رحلة الجنيه السوداني من 1980م حتى التعويم 2021 م .. بقلم: دكتور طاهر سيد ابراهيم    السياسة الاقتصادية السودانية: خذوا العبرة من زامبيا .. بقلم: نوح حسن أبكر /لوساكا – زامبيا    أزمة (كورة) ما مشكلة مدرب .. بقلم: كمال الهِدي    المجلات الثقافية المصرية.. الرسالة والأزمة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    وأخيرا ابتسم حمدوك .. سيد الاسم .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    الجرح المنوسِر... بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الامين    عضو السيادي عائشة موسى الحكومة ماضية في تسليم البشير وزمرته الى الجنائية    بثينة دينار توضح ما يثار عن إصدار بطاقات "قبلية"    الجبهة الثورية : الخلاف حول رئاسة التشريعي سبب تاخيره    تجمع المهنيين قرار توحيد سعر الصرف يعني القاء الاقتصاد في البحر    إن (حدس ما حدس) .. بقلم: الفاتح جبرا    هل الطموح الاِقليمي الأوروبي لإنقاذ النفس محكوم بالفشل، بينما يكون بقية العالم مضطرباً؟ لا مخرج من الوباء بدون تضامن .. تقديم وترجمة حامد فضل الله/برلين    تعادل محبط للهلال السوداني أمام مازيمبي    الموت يغيب الرحالة والقاص السوداني "عثمان أحمد حسن"    للمرة الثالثة .. يا معالي رئيس الوزراء .. بقلم: د. طيفور البيلي    كبر: اتهامي بغسل الأموال استند على ضخامة حسابين    ضبط شبكة أجنبية تُدخِل أبناء المغتربين بالجامعات في عالم الإدمان    مشرحة ود مدني .. موتي بلا قبور ! .. بقلم: نجيب ابوأحمد    تعقيب على د. محمد محمود (1-2) .. بقلم: خالد الحاج عبد المحمود    ضرورة تفعيل ضوابط السوق كمسلمة للفكر الاقتصادي المقارن .. بقلم: د.صبري محمد خليل    كورونا .. تجارة الحياة والموت .. بقلم: د. أحمد الخميسي    رؤساء أمريكا العسكريون وحقائق اخرى .. بقلم: لواء ركن (م) بابكر ابراهيم نصار    الحوثيون يعلنون قتل وجرح عشرات السعوديين والسودانيين خلال عملياتهم في يناير    إثيوبيا تعلن اعتقال 15 شخصًا بتهمة التآمر للهجوم على سفارتي الإمارات في أديس أبابا والخرطوم    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لجنة للتحقق من وصول الدقيق للمخابز تضم الأمن الاقتصادي
نشر في الانتباهة يوم 20 - 11 - 2013

قررت الحكومة تكوين آلية مشتركة تضم وزارتي المالية والتجارة وبنك السودان وولاية الخرطوم كممثل لكل ولايات السودان، لوضع تدابير كافية تمنع تكرار الأزمة الطارئة التي حدثت في قمح الخبز، وأكد والي الخرطوم عبد الرحمن الخضر أن مطاحن الدقيق سلَّمت الوكلاء حصص المخابز كاملة اعتباراً من يوم أمس، ووجهت كل مخبز لم يتسلم حصته مراجعة وكيله أو إبلاغ وزارة المالية بالولاية أو اتحاد أصحاب المخابز، وقال الخضر عقب الاجتماع الذي عقده النائب الأول للرئيس، إن الآلية المشتركة التي تضم كل المعنيين بصناعة الخبز رفعت للولاية «14» توصية تتعلق بالخبز من كل أطرافه شاملة، الوزن والنوع والأسعار والبدائل، مشيراً إلى أن الأجهزة المختصة بوزارة المالية تعكف على دراسة هذه التوصيات. وجه النائب الأول لرئيس الجمهورية، بإحكام التنسيق بين الجهات ذات الصلة لتوفير سلعة القمح وضمان انسيابها للمطاحن بالكميات المطلوبة، ومن ثم إلى المخابز، مشيراً إلى أن كل ولاية ستحدِّد أسعارها للخبز وفقاً للتكلفة.
وأوضح وزير الدولة بالمالية مجدي يس في تصريحات صحفية عقب الاجتماع، أن هناك خللاً إدارياً أدى إلى نقص في انسياب كميات القمح المطلوبة للمطاحن في الفترة الماضية، مما أدى إلى ندرة في الخبز، مؤكداً تجاوز ذلك الخلل، مشيراً إلى استمرار سياسة دعم القمح لضمان توافره بالكميات المطلوبة، وأكد وجود مخزون إستراتيجي يبلغ «280» ألف طن من القمح، مشيراً إلى استيراد «مليون» و«400» ألف طن منذ بداية العام، وستتواصل عملية الاستيراد بالتنسيق مع بنك السودان لتوفير القمح للمطاحن.من جانبه، أكد الأمين العام لاتحاد المخابز عادل ميرغني أن المخابز استلمت حصتها أمس بنسبة «100%»، وتقدر ب «30» ألف جوال يومياً، وهي ذات الكمية التي كانت تتسلمها المخابز في السابق، ووجه ميرغني نداءً لكل المخابز بالعمل بطاقتها الكاملة، وأن اتحاده جاهز لتلقي أية بلاغات من أي مخبز في حال عدم استلامه لحصته عبر أرقام الهواتف «0912369151» أو «0183471717» مشيراً إلى تكوين آلية متابعة للمخابز غير العاملة مع اتحاده والأمن الاقتصادي واللجان الشعبية، وناشد عادل الوكلاء بتسليم المخابز حصتها كاملة دون نقصان، فيما وجه نداءً لحكومة ولاية الخرطوم بتنفيذ توصيات معالجة أوضاع الخبز باعتبارها ميثاقاً تواثقت عليه كل أطراف صناعة الخبز كطريق أمثل لتحقيق الاستقرار الكامل في الخبز.
من جهته عبَّر وكيل وزارة المالية الأسبق وعضو البرلمان الشيخ المك عن أسفه لرجوع ظاهرة صفوف الخبز مرة أخرى، واصفاً اختفاء القمح بغير المبرر.
وقال المك للصحافيين بالبرلمان أمس، إن هناك تضارباً في المعلومات بشأن شح الدقيق، وأشار إلى أن اختفاء القمح غير مبرر لانخفاض أسعاره عالمياً، ودعا الحكومة لضرورة توفير العملة الصعبة وإيجاد معالجات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.