العلمانية والهوية حديث (خرافة) يؤجج الفتنة !! .. بقلم: صلاح محمد أحمد    الاسراع بإنشاء مجلس القضاء العالي ضرورة لتجاوز فراغ انتهاء أجل قضاة المحكمة الدستورية .. بقلم: د. أبوذر الغفاري بشير عبد الحبيب    الشيوعي والكُوز وشمَّاعة الفشل!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    المقاومة تضبط ألف جوال دقيق فاسد بمحلية أمبدة    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    نبيل أديب: لا علاقة لي بمشروع تنظيم التظاهر    بري والعباسية: دغيم وكنانة المهدية .. بقلم: د. عبد لله علي إبراهيم    طهران ترد على ماكرون: اسمه الخليج "الفارسي"!    تجدد الاحتجاجات في النجف وذي قار جنوبي العراق    توتنهام يواصل نتائجه السلبية ويسقط في فخ التعادل أمام واتفورد    نيوكاسل يحقق انتصاراً قاتلاً على حساب تشيلسي    قوات حفتر: إبعاد قطر عن مؤتمر برلين في صالحها    الدقير: لا يليق بحكومة الثورة تشريع قانون يقيد الحرية    أطباء القضارف يضربون عن العمل ابتداء من اليوم    قوش: هذه التصريحات نسبت لي زوراً وبهتاناً    المنتخب يوالي التدريبات بقوة وبعثته تغادر الخميس إلى (أسمرا)    وزير التجارة يصدر قرار بضبط ورقابة اسعار الاسواق    وزارة الصحة الاتحادية تنفذ حملات تحصين في الولايات    تنبيه لأصحاب المعاشات المصرية    مصرع ثلاثة نساء واصابة رجلين في حادث مروري بالباقير    ولاية الخرطوم: تدوين بلاغ ضد مطاحن مشهورة بتُهمة تهريب الدقيق    الغرامة لتاجر يهرب الوقود    خبز الفنادك .. بقلم: بروفسور مجدي محمود    يا طالع الشجرة ... بقلم: زيغمار هيلِّيلسون .. ترجمة: د. مبارك مجذوب الشريف    ثناءات على أيقاعات كتاب: "صقور وحمائم الصراع المسلح في السودان" .. بقلم: د. سعاد الحاج موسي    الدمبلاب يدبر انقلابا علي حکومة الثورة .. بقلم: بولس کوکو کودي/امريکا    قرار لوزير الصناعة بتشكيل لجنة لرقابة وتوزيع الدقيق وحصر المخابز بالعاصمة والولايات    تفاصيل محاكمة (6) متهمين من بينهم طالبتان بترويج المخدرات    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    تورط الغرفة في بيع سجلات تجارية للأجانب بسوق ليبيا    الشُّرْطَةُ وَالاستفزاز (ضَرَبْنِي وبَكَىَٰ وَسَبَقْنِي اشتكى) .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    نظرة "تاصيلية" في مآلات الإسلاميين .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    عدت إلى الوطن (السودان) وعاد الحبيب المنتظر (2) .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    زيارة الدكتور Dr.Anne Sailaxmana إستشاري جراحة العظام والسلسة الفقرية لمدينة المعلم الطبية    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    "الصحة" تحذّر من الاستحمام بالماء البارد    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    جريمة قتل البجاوى جريمة غير مسبوقة .. وضحت نواياهم السيئة للسكان الأصليين (1) .. بقلم: عمر طاهر ابوآمنه    إرهاب الدولة الإسلامية وإرهاب أمريكا.. تطابق الوسائل واختلاف الأيديولوجيا!! .. بقلم: إستيفن شانج    طهران.. التريث قبل الانتقام .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    زوج نانسي عجرم يقتل لصّاً اقتحم منزلها    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    شقيق الشهيد أحمد الخير: نحن قُوْلَنا واحد "قصاص بس"    إيقاف منصة بث "الأندلس" المالكة لقنوات طيبة    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المؤلفات السودانية

وأوراق النسبة هي وثائق مشجرة في معظم الحالات تحتفظ بها القبائل والبطون والأسر العربية ، وتكاد لا تخلو قبيلة من القبائل ذات الأصول العربية إلا احتفظت بمثل تلك الوثائق والتي ترجع بأنسابها إلى قبائل عربية وشخصيات عربية بالجزيرة العربية .
