مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزراء الخارجية العرب يبحثون الأوضاع بالقدس
نشر في سودان سفاري يوم 02 - 03 - 2010

تختتم اليوم اجتماعات الدورة133 لمجلس جامعة الدول العربية علي مستوي المندوبين الدائمين برئاسة سفير الصومال عبدالله حسن والتي اعدت التوصيات الخاصة بالقضايا التي ستعرض أمام وزراء الخارجية العرب .
صباح غد.وذلك لإقرارها وفي مقدمتها تطورات القضية الفلسطينية وتفعيل مبادرة السلام العربية والأوضاع المتدهورة في القدس.
وبحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس تعقد لجنة مبادرة السلام العربية علي المستوي الوزاري( الأردن والبحرين وتونس والجزائر والسعودية والسودان وسوريا وفلسطين وقطر ولبنان ومصر والمغرب واليمن), والأمين العام للجامعة العربية السيد عمرو موسي, بالإضافة الي الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان اجتماعا لها برئاسة دولة قطر مساء اليوم, عشية اجتماع المجلس الوزاري لمناقشة الجهود المبذولة لإعادة إطلاق عملية التفاوض بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
وقالت مصادر فلسطينية مطلعة, إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيطلع أعضاء اللجنة علي نتائج الاتصالات التي تجريها الولايات المتحدة مع الجانب الإسرائيلي, من أجل استئناف المفاوضات, وأعلنت مصادر دبلوماسية عربية لالأهرام, أن لبنان طلب إضافة مشروع القانون الأمريكي المتعلق بفرض عقوبات علي مشغلي الأقمار الصناعية باعتبارها منظمات إرهابية علي جدول أعمال مجلس جامعة الدول العربية في دورته الحالية لاتخاذ قرار بشأنه.
وقالت المصادر إن سوريا طلبت أيضا إضافة بند متعلق بالحصار الجائر المفروض علي سوريا والسودان من قبل الولايات المتحدة بخصوص شراء أو استئجار الطائرات وقطع الغيار وتداعيات هذا الحصار الذي يهدد سلامة وأمن الطيران المدني.
وأضافت: لقد تمت إضافة بند يتعلق باعتماد الجمعية العامة للأمم المتحدة مبادرة الرئيس التونسي زين العابدين بن علي, باعتبار عام2010 عاما دوليا للشباب ويدعو هذا البند الدول العربية الي المشاركة الفاعلة في المؤتمر العالمي للشباب, الذي سيعقد برعاية الأمم المتحدة والمساهمة الفاعلة في المؤتمر وأنشطته المختلفة.
وكانت رئاسة الدورة قد تم تسليمها خلال اجتماع المندوبين من مندوب سوريا الي مندوب الصومال, ثم عقدت بعد ذلك جلسة العمل الأولي والتي تم خلالها إقرار مشروع جدول الأعمال الذي يتضمن28 بندا وإحالة بنوده بعد اعتماده الي اللجان المتفرعة من المجلس وهي لجنة الشئون السياسية, لجنة الشئون الاقتصادية, لجنة الشئون الاجتماعية والثقافية, لجنة الشئون القانونية ولجنة الشئون الإدارية والمالية.
ومن المقرر أن يبدأ اجتماع وزراء الخارجية غدا بجلسة افتتاحية علنية يلقي فيها ممثل سوريا رئيس الدورة السابقة كلمة, ثم يلقي رئيس الدورة الحالية وهي الصومال كلمة, ثم يلقي الأمين العام للجامعة العربية السيد عمرو موسي كلمة, ويتحدث بعد ذلك وزير خارجية تركيا ومعروف أن تركيا تشارك في الاجتماعات بصفة مراقب. وترفع الجلسة بعد ذلك لتعقد جلسة العمل الأولي للمجلس حيث يتم اعتماد مشروع جدول الأعمال, ثم يقيم الأمين العام مأدبة غداء للوزراء, ثم تعقد جلسة العمل الثانية المغلقة مساء غد لاستكمال مناقشة بنود جدول الأعمال.
وتحظي القضية الفلسطينية بأهمية كبيرة علي جدول أعمال الاجتماع الوزاري, حيث يناقش وزراء الخارجية بندا حول متابعة التطورات السياسية للقضية الفلسطينية والصراع العربي الإسرائيلي وتفعيل مبادرة السلام العربية, وكذلك متابعة تطورات الأوضاع في مدينة القدس والإجراءات الإسرائيلية فيها, وسياسة الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي المحتلة.
