جلاب: قوات الحركات الموجودة في الخرطوم ل(حراسة القيادات)    بسبب استمرار انقطاع الكهرباء.. دعوات لإغلاق بورتسودان    مجموعة سوداكال تهاجم اتحاد الكرة ومجلس حازم    اغتيال قيادي بارز في الإدارة الأهلية بشرق دارفور    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الأربعاء الموافق 19 يناير 2022م    شهران.. واتحاد التدمير فوق البركان..!!    مجلس المريخ يختار ملعب الهلال لمبارياته الأفريقية ويثني على دور رئيسه في توفير الالتزامات المالية    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الأربعاء 19 يناير 2022    زيادة حجم التبادل التجاري بين السودان ومصر    أصدقاء السودان بالرياض يبحثون سبل تعزيز التنسيق المشترك لدعم جهود الانتقال السلمي    طموح الفراعنة أم انتفاضة صقور الجديان.. من يكسب الرهان؟    أكد عودة "الغربال" .. برهان تية : عازمون على الفوز أمام مصر    عزيمة وإصرار في المنتخب الوطني للفوز على مصر غدا    احمد يوسف التاي يكتب: تمسكوا بسلمية الثورة رغم كل شيء    البرهان يتلقى اتصالاً هاتفياً من محمد بن زايد    توقيف شبكة إجرامية تنشط في سرقة السيارات بمنطقة الكدرو    والي الجزيرة المكلف يدشن توزيع السماد بمخازن اكثار اليوريا    لعبة الكلمات على الإنترنت "ووردل" تجتاح الولايات المتحدة    قرار باستمرار امتحانات الفترة الأولى و مقترح لتمديد الإجازة    محكمة التحكيم الرياضي توجه ضربة قاضية لكمال شداد وحسن برقو    الدولار.. رحلة صعود مفاجئة    شركة تطلب موظفاً مقابل 917 درهماً في الساعة .. بهذه الشروط الغريبة!    حيدر المكاشفي يكتب: مليونية الحوت وأبو السيد    ما كفارة وحكم الزوج كثير الحلف بالطلاق؟    تجار المحاصيل بالجزيرة يشتكون من ضعف القوة الشرائية    وزارة الداخلية: الشرطة تعاملت مع تظاهرات 17 يناير بأقل قدر من القوة القانونية    ضبط شبكة إجرامية تعمل في طباعة وتوزيع العملة    ازدحام أمام بوابات الكهرباء بعد إلغاء تعرفة الزيادة    حمو بيكا: سأغير اسمي لهذا السبب    المَكتَب المُوحّد للأطبّاء يُعلن الانْسِحاب من المُسْتشفَيَات النظاميّة والإضراب عن الحالات الباردة ل(3) أيام    بعد "الشمس الاصطناعية".. الصين بصدد تطوير "قمر اصطناعي" مضاد للجاذبية    مدير الاستخبارات الأمريكية يلتقي بالرئيس الأوكراني    صلاح الدين عووضة يكتب : الأيام!!    تأجيل موعد قرعة الدوري الممتاز    تسريبات هاتف "سامسونغ" المرتقب.. ميزة شحن سريع وكاميرا قوية    استيراد السُّكّر في جوالات زنة 25 كيلو .. بوادر أزمة في الأفق!!    إدانة امراة بالاستيلاء على ملايين الجنيهات عبر شركة وهمية    بيع عينات ترويجية للدواء في الأسواق مسؤولية مَن؟!    تفاصيل مُثيرة في محاكمة (7) طلاب جامعيين بتُهمة الإتجار وتعاطي المخدرات    مواصفات "غالاكسي تاب اس 8".. وموعد إصداره    دعم من مصرف الإدخار لمركز الفاشر لعلاج الأورام    القائم بالأعمال بسفارة السودان ببودابست يلتقي نائب وزير الدولة بالمجر    وكيل بوزارة الثقافة والإعلام يتفقد هيئة البث الإذاعي والتلفزيوني    لتجميل وجه الخرطوم .. (هيا) للنظافة تعيد شعار (خليك دسيس وأجدع في الكيس)    توضيح من الكرملين حول الوجود العسكري الروسي قرب أوكرانيا    في الذكرى التاسعة لرحيل الأسطورة محمود عبد العزيز….