خطاب الإمام الصادق المهدي في نفرة ولاية الخرطوم    قراءة تحليلية لتاريخ الأزمة السودانية الاقتصادية السونامية ما قبل و بعد الثورة 2_2 .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    أنا ما كيشه ! .. بقلم: الفاتح جبرا    جوارديولا: ليفربول سيكون البطل في إسبانيا وإيطاليا وألمانيا    العاملون بالمؤسسة السودانية للاعاقة يستعجلون المفوضية بحسم التجاوزات    المهدي يهاجم الفكر الشيوعي والبعثي والإخواني والعلمانية    مدير النقد الأجنبي السابق: فُصلت من بنك السودان لاعتراضي على طلب شركة الاقطان    تهريب كميات كبيرة من الدقيق عبر بعض مطاحن الغلال    الفاخر تنفي احتكارها لتصدير الذهب    إسرائيل الدولة الدينية المدنية .. بقلم: شهاب طه    القراي ينفي وجود أي اتجاه لإبعاد الدين عن المناهج    رسائل تهديد تلاحق رئيس لجنة التحقيقات في مجزرة فض الاعتصام    مدافع الاهلي المصري رامي ربيعة: فوز الهلال اشعل حسابات المجموعة    المنتخب يكسب تجربة الاريتري بهدف ياسر مزمل    الهلال يهزم بلاتينيوم الزمبابوي بهدف الضي ويعزز فرص تأهله للدور التالي في دوري الأبطال    الحديث عن الأشجار ورأي جيل الثوار حول الفيلم: عثمان الرشيد: الفيلم جاوب لي على أسئله كتيرة وليه قفلو السينما وليه ما عندنا أفلام سودانية!.    مكتوب استثنائي لامرأة خاصة .. بقلم: عادل عبدالرحمن عمر    تجهيز اسعافات للطوارئ ومركز للعزل استعدادا لمجابهة أي ظهور لمرض (كورونا)    ميركل تعلن دعمها للقاء ألماني تركي روسي فرنسي حول سوريا    فيروس كورونا يضرب الطاقم الطبي الصيني بالتزامن مع ظهوره في دول مجاورة    الإمارات ردا على تقرير اختراق هاتف بيزوس: استهداف السعودية مجددا لن ينجح    تمديد صكوك الاستثمار الحكومية (صرح)    الرواية "لايت".. لا صلصة ولا ثوم! .. بقلم: د. أحمد الخميسي قاص وكاتب صحفي مصري    تعلموا من الاستاذ محمود: الانسان بين التسيير والحرية .. بقلم: عصام جزولي    قتل الشعب بسلاح الشعب .. بقلم: حيدر المكاشفي    ضبط شبكة اجرامية تتاجر في الأسلحة والذخائر    قيادي ب"التغيير": أعضاء قحت لا يتدخلون في عمل الجهاز التنفيذي    والي الخرطوم : أزمة الدقيق (شدة وتزول) و(500) مليار لنقل النفايات    إصابة وزير الأوقاف في حادث مروري بالخرطوم    قم الأن .. بقلم: أحمد علام    وزير المالية : (450) كليو جرام تدخل عمارة الذهب عن طريق التهريب    الشرطة: انفجار عبوة قرنيت بحوزة نظامي أدت لوفاته وأربعة اخرين وإصابة أكثر من خمسة وعشرين من الحضور بإصابات متفاوتة    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    وزارة الصحة الاتحادية تنفذ حملات تحصين في الولايات    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الشُّرْطَةُ وَالاستفزاز (ضَرَبْنِي وبَكَىَٰ وَسَبَقْنِي اشتكى) .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    عدت إلى الوطن (السودان) وعاد الحبيب المنتظر (2) .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    "الصحة" تحذّر من الاستحمام بالماء البارد    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    إرهاب الدولة الإسلامية وإرهاب أمريكا.. تطابق الوسائل واختلاف الأيديولوجيا!! .. بقلم: إستيفن شانج    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    زوج نانسي عجرم يقتل لصّاً اقتحم منزلها    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    إيقاف منصة بث "الأندلس" المالكة لقنوات طيبة    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أحمدي نجاد: إيران قادرة على إحلال الأمن في الخليج
نشر في سودانيات يوم 30 - 10 - 2012

أكد الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أن بلاده لن تبدأ في أي حرب تشهدها منطقة الخليج، في إشارة الى الحرب الكلامية والاستخبارية الدائرة حالياً بين إيران وإسرائيل، وتهديدات الأخيرة بضرب إيران وحزب الله في لبنان.
