استيفن يدعو البرهان لدور سوداني في عملية السلام بالجنوب    خطيب مسجد يدعو لإعادة بناء ما تخرب في المؤسسات التعليمة    الخرطوم الوطني يتاهل في بطولة الكونفدرالية    مؤسسة محمد إبراهيم ترحب بإنشاء مجلس السيادة    شمال كردفان الأمطار حققت أهداف الزراعة    غرب كردفان تفرغ من إعداد قانون لتنظيم مهنة التعدين بالولاية    والي غرب دارفور: الموسم الزراعي مبشر ولا نقص في الوقود    الترويكا تدعو لضم الحركات المسلحة للحكومة الجديدة    وكيل الصحةيعلن عن استراتيجية لتطوير العمل الطبي    النقابة : إكتمال تثبيت 98% من العاملين بالموانئ البحرية    اخر أفواج حجاج الجزيرة تصل سواكن الأربعاء    المتحدث باسم (الشعبية) يدفع باستقالة عاصفة إثر تفاقم خلافاته مع عرمان    بنك السودانيين العاملين بالخارج .. بقلم: حسين أحمد حسين/كاتب وباحث اقتصادي/ اقتصاديات التنمية    السودان وضرورة صيانة ما تحقّق .. بقلم: مالك ونوس    الجز الثاني عشر من سلسلة: السودان بعيون غربية، للبروفيسور بدرالدين حامد الهاشمي .. بقلم: دكتور عبدالله الفكي البشير    شغال في مجالو .. بقلم: تاج السر الملك    هرمنا.... يوم فارقنا الوطن .. بقلم: د. مجدي أسحق    خبير إقتصادي: رفع الدعم عن السلع حالياً غير سليم    تَخْرِيْمَاتٌ وتَبْرِيْمَاتٌ فِي الدِّيْمُقْرَاطِيَّةِ وَالسُّودَانِ وَالمِيْزَانِ .. بقلم: د. فَيْصَلْ بَسَمَةْ    "حنبنيهو" فيديو كليب جديد للنور الجيلاني وطه سليمان    وفاة 11 شخصاً من أسرة واحدة في حادث حركة    أسعار النفط تنخفض بفعل مخاوف اقتصادية    "متعاملون": استقرار في أسعار الذهب بأسواق الخرطوم    السودان ينظم رسميا دوري لكرة قدم السيدات في سبتمبر المقبل    أمر بالقبض على ضابط نظامي متهم بالاحتيال    بلاغات من (6) تجار خسروا شيكات بقيمة (31) مليار جنيه    بدء مُحاكمة المُتّهمين بقتل المُعلِّم "أحمد الخير" وسط إجراءات مُشَدّدة    ترامب: يتعين على دول أخرى تحمل عبء قتال "داعش"    أنقرة: جميع مواقع المراقبة التركية في سوريا ستظل قائمة    أخبار اقتصادية الجاك:الاستقرار السياسي سيعيد التوازن للاقتصاد    الذهب يستقر فوق مستوى 1500 دولار    بيونغ يانغ: لا حوار مع واشنطن قبل وقف الأنشطة العسكرية    الأولمبي يعود للتدريبات صباحاً بالأكاديمية    تحديد موعد الاجتماع الفني لمباراة الخرطوم الوطني وأرتا الجيبوتي    اجتماع للجنة مباراتي القمة الافريقيتين غدا بالاتحاد    اليوان يبلغ أدنى مستوى في 11 عام    السودان ينظم رسميا دوري لكرة قدم السيدات في سبتمبر المقبل    تنفيذ عروض المسرح التفاعلي بالبحر الأحمر    الهلال يستغني عن خدمات "الكوكي"    فتح (54) بلاغ في مواجهة متهمين بإنتحال صفة “الدعم السريع”    ليالٍ ثقافية بمناسبة توقيع وثائق الفترة الانتقالية    من دكتور البشير ل (دكتور) الكاردينال!! .. بقلم: كمال الهِدي    عقوبة الإعدام: آخر بقايا البربرية .. بقلم: د. ميرغني محمد الحسن /محاضر سابق بكلية القانون، جامعة الخرطوم    الخرطوم تستضيف "خمسينية" اتحاد إذاعات الدول العربية ديسمبر    استقالة رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي    شباب الكلاكلات ينظمون حملة نظافة عامة    (البشير) .. تفاصيل محاكمة (مثيرة)    حزب جزائري يدعو جيش بلاده للتأسي