وقف استخدام الزئبق في استخلاص الذهب يفاقم مخاوف المعدنين من خسائر فادحة    مبيدات الشركة ...!    تاور: الولاة العسكريون عبروا بالبلاد لبر الأمان    انخفاض كبير في أسعار المواشي    الحياة البرية تبدأ في إنشاء محمية "وادي هور"    وجدي ميرغني : 1,5 مليار دولار صادرات البلاد حتى سبتمبر    قتلى في تشيلي والاحتجاجات تتحدى الطوارئ    احتجاجات لبنان تدخل يومها الرابع    مدني يفتتح ورشة الحركة التعاونية ودورها في تركيزالأسعار            المهنيون بشمال كردفان:لم ندعو لموكب 21اكتوبر    أمين حسن عمر يُشكك في استمرارية "المؤتمر الوطني" ويُعلن عن حركة سياسية جديدة    محكمة البشير تستمع لشهادة عبدالرحيم محمد حسين    مطالبة بإلغاء وتعديل القوانين المتعلقة بالأراضي والاستثمار    استئناف التفاوض بين الحكومة وفصيل "الحلو"    "السيادي" يدعو لإزالة الفجوة بين المدنية والعسكرية    حمدوك يوجه بالمصادقة على كافة الاتفاقيات الدولية    جهاز المخابرات العامة يصدر بيانا هاما حول حادثة مقتل تاجر الحاج يوسف    البرهان يتوجه إلى روسيا اليوم في زيارة رسمية    الصدر للمتظاهرين: السياسيون في الحكومة يعيشون حالة رعب وهستيريا    فنزويلا.. غوايدو يدعو للاحتجاج في 16 نوفمبر المقبل    ألمانيا.. الآلاف يتظاهرون احتجاجا على العملية التركية في شمال شرقي سوريا    أجسبورج ينتزع تعادلاً في الوقت القاتل من أنياب بايرن ميونخ    ريال مدريد يسقط أمام مايوركا ويهدي الصدارة لبرشلونة    اهلي الخرطوم يكسب تجربة القماراب محلية    محاكمة البشير.. ما خفي أعظم    مهران ماهر : البرنامج الإسعافي للحكومة الانتقالية (منكر) ويجب مقاومته    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    صدرت عن دار نشر مدارت بالخرطرم رواية السفير جمال محمد ابراهيم : (نور: تداعي الكهرمان)    الفروسية ما بين تيراب السكيراني (دار حامد) و(ص ع ال ي ك) العرب .. بقلم: د. أحمد التجاني ماهل أحمد    في ضرورة تفعيل آليات مكافحه الغلاء .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    تركيا تنفي إيواء قيادات في نظام "المخلوع"    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    مصادر: توقف بث قناة (الشروق) على نايل سات    وفاة وإصابة (50) في حادث مروري جنوب الأبيض    وفاة 21 شخصاً وجرح 29 في حادث مروري جنوب الأبيض    العضوية تنتظركم يا أهلة .. بقلم: كمال الِهدي    جَبَلُ مَرَّة .. شِعْر: د. خالد عثمان يوسف    حجي جابر يفوز بجائزة كتارا للرواية    هروب القيادي بحزب المخلوع حامد ممتاز ومصادر تكشف مفاجأة حول فراره عبر مطار الخرطوم    إصابات ب"حمى الوادي المتصدع"في نهر النيل    لجان مقاومة: وفاة 8 أشخاص بحمى الشيكونغونيا بكسلا    بيان هام من قوات الدعم السريع يوضح أسباب ودواعى تواجدها في الولايات والخرطوم حتى الان    مؤشرات الفساد من تجاربي في السودان .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    سقوط مشروع الاسلاميين في السودان: دلالات السقوط وأثر ثقافة عصور الانحطاط .. بقلم: أحمد محمود أحمد    افتتاح معرض الخرطوم الدولي للكتاب بالخميس    أبناء السودان البررة قُتلوا أمام القيادة .. بقلم: كمال الهِدي    القيادة: والله جد: كتبها مسهد باعتصام القيادة فات عليّ تدوين اسمه .. بقلم: د. عبدالله علي إبراهيم    ايقاف المذيعة...!        استهداف 80 ألفاً بالتحصين ضد الكوليرا بالنيل الأزرق    شرطة المباحث ب"قسم التكامل" تضبط مسروقات متعددة    حملة للتطعيم ضد الحمى الصفراء بالشمالية بالثلاثاء    تذمر بودمدني بسبب استمرار أزمة الخبز    متضررو حريق سوق أمدرمان يقاضون الكهرباء    فتح الباب لجائزة معرض الخرطوم الدولي للكتاب    افتتاح معرض الخرطوم الدولي للكتاب الخميس المقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المباحث تكشف معلوماتها حول ضبط ورشة لصناعة الأسلحة بالخرطوم
نشر في الأهرام اليوم يوم 24 - 05 - 2010

كشف مساعد شرطة يتبع لإدارة المباحث المركزية أمس الأحد التفاصيل الكاملة للقبض على أفراد الشبكة الإجرامية التي ينتحل أفرادها صفة شرطة مكافحة التهريب والمخدرات ويقومون بنهب المواطنين تحت تهديد السلاح بأطراف العاصمة والولايات.
