المسؤولة الأمريكية "سامنتا باور": الثورة السودانية ملهمة لشعوب العالم    حمدوك يبحث مع وزير الخارجية الجزائري الأوضاع بالمنطقة    مصر تعزّي تركيا في ضحايا حرائق الغابات    شرطة محلية الخرطوم توقف شبكة إجرامية    قائمة انتظار تصل ل10 أسابيع لكي تتذوق "أغلى بطاطس مقلية بالعالم"    ونالد ترامب: وزارة العدل الأمريكية تأمر بتسليم السجلات الضريبية للرئيس السابق إلى الكونغرس    "حاميها حراميها".. الشرطة تكتشف المذنب في مقرها الرئيسي    نتيجة صادمة.. خبراء ألمان يختبرون الساعات الذكية وأساور اللياقة البدنية    تظاهرت بالموت والدم يملأ فمها لتنجو.. زوجة رئيس هايتي تكشف تفاصيل ليلة اغتياله    وزير الطاقة يعلن انتهاء برمجة قطوعات التيار الكهربائي    مصرع ثلاثة أشخاص غرقا بولاية الحزيرة    تحديث .. سعر بيع وشراء الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 31 يوليو 2021 في السوق السوداء    المجدفة إسراء خوجلي تحتل المرتبة 32    السودان ينتج 30 طن ذهب خلال 6 أشهر    إيراد النيل الأزرق يواصل الارتفاع    هدوء الاوضاع الأمنية وعودة الحياة الي طبيعتها بمدينة النهود    وزير التجارة : استقرارٌ وشيكٌ لأسعار السلع    حصل على عقد كبير غارزيتو في الخرطوم اليوم    زين العابدين صالح يكتب: حزب الأمة القومي و بروز تياران متعارضان    الكوادر الصحية بمستشفى كوستي تضرب عن العمل لأغرب سبب    تفكيك شبكة إجرامية متخصصة في توزيع وتجارة العملة الأجنبية المزيفة بالنيل الابيض    لجنة أمن شمال دارفور تكشف ملابسات الاعتداء المسلح على قسم شرطة الفاشر    «راديو البنات»… إذاعة نسوية متخصصة وصوت متفرد للسودانيات    بيان حول لحنة تأبين الشاعر القدال    الأسماء الحقيقية لبعض الفنانين.. بعيداً عن الألقاب    الولايات المتحدة تبدأ ترحيل عدد من العائلات المهاجرة سراً    جمعية عمومية ولقاء تفاكري بنادي المريخ اليوم    احباط تهريب ذهب زنة 7.544 كيلو بمحلية ابو حمد بولاية نهر النيل    سعر الدولار التأشيري في بنك السودان المركزي اليوم السبت 31 يوليو 2021    الحكومة ترفض مقترح منبر الشرق وتتمسك بالمسار مسار الشرق.. استمرار الجدل!    شاكيرا مهددة بالسجن… بسبب 16مليون دولار    مذكرة أميركية تؤكد تغير الحرب على كوفيد وتحذر من دلتا    باب التقديم مفتوح.. "تويتر" يطلق مسابقة جائزتها 3500 دولار    الإفراط في تناول المسكنات يؤدي إلى الإصابة بالسرطان    السعودية.. السماح بدخول حاملي التأشيرات السياحية من الدول المسموح القدوم منها بشرط التحصين الكامل    النائب العام: اكتشاف مقابر يُرجّح أنّها لضحايا المخلوع    شرطة ولاية نهر النيل تضبط (17) سبيكة ذهب تزن (935، 83) كيلو جرام بحوزة متهمان    محاولات لعناصر موالية للنظام السابق لاجهاض العدالة وطمس الحقائق    الكورونا … تحديات العصر    دبابيس ود الشريف    زهير السراج يكتب سِيد البلد !    الاقتصاد السودانى: كيفية الخروج من المأزق الماثل…    السعودية تفتح ابوابها لحاملى التأشيرات السياحية    في أول إطلالة له على الزرقاء عادل حسن يتحول من عازف إلى مغنٍّ    الهند تبحث فرص الاستثمار بشمال كردفان    الهلال يواصل إعداده لهلال الساحل    أثبت حضوراً فاعلاً في الآونة الأخيرة محمود الجيلي.. شاعر جيل!!    وزير الزراعة يترأس وفد السودان بالقمة التمهيدية للغذاء العالمي    مبارك عبد الوهاب.. الشاعر المنسي في ذاكرة (قصب السكر)!!    الشرطة يواصل التحضيرات والجهاز الفني يكثف العمل التكتيكي    طبيب يكشف المواد الغذائية المسببة لتكون حصى الكلى    بالفيديو: ردود أفعال ساخرة في مواجهة كمال آفرو بعد تصريحه (أنا بصرف في اليوم 10 مليون فمايجيني واحد مفلس يقول لي عايز بتك)    نكات ونوادر    مصرع طالب وطالبة غرقاً بالخرطوم    أنت بالروح.. لا بالجسد إنسان!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    دافع عنه معجبوه هجوم شرس على الفنان سامي المغربي بسبب هواتف التعاقدات    هل يجوز الدعاء لمن انتحر وهل يغفر الله له ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الصينيون يطلبونها بالتلفون...شية قندهار .. سر شفرة الجزائر لكأس العالم
نشر في النيلين يوم 21 - 06 - 2010

بأى حال لا يستطيع الداخل لسوق اللحوم بقندهار ان يقاوم رائحة الشواء المنبعثة من الصاجات . وهى رائحة مقدر لها ألا تزكم الأنوف بقدرما تحرضها الى التهام اللحمة وقرقشة عظامها تلبية لنداء البطون التى (صوصوت) فى جوع تشهد عليه العيون الحائرة (2)
هو حال سوق الناقة باطراف امدرمان الذى جازت تسميته بى (قندهار) بعد ترحيله من موقعه الأول بسوق ليبيا قبل عدة سنوات.
