بنك السودان يرفع السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الخميس 15 أبريل 2021    صور دعاء 3 رمضان 2021 | دعاء اليوم الثالث من شهر رمضان    مانشستر سيتي يتخطى دورتموند ويضرب موعدا ناريا مع باريس    حميدتي يوضح الموقف الضريبي للاتحاد ويؤكد الشفافية المالية الكاملة بالاتحاد    مذكرة تفاهم بين جهاز المغتربين والصندوق القومي للاسكان والتعمير لتوفير سكن للمغتربين    الوساطة الجنوبية: عبد الواحد نور يرغب بالمساهمة بتحقيق السلام في السودان    وزير الري يكشف عن أولى خطوات السودان التصعيدية ضد إثيوبيا    الاردن تعتمد عدد من المسالخ الجديدة في السودان    البرهان يعلن عن إجراءات عاجلة بعد اشتباكات دامية    امساكية شهر رمضان في السودان للعام 1442 هجرية و مواقيت الصلاة و الإفطار    وزيرة الخارجية تؤكد مساندتها لجهود الهيئةالعربية في تحقيق الأمن الغذائي    وزير الاستثمار : لن ننزع المشاريع الممنوحة من العهد البائد    مصدران: السودان يرسل أول وفد رسمي إلى إسرائيل الأسبوع المقبل    بايدن يعلن سحب القوات الأميركية من أفغانستان بحلول سبتمبر    ثغرة أمنية في واتساب ستفاجئ ملايين المستخدمين    شداد يجتمع مع لجنة تطبيع نادي الهلال    الهلال يقترب من حسين النور    كورونا والعالم.. وفيات الفيروس تقترب من 3 ملايين    الشركة القابضة للكهرباء: زيادة التوليد المائي والحراري خلال رمضان    المحكمة ترد طلب تبرئة المتّهم الرئيسي في قضية مقتل جورج فلويد    منها ضعف المعرفة الأمنية وسهولة تخمين كلمات المرور.. أسباب جعلت المصريين هدفا للمخترقين    إعتقال شخصين بتهمة قتل امرأة وإصابة طفلها    بين السودان وإثيوبيا.. حدود لا تعرف الهدوء    هكذا سيكون "آيفون 13"..وهذه هي التغييرات الملاحظة    "حادثة الكرسي".. اردوغان يرد على رئيس الوزراء الإيطالي    سر جديد وراء الشعور بالجوع طوال الوقت.. دراسة حديثة تكشف    مسؤول رفيع ب"الكهرباء" يكشف خطة تحسين الإمداد وتقليل القطوعات خلال رمضان    بعد غياب طويل.. فرقة الأصدقاء المسرحية تعود للعمل الجماعي    إصابات جديدة ب"كورونا" والخرطوم تتصدّر قائمة الوفيات    قبائل بغرب دارفور تشدد علي حسم المتفلتين    والي الخرطوم يطلب الدعم الفني من بعثة "اليونيتامس" لادارة النفايات    أكرم الهادي سليم يكشف عن"4″ عروض رسمية    ريان الساتة: "يلّا نغنّي" إضافة لي ولدي إطلالة مختلفة    مذيعة مصرية تقتل زوج شقيقتها في أول أيام رمضان    هل عدم الصلاة يبطل الصيام ؟ .. علي جمعة يجيب    تفاصيل مثيرة في قضية اتهام وزيرة بالعهد البائد لمدير مكتبها بسرقة مجوهراتها الذهبية    في تأبين فاروق أبوعيسى.. سيرة نضال على جدار التاريخ    بحسب تقريره الفني.. فورمسينو يخلي كشف الهلال من المحترفين الأجانب والمجلس يبحث عن البديل    مقال تذكاري، تمنياتنا بالشفاء بأعجل ما يكون، الشاعر الكبير محمد طه القدال.    استقيل ياسقيل ..    كبسور: اليوتيوب ساهم في مضاعفة إنتاج الدراما    نقرشة .. نقرشة    نقر الأصابع..    916 مليون دولار والتحقيقات مستمرة.. تداعيات الخلاف بين قناة السويس و"إيفر غيفن"    ليس بالمال وحده تتطور الزراعة    ربطتها صداقة قوية مع محمود عبد العزيز محاسن أحمد عبد الله: ما (بتجرس من الصيام)!!    فرفور:لا أرهق نفسي بالمشغوليات في رمضان وأحرص علي لمة الاسرة    اتهام شبكة تتألف من (7) متهمين بتزوير شهادات فحص كورونا    أبيض أسود .. مصطفى النقر.. أنشودة كروية خالدة    تطعيم أكثر من 93 ألف شخص ضد "كورونا" بالخرطوم    خطأ شائع في السحور يقع فيه كثيرون يبطل الصيام    "علم الصيام".. الفوائد الصحية للصوم    شطب الاتهام في مواجهة مدير عام المؤسسة التعاونية للعاملين بالخرطوم    الشرطة: ضبط أكثر من (19) مليون حبة ترامادول مخدرة خلال العامين الماضيين    بدء محاكمة (19) متهماً من أصحاب محلات الشيشة    القبض على شبكات إجرامية في السعودية استولت على 35 مليون ريال نصباً    مذيعة تصف لقمان أحمد بأنه مستهتر وديكتاتور جديد    الطاهر ساتي يكتب.. والوطن بخير..!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المدعية الجنائية بنسودا ومتاريس العدالة ! .. بقلم: نجيب عبدالرحيم أبوأحمد
نشر في سودانيل يوم 22 - 10 - 2020

