شاب سوداني يبعث باستشارة مثيرة.. (تقدمت لخطبة فتاة ووالدتها المطلقة وقعت في حبي وتريد أن تبعدني من ابنتها لتنفرد بي فماذا أفعل؟)    شاهد بالفيديو.. احسان تظهر بشكل مفاجئ تسعد المتابعين وترد بقوة على والدها الذي أعلن خروجه عن الدين الإسلامي وتحوله للمسيحية    شاهد بالفيديو.. احسان تظهر بشكل مفاجئ تسعد المتابعين وترد بقوة على والدها الذي أعلن خروجه عن الدين الإسلامي وتحوله للمسيحية    شاهد بالصورة والفيديو.. فنانة سودانية صاعدة تعلن عن نفسها بارتداء "البرمودة" خلال حفل حضره جمهور غفير    شاهد بالفيديو والصورة.. حسناء فائقة الجمال تشعل مواقع التواصل الاجتماعي بالسودان بملابسها المثيرة ومداعبتها (الربابة) بطريقة ملفتة    توجه صغار الأولمبية لسيول للمشاركة ببرنامج أكاديمية الافق الجديد الكورية    ريال مدريد يفوز على ليفربول بهدف نظيف ويتوج بدوري أبطال أوروبا للمرة 14 في تاريخه    نادي البحير يدشن انطلاق ديربي سباق الفروسية بنيالا    إنطلاق إمتحانات مرحلة الأساس بغرب دارفور    وصفتها بغير المسؤولة .. الخارجية السودانية تدين تصريحات مدير سد النهضة    هيئة محامي دارفور ل(باج نيوز): إجراءات النيابة في مقتل عميد الشرطة غير قانونية    والي الخرطوم يقف على الترتيبات النهائية لإعلان إجراءات موسم الحج    الخرطوم:توجيهات بقطع الامداد المائي عن الجهات التي تقوم بالتوصيل عشوائيا    القبض على أجنبي قتل زميله طعناً    تحذير من تسبب العواصف الشمسية في قطع شبكات الاتصالات والكهرباء    مقتل متظاهر في مواجهات مع الأمن في الخرطوم    الثورية: السلام لن يكتمل إلا بالتحاق كل حاملي السلاح    المراجع القومي: معالجات لتأخر ملفات الإعتداء على المال العام    في عمومية الاتحاد العربي للتجديف بالقاهرة..عبد الرحيم حمد يفوز بعضوية المكتب التنفيذي والجمل رئيسا للجنة الطبية    الجهاز الفني للمنتخب الوطني يبدأ محاضرات تحليل الأداء    نشوب حريق بأحد مخازن المُهمّات جوار برج قيادة القوات البحرية    إجازة النظام الأساسي يفجر غضب أعضاء (عمومية الهلال)    وزيرة الاستثمار : نولي الاستثمارات العربية اهتماماً أكبر    الشرطة المجتمعية تنفذ حملات منعية وشعبة قندهار تسترد مسروقات    إثيوبيا : جبهة تحرير تيغراي تقرع طبول الحرب    هذا المشروب الأحمر يخفض ضغط الدم مثل الأدوية.. ما هو؟    فنان مصري شهير يكشف عن تسمية ابنته تيمنا بالممثل القدير الراحل نور الشريف    وزير الثروةالحيوانية يؤكد اهتمام الدولة بقطاع الثروة الحيوانية لأهميته الاقتصادية    حيدر المكاشفي يكتب: استكراد كرتي..كلاكيت ثاني مرة    هل مازال لقحت وجود أو أثر    وزير الصناعه بالخرطوم يفتتح معرض الاختراع والابتكار الأول بالسودان    الشرطة تضبط مجموعة تعمل بتجارة الأسلحة في أمبدة    رواية نانجور حكايةُ أبنوسةٍ سودانيّة    قُرى شرق القضارف .. (تحتضن) الخزَّان و(يقتلها) العطش!!    