لإدارة العامة للخدمات الاجتماعية بالشرطة تكرم الملازم شرطة إبراهيم يحيى    المطربة "إيمان الشريف" ترد على البروف للانتاج الفني (لا يوجد عقد متفق عليه)    معتصم جعفر: اتحاد الكرة متمسك بإنهاء الموسم الرياضي (يوليو) القادم        بعد التجديد.. مبابي يسخر من بنزيما ونجوم الريال    ترتيباتٌ لنقل موقف البصات السفرية من السُّوق الشعبي ل(قندهار)    وزير المالية يؤكد استمرار صادر الثروة الحيوانية للسعودية    تحقيق يكشف.. إضافة العطرون والباكنج بودر في (الحليب)    اتحاد الكرة يُحدِد مواعيد المرحلتين الخامسة والسادسة لكأس السودان    كشف غموض جريمة ذبح سبعيني أثناء نومه    يونيتامس تعرب عن خيبة أملها لرفض السلطات تجديد إقامة روزاليند مارسدن    والي الشمالية المكلف يلتقي وفد تجمع مزارعي محلية دنقلا    هذه الأطعمة يمكن أن تؤدي إلى "العمى التام" .. فاحذروها    اتحاد الكرة يبحث متأخرات دعم الرعاية وملاحظات أندية الممتاز    شاهد بالفيديو: هدف اللاعب سكسك في مبارة السودان ضد فريق ليفربول بحضور الرئيس نميري    السُّلطات تطلق سراح (4) مُعتقلين من سجن بورتسودان    خبر غير سار من واتساب.. لمستخدمي iOS 10 و11    المنتخب يعسكر بالمغرب قبل السفر لموريتانيا    مسؤول ينفي ل (باج نيوز ) كشف أحد امتحانات شهادة الأساس    توقيف (9)متهمين في حملة شمال أمدرمان    الكشف عن حقيقة المحاولة الإنقلابية    الفنان الشاب عمار فرنسي يخليد لذكرى الرواد يحضر لجمهور الجديد …    شاهد بالفيديو.. المطربة "ندى القلعة" ترقص حافية بنيروبي على إيقاع إثيوبي    سعر صرف الدولار والعملات بالسوق الموازي مقابل الجنيه في السودان    انعقاد ورشة التصنيف المرحلي المتكامل للامن الغذائي    غوغل تطور نظارة للترجمة الفورية باستخدام الذكاء الاصطناعي    لقاء بين حميدتي و رئيس المفوضية القومية لحقوق الإنسان    بتهمة "الاتجار بالبشر".. السجن 3 أعوام لرجل الأعمال المصري محمد الأمين    نمر يلتقي وفد اللجنة العسكرية العليا المشتركة للترتيبات الأمنية    ساهرون تخصص مساحة للتوعية بالمواصفات والمقايس    مجلس بري منتخب ام تسير . واستقالة رئيس النادي ؟!    أربعة أجهزة منتظرة في حدث إطلاق شاومي المقبل    لمساعدة ذوي الإعاقة.. أبل تطرح إضافات جديدة لخاصية "إمكانية الوصول"    السودان..اللجنة المركزية للشيوعي تصدر بيانًا    نهب واعتداء على ركاب سبعة لواري تجارية بولاية شمال دارفور    احباط عملية تهريب بشر بالقضارف    رويترز: مقتل رجل بسفارة قطر في باريس    شراكة بين اتحاد الغرف التجارية والأسواق الحرة    شاهد بالفيديو: وسط حالة من الدهشة.. سوداني يحدد موعد وفاته ويقول: (سيدخل الجنة على ظهر حصان)    شاهد بالفيديو: فنانة شهيرة تغادر السودان وتعلن عدم رجوعها والجمهور يغازلها "اها يارشدي الجلابي "    والي نهر النيل يشيد بشرطة الولاية ويصفها بالأنموذج    شاهد.. الشاعرة "نضال الحاج" تنشر صورة لها ب "روب الأطباء" وتكتب (يوميات شاعرة قامت اتشوبرت قرت طب)    (4) طرق للتخلص من المشاعر السلبية كل صباح    انتبه الوقوف أمام جهاز الميكروويف خطير.. وإليك الحل!    عبد الله مسار يكتب : الحرب البيولوجية في مجلس الأمن    الدفع بمقترح للسيادي لتكوين مجلس شورى من الشيوخ والعلماء    شاهد بالفيديو: صلاح ولي يشعل حفلاً ويراقص حسناء فاقعة الصفار في افخم نادي بالسودان    الداعية مبروك عطية: «الفيسبوك» مذكور في القرآن    تيك توك ستتيح لمستخدميها ممارسة الألعاب عبر التطبيق .. اعرف التفاصيل    الضو قدم الخير : الأولاد قدموا مباراة كبيرة وأعادوا لسيد الأتيام هيبته من جديد    ضبط (11) شاحنة مُحمّلة بالوقود و(القوقو)    نمر يشهد بالفاشر ختام فعاليات أسبوع المرور العربي    لقمان أحمد يودع جيرازيلدا الطيب    ماسك يلمّح لمخاطر تحدق به.. "سأتلقى مزيداً من التهديدات"    هل ستدخل شيرين أبو عاقلة الجنة؟.. أحمد كريمة يجيب على سؤال مثير للجدل: «ليست للمسلمين فقط»    بابكر فيصل يكتب: الإصلاحات السعودية بين الإخوان والوهابية (2)    ماذا يقول ملك الموت للميت وأهله عند قبض الروح وبعد الغسل؟    الأمم المتّحدة تحذّر من خطر تجاوز الاحترار عتبة 1.5 درجة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



اتفاق الحريات الأربعة : تباين حاد للمواقف داخل الحزب الحاكم في السودان
نشر في سودان تربيون يوم 25 - 03 - 2012

الخرطوم 25 مارس 2012 – اظهرت تصريحات رئيس وفد حكومة السودان لمفاوضات أديس أبابا ادريس محمد عبد القادر والقيادى فى المؤتمر الوطني قطبى المهدى تباينا شديدا في المواقف داخل الحزب الحاكم حول اتفاقية الحريات الاربع التي وقعت في 13 مارس مع حكومة الجنوب.
