خبير يحذّر من تناول الحلوى مع القهوة    مدرب المنتخب السوداني قلق على "7" لاعبين    ضوابط جديدة للمغتربين لاستيراد السيارات    محكمة جنايات القاهرة تصدر حكمها على مودة الأدهم وحنين حسام    وزير شؤون مجلس الوزراء يُوجِّه بترحيل طلاب الشهادة السودانية    توقعات بهطول أمطار بعدد من الولايات إعتبارا من اليوم    الأردن تسجل 502 إصابة جديدة بكورونا و68 حالة بفلسطين    مساعد بايدن: نستعد لفرض عقوبات جديدة على روسيا    قرار حميدتي بتشكيل قوة مشتركة ينطوي على قدر كبير من الالتفاف    شرطة غرب دارفور توكد جاهزيتها لتأمين إمتحانات الشهادة السودانية    والي الشمالية تعلن دعمها للمشروع التجريبي لمحطة توليد الكهرباء بالرياح    شرطة الخرطوم تنفذ حملات واسعة وتضبط 68 مركبة غير مقننة    أهم ردود الفعل العالمية لانتخاب رئيسي رئيسا لإيران    شريف الفحيل يحلق رأسه (على الزيرو) في بث مباشر لهذه الأسباب!    ما هكذا يا مريم..!!    الاتفاق النووي الإيراني: أول جولة مفاوضات بين طهران والقوى الكبرى بعد فوز رئيسي برئاسة إيران    دخول كميات مياه شرب اضافية من محطة ودالبشير    على شاشة التلفزيون القومي حصص يومية لطلاب الشهادة الثانوية    المخزون الاستراتيجي : مخزون القمح يكفي حتى ديسمبر القادم    تجمع الصيادلة: الحكومة تمضي نحو تحرير أسعار الأدوية    اتهام سيدة بتهريب آلاف الدولارات إلى دبي    قوى نداء السودان تبحث هيكلة الحرية والتغيير وإصلاح الوضع الانتقالي    ورشة عن قانون ومزايا الصندوق القومي للتأمينات الإجتماعية بالنيل الأبيض    وزارة التجارة: سيتم تحديد أسعار (10) سلع ضرورية    عضو مجلس السيادة رجاء نيكولا ل(السوداني): اعتقاد الشعب بالشد والجذب بين المكونين غير صحيح    معرض جديد للتشكيلية السودانية ( مِنى قاسم ) في مدينة كاسل الألمانية    (6) قطع خبز مدعوم ب(50) جنيهاً بالنيل الأزرق    خبراء يحذرون من الارتفاع المخيف للتضخم في السودان    احتجاجات في الكويت رفضا للتطعيم الإجباري ضد كورونا    فك طلاسم أخطر عملية نهب لتاجر في شرق النيل    طعن ضد قرار اعدام ضابط الدعم السريع المدان بقتل الشهيد حنفي    معلومات مثيرة حول محاكمة نظامى بتهريب ذهب عبر المطار    الصحة بالخرطوم: امتحانات الشهادة جاءت في ظروف صحيّة صعبة    موجودة بكل منزل.. 3 توابل معروفة تحرق دهون البطن الخطيرة    السودان يصنع الحدث في الدوحة    لي كلارك يُفجِّر الأوضاع في المريخ .. مجلس الإدارة ينفي تسلُّم الإستقالة .. كشف الحقائق    الهلال يواصل الإعداد وجمال سالم ينتظم فى التدريبات    اتحاد الملاكمة يبرم اتفاقيات مع قوات الدعم السريع والشرطة    اقتصادي يطرح بدائل لحلول المشكلة الاقتصادية    تهنئة المنتخب الوطني بمناسبة التأهل إلى كأس العرب ..    أمجد أبو العلا: لن أنجر لهوليود وأنسى سينما السودان    مدرب البرتغال يشيد بلاعبي ألمانيا ويحمل نفسه المسؤولية    إبراهيم رئيسي: الابن المخلص لمؤسسة الحكم الإيرانية    السؤال: اكتشفت أن زوجي يتكلم مع نساء فماذا أفعل؟    تحرير (63) فتاة من ضحايا الإتجار بالبشر    عيادة طبية متنقلة في ساعات أبل القادمة.. هذه تفاصيلها    تعميم من "الطيران المدني" السعودي بشأن المسافرين القادمين    سميرة عبد العزيز تعلق على "شتائم" محمد رمضان.. وسر صمت عامين    بعد تألقها اللافت في برنامج "يلا نغني" .. تكريم الفنانة أفراح عصام بدرع تذكاري    إسحق الحلنقي يبرئ هاجر كباشي    دراسة تحسم الجدل: هل يمكن ايقاف الشيخوخة؟    موسيقانا فيها الخليط من العروبة والأفريقية محمد الأمين: السلم الخماسي ليس طابعاً للموسيقى والأغنية السودانية    نقر الأصابع    ضبط (40) تاجر عملة ومدير فرع بنك شهير بالخرطوم    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    المهدي المنتظر وما ليس الزاماً!    دعاء الخوف والتوكل على الله ..ردده يحميك ويحفظك    دعاء الخوف والتوكل على الله ..ردده يحميك ويحفظك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير الصحة: الإلتزام بالإشتراطات الصحية ضرورة لتفادي الإغلاق

الخرطوم 10-4-2021 (سونا)- قال وزير الصحة الإتحادي د.عمر النجيب ان عدم إغلاق البلاد رهين بالتزام المواطنين بتوجيهات اللجنة العليا للطوارئ الصحية بإرتداء الكمامات في الأماكن العامة والمؤسسات، خاصة مع قدوم شهر رمضان المعظم للحد من انتشار وتفشي جائحة كورونا.