قندهار علم لا تخطئه عيون المتذوقين للحوم بأنواعها حيث يتوافد اليه الناس فى جماعات ينعمون بدفء الرواكيب وتذوق لحوم وكبدة الابل والضأن السمين والشواء أمام العين وحسب ما تريد.
(3)
بيئة المكان خليط ما بين التقليدية والحداثة حيث ان تنافس الشواء بين النساء على أشده باستخدام المهارة واجتذاب الزبون بالخدمات الملازمة بشكل من الابهار .
(4)
اللافتات التى تزين الأمكنة وجدت لها سوقاً للدعاية ولفت الانظار تجعلك فاغراً فمك من الدهشة من تسمية المحلات، هنا تجد (نجاة غرزتين) وهناك (فاطمة امدرق) (وبت كوستى) وأخرى (بت الأبيض) والقائمة تطول .
(5)
ونحن نحملق فى اللافتات توقفنا عند لافتة (ركن النجوم) الذى يقصده نجوم المجتمع والشركات والجنسيات الأخرى من العرب والأجانب .
فضيلة حسن سليمان او (فضيلة الحمرية ) كما تعرف تعتبر من المؤسسين لسوق قندهار بعد الترحيل .
تقول الحمرية: كنا اربع ترابيز فقط نقوم بتوضيب شواء اللحوم للزبائن سواء أكانت لحمة ابل او ضأن .
وتضيف: لاتكتمل الصينية الا باضافة السلطات بأنواعها المختلفة مع البصل والشطة ب (الأتي) التي (تمطق) اللسان وتسيل اللعاب (6)
تضيف: السوق يعمل طوال اليوم من الصباح حتى المساء ولا وقت لاجازة . بل بالعكس ان ايام الجمعة والسبت تشهد اقبالا كبيرا .
مضيفة ان الحركة فى السوق لا تهدأ، ناس الشركات والجنسيات الاخرى خاصة ( الصينيين والماليزيين والاتراك).
وأبانت ان الصينيين مرات بيطلبوا بالتلفون اربعة عجول صغيرة مرة واحدة ويتلذذون بمذاقها فى اشتهاء غريب .
(7)
فضيلة قالت: ان وجبة اللحمة يليها شراب يسمى (الابيض ضميرك) وهو خليط (سفن أب وزبادى) يساعد على هضم الشواء .
واضافت ان نساء السوق اخذن شهرة كبيرة منهن فاطمة عبدالرسول المعروفة ب (فاطمة ام درق) وكان يقصدها لاعبو الفريق الجزائرى والجماهير، وكذلك لاعبو وجماهير الفريق المصرى ابان مباراتهم المؤهلة لكأس العالم . حيث يعتقد ان شواء قندهار كان شفرة الجزائر لكأس العالم وذلك ما أكده لاعبو الجزائر عندما عادوا لتناول اللحوم بالسوق عشية ليلة مباراتهم التى انتصروا فيها على الفريق المصرى .
(8)
تشتكي الحمرية من ارتفاع سعر اللحوم خلال شهر يونيو وتعزى ذلك للتكلفة العالية فى ترحيل الماشية خلال فترة الخريف لذلك السوق نائم حسب قولها .
(9)
بعد أن تنتهي من تناول اللحمة والتمتع بمذاقها، قبل الرحيل لابد ان تختم يومك بشاى بلالة (البعدل) المزاج ..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.