رئيس الوفد السوداني في محادثات القضايا العالقة مع جنوب السودان عبدالقادر ادريس يستقبل باقان امون لدى وصوله لمطار الخرطوم في 22 مارس
وكان كل منهما ضيفا على صالون الصحفى الراحل سيد احمد خليفة الذي ينظم اسبوعيا كل سبت إلا انهما لم يتواجدان في أن واحد. وتقول المصادر ان ادريس عبدالقادر طالب بان لا يتم الجمع بينهما في القاعة لخلافهما الحاد حول الأمر. إلا أن هذا لم يمنع كل منهما من انتقاد مواقف الاخير غيابيا.
وكان قطبي من اول الذين انتقدوا كما حذر بشدة من السماح للرئيس عمر البشير بزيارة جوبا للقاء سلفاكير واتهم المفاوضين بالجهل والمرونة الشديدة على طاولة التفاوض.
واعتبر ادريس فى حديث أمس بصالون الصحفى الراحل سيد احمد خليفة الهجوم الشرس على مفاوضى الخرطوم من قيادات فى الحزب الحاكم وجهات اخرى امرا مؤلما، وحذر بشدة من الانقلاب على الاتفاقيات الممهورة مع دولة الجنوب وابدى خشيته من "ان يحل غضب الله لعدم الحمد والشكر".
وأشار الى ان بعض الدوائر التى تهاجم الاتفاق الأخير هى ذاتها التى صوبت سهام نقدها الى اتفاقية نيفاشا برغم انها اكبر انجاز سياسي اعقب استقلال السودان حسب قوله ، وأضاف :" تركوا الصورة البيضاء الكبيرة وركزوا على التفاصيل الصغيرة (الغبشاء)".
ورهن كبير مفاوضى الخرطوم تطبيق الحريات الأربع بمدى مواءمتها للقوانين السارية في كلا البلدين واجازتها من مجالس الوزراء والهيئات التشريعية القومية.
وفى المقابل اتهم القيادي بالمؤتمر الوطني قطبي المهدي وفد التفاوض الحكومي لمفاوضات أديس أبابا، بتقديم تنازلات تفاوضية كبيرة لجوبا
وقال قطبي الذى تحدث ايضا فى الصالون ان الحكومة دفعت للتفاوض باكثر الوجوه اعتدالا وطالب بتغيير نهج التفاوض واتيان العمل الصحيح والابتعاد عن وضع السياسات وفقا للانطباعات وحث على ترتيب الأولويات بصورة سليمة ضمانة لعدم الاضرار بالبلاد ومصالحها.
ووصم المهدى اعضاء وفد التفاوض الحكومى بالجهل وعدم الادراك بصفات نظرائهم من الطرف الآخر والتجاوب مع كل ما يطرحه باقان أموم دون النظر لامتلاء قلبه بالحقد والكراهية لكل ما هو شمالي، واحتشاده بالإطماع بحيث يطالب بكل شيء دون تقديم مقابل، فضلاً عن ارتهانه لدوائر غربية معادية للخرطوم.
واعتبر التفاهم على الحريات الاربع مع الجنوب اشبه بوضع العربة امام الحصان و قفزا على الحقائق القائمة والقائلة بدعم وايواء جوبا للتمرد, وشنها هجمات على مناطق شمالية .
ورهن نجاح اتفاق الحريات الأربع بتحسن علاقات البلدين، وقال: ذلك لا يتأتى الا بالإطاحة بوفد الجنوب المفاوض والفراغ من ملفات الأمن والنفط والحدود
وحذر قطبي من المغامرة بالرئيس عمر البشير ودفعه لزيارة جوبا رغماً عن تطمينات قاداتها وقادة الاتحاد الأفريقي والحوجة الشديدة للخرطوم بعد خذلان الغرب ووقف أموال النفط وبرر توجسه من الزيارة المرتقبة لعدم حسم الملفات الحساسة قبل القمة، وأحاديث قادة جنوبيين تؤيد المحكمة الجنائية الدولية بينهم لوكا بيونق ،واضاف : "سلفا كير ما عندو كلمة"
وفى المقابل شدد إدريس عبد القادر، على أهمية قمة البشير-سلفا كير بجوبا دوناً عن عواصم العالم، وقال إنها ستعطي دفعة معنوية قوية للتفاوض، وسيتم خلالها التوقيع النهائي على ما تم في أديس أبابا بالأحرف الأولى، فضلاً عن أي اتفاق جديد، وأردف : "بصورة موضوعية لا أرى داعياً للقلق" .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.