نقترح قيام مؤتمر لمناقشة ضعف اللغة الانجليزية تتبناه جامعة الخرطوم .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    تشخيص الازمة ومقاربة الحلول .. نقاط وملاحظات .. بقلم: حسن احمد الحسن    الازمة الاقتصادية اسبابها سياسية تكمن في التخلي عن شعارات الثورة وعدم تفكيك دولة التمكين!!!!! .. بقلم: د.محمد محمود الطيب    بحري تفتح ذراعيها لابن السودان البار محمد فايز!! .. بقلم: أمجد إبراهيم سلمان    سفاه الشيخ لا حلم بعده .. بقلم: د. عادل العفيف مختار    كرونا ... تفسيرات غيبية وملامح نظام عالمي جديد .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    ثلاجة تقود للقبض على لص    روحاني: طريق مكافحة كورونا لن يكون قصيرا والفيروس قد يبقى بإيران حتى الشهور المقبلة أو العام القادم    إسرائيل تشترط على "حماس": مساعدات لغزة لمكافحة كورونا مقابل رفات جنديين    مشروع قرار تونسي في مجلس الأمن للتصدي لكورونا    وفاة سفيرة الفلبين لدى لبنان بعد إصابتها بفيروس كورونا    النيابة تُوجه تهم تقويض النظام الدستوري للبشير وقادة اسلاميين    مجمع تجاري ومصنع الهلال شعار الكاردينال في الانتخابات    رئيس المريخ يلتقي مدير قنوات تاي سيتي    وكيل اطهر: اللاعب يفضل الدوري المصري    قرار بوقف إستيراد السيارات    تجدد الخلافات بين قوى التغيير ووزير المالية    مخابز الخرطوم تهاجم سياسات وزارة التجارة وتعلن الإضراب الشامل    طلاب دارفور يغلقون شارع العرضة احتجاجاً على عدم ترحيلهم    المهدي يطرح مبادرة شعبية وإقامة صندوق قومي لدعم جهود مواجهة "كورونا"    الصحة: (112) حالة اشتباه ب"كورونا" في مراكز العزل    الإعلان عن حالة اشتباه ب"كورونا" في جنوب كردفان    الاستثمار في زمن الكرونا .. بقلم: عميد معاش طبيب/سيد عبد القادر قنات    (التوبة) .. هي (الحل)!! .. بقلم: احمد دهب(جدة)    بيان من مكتب الأطباء الموحد    الأمم المتحدة / مكتب السودان: نشر الحقائق وليس الخوف في المعركة ضد فيروس كورونا المستجد    مقدمة في حسن إدارة مورد النفط .. بقلم: حمد النيل عبد القادر/نائب الأمين العام السابق بوزارة النفط    رحيل ساحر الكرة السودانية ودكتورها    مش لما ننظف الصحافة الرياضية أولاً!! .. بقلم: كمال الهِدي    حكاوي عبد الزمبار .. بقلم: عمر عبدالله محمد علي    لغويات من وحي وباء كرونا: كحّة أم قُحّة؟! .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    مساجد الخرطوم تكسر حظر التجوال وتقيم صلاة العشاء في جماعة    قراءةٌ في تَقاطيع الحياة الخاصة .. بقلم: عبدالله الشقليني    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    انتحار فتاة بسبب رفض أسرتها لشاب تقدم للزواج منها    الجلد لشاب ضبط بحوزته سلاح أبيض (سكين)    السودان وخارطة الطريق للتعامل مع إسرائيل .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    سامح راشد : أخلاقيات كورونا    الموت في شوارع نيويورك..! .. بقلم: عثمان محمد حسن    من وحي لقاء البرهان ونتنياهو: أين الفلسطينيون؟ .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    أمير تاج السر:أيام العزلة    شذرات مضيئة وكثير منقصات .. بقلم: عواطف عبداللطيف    مقتل 18 تاجراً سودانياً رمياً بالرصاص بدولة افريقيا الوسطى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    والي الخرطوم : تنوع السودان عامل لنهضة البلاد    محمد محمد خير :غابت مفردات الأدب الندية والاستشهادات بالكندي وصعد (البل والردم وزط)    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لجنة قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو تصدر قرارا بحجز الحسابات المصرفية لقناة الشروق الفضائية وشركة الاندلس للانتاج الاعلامي وحجز والتحفظ علي شركتي السوداني والراي العام للطباعة والنشر
نشر في سودانيل يوم 08 - 01 - 2020

أعلنت لجنة قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو مساء في مؤتمرها الصحفي الاول مساء اليوم بالقصر الجمهوري عن إصدار قرار بالحجز علي الحسابات المصرفية لقناة الشروق الفضائية وشركة الأندلس للانتاج الاعلامي والتوزيع المحدودة المالكة لمجموعة قنوات طيبه والتحفظ والحجز علي شركة السوداني للطباعة والنشر المالكة لصحيفة السوداني وشركة الراي العام للصحافة والنشر المحدودة المالكة لصحيفة الرأي العام دون تأثير ذلك علي العاملين بهذه المؤسسات .
