الدول التي جمدت عضويتها هي السودان/ مالي/غينيا/ وبوركينافاسو بينما نجت تشاد    مروة: قرار استقالة لقمان من منصبه (مع احترامنا له) اعتراف ضمني بفشله    شاب سوداني كاد أن يفقد حياته حيث اصطدم بترس لم يكن محروساً    السودان يدين الاعتداء الحوثي على دولة الامارات والمملكة العربية السعودية    شاهد بالفيديو: (بلا خجل) مطرب سوداني (أنا خليفة عشة الجبل) وينصح الفتيات بإستخدام كريم "هس" للتفتيح    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 25 يناير 2022    قرار بتعيين لجنة تسيير لنادي الهلال برئاسة هشام حسن    زيادة أسعار الكهرباء في السودان ..تعرف على التعرفة الجديدة    أمم أفريقيا.. غامبيا تتأهل إلى ربع النهائي على حساب غينيا    البرهان يُعلن التزامه ودعمه لعملية حوار سوداني شامل يضم القوى السياسية والمنظمات المجتمعية    وصول الدفعة الأولى من سماد اليوريا لمشروع الجزيرة    كاف يؤكد استضافة استاد الهلال لمباريات مجموعات دوري الابطال    السودان يدين الاعتداء الحوثي على دولة الامارات والمملكة العربية السعودية    الحريري يعلن "تعليق" نشاطه السياسي    في لفتة بارعة.. ضابط مرور يكرّم "الحلنقي" أثناء معاملة ترخيص    عاجل.. ضابطٌ في جيش بوركينا فاسو عبر التلفزيون المحلي: الجيش عَزَلَ الرئيس كابوري    السعودية تصدر قرارًا بشأن الإقامات وتأشيرات الخروج والعودة    لجنة الأطباء: شهيد ثانٍ في مواكب 24 يناير    (271) حالة إصابة جديدة و(6) وفيات بكورونا    شاهد بالفيدبو.. طالب سوداني يحوِّل مسار زفة التخرُيج ليفاجئ والده (الترزي) في مكان عمله بسوق أمدرمان    ضبط كميات من الأدوية المهربة والغير مسجلة    قرار جديد لوزير المالية لتنظيم صادر الذهب و توزيع حصائل الصادر    جولة رابعة للتطعيم ضد فايروس كورونا بالنيل الابيض    انطلاق حملة التطعيم بلقاح كوفيد-19 بالولاية الشمالية    تأجيل مباراة المريخ والأهلي المصري    للمرة الثانية خلال أسبوع.. الحوثيون يستهدفون مواقع حساسة في الإمارات وقوات أميركية تحتمي بالملاجئ    بعد توقف لعام و نصف .. استئناف إنتاج أعمدة الكهرباء    انطلاق الحملة القومية للتطعيم ضد كوفيد 19 بكادوقلي    الفنان معاذ بن البادية طريح فراش المرض    مطلب الثورة السودانية.. المدنية وتكتيكات الانقلاب    لماذا حذر النبي من النوم وحيدا؟.. ل7 أسباب لا يعرفها الرجال والنساء    المريخ يقيل المدير الفني لفريق الكرة    دراسة تكشف عن حاسة سادسة لدى البشر    النطق بالقرار في محاكمة متهم بالاستيلاء على أموال وزيرة سابقة    حصة تدريبية قوية للشرطة ودامبا يركز على تجويد الأداء التكتيكي    ترتيبات لتحديد سعر تأشيري للقمح    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة اليوم الاثنين 24 يناير 2022    السعودية.. تعديلات مرتقبة على نظام الإقامة المميزة تتضمن ميزات وفئات جديدة.. وهذه أبرز محاوره    شرطة المكافحة بكريمه تضبط أدوية غير مسجلة بوزارة الصحة    الموسيقار بشير عباس طريح الفراش بالعناية المكثفة    وجبة فسيخ تقتل مقرئا مصريا شهيرا وزوجته ونجله وتصيب 5 من أحفاده    خالد عمر: تعيين وزراء الحكومة (علوق شدة)    قيادي بالتغيير: مبادرة فولكر لن تنجح إلا بتنازل المكون العسكري    بعد تجربة الزمالك ..أبو جريشة يشيد بالأداء ويخص الصيني وطيفور    فئات مخصصات الحكام فى الموسم الجديد    شاهد بالفيديو.. مُطرب سوداني صاعد يتصدر تريند "تيك توك" ويبهر منصات التواصل بأدائه الرائع    واقعة غريبة.. يحضران جثة مسن إلى مكتب البريد للحصول على معاش تقاعده    صلاح الدين عووضة يكتب : تمثال ملح!!    العلاقة بين القارئ والكاتب    السطو المسلح في العاصمة الخرطوم .. إلى أين يتجه المصير؟!    