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

زيارة المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودا إلى السودان لأول مرة وفي هذا التوقيت الذي تعيش فيه البلاد أسوأ أزمة إنسانية في العالم لا اكل لا شراب لا أمن كنا نتوقع أن تطالب بنسودا بتسليم المجككين في كوبر المخلوع وهارون واللمبي وبكري حسن صالح وعلي عثمان والجنجويد وبقية المجرمين من النظام البائد المتهمين عه بارتكاب جرائم حرب وانتهاكات ضد الإنسانية في إقليم دارفور.
رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالله حمدوك إلتقى بوفد المحكمة الدولية برئاسة المدعية العامة فاتو بنسودا حبث أكد أن بلاده ملتزمة بتحقيق العدالة وأعضاء مجلس السيادة أكدوا استعدادهم للتعاون مع المحكمة الجنائية الدولية واضحة و(الفي يطنو حرقص يراهو برقص)!,
بعد كل مواكب الإستقبال لبنسودا وقدلتها مثل (الكاوبويات) قالت زيارتها ليس لها علاقة بتسليم المطلوبين السودانيين لللمحكمة الجنائية في هذه المرحلة مؤكدة أن دور المحكمة في هذه الفترة يقتصر على المزيد من التحريات للحصول على أدلة أكثر لدعم القضايا الجنائية، فيما يخص التهم الموجهة للمطلوبين ونفس وجهة نفس الكلام لمنظمات المجتمع المدني السودانية بالتعاون مع المحكمة الجنائية التي بحاجة إلى التعاون مع منظمات المجتمع المدني، لكونها على دراية أكثر بما يدور في المجتمع، وإيمانا بأنشطتها الفعالة فيما يتعلق بالتهم الموجهة ضد المطلوبين لدى المحكمة. وأخر كلام قالته زيارة ميدانية لقرى دارفور المتضررة ولقاء أسر الضحايا للبحث عن الحقيقة عن قرب يعني المخلوع وكل (المجكيين) من عصابة النظام البائد في كوبر لم تثبت إدانتهم وإن السماء في دارفور أمطرت باروداً ! وفي القيادة الملائكة فضت الإعتصام على قول (الكوز) إسحاق أحمد فضل الله الرجل الصادق حارس بوابة الإسلام الذي لم يكذب إطلاقاً .. ربما نسمع منه أن الملائكة أطلقت سراح أركان النظام البائد من سجن كوبر!.
يا أسر الضحايا الذين ابادتهم حكومة الإنقاذ النظام البائد في إقليم دارفور المحكمة الجنائية ما عندها شغلة أخر زبون كان للمحكمة الزعيم العسكري الصربي راتكو ملاديتش قائد الأركان في جيش صرب البوسنة المعروف بجزار البلقان المتهم بارتكاب جرائم إبادة وجرائم حرب وضد الإنسانية وحكمت عليه المحكمة مدى الحياة ويعد بحر ادريس ابو قردة القائد السابق في إحدى فصائل حركة العدل ووزير الصحة السابق في حكومة العهد البائد كان أول سوداني يسلم نفسه طواعية للمحكمة الجنائية الدولية بلاهاي في 2009 وحكمت عليه بالبراءة والآن عبدالرحمن علي كوشيب سلم نفسه طواعية للمحكمة الجنائية الدولية في افريقيا الوسطى عام2020 وسيطلق سراحه بعد فترة ولذا لم تشكل المحكمة الجنائية هاجس لمجرمي الإنقاذ المجككين في كوبر الذين قتلوا أهلكم بالرصاص واغتصبوا النساء ونهبوا القرى وحرقوها وشردوا أهلها موضوعكم بقى مع الحركات المسلحة البتاجر بقضيتكم بالمسارات والمحاصصات من أجل المناصب خلوههم يجيبوا ليكم حقكم وهم قالوا عندهم سلاح والزمن ده الشراكة بقت بالسلاح موضوع المحكمة الجنائية ماسورة أغسلوا يدينكم منها وبنسودا العاطلة طلعت ماسورتين مثل لاعب أنيمبا النيجيري إستفن وورغو الذي لعب للمريخ مقابل مبلغ خرافي وهيلمانة كبيرة وأخيراً طلع ماسورة بعد كلامك ده بخلي لجنة العاطل أديب تطالب بتمديد مفتوح ونثريات وهاك يا سجاير ويا (بربورة) ويا زيتونة وبعد الرحلة الطويلة النتيجة هي براءة المتهمين لأن مقاطع الفيديو مفبركة ونهاية الفيلم إبتسامة هوليودية في القيادة.
المجد والخلود للشهداء
إنتهى


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.