الرئيس "المخلوع" أمام النيابة في أول ظهور له منذ عزله    مستشفى العيون يباشر عمله عقب الدمار الذي طاله    اقتصادي يدعو إلى معالجة قضايا البطالة والفقر    إستهداف زراعة (5) مليون فدان للعروة الصيفية بجنوب كردفان    تحديث جديد ل"فيسبوك"يستهدف "التعليقات"    السراج يطرح مبادرة للخروج من الأزمة الليبية    قوات بريطانية تتجه إلى الخليج لحماية سفنها    ضلوع عدد من الضباط في فض اعتصام القيادة    مقتل (16) في تفجيرين لحركة الشباب بكينيا والصومال    الحرية والتغيير: العسكري تراجع عن الاتفاق    حميدتي يهاجم بعض السفراء ويطالب بمجلس وزراء تكنوقراط لادارة البلاد    مضى كشهاب.. إلى الأبد    دقلو: الاتفاق لن يكون جزئياً و”العسكري” لا يريد السلطة    نساء السودان يأسرن الإعلام الغربي    قطوعات الكهرباء تؤدي لانحسار زراعة الفول بالرهد    ولاية الجزيرة :هياكل وظيفية لفك الاختناقات    مبادرة جامعة الخرطوم تدعو لنهج إصلاحي للاستثمار    من الجزائر والسودان إلى هونغ كونغ وتيانانمين .. بقلم: مالك التريكي/كاتب تونسي    عصيان وشهداء في الخرطوم وأم درمان .. بقلم: مصطفى منيغ/الخرطوم    عازة .. بقلم: سابل سلاطين – واشنطون    عشرة سنين مضت .. بقلم: جعفر فضل - لندن    خرج ولم يعد وأوصافه كالآتي! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    وفاة (3) أشخاص دهساً في حادث بمدينة أم درمان    تجديد عقد شراكة لاستغلال فائض كهرباء شركة سكر النيل الأبيض    النفط يصعد بسبب المخاوف حول إمدادات الشرق الأوسط    أساطير البرازيل يرفعون الحصانة عن نيمار    تحديد موعد إنطلاق الدوري الإنجليزي    اختراق علمي: تحويل جميع فصائل الدم إلى فصيلة واحدة    وفاة 5 أشخاص من أسرة واحدة في حادث مرور بكوبري حنتوب    ارتفاع الدهون الثلاثية يهدد بأزمة قلبية    البرتغال في القمة.. أول منتخب يحرز لقب دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم    بلنجه عطبرة: أنا وأنفاري مضربين: في تحية العصيان في يوم غد .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    وداعاً عصمت العالم .. بقلم: عبدالله الشقليني    الصحة: 61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    61 قتيل الحصيلة الرسمية لضحايا فض الاعتصام والنيابة تبدأ التحقيق    رأي الدين في شماتة عبد الحي يوسف في الاعتصام .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    ليه مالُم؟ ما شعب وقاعد.. حارس الثورة! .. بقلم: احمد ابنعوف    عيدية حميدتي وبرهان لشعب السودان .. بقلم: الطيب محمد جاده    الصحة :61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    الثورة مقاسا مفصل... جبة ومركوب... ما بوت .. بقلم: احمد ابنعوف    القبض على المتهميْن بسرقة صيدلية "الثورة"    دا الزيت فيما يختص بحميدتي .. بقلم: عبد العزيز بركة ساكن    الصادق المهدي والفريق عبدالخالق في فضائية "الشروق" في أيام العيد    الأبعاد المعرفية لمفهوم الاستخلاف والتأسيس لتيار فكرى اسلامى إنساني روحي مستنير .. بقلم: د.صبري محمد خليل    تعميم من المكتب الصحفي للشرطة    الشرطة تقر بمقتل مواطن على يد أحد ضباطها    معلومات خطيرة لكتائب"ظل" بالكهرباء    مجلس الاتحاد يحسم تعديلات الممتاز السبت    السودان يطلب مهلة لتسمية ممثليه في "سيكافا"        "الشروق" تكمل بث حلقات يوميات "فضيل"        نقل عدوى الأيدز لحوالى 700 مريض أغلبهم أطفال بباكستان    فنان ملخبط ...!    العلمانية والأسئلة البسيطة    أشكال فنية و"نحوت" تجسد وحدة وتماسك المعتصمين    الآن جاءوا ليحدثونا عن الإسلام    أمير تاج السر: الكذب الإبداعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نادي السينيورز بلندن يدعم الثورة ويستعرض تاريخ عيد النوروز
نشر في سودانيل يوم 24 - 03 - 2019

في يوم الجمعة الموافق 22 مارس 2019م، انعقد نادي السينيورز في لندن في جلسته الأسبوعية الراتبة واستعرض حراك الثورة في السودان وفي الخارج خاصة مبادرة الوفد السوداني الذي سافر من لندن على حسابه الخاص للاشتراك في مظاهرة جنيف العالمية وقاموا بواجبهم خير قيام في شد أزر الثوار في الداخل ولفت انتباه العالم لإنتهاكات حقوق الإنسان في السودان. كما طرح الحضور بعض المقترحات لدعم الثورة في الداخل وأكدوا على وقوفهم معها قلباً وقالباً.
