بمشاركة دولية واسعة.. انطلاق مؤتمر باريس اليوم    (كورونا) تُعجِّل برحيل الطيب مصطفى    مانيس سفيراً للسودان بفرنسا    مدير بنك الصادر الأفريقي: سنقدم كافة أنواع الدعم للسودان حتى يتمكّن النهوض بأوضاعه    حملات استباقية للشرطة لإفشال الموسم الزراعي لعصابات المخدرات    رسمياً.. النيابة تتسلَّم المُتّهمين بقتل شهداء 29 رمضان    ظروف بتعدي ما تهتموا للايام قصة أغنية جاءت بسبب سيول وأمطار جرفت منزل الشاعر عوض جبريل    عميد الحكام جهاد جريشة : الجمهور السوداني راقي ويعشق الكرة بجنون    استقرار الأوضاع الصحية بمستشفيات النيل الأبيض    جبريل إبراهيم من باريس: نتطلع إلى شراكات استراتيجية فى الطاقة والزراعة    حاضرة ولاية الجزيرة.. (أغلق أنفك أنت في ود مدني)    مصرع 10 أشخاص وإصابة آخرين بحوادث مرورية    وزير المالية: السودان يتطلع إلى شراكات استراتيجية في قطاعات الطاقة والزراعة    حميدتي ل"باج نيوز" الاجتماع القادم للإتحاد سيضع حداً لأزمة المريخ الإدارية    وزير النقل المهندس ميرغني موسى حمد ل (السوداني) 1: حال الوزارة يغني عن السؤال ونتجه لبيوت خبرة عالمية لتحديد احتياجاتنا    غارات جوية إسرائيلية جديدة على غزة وصواريخ على جنوبي إسرائيل    أديب: أحداث ذكرى "مجزرة" فض الاعتصام جريمة ضد الإنسانية    الزراعة : مشاورات لفتح صادر الذرة    أبرزها السكر النيل الأبيض تشكو ارتفاع المنتجات المحلية    اهم عناوين الصحف السودانية السياسية المطبوعة اليوم الاثنين 17 مايو 2021م    السعودية تجدد منع سفر مواطنيها ل13 دولة    البنك المركزي: موقف البلاد من النقد الأجنبي مطمئن جداً    مزارعة بالجزيرة: الوقود المدعوم يستفيد منه أصحاب الآليات فقط    المؤتمر الشعبي: إطالة الفترة الانتقالية تأسيس لحكم دكتاتوري جديد    التئام مؤتمر المانحين اليوم محللون: كورونا تعيق التفاعل الدولي مع احتياجاتنا العاجلة    بالفيديو.. دجاجة "مقطعة" تهاجم فتاة    المعد البدني ابو الزيك يؤصي بتاهيل الجوانب الذهنيه    نبيل أديب يستبعد إعلان نتائج التحقيق في 3 يونيو    على مدينته الرياضية.. كوبر البحراوي يناور تأهبا لدوري النخبة المؤهل للممتاز    مصر.. وفاة الفنانة نادية العراقية متأثرة بإصابتها بكورونا    دراسة لمنظمة الصحة: العمل لساعات طويلة يقتل مئات الآلاف سنويا    احتجاجا على العدوان الاسرائيلي على المدنيين الفلسطينيين: استقالة رئيس جمعية الصداقة السودانية الاسرائيلية ..    كلارك: لااهتم لنتائج المباريات الودية بقدر تركيزي علي تجهيز لاعبي فريقي    السودان يطالب بتوفير الحماية الدولية للفلسطينيين    حريق يقضي يلتهم 15 متجرا في المالحة بشمال دارفور    أحزان العيد المُقيمة والمتجددة .. بقلم: د. بشير إدريس محمدزين    فيديو: ريال مدريد يتشبث بآماله في بطولة اللا ليغا حتى الرمق الأخير    لماذا خصصت السعودية مسارات خاصة لمواطنيها لعبور جسر الملك فهد؟    لجنة المنتخبات الوطنية تجتمع مع الجهازين الفني والإداري    السيسى يصدر توجيها بشأن مصابي الغارات الإسرائيلية في قطاع غزة    النوافل.. غابت عن حياة معظم المسلمين    مصدر: محمد رمضان تدخل لحل أزمة المخرج محمد سامي… والنتيجة صادمة    وزير الداخلية يرأس الاجتماع الطارئ لهيئة إدارة الشرطة    العائلة تتدخل في أزمة مها أحمد وأبطال "نسل الأغراب"    188قتيلا و1230 مصابا جراء الضربات الإسرائيلية على غزة    من هو المرشح الأبرز لخلافة "زيدان" في قيادة ريال مدريد!    