وزير الاستثمار : مؤتمر باريس للاستثمار وليس (الشحدة)    وزير الاستثمار ل(السوداني): مؤتمر باريس للاستثمار وليس (الشحدة)    الصحة: تطعيم اكثر من 140 الف شخص ضد كورونا    مناشدات عاجلة لاحتواء احداث المدينة 11 بولاية النيل الازرق    الفريق ياسر العطا يشارك في مراسم تنصيب رئيس جمهورية جيبوتي    وفد من رجال الأعمال لمؤتمر باريس سيصل فرنسا خلال ساعات    حمدوك ينعي شهداء قوات الشرطة الذين تعرضوا لهجوم غادر بولاية جنوب دارفور    الكنين يتلقى تهانئ العيد من من القيادات بالجزيرة    الجزيرة:التحصين الموسع حقق نجاحات كبيرة    الثروة الحيوانية: طرح مشروع لمجمع متكامل لصادر اللحوم الحمراء بمؤتمر باريس    جهود لرعاية وتأهيل الأطفال المشردين وفاقدي السند بالجزيرة    تفاصيل مشاريع تنموية ضخمة يعرضها قطاع الطاقة بمؤتمر باريس    سلطة تنظيم اسواق المال تمهل شركات الوساطة المالية توفيق اوضاعها    كنز صحي مجهول.. هل تعرف فوائد الثوم المدهشة على صحة الإنسان    تاج السر :مؤتمر باريس فرصة لعرض مشروعات البنى التحتية    شباب الأعمال يشارك بمشاريع مهمة في مؤتمر باريس    لا تغفل عنها.. موعد البدء بصيام الست من شوال    محمد صلاح يدخل في عملية انتقال مبابي إلى ريال مدريد    الرصاص الحي وتكرار دائرة العنف والقتل في احياء ذكري الاعتصام ..    واتساب نفّذت تهديدها.. قيّدت الخدمة لمن رفض التحديث    مات بآخر أدواره في "موسى".. وفاة فنان مصري بكورونا    وكيله: رونالدو لن يعود إلى فريقه السابق    5 أنواع من الشاي تضرب الأرق.. تعرف إليها    مريم الصادق تزور مقر سكرتارية مبادرة حوض النيل    نشوب حريق داخل مستشفى ود مدني ولا وجود لإصابات    بسبب احداث افطار القيادة العامة..الجيش يوقف ضباطاً وجنوداً بتهمة القتل    سعر الدولار في السودان اليوم السبت 15 مايو 2021    المريخ يتدرب بقوة ويواجه الإنتاج الحربي وسراميكا بالأحد    رحل الفريق بحر    وداعا ريحانة توتي ..    بسبب القمر الدموي.. رحلة جوية دون وجهة تبيع كل تذاكرها في دقيقتين ونصف    هجرة عكس الرّيح موسى الزعيم ألمانيا / سوريا    الهروب من الذئب الذي لم يأكل يوسف في متاهات "نسيان ما لم يحدث" .. بقلم: أحمد حسب الله الحاج    ثغرة في شرائح كوالكوم تهدد مستخدمي هواتف أندرويد حول العالم    السعودية: ندين الممارسات غير الشرعية للاحتلال الإسرائيلي    مقتل 4 عناصر من قوات الأمن بكمين في جنوب السودان    ارتفاع عدد ضحايا شرطة مكافحة المخدرات بسنقو إلى (12) شهيداً و(14) جريحاً    رواية الغرق لحمور زيادة ضمن مقررات التبريز للتعليم بفرنسا    "سامحوني وادعولي".. شاب ينتحر تحت عجلات قطار    عمل فني يعزز التنمية والسلام في أبيي    لا تغفل عنه.. دعاء ثاني أيام العيد المبارك    مقتل (10) من قوات مكافحة المخدرات ب(سنقو) جنوب دارفور    ليفربول يهزم يونايتد على أرضه ويتمسك بأمل    كل سنة.. وإنت سلطان زمانك!!!    ضبط تانكر وعربات لوري محملة بالوقود بولاية نهر النيل    واتساب يكشف عن موعد وقف خدماته لرافضي التحديثات الجديدة    ايقاف شبكة إجرامية تنشط بتوزيع وترويج الأدوية المهربة بالخرطوم    مقتل ضابط و (9) من جنوده في كمين لعصابات مخدرات بدارفور    عندي حكاية – تقى الفوال: أول ممثلة محجبة في ألمانيا    هذه أول دولة تلقح كل سكانها البالغين ضد كورونا!    