الهلال يتجاوز الفلاح عطبرة بثلاثية نظيفة ويصعد الى الصدارة مؤقتا    حكم قضائي بسجن وتغريم الناشط دسيس مان لهذا السبب – تفاصيل القضية    مروي في ذكريات الأستاذ عبد الكريم الكابلي ومذكراته .. بقلم: أ.د. أحمد إبراهيم أبوشوك    حول إستاطيقا الجّسد .. منظور إكسيولوجي .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن    الحَوَاريون الواردة في القرآن الكريم .. سودانية مروية اماً واباً .. بقلم: د. مبارك مجذوب الشريف    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    المريخ مكتمل الصفوف أمام السوكرتا    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    "الاستئناف" يؤيد الإعدام في حق مدانين بقتل "لص"    النيابة تأمر بعدم تشريح جثة ابنة مسؤول توفيت غرقاً    تقارير: هازارد يجبر ريال مدريد على استشارة كبار الأطباء    سجلات سوداء لبرشلونة خارج ملعبه في الأدوار الإقصائية من دوري الأبطال    شاب يسدد طعنات قاتلة لصديقه    فيلود يطالب باكرم والبرنس الجديد    الحج والعمرة تنفي فرض رسوم اضافية على الوكالات    اتفاق بين الحكومة وقادة مسار دافور حول ملف الخدمة المدنية    الشيوعي يوافق على طلب حمدوك مساعدة الأمم المتحدة    اختفاء 7 مليون من وزارة المالية بالخرطوم    العاملون بكنانة ينفذون وقفات احتجاجية تضامناً مع المفصولين    (الصحة) تتقصى حول (8) أجانب مُشتبه بإصابتهم (بكورونا)    حميدتي يؤكد التزام (الدعم السريع) بحماية المدنيين والعمل وفقاً للقانون    كرار: من يتهم الأحزاب باختراق الجيش فليقدم الدليل    في حضرة الكروان عبد العزيز المبارك وذكريات من هولندا... بقلم: عادل عثمان جبريل/أم درمان/الواحة    مهاجر سوداني في مالطا: الوضع هنا نسخة عن ليبيا بالنسبة لي!    الفاتح جبرا .. بقلم: حنك بيش !    (الصحة) تتقصى حول (8) أجانب مُشتبه بإصابتهم (بكورونا)    إسرائيل تكشف عن حالة إصابة ثانية ب"كورونا"    العراق.. واشنطن تحث علاوي على حل الخلافات مع الزعماء السُنة والكرد    الخطوط الجوية القطرية: سنخضع الركاب القادمين من إيران وكوريا الجنوبية للحجر الصحي    وزارة الصحة السعودية: ننسق مع الصحة الكويتية لعلاج المواطن السعودي المصاب بفيروس "كورونا"    اتّهامات متبادلة بين الموارِد المعدنية وشركات القطاع بشأن إنتاج الذهب    ابرز عناوين الصحف السياسيه الصادرة اليوم الاثنين 24 فبراير 2020م    أمير تاج السر : من يمنح الجوائز الأدبية؟    ضد تبديل العملة مع "تعويم الجنيه": ولنبدأ فعلياً في ضرب "الاقتصاد الموازي" الذي تسيطر عليه الرأسمالية التي نشأت في العهد البائد .. بقلم: نورالدين عثمان    ما بين الشيخ الاكبر والسلطان ... حكايات تتكرر بين بلة الغائب وآخرون .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    الظواهر الصوتية غرض أم مرض؟ .. بقلم: إسماعيل عبد الله    الرئيس الألماني يزور السودان الخميس المقبل    بعض قضايا الإقتصاد السياسي لمشروع الجزيرة .. بقلم: صديق عبد الهادي    يؤتي الملك من يشاء .. بقلم: إسماعيل عبد الله    ثم ماذا بعد أن بدأت الطائرات الإسرائيلية تطير في أجواء السُّودان يا فيصل محمد صالح؟ .. بقلم: عبدالغني بريش فيوف    خواطر حول المجلس التشريعي، الدعم السلعي، وسعر الصرف .. بقلم: أ.د. علي محمد الحسن    فيروس كورونا .. بقلم: د. حسن حميدة - مستشار تغذية – ألمانيا    استراحة - أن شاء الله تبوري لحدي ما اظبط اموري .. بقلم: صلاح حمزة / باحث    في ذمة الله مذيعة النيل الأزرق رتاج الأغا    هجوم على مذيع ....!    شرطة تضبط شبكة لتصنيع المتفجرات بشرق النيل    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عملية 'فجر ليبيا' تفشل في السيطرة على مطار طرابلس الدولي...فشل مخطط الإخوان للسيطرة على مناطق استراتيجية بطرابلس
نشر في السودان اليوم يوم 21 - 07 - 2014

طرابلس - اندلعت مواجهات عنيفة أمس الأحد بين كتائب ثوار الزنتان الموالية لعملية "كرامة ليبيا" التي أطلقها اللواء خليفة حفتر في منتصف شهر مايو الماضي، وميليشيات مُسلحة موالية لجماعة الإخوان والميليشيات المتطرفة الدائرة في فلكها، مدعومة بعناصر "جهادية" من "جبهة النصرة" المُصنفة دوليا إرهابية، شاركت في القتال في سوريا.
