6 أبريل .. ذكرى الاعتصام وسقوط الطغيان وتحديات الانتقال .. بقلم: محمد الأمين عبد النبي    مصر واحلام اليقظة .. بقلم: شوقي بدري    السودان ... دولة الثنائيات المدمرة .. بقلم: عبد البديع عثمان    التحية لليوم العالمي للرياضة .. بقلم: الإمام الصادق المهدي    أغنية مدنية حرية وسلام: تعقيب على القدال .. بقلم: د. محمد عبدالرحمن أبوسبيب    عمي صباحاً دار فوز .. بقلم: أمين محمد إبراهيم    السفاح الخفي (كوفيد19) وبوارق أمل النجاة .. بقلم: أحمد محمود كانم    سفيرتنا في اذربيجان د. عوضية انحني اجلالا !! .. بقلم: بقلم: د. ابوبكر يوسف ابراهيم    الخرطوم تقر تسعيرتين للخبز    مزراعون حرائق القمح المتكررة استهداف ممنهج من قبل الدولة العميقة    حمدوك يشكل لجنة قومية لإنجاح الموسم الزراعي الصيفي    حقبة ما بعد كورونا (1) .. بقلم: عبدالبديع عثمان    قوات الدفاع الجوي الليبي تعلن إسقاط طائرتين تركيتين    توتنهام يتدرب رغم الحظر    في ارتفاع قياسي جديد.. كورونا يحصد أرواح نحو ألفي شخص في الولايات المتحدة خلال يوم    الحكومة التونسية تقر مجموعة من الإجراءات والقرارات الردعية لمجابهة جائحة كورونا    برقو يدعم مبادرة اتحاد الخرطوم ويشيد بالكيماوي    بشة: تدريباتنا تمضي بصورة مثالية على تطبيق واتساب    مباحث الخرطوم تفكك شبكة خطيرة لتزييف العملة    مباحث الخرطوم تفكك شبكة لتزييف العملة    مواطنون يستنكرون قرار فرض حظر التجوال الشامل    مطالب بفتح تحقيق في تمويل بنكي لمالية الخرطوم ب(333)مليون جنيه    السعودية تجيز مسلخ (الكدرو) لصادر اللحوم من السودان    محكمة الاستئناف العليا تؤيد الأحكام الصادرة بحق الرئيس المعزول    لجان مقاومة بري : دخلنا مقر قيادة الجيش بدون تنسيق مع جهاز الامن    الجيش : نفذنا الأوامر الاستيلاء على مقر تابع لوزارة الري    الهلال يرجي جمعيته العمومية للشهر المقبل ويزف البشريات للأنصار    (الصحة) تؤكد عدم تسجيل إصابات جديدة ب (كورونا) في السودان    التحقيق مع "بائع ثلج" متهم بإرتكاب جريمة قتل في الشاحنات    أوراق نهديها لدفتر حضور ود القرشي .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    صوت يمني يدعو الحوثيين لإطلاق سراح جميع الأسرى: كورونا لا يستثني أحدا    الجيش الإسرائيلي يريد تولي إدارة أزمة كورونا    منفذ هجوم فرنسا سوداني "طلب من الشرطة أن تقتله عند اعتقاله"    الرأسمالية الطُفيلية والتكسُّب الرخيص في زمن الأزمات !! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    سفاه الشيخ لا حلم بعده .. بقلم: د. عادل العفيف مختار    (التوبة) .. هي (الحل)!! .. بقلم: احمد دهب(جدة)    مساجد الخرطوم تكسر حظر التجوال وتقيم صلاة العشاء في جماعة    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    السودان وخارطة الطريق للتعامل مع إسرائيل .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    سامح راشد : أخلاقيات كورونا    الموت في شوارع نيويورك..! .. بقلم: عثمان محمد حسن    أمير تاج السر:أيام العزلة    شذرات مضيئة وكثير منقصات .. بقلم: عواطف عبداللطيف    مقتل 18 تاجراً سودانياً رمياً بالرصاص بدولة افريقيا الوسطى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    والي الخرطوم : تنوع السودان عامل لنهضة البلاد    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان من حزب التحرير في ولاية السودان
نشر في سودانيل يوم 06 - 06 - 2011


إنهم مازالوا في غيّهم سادرون وبغيرهم لا يتعظون!!
في 28 مارس 2011م حُبس عضو حزب التحرير الأخ/ الفاتح عبد الله أياماً (جعلها الله في ميزان حسناته)، لقيامه بواجب حمل الدعوة، وتبصير الناس بالحق في بيت من بيوت الله. لم يحمل سلاحاً، ولم يدعُ الناس إلى حمل السلاح لتغيير النظام؛ الذي يجب أن يتغيّر، أو يُغيَّر لأنه لا يقوم على أساس الإسلام. والأخ الفاتح إنما تحدث بلسانه فقط داعياً إلى الله. فلم يعجب ذلك السلطات، ففُتح ضده بلاغ تحت المادتين (50) تقويض النظام الدستوري، و(63) الدعوة لمعارضة السلطة العامة بالعنف أو القوة الجنائية. ثم أُطلق سراحه بالضمان بعد شطب المادة (50) وإبقاء الأخرى (63).
واليوم الاثنين 04 رجب 1432ه الموافق 06 يونيو 2011م عادت السلطات لاعتقال الأخ الفاتح بحجة أن الأمر تم تحويله إلى قسم مباحث أمن الدولة، حيث حُرّك نفس البلاغ في مواجهته بذات المادتين (50) المشطوبة سابقاً والمادة (63)!!
إن هذا التصرّف من قبل السلطات يؤكّد أن النظام في السودان سادر في غيّه، مُصرّ على محاربة حملة الدعوة ولو خالف ذلك حتى دستوره الوضعي، وقانونه الجنائي، فأي مبتديء في علم القانون يعلم علم اليقين عدم انطباق هاتين المادتين على ما قام به الأخ الفاتح! فلا ندري لمصلحة من تجافي الجهات المعنية المهنية في تنفيذ القانون؟!
إن الحبس والاعتقال لن ولم يثن حملة الدعوة من شباب حزب التحرير عن القيام بواجبهم، بل يزيدهم ذلك قوة وثباتاً على الحق، كما تزيد النار الذهب لمعاناً وتوهجاً، وسيظلون يعملون حتى ترحل هذه الأنظمة الظالمة المظلمة، ويبزغ فجر الخلافة الراشدة على بلاد المسلمين، وعندها سيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.
إننا نحذر هذا النظام وأجهزته التي تساعده على الظلم والصدّ عن سبيل الله من سوء العاقبة، ونذكّرهم بأن الله يمهل ولا يهمل، ونقول لهم اطلقوا سراح الأخ الفاتح فوراً، وتوبوا إلى ربكم واغتنموا الفرصة قبل فواتها باعلانها خلافة راشدة لتنالوا خيري الدنيا والآخرة، وإلا... فإنه مصيبكم ما أصاب إخوانكم... والسعيد من اتعظ بغيره.
إن حزب التحرير وشبابه من حملة الدعوة في كل العالم ماضون في طريق الحق، وإقامة الخلافة الراشدة، رغم أنف الطغاة الظالمين وزبانيتهم الغافلين، لا يضرهم من خالفهم حتى تقوم الخلافة أو يلقوا الله وهو عنهم راضٍ، يقول الله عز وجل:
[مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً + لِيَجْزِيَ اللَّهُ الصَّادِقِينَ بِصِدْقِهِمْ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ إِنْ شَاءَ أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُورًا رَحِيمًا]
ابراهيم عثمان ابو خليل
الناطق الرسمي لحزب التحرير في ولاية السودان


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.