بالتجربة السودانية    علماءصينيون يكملون خريطة جينوم ثلاثية الأبعاد للأرز    بريطانية مصابة بفشل كلوي تنجب "طفلة معجزة    الإفراط في أدوية مرض السكرى يضر بالصحة    مذيعة سودانية تخطف الأضواء في توقيع الاتفاق    عيد الترابط الأسري والتكافل المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    رسالة إلى الإسلاميين: عليكم بهذا إن أردتم العيش بسلام .. بقلم: د. اليسع عبدالقادر    دراسة تدحض "خرافة" ربط تناول القهوة قبل النوم بالأرق    ماذا يحدث لجسمك حين تفرط باستهلاك السكر؟    مبارك الكودة يكتب :رسالة إلى الدعاة    محط أنظار حُجّاج بيت الله الحرام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خطوات عملية نحو الوحدة الكاملة بين حركة/ جيش تحرير السودان بقيادة الأستاذ/ عبد الواحد محمد أحمد النور، وتجمع قوى تحرير السودان بقيادة الأستاذ/ الطاهر أبوبكر حجر
نشر في سودانيل يوم 03 - 05 - 2019


جماهير الشعوب السودانية الثائرة :
إستناداً على ما جاء في البيان الصادر بتأريخ 7 مايو 2018م والذي كان مفاده السعي الجاد نحو الوحدة الكاملة ،وتماشياً مع الحراك السياسي الثوري الحالى ، وإستيعاباً للاسباب التى أدت إلى نشوب حروب أهلية طاحنة قتلت ونزّحت وشرّدت الملايين من المواطنيين وأهدرت الموارد ، وعطلت عجلة التنمية ، وساد عدم الإستقرار السياسي ، وتمت مصادرة جميع الحريات الأساسية وتعرض المواطنين للقمع الممنهج ، وإرتكاب إنتهاكات وأسعة لحقوق الإنسان ، وتفشي الفساد والمحسوبية ، مصحوباً
بالفشل الإداري في كافة مرافق الدولة ، وغيرها من الإنتهاكات الجسيمة التى هددت وحدة السودان وتماسكه الإجتماعي ، وقادت البلاد إلى حافة الإنهيار التام ، قد إنتظمت الحركتين في إجتماعات عديدة ومتواصلة تناولت مختلف القضايا المتعلقة بالراهن السياسي ، وتقييم تجربة الثورة السودانية والمهددات التى تواجه العمل المشترك ، والسبل الكفيلة لتجاوز عقباتها ، وإن ذلك لا يمكن أن يتم إلا بوحدة كاملة تستند على مبادئ وأهداف وأضحة وصولاً إلى تحقيق الغايات المنشودة.
وعليه فقد خلصت الإجتماعات إلي النتائج الآتية :
أولاً: شرعت قيادة التنظيمين في تسكين لجان العمل المشترك المتفق عليها مسبقاً ، ووضعت الضوابط وخطط العمل اللازمة ، على أن تقوم اللجان بمباشرة عملها فور إعلان هذا البيان في
الجوانب السياسية ، الإعلامية ، الإنسانية ، المكاتب الخارجية وحقوق الإنسان ، عبر إجراءات التنسيق والتكامل اللازمين بين اللجان لإنجاز مهامها ، على أن تتولى قيادة التنظيمين مهمة الإشراف والمتابعة لعمل اللجان لتلافي القصور الذي قد ينجم عن العمل لضمان الفاعلية وتحقيق النجاح المطلوب.
ثانياً: أكد التنظيمين على ضرورة العمل بروح الفريق الواحد والتنسيق المشترك والتكامل في كل ما من شأنه خدمة مصالح الوطن وشعوبه الثائرة والتواقة للحرية والتغيير والإنعتاق ، وأن الأيادي سوف تظل مفتوحة وممدودة للجميع للوحدة ، التحالف أوالتنسيق ، والعمل المشترك ، لحين إكتمال مشروع الوحدة الكاملة وتحقيق النصر المرجو بإجتثاث جذور النظام وبقايا أذرعه من دور الحكم ومؤسسات الدولة وبناء وطن علماني ديمقراطي فيدرالي حر وموحد يسع الجميع وفق مبدأ المواطنة المتساوية والشراكة الوطنية ، في ظل توفر مناخ الحريات الفردية والجماعية.