وبدأت هذه المواجهات عندما سعت الميليشيات المُسلحة المتطرفة إلى محاولة السيطرة على مطار طرابلس الدولي في إطار عملية "فجر ليبيا" التي أطلقتها جماعة الإخوان في وقت سابق بدعم وتمويل قطري وتركي.
وقالت مصادر ليبية إن الميليشيات التي هاجمت أمس مطار طرابلس الدولي الذي يخضع لسيطرة لواء القعقاع، وكتيبة الصواعق (من الزنتان)، يقودها صلاح بادي من مصراتة، الذي لا يخفي علاقاته بجماعة الإخوان وبقية الميليشيات المسلحة التابعة لتنظيم القاعدة و"أنصار الشريعة".
ويُعرف صلاح بادي العضو السابق في المؤتمر الوطني الليبي (البرلمان) المنتهية صلاحيته، بتحالفه مع جماعة الإخوان، وبعلاقاته الوطيدة مع الجماعة الليبية المقاتلة، وبقية التنظيمات والميليشيات المُسلحة المرتبطة بتنظيم القاعدة وأنصار الشريعة.
وتعرض مطار طرابلس الدولي والمناطق المُحيطة به لقصف عنيف وعشوائي براجمات الصواريخ والمدفعية وقذائف الدبابات، وذلك في محاولة لميليشيات صلاح بادي التقدم ودخول المطار.
ولم تسلم المناطق الآهلة بالسكان المُجاورة لمطار طرابلس الدولي، وخاصة منها منطقة قصر بن غشير، من حقد تلك الميليشيات، حيث تساقطت على منازل المواطنين القذائف الصاروخية والمدفعية في قصف عشوائي مما تسبب في خسائر بشرية ومادية جسيمة.
وأفاد شهود عيان أن الهجوم الذي شنته ميليشيات صلاح بادي فشل في تحقيق أهدافه، حيث تصدى له أفراد لواء القعقاع، وكتيبة الصواعق ببسالة، ومنعوا عناصر الميليشيات التكفيرية من دخول المطار، وذلك رغم عددهم الكبير، وتسليحهم المتطور الذي أمنته المخابرات القطرية.
وأكدت مصادر متطابقة ل"العرب" أن المخابرات القطرية بالتنسيق مع نظيرتها التركية قامت خلال الأيام الماضية بترتيب نقل المئات من الجهاديين الليبيين والتونسيين الذين يقاتلون في سوريا، من مدينة حلب السورية إلى الأراضي التركية، ومن ثم نقلهم إلى ليبيا.
وأشارت إلى أن أكثر من أربع طائرات مُحملة بهؤلاء "الجاهديين" هبطت خلال الأيام الماضية في مطار معيتيقة بضواحي طرابلس الذي تُسيطر عليه ميليشيات مُسلحة موالية لجماعة الإخوان المسلمين والتنظيمات المتطرفة، وتخضع للمخابرات القطرية، حيث تم نقل هؤلاء "المقاتلين" إلى الصفوف الأمامية في عملية "فجر ليبيا" التي أطلقها الإخوان في وقت سابق. وكانت جماعة الإخوان وعدد من التنظيمات والميليشيات الموالية لها قد أطلقت قبل نحو عشرة أيام عملية عسكرية تحت اسم "فجر ليبيا" بدعم قطري وتركي للسيطرة على العاصمة طرابلس، وذلك في مسعى إلى خلط الأوراق وتغيير قواعد المعادلة الميدانية استباقا لأي تحرك قد يطيح بهم قبل الإعلان عن نتائج الانتخابات الماضية.
وفيما تتواصل المعارك في العاصمة الليبية طرابلس ومطارها الدولي التي دخلت أسبوعها الثاني، تصاعدت وتيرة أعمال العنف في مناطق أخرى من البلاد مع تزايد عمليات الاغتيال والاختطاف التي تستهدف العسكريين والأمنيين، حيث تكثفت بشكل لافت، ليقترب عددها من الخمسين حالة منذ بدء شهر رمضان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.