خبر (السوداني) يُحرِّك السّاكن.. حازم غاضبٌ.. ودوسة يدفع بمُقترح لإعادة هيكلة اللجنة ويتحدّث عن الانفراد بالقرارات وانعدام الشفافية المالية    جهود لرفع كفاءة محطة ام دباكر للكهرباء    إنطلاق ورشة الإستجابة لبرنامج التطعيم ضد شلل الأطفال بالفاشر    شاهد بالصور.. عريس سوداني غيور يحمل عروسته بين يديه خوفاً عليها من أن تمازح ماء المطر أقدامها    شاهد بالفيديو.. نجمة التريند الأولى في السودان "منوية" تعود لإثارة الجدل بفاصل من الرقص الهستيري والصراخ على أنغام (تقول زولي)    أسرة تطالب بنبش جثمان ابنتها بعد ثلاثة أشهر من الوفاة    الهجانة تكمل استعدادتها للإحتفال بعيد القوات المسلحة غدا    حازم مصطفى يعلن موقفه من أزمة عماد الصيني    الجد يدعو الجميع إلي كلمة سواء لإكمال متبقي الفترة الانتقالية    مساعٍ لري 30 ألف فدان بمشروع الرهد    الإرصاد تحذر من أمطار مصحوبة بالرياح    الحراك السياسي: مركزية الهوسا: من يريد معرفة تاريخنا فليرجع إلى الوثائق    المريخ يفاوض لوكا ويقيده في خانات (الرديف)    نطلاق المرحلة الثانية للبطولة الأفريقية المدرسية اليوم حتى الثامن عشر من الشهر الجاري …    والي الجزيرة ينفي إنشاء مفوضية للكنابي    استمرار العمل لتقوية الجسر الواقي من الفيضان بمروي    إنطلاق فعاليات مؤتمر المائدة المستديرة    أم محمد.. (ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة)!!    صباح محمد الحسن تكتب: عاصمة تحكمها المليشيات !!    تطعيم 27 ألف من المواشي بمحليات شمال دارفور    السودان: سنتخذ إجراءات حال تهديد السد الإثيوبي لخزان الروصيرص    نمر يجدد عزم حكومته على معالجة نقص مياه الشرب بالولاية    الري تنفي صلتها بالأخبار المتداولة حول سد النهضة والفيضان    تحذير من معاجين تبييض الأسنان.. ضررها أكثر من نفعها!    سامسونغ تميط اللثام عن أغلى هاتف لها!    الإتحاد السوداني يسلم الإعلاميين كودات تغطية مونديال قطر    وفد السودان يعود من تنزانيا بعد مشاركته في عمومية الكاف وإجتماعات سيكافا    مواصفات هاتفي غوغل بكسل (6) إيه وبكسل (6) إيه برو    محترف المريخ يتسلّم تأشيرة الدخول إلى السودان    الرياض تستضيف المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون نوفمبر المقبل    الرماية تبحث عن الميداليات في بطولة التضامن الإسلامي    مقتل نجل الرئيس التنفيذي لشركة سوداني للاتصالات    "حمى وصداع" أبرز أعراضه..تقارير تدقّ ناقوس الخطر بشأن"فيروس جديد"    جمعية الروائيين السودانيين تصدر صحيفتها الالكترونية    كَكّ    مدير البركة: خسارة كبيرة لشركات التأمين بزيادة الدولار الجمركي    الدولار يقفز إلى(578) جنيهًا    شاهد بالفيديو.. الفنانة عوضية عذاب تقدم فاصل طويل من الرقص المثير ومتابعون (بنات عمك عذاب ماسكات الجو ومتصدرات التريند)    الأمطار تغمر المسرح القومي ودمار لعدد من النصوص التاريخية    تفاصيل اجتماع عاصف لوزارة الصحة حول زيادة الإصابات بالسرطان    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    الرئيس السريلانكي السابق في تايلاند    د. توفيق حميد يكتب: هل مات أيمن الظواهري قبل قتله في أفغانستان؟    مقتل نجل مسؤول بشركة سوداني إثر إصابته بطلق ناري بشارع النيل بالخرطوم    بالنسبة لسكر الدم.. هذه أسوأ 4 عادات لتناول الفطور    عبد الرحمن عبد الرسول..ولجنة تكريم فضفاضة ؟    كيف تحمي نفسك من الاحتيال أثناء السفر؟    