أبقوا الصمود    تسع سنوات من الغياب 17 يناير عند ذاكرة (الحوت) مواكب (الثورة) لا تعرف التراجع    نجوم لا تأفل الشجن الأليم    مكاسب مفاجئة.. ثروات "أغنى 10 رجال أعمال بالعالم" تتضاعف في الجائحة!    شمال كردفان:ضبط كوابل نحاسية مسروقة خاصة بشركات البترول    آمال عباس تكتب : وقفاتٌ مُهمّةٌ ..صرير الأقلام.. ودوِّي المدافع (3)    أسرار بابكر تعود للسودان والغناء    الحوامل ولقاح كورونا.. دراسة طبية تكشف المخاطر والفوائد    سناء حمد: اللهم نسألك الجنة مع ابي ..فنحن لم نشبع منه    5 عادات سحرية في الصباح تجعل يومك أفضل    عبد الله مسار يكتب : من وحي القرآن الكريم (كهيعص عند المحبين)    طه مدثر يكتب: لا يلدغ المؤمن من جحر العسكر مرتين    حيدر المكاشفي يكتب: الانتخابات المبكرة..قميص عثمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



السودان وليبيا يسعيان لفتح «صفحة جديدة»
نشر في سودانيل يوم 29 - 10 - 2014

مسؤول ليبي: البشير طلب رسميا تسليم 4 سودانيين اعتقلوا في بنغازي
«الشرق الأوسط»: القاهرة: خالد محمود
في زيارته الأولى إلى العاصمة السودانية الخرطوم، سعى رئيس الوزراء الليبي إلى حلحلة المسائل العالقة مع السلطة السودانية وفتح صفحة جديدة في العلاقة بين طرابلس والخرطوم، وعلمت «الشرق الأوسط» أن السودان طلب رسميا من السلطات الليبية تسلميه 4 سودانيين اعتقلهم الجيش الليبي أخيرا في مدينة بنغازي بشرق ليبيا، خلال المعارك التي يخوضها ضد الجماعات الإرهابية هناك.
وقال مصدر رفيع المستوى في الحكومة الليبية ل«الشرق الأوسط» إن الطلب السوداني تم تقديمه رسميا خلال اللقاء الذي عقده أمس الرئيس السوداني عمر البشير مع عبد الله الثني رئيس الحكومة الانتقالية في ليبيا الذي ينهي اليوم زيارة عمل رسمية لمدة 3 أيام إلى العاصمة السودانية الخرطوم.
وقال المصدر الذي طلب عدم تعريفه: «السلطات السودانية طالبتنا بتسليم 4 سودانيين قبضت عليهم قوات الجيش في بنغازي وهم يقاتلون مع تنظيم (أنصار الشريعة المتطرف)»، لكنه امتنع عن تأكيد ما إذا كانت السلطات الليبية ستقوم بالفعل بالاستجابة للطلب السوداني أم لا. وتابع أن «الاستجابة ستكون على شكل ضغط على السودان للابتعاد عن تمويل الجماعات المتطرفة»، لافتا إلى أن السلطات الليبية تعتزم الضغط بكل الوسائل الممكنة على الخرطوم في هذا الاتجاه.
وأضاف المصدر أن «الثني ذكر السودان بأن العلاقات الاقتصادية الممتازة مع ليبيا وغيرها من دول الجوار الجغرافي أمر يفيد السودان، وأن السودان يمكنه الاعتماد على ليبيا من الناحية الاقتصادية لأن موقعها ثابت لا يمكن تغييره، وليس كعلاقاتها مع دول بعيدة مثل قطر يمكن أن تتركه لوحده في أي لحظة».
واعتبر المسؤول الليبي أن «شعور الثني بأهمية العلاقات مع السودان جعله يعالجها بحكمة لفتح صفحة جديدة من احترام السودان للسيادة الليبية والتعاون المشترك، وعدم الانجرار وراء سياسات الإخوان المسلمين التي تضر السودان أكثر مما تضر ليبيا».