ثالثاً: إذ تحيّ قيادة التنظيمين العمل الوطني الجبار الذي ظلت تقوم به شعوب السودان على مدى ثلاثين عاما وصولاً إلى إنتفاضتهم المنتصرة ضد ديكتاتور العصر ، رمز الإبادة
الجماعية وقاتل شعوب السودان بالكيماوي في دارفور وجبال النوبة والنيل الأزرق ومتضرري السدود في أمري وكجبار ، وضحايا الخصخصة والصالح العام ، مع التأكيد علي العمل المشترك الجاد لإنصاف الضحايا من النازحين واللاجئين
وتعويضهم فردياً وجماعياً ، وإعادة الأراضي والحواكير المسلوبة لأصحابها الحقيقيين وطرد المستوطنين الجدد وحل(الجنجويد) والميليشيات القبلية الأخرى، ونزع سلاحها وإرجاع المواطنين المشردين فى الداخل والخارج إلى مناطقهم وقراهم الأصلية التي هُجّروا ونُزّحوا منها.
وعليه ، فإن المسئولية المشتركة التى تقع على عاتق الجميع هي المحافظة على جذوة الثورة متقدة ، وعدم التهاون والتراجع من ميدان الإنتفاضة حتى ضمان إسقاط أذيال النظام والتوافق علي حكومة شراكة وطنية وفق إرادة شعوب السودان وتنظيماته الثورية وشبابه الواعي.
رابعاً: التأكيد والعمل على تقوية الوحدة الوطنية بين مكونات شعوب السودان ، وتعزيز دور المرأة والشباب ، ومحاربة العنصرية بكافة أشكالها والقيام بكل المسئوليات السياسية الثورية والمحافظة على مكتسبات الثورة وضرورة وحدة مكونات قوى التغيير وتقويتها ودفعها إلى الأمام بما يمكّن شعوب السودان من ممارسة حقوقهم الطبيعية في ظل سلطة مدنية ، وتقديم الجناة ومرتكبي المجازر بحق
السودانيين إلى المحاكم الدولية والمحلية ،وأن يقوم الجيش بدوره المتعارف عليه في الدفاع عن الوطن والمحافظة على حدوده ووحدة أراضيه وأمن شعوبه وحماية الدستور، بما يضمن التداول السلمي للسلطة والإستقرار
السياسي والسلام الشامل الذي أكد التنظيمين تمسكهما التام به والسعى الجاد للوصول إليه .
خامساً : سيظل التنظيمان يقومان بدورهما المعهود في الوقوف مع الانتفاضة والاستمرار في طريق الثورة المجيدة التي تراكم نضالها لمدى ثمانية عشر عاماً قدمت خلالها شعوب السودان تضحيات عظيمة توجت في إنتفاضته التي عمت جميع أرجاء البلاد.
يجدد التنظيمان وقفتهما ودعمهما اللامحدود لجهود الشرفاء من المهنيين والقوى المؤمنة بحتمية التغيير وجموع السودانيين إلى حين الوصول إلى حكومة مدنية صِرْفَة ، وسوف
يتصدي التحالف لكل من تسول له نفسه سرقة الثورة والتآمر عليها أو المساس بها ، سواء كان باسم التفاوض أو التسوية مع العسكر التي أثبتت التجربة عدم جدواها على مدى عمر
النظام البائد. كما يحذر التنظيمان المجلس العسكرى من مغبة الإقدام علي إستخدام القوة لإفراغ المتظاهرين ، ويدعوه إلى إحترام حقوقهم في التعبير السلمي وفق ما تكفله
الأعراف والقوانين المحلية والدولية.
تسقط بس...لم تسقط بعد
الموقعون :
تجمع قوى تحرير السودان
الاستاذ/الطاهر أبوبكر حجر
حركة/جيش تحرير السودان
الأستاذ/عبد الواحد محمد أحمد النور
2 مايو 2019م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.