ويناقش وزراء الخارجية موضوعات الجدار العازل والانتفاضة واللاجئين الفلسطينيين, ووضع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا, وكذلك دعم موازنة السلطة الوطنية الفلسطينية وصمود الشعب الفلسطيني.
كما يناقش الوزراء تقرير وتوصيات مؤتمر المشرفين علي شئون اللاجئين الفلسطينيين في الدول العربية المضيفة في دورته83, وكذلك تقريرا عن أعمال المكتب الرئيسي والمكاتب الإقليمية لمقاطعة إسرائيل بين دورتي مجلس الجامعة132 133.
ويستعرض وزراء الخارجية موضوعا آخر يتعلق بالأمن المائي العربي وسرقة إسرائيل للمياه في الأراضي العربية المحتلة, كما يناقشون قضية الجولان العربي السوري المحتل والإجراءات الإسرائيلية فيه.
ويتضمن جدول أعمال المجلس كذلك بندا حول تقرير الأمين العام لجامعة الدول العربية حول نشاط الأمانة العامة وإجراءات تنفيذ قرارات المجلس بين الدورتين132 و133, كما يناقش بندا حول مشروع جدول أعمال مجلس الجامعة علي مستوي القمة في دورته العادية22.
ويتضمن جدول الأعمال بندا حول مخاطر التسلح النووي الإسرائيلي وأسلحة الدمار الشامل الإسرائيلية الأخري علي السلم الدولي والأمن القومي العربي, وكذلك حجم ومخاطر النشاط الفضائي والصاروخي الإسرائيلي علي الأمن القومي العربي.
وبندا آخر يؤكد رفض العقوبات الأمريكية أحادية الجانب المفروضة علي سوريا, وكذلك بندا حول الحصار الجائر المفروض علي سوريا من قبل الولايات المتحدة بخصوص شراء أو استئجار الطائرات وقطع الغيار.
ويستعرض وزراء الخارجية خلال الاجتماع موضوع الاستخدامات السلمية للطاقة النووية في الدول الأعضاء بجامعة الدول العربية, كما يناقشون بندا آخر وهو موضوع الإرهاب الدولي وسبل مكافحته.
ويشمل جدول الأعمال الأوضاع في لبنان وفي العراق, والسودان والصومال وجمهورية جزر القمر والتوتر علي الحدود الجيبوتية الإريترية في منطقة رأس دوميرا الجيبوتية.
ويخصص وزراء الخارجية العرب بندا منفردا حول موضوع احتلال إيران للجزر الثلاث( طنب الكبري وطنب الصغري وأبوموسي) التابعة لدولة الإمارات في الخليج العربي.
ويتطرق وزراء الخارجية في اجتماعهم الي موضوع معالجة الأضرار والإجراءات المترتبة علي النزاع حول قضية لوكيربي.
ويفرد وزراء الخارجية لموضوع العلاقات العربية مع التجمعات الدولية والإقليمية بندا مطولا يتضمن العلاقات العربية الإفريقية ويستعرضون فيه مسيرة التعاون العربي الإفريقي, والصندوق العربي للمعونة الفنية للدول الإفريقية.
كما يناقش الوزراء موضوع العلاقات العربية الأوروبية, والعلاقات العربية الآسيوية وسبل تعزيز التعاون مع آسيا الوسطي والعلاقات مع الصين ومع الهند, وأيضا المنتدي الاقتصادي العربي الياباني, والعلاقات العربية التركية ومنتدي التعاون العربي التركي.
والعلاقات مع روسيا الاتحادية ومنتدي التعاون العربي الروسي, والعلاقات العربية مع دول أمريكا الجنوبية ومتابعة قمة الدول العربية ودول أمريكا الجنوبية.
وهناك بند آخر علي جدول أعمال الاجتماع حول الترشيحات لمناصب الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة ومنظمات ومؤسسات دولية أخري, وكذلك بند حول تقرير وتوصيات اللجنة الدائمة للشئون القانونية عن اجتماعها الذي عقد يومي14 و15 فبراير الحالي بمقر الجامعة العربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.