وأمام مولانا مدثر الرشيد سيد أحمد قاضي المحكمة الجنائية العامة قال الشاكي المساعد شرطة الصادق محمد نور التابع للمباحث الجنائية بأن معلومات وردتهم بأن هنالك معتادين إجرام في بلاغات نهب وابتزاز يقودون عربة باجوري يبتزون بها المواطنين في المناطق الطرفية بولاية الخرطوم وأنهم باشروا إجراءاتهم عندما حضر اليهم الشاكي في أحد البلاغات وعندما عرضت عليه صور المشتبه بهم الموجودة داخل القسم من المعتادين تعرف على أحدهم من خلال الصورة وبعدها تم التحرك الى منطقة الكباشي ببحري وقام التيم بجمع المعلومات وفي كمين محكم تمكنوا من القاء القبض على المتهم الثاني ثم تحركوا لمنطقة شمبات وقبضوا على بقية المتهمين الذين حاولوا ايقاف عربتهم في تفتيش الكدرو ورفضوا التوقف فتم إبلاغ شرطة بحري بأوصاف العربة وتم القبض عليهم بمنطقة شمبات وضبط بحوزتهم مسدسات وبالتحري معهم أقروا بارتكابهم لحوادث مدون بها بلاغات في الجزيرة وعطبرة وشندي.
وأضاف أنه وبالتحري معهم عن مصدر الأسلحة أفادوا بأنهم يأتون بها من شخص بأم درمان وأسفر تفتيش منزل المتهم الثاني بالكباشي عن عثورهم علي مدفع MP5 وعلامات عسكرية برتبة ملازم أول وبوريه وكاكي وكمية من الذخيرة داخل المطبخ، وقام المتهم الثاني بإرشادهم على المتهم التاسع الذي تم القبض عليه في مبايعة وهمية لشراء سلاح بينه والمتهم الثاني والشرطة وقام بتسليمهم مسدس داخل منزله بأم درمان شارع كرري كما ضبط بحوزته مسدس اسمه (طارق عزيز) وبالقاء القبض عليه اعترف بحيازة الأسلحة وأفاد بأن المتهم العاشر أحضرها وأرشد عليه.
وكشف الشاكي أنه وعند مداهمة منزل المتهم العاشر وجدوا بداخله ورشة كاملة لتعديل الأسلحة وتصنيعها وبتفتيش منزل المتهم الرابع الذي أرشد عليه المتهم الثاني عثروا بداخله على خزنة مسدس محشوة بالذخيرة وكمية من (الكاكي) الذي يخص الشرطة والجيش.
كما استمعت المحكمة للشاكي الأول (جهاد) اثيوبي الجنسية الذي أفاد بأن متهمين اقتحموا منزله في الثانية صباحاً وقاموا بضربه ثم أدخلوه وأفراد أسرته داخل غرفة ونهبوا مبلغ (360) جنيهاً وثلاثة أجهزة موبايل.
وفي السياق قال أبوبكر حسين الشاكي في بلاغ الصافية بأنه لم يحضر وقائع الحادثة وحسب إفادات الشاهد فإن المتهمين حضروا لمتجره ووجدوا شاهد الاتهام (9) الذي اشتروا منه (مياه غازية ومعسل) وادعوا بأنهم يتبعون لمكافحة التهريب وبعد تفتيش المتجر اركبوه معهم في العربة وقاموا بإنزاله في شمبات الزراعية وعند عودته للمتجر فقد مبلغ (3200) جنيه كانت موجودة بالخزنة والدرج. وأكد الشاكي عند مثوله أمام المحكمة الوقائع التي ذكرها الشاكي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.