وبمناسبة حلول عيد النوروز الذي تحتفل به بعض البلدان ومنها دولة إيران سأل بعض الحضور عن هذه الشعيرة التي تمارس وكان قد لفت انتباههم بائعات الورد وهم في الطريق إلى اجتماع السينيورز. فكان أن استعرض السفير فاروق عبدالرحمن الذي عمل في سفارة السودان بإيران لفترة، تاريخ النوروز ومناسبة الاحتفال به ومن أين جاءت هذه الفكرة. فقال: النوروز وما أدراك ما النوروز ...
تعريف: هو اليوم الأول من العام الفارسي/الإيراني الجديد .. ودائماً يقع يوم 21 من شهر مارس ويصادف بداية فصل الربيع، وقد قال الشاعر العربي البحتري:
أتاكَ الرَبيعُ الطَلقُ يَختالُ ضاحِكاً مِنَ الحُسنِ حَتّى كادَ أَن يَتَكَلَّما
وَقَد نَبَّهَ النَيروزُ في غَلَسِ الدُجى أَوائِلَ وَردٍ كُنَّ بِالأَمسِ نُوَّما
يُفَتِّقُها بَردُ النَدى فَكَأَنَّهُ يَبُثُّ حَديثاً كانَ أَمسِ مُكَتَّما
وَمِن شَجَرٍ رَدَّ الرَبيعُ لِباسُهُ عَلَيهِ كَما نَشَّرتَ وَشياً مُنَمنَما
أَحَلَّ فَأَبدى لِلعُيونِ بَشاشَةً وَكانَ قَذىً لِلعَينِ إِذ كانَ مُحرَما
وَرَقَّ نَسيمُ الريحِ حَتّى حَسِبتَهُ يَجيءُ بِأَنفاسِ الأَحِبَّةِ نُعَّما وتوجد في العالم عدة تقويمات:
السنه اليهوديه السنه الصينيه (عام الخنزير)
السنه القبطيه السنه الميلاديه
السنه الهجرية 1440 السنه الفارسية 1398
ثم السنه الحبشية
الاحتفال بهذا العيد أصله زرادوشي (عبدة النار من ازرادشت) ويعود إلى ما يقارب 3 ألاف عام مضت. غذا هاي نوروزي: حرف س مثل سير، سنجد، سمنو، سيب (التفاح سيبويه) لأن سيبويه كانت خدوده حمراء سمي سيبويه. وهناك شعوب ودول عديدة تحتفل بالنوروز: أفغانستان، تاجيكستان، تركمانستان، ازبكستان وكذلك في أواسط آسيا والقوقاز وشمال غرب الصين والقرم. وقد أجازت الأمم المتحدة عام 2010م ما يسمى ب (يوم النوروز العالمي)، وذلك في إطار الحفاظ على التراث الإنساني، ويقولون في التهنئة به: عيد نوروز مبارك، عيد شوما مبارك، دوم شوما جهارك.
وانتهت الأمسية بعد تناول العشاء وانصرف السينيورز كل إلى مقره بعد أن قضوا أمسية استمتعوا فيها بالمسامرة.
///////////////////


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.