سفيرة السلام والتعايش المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    القتل بالإهمال .. بقلم: كمال الهِدي    (خرخرة) ترامب... و(خزا) جو بايدن .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الامين    المريخ يستجيب لطلب الفيفا    الهلال في ضيافة فايبرز الأوغندي ضمن الدور التمهيدي لدوري أبطال أفريقيا    مريم الصادق تكشف نعي المهدي لنفسه    الخارجية الامريكية: كان للصادق رؤية ثاقبة لسودان مسالم وديمقراطي    وزيرة التعليم العالي تؤكد بمعاملة الطلاب اليمنيين بالجامعات اسوة باشقائهم السودانيين    ما شفت عوض ؟ .. بقلم: البدوي يوسف    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    الإمام الصادق: سيذكرك الناس بالخير و المحبة .. بقلم: محمد بدوي    الكسرة والملاح في معرض الشارقة الدولي .. بقلم: نورالدين مدني    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    بنك الخرطوم والتعامل بازدواجية المعايير مع العملاء .. بقلم: موسى بشرى محمود على    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    وما فَقَدْ العلم اليوم، شيخا مثل زروق .. بقلم: بروفيسور/ تجاني الأمين    حادثة اختطاف الزميل خيري .. وبريق السلطة !! .. بقلم: د0محمد محمود الطيب    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    كامالا هاريس: سيّدة بلون الزعفران والذهب هل ستصبح أول رئيسة في تاريخ الولايات المتحدة؟ .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    الطاقة: الإخطار الذي تم توجيهه للشركة الصينية جزء تعاقدي وخطوة قانونية    إطلاق أكبر تجربة سريرية لعلاج كورونا في السودان    مذكرات الفريق أول ركن صالح صائب الجبوري العراقي وحكاية " ما كو أوامر!" .. بقلم: الدكتور الخضر هارون    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التحقيقات الجنائية تورط متهماً قتل ابن عمه لعلاقته بشقيقته
نشر في النيلين يوم 27 - 04 - 2017

كشفت التحقيقات الجنائية بقسم شرطة التكامل أمس (الأربعاء) تفاصيل مقتل شاب طعناً بسكين على يد ابن عمه، لعلاقته الغرامية بشقيقته بمنطقة التكامل في شرق النيل، وقال المتحري لدى مثوله بمحكمة جنايات الحاج يوسف برئاسة القاضي حامد محمد سعيد، إن بلاغاً تقدم به الشاكي قال فيه إن المتهم اعتدى على شقيقه بتسديد طعنة بسكين، بيد أن المصاب توفي في اليوم الثاني متأثرا بجراحه، وعدلت النيابة مادة الاتهام للقتل العمد، وتحرك المتحري برفقة فريق مسرح الحادثة إلى المنزل (مسرح الحادث الأول) والمسرح الثاني بمستشفى الشرطة، وباشر إجراءاته الفنية اللازمة، وبأمر تشريح صادر من النيابة أحال الجثمان الى المشرحة لمعرفة أسباب الوفاة، فيما أوقفت المتهم وأخضعته لتحقيقات أقر خلالها بطعنه للمجني عليه، وأضاف أنه في يوم الحادثة كان موجودا في حفل بالمنطقة ليلاً، وتلقى عدة اتصالات من شخص ونسبة للإزعاج لم يسمع كلامه بوضوح، وأعقبه المتصل برسالة يخبره فيها بأن شقيقته موجودة بمنزل المجني عليه، إثر ذلك عاد المتهم لمنزلهم للتأكد من صحة الخبر ولم يجد شقيقته، فذهب إلى خاله ولم يعثر عليها، عندها توجه إلى منزل المجني عليه وكانت الساعة تشير للحادية عشرة مساءً، وعند طرقه للباب فتح له المجني عليه الباب، وبالسؤال عن شقيقته أجابه بأن المنزل خالٍ من الأشخاص، وحاول المتهم الدخول ولكن المجني عليه رفض، وفي الأثناء شاهد شقيقته تخرج من صالون المنزل الذي كان بالقرب من باب الشارع، الأمر الذي أثار حفيظة المتهم واستفزه ونشبت شجار بينهما فسدد له (3) طعنات سقط إثرها أرضا، وأوسع شقيقته ضرباً ومن ثم أخذها إلى منزلهم، وسجل المتهم اعترافاً قضائياً بارتكابه للجريمة، وأضاف المتحري أن المتهم اعتاد على حمل سكين معه، ونفى المتهم معرفته بالعلاقة الغرامية التي تربط شقيقته بالمجني عليه، وعندما طعنه كان نتيجة لتعرضه للاستفزاز بعد أن أنكر له المجني عليه وجود شقيقته بالمنزل. وأشار المتحري إلى أن المجني عليه تم إسعافه لمستشفى البان جديد وتم تحويله إلى بحري ومنها إلى مستشفى الشرطة، الذي توفي به في صباح اليوم الثاني، وقدم المتحري مستندات الاتهام الخاصة بالجريمة، ووجهت له النيابة تهمة القتل العمد تحت مادة (130) وأحالته للمحاكمة.
شرق النيل – إبتسام خالد

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.