الإيغور: السلطات الصينية تطارد الأئمة بتهم "نشر التطرف"    نانسي بيلوسي تدعم إجراء تحقيق أخلاقي في واقعة "اعتداء لفظي" من الجمهورية مارجوري تايلور غرين    "ويفا" يعلن نقل مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا من إسطنبول إلى بورتو بسبب فيروس كورونا    آه من فقد الشقيق أو الحبيب واليوم عيد .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي/المملكة المتحدة    قصة قصيرة "كتابة": هلوساتُ شخصٍ على حافَّةِ جنُونٍ ما..! .. بقلم: إبراهيم جعفر    فى رحاب التصوف: الاستدلال على وجود الله .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه/باريس    التسامح وتطهير الروح .. بقلم: أمل أحمد تبيدي    الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم وزوجته    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كونت عبره جمعيات خيرية وأخرى للتلاوة الواتساب ليس شراً كله
نشر في الانتباهة يوم 29 - 03 - 2014


سارة إبراهيم عباس:
«الشر ليس في الأشياء، وإنّما الشر في نفس الإنسان»، مقولة لأحد الحكماء، تلخص بشكل مباشر ووافٍ الطريقة التي يتعامل بها الناس الآن مع وسائل ووساط الاتصال الحديثة، بل ووسائل التواصل الاجتماعي. ولا تمر أيام الا وينشغل الناس بقضية اساءة استخدام لوسائل التواصل الاجتماعية، وهنالك حوادث كثيرة اساءت لوسائل التواصل الاجتماعي وشغلت الرأي العام، ولكن هل كل التقنية الحديثة ووسائل التواصل الاجتماعي وبالتحديد الواتساب والفيسبوك، كلها شر، ويأتي منها الشر؟ سؤال مهم. والإجابة تولتها العديد من «القروبات» التي تكونت عبر الواتساب او الفيسبوك لأعمال الخير. وهي الصورة الجميلة والزاهية، لهذه الوسائل، بل هي الطريقة الصحيحة للتعامل مع هذه الوسائل.
قروبات للخير
«جمعية المستغفرين»، «جمعية الذاكرين»، «جمعية التلاوة»، «شارع الحوادث»، «عشرة على عشرة».. كل هذه الأسماء وغيرها جمعيات خيرية، وقروبات تكونت على الفيسبوك، وعلى الواتساب، تضم بين عضويتها أشخاصاً همهم الخير وفعله وتقديمه للآخرين، فمثلاً تكونت عبر وسيلة الواتساب جميعة لتلاوة القرآن مكونة من عدد من الأصدقاء والزملاء، وتوسعت الجمعية كل مرة وأخرى، وبلغت الآن في عضويتها أكثر من خمسمائة شخص. وتقرأ يومياً جزءاً كاملاً من القرآن الكريم، سواء كان العضو موجوداً في المواصلات العامة، أو في لحظات الفراغ. ثم تحتفل نهاية كل شهر بختمة للقرآن في مكان عام. واستطاعت عبره استقطاب عضوية جديدة، بل وتفتقت الأفكار مستقبلاً عن العديد من أعمال الخير، مثل أن يساهموا في علاج شخص ما، أو إعانة محتاج أو تقديم شورى ونصح للناس.
شلالية قروب
الاستاذة أسرار مصطفى مشرف قروب «كل الشلالية» ببحري، قالت ل «الإنتباهة» إن فكرة القروب كان الهدف وراءها لم شمل أسرة الشلالية ببحري والخرطوم وأم درمان، فيجتمعون عبر هذا القروب في كل شهر مرة، لمناقشة أمور العائلة الكبيرة، وفي كل مرة تكون هناك زيارة كبيرة لأحد افراد الأسرة الكبيرة، حيث يضم القروب أكثر من مئة شخص. وآخر برامج القروب كان تكريم أكبر ثلاث أمهات في الشلالية، لتكريمهن في عيد الأم الأخير، وقد كان. وتضيف أسرار أنّ القروب لا يضم فقط من هم في العاصمة، وإنما في الولايات وحتى خارج السودان. وتصل مساهماتهم الخيرية بشكل مباشر. وأشارت أسرار الى فاعلية القروب التي كان وراءها عدد من الاخوه الكرماء على رأسهم الاستاذ ابو بكر محمد عبد القادر و معاوية عباس وحسن سيدون وعبد المنعم عنتر وإخوانه.