عثمان ميرغني يكتب: السيناريوهات المحتملة في ملاحقة ترمب    حادثة "هاوية نهاية العالم" تثير ضجة في السعودية    بدء محاكمة رجل وسيدة بتهمة تزييف العملة المحلية بأمبدة    الشرطة: المباحث تُعيد الأستاذ الجامعي د. أحمد حسين بلال لأسرته    الموفق من جعل له وديعة عند الله    مسلحان يقتحمان منزلًا وينهبان مقتنيات وأموال بالشجرة    المباحث الفيدرالية تحرر 11 رهينه من قبضة شبكة تتاجر بالبشر    السلطة القضائية توجه بزيادة المحاكم الخاصة بالمخدرات في الخرطوم    ال(إف بى آى) تُداهم منزل دونالد ترامب في فلوريدا    الأمة القومي يُدين ما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    د.الشفيع خضر سعيد يكتب: الصوفية والأزمة السودانية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



القضارف ورمضان ..«الدامرقة» و «المرس» تسيطران على حركة السوق
نشر في سودانيات يوم 17 - 07 - 2012


القضارف: عمار الضو :
تتأهب الأسر السودانية لاستقبال شهر رمضان المعظم الذي تصحبه الكثير من العادات في إعداد المائدة الرمضانية المختلفة في وجبة الإفطار ثم العشاء والسحور، حيث تكتظ الأسواق هذه الأيام بحركة دؤوبة، وتترصد النساء هذه الأسواق ويقمن بإعداد وشراء متطلبات الشهر الفضيل رغم الضائقة الاقتصادية والمالية، ومن أشهر الوجبات التي تستخدم في رمضان «العصيدة بالتقلية» حيث تصنع العصيدة من الدخن والذرة طابت أو الفيتريتة، فيما تعد التقلية من أجود أنواع لحوم الإبل والبقر والعجالي، ويتم تجفيفها مبكراً قبل أسبوعين من رمضان بجانب تحمير البصل، وتستعمل هذه الوجبة لمعظم سكان ولاية القضارف، فيما تستعمل قبائل دارفور وكردفان «المرس» ويصنع من شحوم لحم الضأن، ويجفف ثم يعد باللوبيا المدروشة والويكة وعادة ما يقدم عبر العصيدة بالدخن والدبر. أما «الدامرقة» فهي العنصر الأساسي لمكونات قبائل غرب السودان بالقضارف، وتعد بعد حفظ الدخن في الماء ما بين يومين إلى ثلاثة أيام، ثم تستخرج منه القشرة ويعرض في الهواء حتى يتم تجفيفه ثم يسحن، ويعد في شكل عصيدة بالتقلية والنعيمية، أما «أم جنقر» فهي تعد من الدخن المقشور المفندك بالزبادي الحامض «الروب» وتقدم في الفطور والسحور، وتقول عنها الحاجة نفيسة «بتقطع العطش من الصائم يا ولدي وبتزيد مروءة الراجل، ولكن ارتفاع أسعار الدخن صعبت وجودها.. ورمضان السنة دي يا ولدي حيكون صعب من الغلاء وداير يقين وصبر شديد.. لكن خريفنا دا مهمة فيه الدامرقة وأم جنقر والسحور، ورمضان جايينا في المطر جوع شديد وغلاء». وتضيف حاجة نفيسة أن الكول باللحم الأبيض خيارات المساكين بدون تقلية، بجانب الرقاق باللبن في السحور. وقالت حاجة نفيسة إن قبائل الشمال تشتهر بإعداد القراصة في الفطور بالمفروكة والتقلية والدمعة، بجانب التركين للقبائل النوبية، وهو مطلوب في القضارف نسبة لبرودة الطقس. وتقول الأستاذة سمية الأزرق اختصاصي الدراسات السكانية بالقضارف إن التركيبة السكانية للقضارف ساعدت في تنوع الوجبات السودانية في ظل تعدد السحنات والقبائل، وهي تشكل لوحة جمالية لمائدة سودانية رمضانية متعددة، فلا يوجد حي من أحياء القضارف يخلو من سكان قبائل الغرب والشمال والشرق، فهم يمتزجون ويتصاهرون ويلتقون حول المائدة الرمضانية. وقالت إنها تفضل العصيدة بالتقلية وتقوم بإعدادها مبكراً نسبة لأن العصيدة يسهل تناولها وهضمها وخفيفة على المعدة، بجانب تناول الرقاق في السحور المعد من دقيق سيقا والفنيليا والكاسترد وزيت الطعام، وهو مغذٍ ولذيذ ولا يكلف زمناً كثيراً في تناوله وإعداده. وأضافت الأستاذة سمية أنها تتناول فول السليم المطهي بالجبنة والطعمية وزيت السمسم وقالت إنها لا تتناول اللحوم في العشاء نسبة لأنه يصعب هضمها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.