ولاء البوشي: اتمنى التوفيق للهلال والتأهل لدور الثمانية    المريخ يتعادل مع القوز سلبيا ويواجه السلاطين بالخميس    المريخ يتعادل مع القوز سلبيا ويواجه السلاطين بالخميس    بيان من حركة 27 نوفمبر: نرفض إهانة الكرامة السودانية وإجبار الشباب المخدوع على التحول الى مرتزقة    الكابلي .. بعادك .. طال .. بقلم: طه احمد ابو القاسم    زمان الناس هداوة بال ... وإنت زمانك الترحال يا كابلي .. بقلم: صلاح الباشا    البشير يمتنع عن الادلاء بأي معلومات حول انقلاب الانقاذ    بيوت الأشباح تلاحق نافع عقب تدوين بلاغ ضده    لجان مقاومة الكلاكلة تضبط عربة نفايات تابعة لمحلية جبل أولياء ممتلئة بالمستندات    المركزي يسمح باستيراد العربات بضوابط جديدة    لجان المقاومة والسلطات بجبل أولياء تضبط فرناً يستخدم الزيت المكرر في صناعة الخبز    لجان مقاومة الكلاكلة تضبط عربة نفايات تابعة لمحلية جبل أولياء ممتلئة بالمستندات    قوة نظامية تقتاد عضو لجان مقاومة الديم وتوسعه ضرباً وتمزق ملابسه    أسرة أحد شهداء طائرة الجنينة تطالب بتكوين لجنة تحقيق في الحادث    مقتل امام مسجد وخفير وتهشيم رأسيهما    محاكمة شاب بقتل آخر بسبب موسيقى    تنبيه لكافة الممولين    أحذروا الزواحف ما ظهر منها وما بطن!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الحوت القامة فنان الصمود سلاما عليك يوم ولدت و يوم مت و يوم تبعث حيا .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    ظريف: يجب أن يقرر الفلسطينيون أنفسهم مصيرهم عبر استفتاء    تل أبيب: نتنياهو وترامب تحدثا عن خطة السلام مع التركيز على الملف الإيراني    واشنطن تدعو لوقف فوري لعمليات الجيش السوري في إدلب وغربي حلب    منظمة الصحة العالمية ترفع من تقديرها لخطر "كورونا" على المستوى العالمي    ابرز عناوين الصحف الرياضية الصادرة اليوم الثلاثاء 28 يناير 2020م    المالية تتجه لانفاذ برنامج الحماية الاجتماعية ومكافحة الفقر    وجهاز الدولة: تلاوي وتقلعه .. بقلم: مجدي الجزولي    الكُوزْ السَّجَمْ .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    اختفاء محامٍ حقوقي قسريًا في ظروف غامضة.. اختفاء محامٍ وناشط في حقوق الإنسان    الخارجية : لا إصابات بفيروس (كورونا) وسط الجالية بالصين    الخارجية : لا إصابات بفيروس (كورونا) وسط الجالية بالصين    الأهلي ينعش آماله بفوز صعب على النجم الساحلي بأبطال أفريقيا    أمير تاج السر : تغيير العناوين الإبداعية    قفزة كبيرة للدولار في سوق العملات الأجنبية    إعفاء (16) قيادياً في هيئة (التلفزيون والإذاعة) السودانية    أنا ما كيشه ! .. بقلم: الفاتح جبرا    إسرائيل الدولة الدينية المدنية .. بقلم: شهاب طه    الهلال يهزم بلاتينيوم الزمبابوي بهدف الضي ويعزز فرص تأهله للدور التالي في دوري الأبطال    تعلموا من الاستاذ محمود: الانسان بين التسيير والحرية .. بقلم: عصام جزولي    قتل الشعب بسلاح الشعب .. بقلم: حيدر المكاشفي    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





“توت قلواك”: “سلفا كير” طالب قيادات قطاع الشمال بضرورة إعادة الاستقرار والسلام في المنطقتين
بعد لقاء "سلفا كير" وقيادات المنطقتين وحركات دارفور
نشر في المجهر السياسي يوم 14 - 11 - 2018

“مايكل مكواي”: جوبا سترسل مبعوثاً ل”البشير” بشأن استجابة قيادات القطاع وحركات دارفور للمبادرة.