وعلى صعيد ذي صلة، قال مسؤولون في الجيش الليبي ل«الشرق الأوسط» إن كثيرين من حملة الجنسيات العربية والأجنبية يقتلون ضمن صفوف الجماعات المتطرفة المناوئة للجيش في عدة مدن ليبية، أبرزها بنغازي ودرنة، التي تعتبر المعقل الرئيسي للجماعات الإرهابية في ليبيا.
وأكد أعضاء من مجلس النواب الليبي زاروا مدينة بنغازي أول من أمس أن منطقة بنينة والمطار أصبحت منطقة آمنة بالكامل بعد أن تم تطهيرها من الجماعات المسلحة الخارجة عن الشرعية، وأن الجيش الوطني بالتعاون مع الأهالي وشباب بنغازي يقوم حاليا بتطهير بعض أحياء المدينة من آخر جيوب الخارجين عن الشرعية.
من جهته، قال مصدر مرافق للثني إن وزير الدفاع السوداني الفريق أول ركن عبد الرحيم حسين أكد رسميا للثني أن السودان لا يمكن أن يتعامل مع أي جهة غير شرعية في ليبيا أو يتدخل في شؤون ليبيا الداخلية، مشيرا إلى أن السودان أكد على دعم الحكومة الليبية المنبثقة عن مجلس النواب، وأن السودان سيعمل على مساندة ودعم الاستقرار في ليبيا ورعاية الحوار بين الأطراف الليبية المختلفة.
ونقل المصدر عن المسؤول السوداني قوله إن «أمن ليبيا واستقرارها هو أمن السودان».
وكان الرئيس السوداني عمر البشير قد التقى الثني أمس ببيت الضيافة بالخرطوم، حيث أجريا، وفقا لوكالة الأنباء السودانية الرسمية، مباحثات ثنائية تناولت المصالح والقضايا ذات الاهتمام المشترك التي تصب في صالح تطوير العلاقات بين البلدين وتعزيز التعاون بما يحقق مصالح الشعبين بجانب الاتفاقات العسكرية الموقعة بين البلدين.
إلى ذلك، أعلن وزير الخارجية السوداني علي كرتي في تصريحات صحافية عقب المباحثات عن تبني السودان خطة واضحة ومحورية من دول الجوار لحل الأزمة في ليبيا أمن عليها الطرفان وأنه سيتم طرحها في إطار أوسع، معتبرا أنه تم إنجاز توافق وسط دول الجوار الليبي يقوم على أن المنهج المطلوب اتباعه هو منهج المصالحة والجمع بين الأطراف الليبية المختلفة.
وأكد كرتي أن المباحثات تعمقت في الموضوعات المطروحة بين البلدين، موضحا أن ما وصفها بالمعلومات المغلوطة التي كانت تدور في الوسط الإعلامي بأن السودان له موقف من الحكومة الليبية، قد أجمع الجانبان على عدم صحتها.
في المقابل، أعرب وزير الخارجية الليبي محمد الدايري عن تقدير الحكومة الليبية للسودان حكومة وشعبا لدعمه ليبيا في حرب التحرير عام 2011، وتوقع أن يتعاظم دور السودان في الأيام المقبلة في إطار دول الجوار الليبي.
وأوضح الدايري أن زيارة الثني جاءت تلبية لدعوة من البشير، وقال إن «ليبيا تتطلع إلى آفاق جديدة في علاقة وطيدة بين الشعبين والحكومتين السودانية والليبية، خاصة أن الخرطوم تستضيف اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي المقبل لبحث الأزمة الليبية».
وأضاف أن ليبيا تسعى إلى تطوير علاقاتها الاستثمارية مع السودان، وعلاقات التعاون العسكري مع السودان وعدد من الدول العربية لبناء جيش وطني موحد يحمي المصالح الاستراتيجية والقومية العليا لدولة ليبيا.
يشار إلى أن الثني والوفد المرافق له قد وصلوا إلى العاصمة السودانية الخرطوم أول من أمس في زيارة رسمية، تلبية لدعوة من البشير الذي كان على رأس مستقبليه بمطار الخرطوم الدولي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.