المريخ يواجه الإنتاج الحربي وكيلوباترا ظهر ومساء اليوم    استمرار حملة التطعيم بلقاح "الكورونا" بالنيل الأبيض    بتوجيه من رئيس الوزراء: تعزيزات شرطية لولاية جنوب دارفور    نقل (432) طن نفايات من مدني    إسرائيل تقصف منزل زعيم حماس بغزة ودخول القتال يومه السابع    انطلاق مهرجان (أنغام بوادينا) اليوم بساحة الحرية    هجرة عكس الرّيح: موسى الزعيم ألمانيا / سوريا .. عرض وتقديم: حامد فضل الله / برلين    زوجتي عصبية فماذا أفعل؟    لا تغفل عنها.. موعد البدء بصيام الست من شوال    مات بآخر أدواره في "موسى".. وفاة فنان مصري بكورونا    لا تغفل عنه.. دعاء ثاني أيام العيد المبارك    آه من فقد الشقيق أو الحبيب واليوم عيد .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي/المملكة المتحدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أصل الإنسان بين الإنجليز والأمريكان! .. بقلم: فيصل علي سليمان الدابي
نشر في سودانيل يوم 03 - 10 - 2009

في عام 1859 أصدر عالم الأحياء البريطاني تشارلز داروين كتاب أصل الأنواع ثم أردفه بعد ذلك بكتاب سلالة الإنسان ومن ثم اشتهر بوصفه واضع نظرية التطور ومنذ ذلك الحين وحتى تاريخ اليوم أثارت نظرية داروين ، والتي تزعم أن أصل الانسان كان قرداً ، جدلاً واسعاً بين أنصار نظرية التطور وأنصار نظرية الخلق المستقل، ورغم أن دارون نفسه ظل حائراً فيما أسماه بالحلقة المفقودة التي لم يكتشفها أحد والتي يفترض أن توضح كيفية انتقال الإنسان الحديث من الطور القردي إلى الطور البشري ، ورغم الانتقادات العنيفة التي تلقتها نظرية التطور من قبل أنصار الأديان السماوية المؤمنين بنظرية الخلق المستقل، فقد انتشرت نظرية التطور إلى درجة أن معظم كليات العلوم والطب في معظم دول العالم ومن ضمنها كليات العلوم والطب في العالم العربي والإسلامي قد درجت على تدريس نظرية التطور لا باعتبارها مجرد نظرية قابلة لاثبات الخطأ والصواب وإنما باعتبارها مسلمات علمية غير قابلة للتشكيك!
ومن المؤكد أن تصور البشر لأسلافهم على شكل قردة تلهو وتتشقلب في جبلاية هو أمر غير مريح نفسياً للإنسان الذي يعتبر نفسه سيد المخلوقات في العالم بحكم تفوقه العقلي وقدرته على استخدام الأدوات كما أن المنطق يطرح أسئلة موضوعية لا تستطيع نظرية التطور تقديم أي إجابة عليها ومنها على سبيل المثال لا الحصر لماذا لم يتطور الكلب ، الذي أكتشف أصله في بلاد الصين ، ويصبح مخلوقاً آخر؟! وكيف نفسر وجود مخلوقات مختلفة من فصيلة واحدة بأشكال متباينة وبجينات وخرائط وراثية مستقلة ؟!
بالأمس ورد في آخر الأخبار العلمية أن علماء أمريكيين قد تمكنوا من إثبات خطأ النظرية الداروينية حول الأصل القردي للإنسان وأن أصل الإنسان هو إنسان قديم أطلقوا عليه إسم آرديبيسكس راميديس عاش منذ أربعة ملايين وأربعمائة ألف سنة وتم العثور على هيكله المتحجر في أحافير الهضبة الأثيوبية! وقد ورد في النظرية الأمريكية "إن البشر غالباً ما يظنون أن الناس تطوروا من القردة، لكن ذلك ليس صحيحاً، بل أن القردة هي التي تطورت من البشر" والسؤال الذي ينبغي توجيهه هو : إذا أدعى الانجليز ذات يوم أن أسلاف البشر كانوا قروداً وأثبت الأمريكان مؤخراً أن أسلاف البشر ليسوا من سلالة الشمبانزي فماذا سيكون مصير نظرية التطور الإنجليزية وهل سيستمر تدريسها في الكليات العلمية العربية والاسلامية أم سيتم استبدالها بنظرية أصل الإنسان الأمريكية رغم أنها لا تخلو بدورها من شبهات قردية إذ تقول "إن القردة هي التي تطورت من البشر"؟! أي كأننا يا قرد لا رحنا ولا جينا ! وهل سيأتي يوم تنتهي فيه البلبلة حول أصل الإنسان ، المعروف للجميع إلا للعلماء الغربيين، أم أن الجدل البيزنطي حول أصل الإنسان سيستمر في العالم إلى أجل غير مسمى ولن يتم فض الاشتباك بين القرود والبشر بأي حال من الأحوال؟!
فيصل علي سليمان الدابي/المحامي/الدوحة/قطر


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.