الخرطوم : فائز عبد الله
مضت “336” ساعة على إعلان مبادرة رئيس جنوب السودان “سلفا كير”، للوساطة بين الخرطوم وقيادات قطاع الشمال والحركات الدارفورية المتواجدة بالجنوب، ووضع “سلفا كير” ثلاثة شروط أمام “عقار والحلو وجبريل” والمجموعات الأخرى، حال رفضهم المبادرة، وهي: (فك الارتباط ووقف الدعم اللوجستي والخروج من الجنوب)، مصادر رفيعة بدولة الجنوب كشفت ل(المجهر) عن لقاءات سرية عقدت بين “الحلو وعقار وجقود” لم تظهر خطوطها العريضة ووجهتها للسطح، وأكدت المصادر أن الرئيس “سلفا كير” وضع شروطاً بإلزام الحركات المسلحة بضرورة قبول المبادرة.
الاجتماعات السرية التي عقدها “سلفا كير” مع الحركات الدارفورية لم تنجح بسبب رفع قيادات الحركات للسقوفات التفاوض والمطالبة بعودة عرمان وآخرين إلى طاولة المفاوضات.
وقال مستشار “سلفا كير” للشؤون الأمنية “توت قلواك” ل(المجهر) إن مبادرة الرئيس “سلفا كير” للوساطة في محادثات السلام بين الخرطوم وقطاع الشمال والحركات الدارفوية تأتي في إطار رد الجميل للخرطوم، وأضاف أن كلا الدولتين ترغب في الاستقرار والسلام في الخرطوم وجوبا، وأشار إلى أن السلام الذي حدث في الجنوب يحتم ضرورة إحلال السلام في السودان.
وقال “قلواك” إن محادثات السلام بين الخرطوم والمعارضة ستنطلق يوم الأحد المقبل بجوبا،
وأشار إلى أن حكومة الجنوب قامت بفك الارتباط مع هذه الحركات من أجل عملية السلام، وإن الرئيس “سلفا كير” يهدف إلى لإنهاء الصراع في السودان ودعم المبادرات السابقة والاتفاقات الإطارية بشأن دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق.
وقال وزير الإعلام والناطق الرسمي “مايكل مكواي” ل(المجهر) إن الرئيس “سلفا كير” سيقوم بإرسال مبعوث إلى الرئيس “البشير” بشأن استجابة قيادات قطاع الشمال والحركات الدارفورية لهذه المبادرة، وإن اللقاءات التي جمعت الرئيس “سلفاكير” و”مالك عقار وعبد العزيز الحلو” وقيادات الحركات ناقشت قضية المنطقتين النيل الأزرق وجنوب كردفان، وأضاف إن “سلفا كير” طالب قيادات قطاع الشمال بضرورة إعادة الاستقرار والسلام في المنطقتين، وأشار إلى أن الرئيس “سلفا كير” عقد اجتماعاً مع “عقار والحلو” بجوبا وأبدوا استجابة وترحيب بمبادرة الرئيس “سلفا كير” بإطلاق مفاوضات المنطقتين بالجنوب.
وأكد عضو البرلمان بدولة جنوب السودان “تنق قوبريال بيتر” ل(المجهر) أمام الحركات فرصة حقيقية للتفاوض مع حكومة الخرطوم وتحقيق السلام في المنطقتين، وأشار إلى أنه في حال فك الارتباط ستقوم حكومة الجنوب بإخراج هذه الحركات من الجنوب، لذلك لا خيار لها غير قبول هذه المبادرة وأوضح أن “سلفا كير” أعلن فك الارتباط مع هذه الحركات من الجنوب بالقوة.
