكنداكة آلاء صلاح.. صورتُها وصوتُها .. بقلم: معن البياري    إعفاء النائب العام ومساعده الأول    التفتيش بالذوق...والرايح بتلقي... ميدان القيادة...مشاهد تملى العين وصور تسر البال    إقامة صلاة الغائب بساحة الاعتصام بالخرطوم والإمام يطالب بالقصاص    محكمة تعوض رجلاً فقد رجولته مبلغ (12) مليون دولار.!    ختام حملة الحمى الصفراء بالجزيرة    كبر يشهد تدشين وزارةالصحة لحملة شلل الأطفال    إنطلاقة حملة القضاء على الحصبة بجنوب دارفور    زيوت هندية تغزو الأسواق وتسبب (صلع) للبنات..!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تهريب التاريخ كارثة ..(1)


منصات حرة
أعلن جهاز المخابرات الوطنى بولاية نهر النيل القبض على شبكة متخصصة تعمل فى الإتجار بالآثار وتهريبها وضبط بحوزتهم خمسة قطع لتماثيل أثرية منقوشة وحوالى أثنان وسبعون قطعة من الأحجار التى تحمل نقوشاً وكتابات أثرية نادرة قدرت قيمتها الأولية بثمانمائة مليون جنيه (قديم) إنتهى الخبر، هذا إخوتى ماتم ضبطه وما خفي أعظم ومن المعلوم تاريخياً أن المنطقة من وادى حلفا شمالاً وحتى سوبا جنوباً هى مناطق آثار لتاريخ مملكة كوش وهذا تاريخ يعتز به كل السودانيين ،ولكن المأساة تكمن فى ضياع هذا التاريخ على أرض الواقع ألا يكفينا التقصير فى تدوين هذا التاريخ وتدريسه لطلابنا فى المدارس بدل هذه المناهج التى تدرس اليوم والتى لا تتحدث عن تاريخ هذه البلاد المهم ،مايهمنا هنا هذا التاريخ الذى لا يجد إهتمام رسمى من الدولة فكل يوم يهرب تاريخنا إلي خارج البلاد ويباع بملايين الدولارات والدولة لا تريد حتى مجرد حماية هذه الأثار من اللصوص والعصابات العالمية المتخصصة فى سرقة الآثار فالعالم عندما يكتشف أثر قديم يحتفل بهذا الحدث ويعلنه على الملاء والعلماء يعرفون تماماً أن تاريخ السودان الحقيقى مايزال فى باطن الأرض ..ولاية الشمالية ونهر النيل والخرطوم هى من المناطق التى كانت بها أعرق الحضارات التى سادت وكان لها شأن ،فبدلاً من أن تصبح قبلة للسياح والباحثيين والوفود العلمية هى الآن وكر لللصوص وعصابات التهريب التى تجنى ملايين الدولارات من وراء تهريب آثارنا وتاريخ جدودنا فالتاريخ لا يقيم بالمال والشعوب التى تحترم تاريخها وتحافظ علية هى تلك الشعوب التى تجد الإحترام والتقدير أما تلك التى تحتقر تاريخها ولا تحافظ عليه هى شعوب غير جديرة بالإحترام ..والمؤسف أن معظم آثارنا اليوم تقبع فى المتاحف العالمية دون أن يصدر أى صوت إحتجاج من دولتنا ودون أى مطالبة بإعادة هذا التاريخ ..والمحزن أن هذه الآثار تستخدم لطمس حضارتنا وتاريخنا وتزييفه فالحضارة النوبية فى شمال السودان هى من أقدم حضارات الدنيا ..وكل المراكز البحثية والعلمية تدرس هذا التاريخ وتهتم به إلا نحن ..نحن لا نتذكر أن لنا تاريخ وحضارة إلا بعد أن تضبط بعض الأثار المهربة للخارج بالصدفة ،تاريخنا زاخر وحافل فلماذا يجد هذا التجاهل الرسمى والشعبى معاً ..
مع ودى ..

الجريدة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.