وزير الخارجية الامريكي: باشرنا اجراءات ازالة اسم السودان من قائمة الارهاب    كلمات بمناسبة الذكرى 56 لثورة 21 اكتوبر العظيمة .. بقلم: محمد فائق يوسف    الإنقاذ يومذاك في تسلُّطيَّة نازيَّة (2 من 2) .. بقلم: الدكتور عمر مصطفى شركيان    بروف نمر البشير وعبدالرحمًن شلي و كوستي الولود .. بقلم: عواطف عبداللطيف    شُكراً حمدُوك!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    المريخ والهلال يفوزان ويؤجلان حسم لقب الدوري    يوميات محبوس (7) .. بقلم: عثمان يوسف خليل    العَمْرَةْ، النَّفْضَةْ وتغيير المكنة أو قَلْبَهَا جاز .. بقلم: فيصل بسمة    تحرير الوقود من مافيا الوقود قبل الحديث عن تحرير أسعار الوقود .. بقلم: الهادي هباني    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    شخصيات في الذاكرة: البروفيسور أودو شتاينباخ .. بقلم: د. حامد فضل الله /برلين    عن القصائد المُنفرجة والمُنبهجة بمناسبة المولد النبوي الشريف .. بقلم: د. خالد محمد فرح    ضيق الايدولوجيا وسعة البدائل .. بقلم: د. هشام مكي حنفي    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    مؤشرات بداية عصر ظهور الإرادة الشعبية العربية .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    ظلموك يا حمدوك ... وما عرفوا يقدروك! .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    التحالف باليمن: وصول 15 أسيرًا سعوديًا و4 سودانيين آخرين إلى الرياض    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    هيئة مياه الخرطوم تكشف عن تدابير لمعالجة ضائقة المياه    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جرعات الفيتامينات الكبيرة تضر الجسم
نشر في النيلين يوم 15 - 01 - 2013

أشار بحث جديد إلى أن تناول جرعات عالية من الفيتامينات يمكن أن يضر الجسم بمنع قدرته على الشفاء.
ومن المعلوم أن ملايين البشر يتناولون الحبوب التي تعزز مستويات فيتاميناتهم، مثل فيتامين سي وإي التي هي مضادات أكسدة في ذاتها.
وهذه بدورها تنظف جزيئات ما يعرف بالجذور الحرة، المسماة أيضا عينات الأكسجين التفاعلية، المرتبطة بالشيخوخة المبكرة والسرطان.
ويشار أنه لزمن طويل كان الرأي السائد هو أن الجرعات المفرطة من مضادات الأكسدة تضر بالفعل، مما يقود على سبيل المثال إلى جرعة عالية من حبوب فيتامين سي التي تحتوي على عشرة أضعاف الكمية الموصى بها يوميا.
وعلى الرغم من ذلك يكتشف العلماء تلميحات بأن الجذور الحرة يمكن أن تكون مفيدة للجسم أيضا.
وقد وجد العلماء بجامعة مانشستر البريطانية أن حيوانات المختبر التي يمكن أن تنمو ذيولها ثانية تفعل ذلك فقط إذا كان لديها مستويات كافية من الجذور الحرة.
ووجدوا أيضا زيادة ملحوظة في مستويات فوق أكسيد الهيدروجين -جذر حر قوي- عندما بُتر ذيل الحيوان. وقد ظلت المستويات عالية أثناء عملية تجديد الأنسجة.
وقال الأستاذ إنريك أمايا، الذي نشر نتائج دراسته في مجلة نيتشر سيل بايولوجي، "عندما خفضنا مستويات عينات الأكسجين التفاعلية، فشل حدوث نمو وتجدد الأنسجة. وبهذا يشير بحثنا إلى أن عينات الأكسجين التفاعلية مهمة لبدء واستمرار استجابة التجديد".
وقال أيضا إن هذه الجزيئات كانت مهمة لجزء من عملية الالتئام "التي كانت متضمنة بصفة أساسية في كل نظام تجديد مدروس، بما في ذلك تلك الموجودة في البشر".
وأضاف أمايا "من المثير أيضا أن دراستنا أوضحت أن مضادات الأكسدة كان لها هذا التأثير السلبي على إعادة نمو الأنسجة، وكثيرا ما كان يقال لنا إن مضادات الأكسدة ينبغي أن تكون مفيدة للصحة".
ومن الجدير بالذكر أن هذه الدراسة تعقب مزاعم مثيرة للجدل للدكتور جيمس واتسون، مكتشف معاون لتركيبة الحمض النووي الريبي، بأن مضادات الأكسدة قد تكون مضرة للناس الذين يعانون من مرحلة متأخرة من السرطان.
وقال واتسون إن عينات الأكسجين التفاعلية تساعد في إخراج الخلايا المعطوبة والخطيرة من الجسم. وجادل بأن مضادات الأكسدة قد تعيق الشفاء من السرطان بعرقلة تأثيرها.
ومن ناحية أخرى وجدت دراسة موسعة العام الماضي أن الناس الذين كانوا يتناولون مكملات الفيتامينات كانوا أكثر خطرا ب8% لأن يتطور لديهم السرطان، مقارنة بأولئك الذين لم يتناولها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.