قرار قضائي جديد بحق رجل الأعمال المصري المتهم بابتزاز فتيات في دار الأيتام جنسيا    شاهد بالفيديو.. فنانة سودانية مصنفة من ضمن المطربات الملتزمات تتخلى عن حشمتها وتقدم فاصل من الرقص الفاضح بملابس ضيقة ومثيرة    الشواني: نقاط عن إعلان سياسي من مدني    شاهد بالفيديو: السودانية داليا الطاهر مذيعة القناة اللبنانية "الجديد" تتعرض للتنمر من مناصري حزب الله    مباحث ولاية الخرطوم تضبط شبكة إجرامية متخصصة في السطو    الدفاع المدني يخلي عمارة سكنية بعد ميلانها وتصدعها شرق الخرطوم    طه مدثر يكتب: لا يلدغ المؤمن من جحر العسكر مرتين    حيدر المكاشفي يكتب: الانتخابات المبكرة..قميص عثمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



البخون في يوم حبيبه
نشر في آخر لحظة يوم 26 - 05 - 2010


كلما استمعت إلى مقطع (البخون في يوم حبيبه) في أغنية صاحبي الوحيد للشاعر محمد ديكور ، تداهمني حكايات الخونة في المطلق ، خونة الوطن وما أكثرهم وخونة المال العام ، وهؤلاء حدث ولا حرج والخيانات الزوجية المشتركة وما أكثرها ، عفوا موضوع اليوم ليس خيانة الوطن ولا خيانة المال العام لان كل هذه الأمور لا تكفيها سطور في ( صرخه ) نازفة وانما الحديث عن الخيانة الزوجية وهي جريمة تترتب عليها تداعيات كارثية تدمر كيانات الأسر المتضررة ، للأسف في مجتمعاتنا العربية نجد ان الناس تتسامح مع الرجل الخائن ابوعين طايرة وتعتبر خيانته لشريكة حياته مجرد نزوة عابرة ولكن في الوقت نفسه فان المرأة الخائنة ( يا ويلها وسواد ليلها ) فهي تتعرض لابشع واقسى صنوف العذاب ولا يغفر لها المجتمع جريمتها وتصبح مبنوذة وربما تعيش مثل الجربانة طوال أيام عمرها ، وربما يكون القتل عقابا لها كما هو الحال في بعض المجتمعات كما يحدث في عمليات غسل العار في صعيد في مصر وفي الاردن ، المهم يؤكد خبراء العلاقات الزوجية وأهل الرأي السديد أن الخيانة جريمة أخلاقية وشرعية ينتج عنها انتشار الفحشاء والفجور وانه لايمكن تبرير مثل هذه الجريمة ابدا بالنسبة للرجل أو المرأة وان عقاب الرجل يجب ان يكون مساويا لعقاب المرأة الخائنة ، كما يرى علماء النفس وخبراء العلاقات الاسرية ان هناك مجموعة من الأسباب تجعل كلا من الرجل أو المرأة يحملان صفة خائن او خائنة ومن هذه الأسباب غياب القاعدة الاخلاقية ، أضافة إلى بعض الاضطرابات السلوكية وهنا تدخل الخيانة في خانة الإطار النفسي ، كما يؤكد خبراء علم النفس انه لا يوجد إنسان خائن بطبيعته لكن هناك عوامل مختلفة لكل حالة خيانة زوجية ومنها ان الرجل في المجتمعات الشرقية يكتسب حقوقا ومميزات عديدة قد تصل به إلى حد الخيانة دون أن يشعر بالندم أو اهانة زوجته ، كما ان تعاطي المخدرات والخمور من اكثر الأمور التي تقود إلى الخيانة لأنها تضعف الإنسان أمام الملذات والاغراءت وعندها يصمت صوت العقل وتتحرك الرغبة البهيمية من بياتها الشتوي ، المهم من اكثر الأمور طرافة في خيانات الازواج ان هناك محكمة أمريكية حكمت لصالح زوجة خانها زوجها بتغريم الزوج الخائن مبلغ تسعة ملايين دولار تستأهل يالخاين اما الخيانات على المستويات الكبرى في العالم فإنها كثيرة وحدث ولا حرج وكانت الاميرة الراحلة ديانا سبنسر قد كشفت في برنامج على الهواء مباشرة خيانتها لولى عهد بريطانيا كما ان المتهودل على عينه تشارلز إعترف أنه خان ديانا ، وفي الوقت الراهن نجد أن سيناريو خيانات رئيس الوزاء الايطالي برلسكوني فايحة لدرجة ان زوجته فيرونيكا لاريو وهي هانم عاقلة بدرجة امتياز أكدت بعضمة لسانها ، أن زوجها خائن وكذاب درجة أولى ما جعلها تطلب الطلاق وتودعه بقولها: باي باي يا شايب يا ابو عين طايرة ، المهم بحسبة بسيطة وبدون لف ولا دوران كم عدد خونة الوطن لدينا وما نسبة الخيانات الزوجية المشتركة في المجتمع ؟ احسب يا بوي العدد في الليمون .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.