وأكد الرئيس المناوب للجنة عضو مجلس السيادة الانتقالي الاستاذ محمد الفكي سليمان في المؤتمر الصحفي أن تفكيك نظام الثلاثين من يونيو هو مطلب رئيسي لثورة ديسمبر المجيدة وان العمل به ليس لتصفية حسابات بل لتصفية الحزب الواحد لصالح الشعب السوداني، واضاف ان المقصود من التمكين هو أي طريقة اواسلوب او عمل او تخطيط للحصول علي الوظيفة العامة أو إنفاذاها لسياسات نظام الثلاثين من يونيو سواء بالتعيين بالخدمة العامة تحت مظلة التمكين لمنسوبي حزب المؤتمر الوطني حتي أصبحت الدولة دولة الحزب الواحد .
وأضاف الفكي أنه في اطار الالتزام بشعارات الثورة المتمثلة في الحرية والعدالة يأتي هذا القانون لاسترداد كل الحقوق المسلوبة من وظيفة أو مال او أراضي اخذت بغير حق وان الثورة جادة في استرداد الحقوق وبسط القانون ولا تراجع عنه وان للجنة سلطات واسعة لتنفيذ القانون ولها حق التوصية بإنهاء خدمة أي شخص في الخدمة المدنية واستدعاء أي شخص لأخذ المعلومات ومحاسبة المخالفين لقرارات اللجنة وشدد الفكي على أنه لن يضار اي من العاملين عند إغلاق أي مؤسسة ، لان الثورة جاءت لإنصاف السودانيين وليس لاذلالهم ومن حق أي مواطن ان يعمل في مؤسسات الدولة، وان من أهداف الثورة استرداد الوطن وبسط العدل وإصلاح كل مؤسسات الخدمية المدنية. وأوضح سيادته أنه يجوز استئناف أحكام اللجنة والطعن في النتائج التي تصدرها .
وابان الرئيس المناوب ان اللجنة ستواصل أعمالها لمعالجة الملفات الكثيرة ومن المقرر أن يتم فحص ملفات الوظائف من الدرجة الأولي حتي الثالثة في غضون شهر واحد في مائتي مؤسسة وعشرين وزارة بجانب وظائف الخبرات بوصفها مكامن الداء التي تم فيها تسكين كوادر التمكين ، وأعلن أن اللجنة معنية بفحص كل الملفات منذ الأول من يوليو عام تسعة وثمانين في كل مستويات الخدمة المدنية ، وابان الفكي ان هنالك ملفات فساد تم التحفظ عليها من قبل النظام البائد الذي كان يحمي الفساد يجب مراجعتها وان اللجنة سوف تطوف علي الولايات لتكوين اللجان وتفويض سلطاتها لها لمراجعة كافة الملفات وان حكومة الفترة الانتقالية جادة في تعاملها مع ملفي السلام والعدالة ، داعيا المو اطنين الادلاء بالمعلومات الخاصة بالفساد مضيفا أن هذه الطريقة ترسيخ لمبدأ الشفافية ومنهج جديد لإدارة المال العام و رسالة قوية للمسئولين السابقين والقادمين وان اللجنة عازمة علي أسترداد كل الأموال المنهوبة بملاحقة المتورطين.
وأشاد سيادته بالمجهود الكبير لمؤسسات الخدمة العسكرية والأمنية التي مدت اللجنة بكثير من الملفات التي تحصلت عليها، مشيرا إلي ان الوثيقة الدستورية أعطت المكون العسكري في مجلس السيادة الانتقالي حق مراجعة المؤسسات العسكرية وقال انه قطع شوطا مقدرا في ذلك .
من جانبه أكد رئيس لجنة تصفية المؤتمر الوطني طه عثمان اسحاق أن اللجنة نستهدف كل الذين اجرموا في حق الشعب السوداني وان اللجنة بدأت أعمالها وحصرت واستردت دور المؤتمر الوطني وتعمل الان على حصر كل الممتلكات لاستعادتها للشعب السوداني كما وضعت يدها علي معظم دور النقابات وان لجنة حل النقابات والاتحادات قامت بدورها ولجنة حصر العربات الحكومية تقوم بحصرها في كل و لايات البلاد وتسليمها لوزارة المالية .
من جانبه أوضح رئيس لجنة قطاع المصارف صلاح مناع أن هنالك فساد كبير في هذا القطاع في الفترة السابقة وهي أكثر القطاعات التي أفسدت الحياة الاقتصادية في البلاد وسوف يتم مراجعة كل القروض التي تمت في معظم البنوك واضاف مناع أن هنالك عدد من اللجان منها لجنة مراجعة المشتروات الحكومية و التعاقدات التي كانت تتم من غير عطاءات ودون شفافية ولجنة حصر الشركات الحكومية المملوكة لأجهزة سيادية اوامنية ولجنة استرداد الأموال من الخارج ولجنة المنظمات والجمعيات ومراكز الدراسات ولجنة إزالة التمكين واوضح أنه تم التحفظ علي كل الملفات في الوزارات الخاصة بالخدمة المدنية، ولجنة الفساد ولجنة المؤسسات الايرادية مثل الجمارك والضرائب والزكاة وحث السودانيين تقديم الشكاوي والأدلاء بالمعلومات التي تخص الفساد والكسب غير المشروع مؤكدا حماية اللذين يتقدمون بالمعلومات.
*اعلام مجلس السيادة الانتقالي*


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.