ونبه الوزير خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم السبت بمنبر وكالة السودان للأنباء (سونا) لخطورة إغلاق البلاد وأثره المباشر على المواطنين في الجوانب الاجتماعية والإقتصادية خاصة مع قدوم الشهر الفضيل، وأشار إلى تخوف وزارة التربية من إغلاق البلاد لتأثيره المباشر على التقويم الدراسي والذي قد يفضي إلى فشله، وجدد الوزير الدعوة للإلتزام بالإشتراطات الصحية وتطعيم كبار السن وذوي الأمراض المزمنة ولبس الكمامات والتباعد الاجتماعي والتعقيم.
وقال النجيب " التطعيم أبرز أسلحتنا لمجابهة فايروس كرورنا، وإنه لا يمنع من الإصابة بالفايروس او الإنتشار بل يقلل إحتمالات الاصابة والوفيات "، وذكر الوزير إن تقرير كورونا ليوم 9 أبريل الجاري بولاية الخرطوم اوضح اصابة "31" شخص تسجيل حالة وفاة واحدة وقال إن هذه الإحصائيات تظهر في مراكز الفحص للأشخاص الذين يتقدمون للفحص سواء كانوا يشكون من الأعراض أو المسافرين خارج البلاد.
وقال الوزير "هدفنا أن لا يصل شخص للمستشفي بسبب ضعف طاقتنا الاستيعابية"، وحذر من خطورة فايروس كورونا، وأكد أن الفايروس سيظل موجودا بالبلاد لمدة طويلة، داعيًا لرفع التوعية المجتمعية بخطورة المرض".
وكشف الوزير عن توفير منظومة الصناعات الدفاعية في الموجه الأولى 11 مليون كمامة، مناشدا اياها لتوفير المزيد من الكمامات لتوزيعها في المدارس.
وأبدى الوزير أسفه وحزنه لوفاة مرضى بمركز عزل بالخرطوم، وترحم على فقدهم، وقال إن سبب الوفاة يعود لعطل في التيار الكهربائي بمركز العزل وليس عدم توفر الكهرباء، واضاف قائلاً " المركز كان به 6 مرضى ثلاثة توفاهم الله، وتم إنقاذ الثلاثة الأخرين بنقلهم إلى مركز عزل أخر"، وطالب الوزير وزارة الصحة بولاية الخرطوم بضرورة إجراء تحقيق لتجنب الأخطاء مستقبلاً، لافتا الى معاناة المراكز الصحية والمستشفيات من أزمة الكهرباء.
من جهته أعلن مستشار وزير الصحة لحملة تطعيم الكورونا الدكتور عبد الملك الهدية عن تطعيم مئة وعشرة ألف مواطن وكادر صحي في المرحلة الأولى التي انتهت الخميس الماضي وتقدر بعشرة أيام، في كل من ولايتي الخرطوم والجزيرة، وكشف عن تزاحم كثيف في مراكز تلقي التطعيم، وأشاد بدرجة الوعي الكبرى التي يتمتع بها المواطن السوداني لمحاربته للإشاعات والرسائل التي تدعو لمقاطعة التطعيم.
وقال بعد تقييم الأداء بمراكز التطعيم في كل من الخرطوم والجزيرة توصلوا لضعف التردد على بعض المراكز، وقررت الوزارة تخفيض المراكز من 125 إلى 42 بالخرطوم للإستفادة من كوادر التطعيم في المراكز الأكثر ترددًا وعملًا، وانه في كل مركز يتم تخصيص 5-6 أتيام تجنبًا للإزحام، وأعلن الهدية عن إنطلاق الحملة في خمسة ولايات جديدة وهي (شمال كردفان، جنوب كردفان، شمال دارفور، نهر النيل والبحر الأحمر)، ليصبح العدد الكلي 7 ولايات، وأعلن عن إضافة ولايات أخرى مع نهاية الأسبوع القادم.
وأرجع عبد الملك الهدية ان عدم تغطية الحملة لكل البلاد في وقت وأحد تعود لضعف الميزانيات، وأشار إلى أن أهداف الحملة هي الوصول لكل الكوادر الصحية في البلاد، وكشف عن إستخدام 64 دولة في العالم للقاح الأسترازينيكا، وأعتبر أن الشحنة الأولى التي تلقاها السودان من مبادرة الكوفاكس ضخمة وتقدر ب(825) ألف، وتوقع تأخر بقية الشحنات الثانية والثالثة نتيجة لتوقف أكبر مصنع لتصنيع اللقاحات وخاصة الأسترايزينكا في الهند بعد ارتفاع معدلات الإصابة في الهند بالفايروس مما ادى الى ايقاف تصديره للخارج ، وطمأن على وصول اللقاحات ولا سيما وأن السودان محمي من قبل الكوفاكس، ورهن تحقيق مناعة القطيع بتطعيم 60% من الشعب واعتبر أن التحدي الأكبر لتحقيق ذلك هو توفر الأموال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.