وقطع سفير دولة جنوب بالخرطوم “ميان دووت” بأن الرئيس “سلفا كير” قدم مبادرة السلام بين قطاع الشمال وحكومة الخرطوم منذ سنوات، وأضاف في حديثه ل(المجهر) أن الخرطوم كانت لديها تحفظات على المبادرة وإن الرئيس “سلفا كير” وحكومة الجنوب الآن تلعب دوراً إيجابياً لمعالجة وحل الأزمة في المنطقتين بالنيل الأزرق وجنوب كردفان.
وإن الرئيس “سلفا كير” قادر على معالجة هذه الأزمة بصورة نهائية لعلاقته القوية بهذه القيادات وأشار إلى أن الجميع يسعى إلى الاستقرار والأمن في الدولتين، وأشار إلى دور الرئيس “البشير” في إعادة الاستقرار في الجنوب وحل الخلافات بين فرقاء الجنوب، وقال إن الرئيس “سلفا كير” يريد أن يلعب دوراً إيجابياً لحل النزاع مع قطاع الشمال ومعالجة الخلافات في المنطقتين،
وأوضح “دووت ” أن حكومة الخرطوم قبلت بهذه المبادرة وقيادات قطاع الشمال والحركات بتوسط الرئيس “سلفا كير” حكومة في معالجة ملف المنطقتين.
وتوقع عدم رفض المبادرة بسبب العلاقة التاريخية للرئيس “سلفا كير” بهذه القيادات.
وقال عضو المكتب السياسي بالحركة الشعبية، “اقوك مكواك ” إن المبادرة التي أطلقها الرئيس “سلفا كير” خطوة مهمة لمعالجة الخلافات بين الخرطوم وقطاع الشمال، وأضاف في حديثه ل(المجهر) إن اجتماعات الرئيس مع قيادات قطاع الشمال والحركات، تتعلق بعلاقة الرئيس “سلفا كير” معهم وأشار إلى أن المبادرة وجدت قبولاً وسط قيادات قطاع الشمال بنسبة كبيرة، لتأثير الرئيس “سلفا كير” عليهم وارتباطه به، وقال إن الاجتماعات التي قادها “سلفا كير”، لوقف الحرب في السودان وإعادة الاستقرار مؤكداً وصول جميع قيادات قطاع الشمال إلى الجنوب وموافقتهم لمعالجة الخلافات وتوقع “مكوك” نجاح المبادرة بحكم علاقة “سلفاكير” مع قيادات قطاع الشمال والحركات الدارفورية.
وقال إن الرئيس “سلفا كير” يعمل على رد الدين للخرطوم لمعالجة الخلافات بين الحكومة وقطاع الشمال لجهة أنه الأقرب لهذا الملف ولارتباطه الوثيق بقيادات الحركات الدارفورية وقطاع الشمال، وإن الشعب الجنوبي والرئيس “سلفا كير” يقفون خلف هذه المبادرة كدين للدور الذي لعبه السودان في إحلال السلام في الجنوب ومعالجة أزمة القيادات بالجنوب.
وقال مدير الإعلام والعلاقات العامة بالمعارضة “أيزيل فوك بوث” إن المبادرة بمثابة (رد الجميل) للخرطوم التي قامت بالتوافق السياسي للأحزاب السياسية والمجموعات المعارضة في الجنوب وتوقيع اتفاق السلام، مبيناً أن الرئيس “سلفا كير” مقرب من هذه المجموعات والحركات وهناك ارتباطات وعلاقات تاريخية مع قيادات الحركة الشعبية شمال وأوضح “بوث” أن هذه الحركات وقطاع الشمال كانت تشارك مع “سلفا كير” في الحرب مع المواطنين، وكانت جزءاً من هذه الحرب لذلك الآن اختلف الوضع بين الخرطوم وجوبا في السلام والاستقرار في الدولتين.
وقال “فوك” إن المبادرات والاجتماعات المباشرة بين الأطراف الهدف منها تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.