وقال أحمدي نجاد: "الشعب الإيراني لم يكن يوماً ما شعباً مهاجماً، وقد أثبت التاريخ في الوقت نفسه أنه مدافع جيد جداً، ولو أراد أي طرف أن يعتدي على وحدة الأراضي الإيرانية فإن شعبنا سيتصدى له بشكل يجعله يجر وراءه أذيال الخزي والعار".
وقال أحمدي نجاد إن الأمن في الخليج تعرض في فترات للخطر فقط عندما تواجد فيه الأجانب وفي غير هذه الحالة فإن الخليج كان يتمتع بأمان كامل وهذا الأمن وفرته إيران أيضاً.
وأشار الرئيس الإيراني الى قدرات إيران في إحلال الأمن في الخليج، وقال: إن الجمهورية الإسلامية في إيران ومن خلال استخدام القدرات الاقليمية بإمكانها إحلال الأمن في هذه المنطقة وأن الأجانب لن ينجحوا في هذا الأمر مهما كانت دوافعهم.
ونقلت الصحف الإيرانية تصريحات أحمدي نجاد اليوم الاثنين، وذكرت أنها جاءت في حفل تكريم قائد البحرية الأميرال حبيب الله سياري بمنحه وسام الدولة، وعدد من الكوادر والمسؤولين المعنيين في مدمرة "جماران" المحلية الصنع، وقد أقيم في مدينة بندر عباس جنوبي إيران.
إنجاز بحري
وبينما سرّبت مصادر إيرانية عسكرية ل"العربية" أن إيران ستعلن قريباً عن إنجاز بحري هام يعزز قدراتها في الردع، فقد نقلت صحيفة "إيران" الحكومية هذا اليوم أن أحمدي نجاد كرّم قائد القوة البحرية للجيش الأميرال حبيب الله سياري، خاصة لدوره في صنع فرقاطات قاذفة للصواريخ من فئة (بيكان) في مسار الارتقاء بقوة الردع، وصنع المدمرتين (سهند) و(ولايت) في أسطولي الشمال والجنوب، وصنع غواصات فئة الغدير (السابحات) في مصانع المنطقة الأولى للقوة البحرية على الخليج.
وبحسب الصحيفة، فإن قائد القوة البحرية استحق وسام الدولة لنشاطه في مكافحة قراصنة البحر، وإيجاد ممر آمن لخطوط مواصلات السفن التجارية وناقلات النفط، والحفاظ على آبار النفط (البرز) في منطقة ال20% وهي حق إيران في ثروات بحر قزوين، والتواجد الناجح لفترة 70 يوماً للقوة البحرية الإيرانية في البحر الأحمر، والتواجد القوي لوحدات البحرية الإيرانية في منطقة شمال المحيط الهندي وخليج عدن وباب المندب والبحر الأحمر.
كما قام الرئيس الإيراني بتفقد مركز عمليات الجنوب للأسطول البحري، وكرّم 14 من قادة وخبراء القوة البحرية للجيش الإيراني بمنحهم شهادات تقدير لدورهم المؤثر في تصميم وصنع أكثر الأسلحة والمعدات العسكرية تعقيداً، حسب الصحيفة الايرانية الرسمية.
ومن جهته قال الأميرال سياري إن البحرية الإيرانية تعمل بقوة للحفاظ على المصالح الوطنية الإيرانية في منطقة الخليج وبحر عمان ومضيق هرمز.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.