تلاوة الكترونية
هنادى عبد اللطيف، التي انشأت قروب على الواتساب باسم «الذاكرون»، قالت ل «الإنتباهة» إن فكرته جمع الاصدقاء للتلاوة الاكترونية الجماعية ووهبها للأحياء والأموات، أو لتكون بمثابة الاقتراب من القرآن يومياً، مشيرة الى ان الناس بفعل الهاء الدنيا ومشاغلها لهم يمر على أحدهم أسبوع لا يقترب فيه من المصحف. وتضيف هنادى قائلة: «عادة ختم القرآن الكريم مرتبط بشهر رمضان المعظم، لكن من خلال هذا القروب استطعنا ان نقرأ يومياً حزبين، وأصبح العديد من اعضاء القروب يداومون على قراءة هذه الأحزاب من المصحف او من خلال القروب حينما يكونوا فى اى مكان لا توجد فيه مصاحف كالمواصلات والاماكن العامة وفى اثناء ساعات العمل». وتؤكد هنادى أن العديد من اعضاء القروب استفادوا من الفكرة التى جعلتهم يداومون على التلاوة، وتم عمل شريحة خير للتبرع باى مبلغ يتم جمعه لمساعدة حالات انسانية، وخلال شهر تمت مساعدة اسرة ومدها بمشروع صغير يعود عليها بعائد مادى بعد ان كانت ربتها تعمل فى المنازل مما اصابها بمرض الغضروف. وتختم هنادى حديثها بأن القروب ضم اعضاء لم يلتقوا ابداً الا عبر القروب، ولأنهم اجتمعوا على كتاب الله وقراءته فقد حدثت الفة بينهم كاخوة فى الله وهم فى عدد من ولايات السودان والدول العربية.
إيجابي وسلبي
وقالت الاستاذة رحاب علي صاحبة فكرة انشاء قروب «الصلاة على النبي»: «من خلال تجربتي الخاصة اجد ان القروبات عبر وسائل التكنولوجيا الحديثة تحمل الوجهين السالب والإيجابي، وذلك يعتمد على توظيف الشخص لمحتوى وفحوى هذه المجموعات، بالاضافة الى انتقاء افرادها ومستويات تفكيرهم وطبيعة المواضيع التي تطرح للنقاش، واعتبرها انجع وسيلة لتسيير القروب دون التعرض لما يمكن ان يقود الي عواقب سلبية»
وأشارت الى ان هنالك قروبات تضم مجموعات من مختلف الاعمار الا انها لا تهدف الى فعل الخير، وانما هدفها المتعة المشوهة والنظر الى الحرام، ومن هنا تناشد أرباب الأسر متابعة أبنائهم لمحاربة هذه الظواهر السالبة حتى لا تكون وباءً عليهم في مستقبل أيامهم.
بر وتقوى
ومن ناحيته عضد د. عبد الرحمن حسن احمد، الامين العام لدائرة الافتاء بهيئة علماء السودان، فكرة إنشاء جمعيات وقروبات أصدقاء خيرية. وأشار إلى أنّها تعاون على البر والتقوى. وأنها جاءت في زمن ألهت الدنيا الناس. وقال: «لو أن أحداً ساهم في انشاء قروب للتلاوة أو للصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم، أو لغيرها من أبواب البر، فإن أجرها وثوابها عظيم». واستدل الشيخ أحمد عثمان في حديثه ل «الإنتباهة» بالآية: «وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان». وختم بأن هذه القروبات والجمعيات التي تنشأ على الانترنت لو أنها لجمع الناس على الباطل والمفاسد وأذى الناس فإن من أنشأها له وزرها، ووزر من يشاركه العمل، كذلك فإن من ينشئ جمعيات الخير والتلاوة والاستغفار وعمل الخير والفضيلة، فإن له أجرها وأجر من يشاركه هذا العمل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.