ولكن الكثير من تلك الوثائق تعرضت إلى الضياع والاندثار والتمزق بفعل العوامل الطبيعية وبخاصة ظروف وأحوال حفظ تلك الوثائق . حيث يتم حفظها عادة في حقائب جلدية أو اسطوانات حديدية وبفعل الحرارة والرطوبة تحللت أوراقها وتكسرت ، ولكن في السنوات الأخيرة أمكن إنقاذ العديد من تلك الوثائق وتم تصويرها وحفظها بدار الوثائق القومية . وفي هذا الصدد لأبد أن نشير إلى الجهد الكبير الذي بذله المؤرخ الراحل البروفيسور محمد إبراهيم أبو سليم مدير دار الوثائق الأسبق .. وأيضاً جهد المؤرخ النرويجي الدكتور أوفاهي وبخاصة جهوده في مناطق دارفور وكردفان .
ومن المخطوطات الهامة التي تحتفظ بها دار الوثائق القومية بالخرطوم ضمن أوراق ومجموعة المؤرخ محمد عبد الرحيم (1869 1961م) الذي أصدر مجموعة من الكتب في تاريخ السودان ، وهو صاحب ومحرر مجلة (أمدرمان) والتي صدرت خلال الفترة (1936م 1937م) . ومن ضمن مجموعته مخطوطة الشخصيات والأنساب السودانية. حيث أرخ لمئات الشخصيات والقبائل والأسر . وقد تنقل في مختلف أنحاء السودان بحكم وظيفته في الحكومة مما أتاح له الفرصة في الاتصال بالعديد من الشخصيات والزعماء والأعيان والأخذ منهم وكانت الذخيرة التي خلفها ثرية وعامرة وتحتاج إلى جهد الباحثين لتنظيمها وتحقيقها وأعدادها للنشر .
ومن المخطوطات التى كثر الحديث عنها مخطوط تاريخ السودان للشريف يوسف الهندي . ويعتبر هذا المخطوط من المخطوطات المتميزة في تاريخ السودان وبخاصة تاريخ قبائل وبطون وأفخاذ القبائل والأسر السودانية ، ويقال ان هذا المخطوط مازال محفوظاً بسراي آل الشريف الهندي ببري الشريف الا ان الوقت قد حان لطباعته أو ايداع نسخ مصورة منه بمكتبة السودان بجامعة الخرطوم وبدار الوثائق القومية وبالمكتبة الوطنية لخدمة البحث العلمى.
ومن المخطوطات أيضاً نشير إلى مخطوط محمد بن ود عيسي بن الحاج عبد الرازق في نسب أصول عرب السودان.
ومخطوط نسب السادة المكاشفية لأحمد إبراهيم الدسوقي . ونسب السادة المجاذيب ضمن مجموعة المجاذيب بدار الوثائق القومية . ومازالت العديد من الأسر والبيوتات الدينية تحتفظ بمجموعات من أوراق النسبة ولابد لدار الوثائق القومية من اصدار فهرس للمخطوطات السودانية التى تحتفظ بها.
من المؤلفات المميزة التي أرخت للشخصيات والحوادث السودانية المعاصرة مؤلفات وكتابات الأستاذ حسن نجيله فله كتاب ملامح من المجتمع السوداني بجزئيه الأول والثاني وأعيدت طباعتهما في عدة طبعات متتالية وهو رصد للحركة الفكرية والوطنية والفنية السودانية في مطلع الثلاثينات وما تبعها من أحداث لأشخاص وأحداث تركوا بصماتهم الواضحة في مجرى الحياة السودانية وله كتاب ذكرياتى فى البادية والذى تناول فيه ايامه مع قبيلة الكبابيش .
وللأستاذ عبد الرحمن بلاص، كتاب بعنوان لقاءات معهم أجراها المؤلف مع عدد من الشخصيات العامة من رواد الفكر والأدب والثقافة.
(نواصل)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.