بنك السودان : ارتفاع عرض النقود وانخفاض جميع الودائع في إبريل    الوزن الزائد والخصوبة.. دراسة تكشف العلاقة    عبد الله مسار يكتب: الصراط    مجلس الأمن يمدد حظر الأسلحة على جنوب السودان    إكتمال الإجراءات الازمة بجولة التطعيم السادسة بشرق دارفور    فيديو مؤثر لأقدم مقيمة بريطانية بالسودان.. وآخر وصية لها    براءة نجل شاروخان من تهمة تعاطي المخدرات    المواصفات والمقاييس بالجزيرة تطلق مبادرة (نحن معكم) المجتمعية    بالفيديو .. قال: (الخبر طلع كلام ساي).. "مديدة الحلبي" يتراجع عن حقيقة علاج (طفلة العفاض) معتذراً للجميع طالباً العفو وعدم تحمل أي مسؤولية    جهاز صراف آلي في مصر يمنح المتعاملين ضِعف المبلغ المسحوب    السعودية.. تلغي مهنة «العامل».. وتضع للمنشآت 67 خياراً بديلاً    وفد اللجنة الأولمبية المشارك في برنامج أكاديمية الافق الجديد يغادر الى كوريا بالسبت    تسريحة آمبر هيرد في "يوم الختام" تحمل رسالة مبطنة    الكوميدي "محمد كوكي " يعرض اعماله على منصة يوتيوب …    من اين تؤكل الكتف في الجمعية العمومية للنظام الاساسي؟!    شديد العدوى.. فيروس "أنفلونزا الطماطم" ينتشر في الهند    علامات تشير إلى الإصابة بالاكتئاب    مقتل تاجر برصاص مسلحين في وسط دارفور والسُّلطات تُوقف أحد المتهمين    البلاد تشيع الشيخ علي الشيخ محمدالشيخ طه إلى مثواه الأخير    السودان..حريق ضخم ب"حاج زمار" ولجنة لحصر الخسائر    القبض على شبكة تنشط في إدخال الحشيش من دولة مجاورة    الشؤون الدينية بالنيل الأزرق توزع مكتبات للمجمعات الإسلامية    تاج الدين إبراهيم الحاج يكتب: عندما يموت ضمير الإنسان    رويترز: مقتل رجل بسفارة قطر في باريس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



شكر وعرفان
نشر في الراكوبة يوم 23 - 12 - 2011


ال رفاعي عبدالعاطي
[email protected]
كيف انعيك شعراً في قصيد وانت روح النشيد
اليك في عليين في جنات الرحمن الرحيم
اغريك السلام وافتتح بأن الحمدلله رب العالمين
والصلاة والسلام على شفيع المسلمين سيدنا وحبيبنا
محمد بن عبدالله عليه افضل الصلاة مع التسليم ,,,, ثم اما بعد
كل اللغات لا تصف مدى ما يعتريني من حزن واسى , لا اكاد احتمل غيابك ابي العزيز ودعواتك لي في كل مكالمة صدقني يا اغلى انسان في الوجود اشتاق صوتك حد البكاء وانا في هذا الرشد واليقين بأن الحياة دار العبور الى المستقر الذي اسرعت اليه الخطى ولم نكمل بعد السيرة العطرة عن حياة رجل مكافح وهمام , اشتاقك صوت ودعوات وانسان , رحلت هكذا بهدوء وتركت العبرة والاسى والدموع تركت الحياة حزينة غاية الحزن, لا يشبه غيابك الا انشطار اللوحة وفقدانها مركز الثقل الرئيس , كابوس احاط حياتي ايام وكنت على يقين بحدوث شيئ كبير ما ,,, كل ما احتطت له لم يحدث وحدث ما لم يك في الحسبان حسباني وهو رحيلك هكذا بهدوء برغم تأكيداتك لي في آخر مكالمة انك بخير وصوتك الرزين جاء كما هو احاول تصور الحياة بعدك ودونك وانت قبر وروح تعانق جنان الله في عليائها تحلق بإذن الرحمن , كيف تكون الحياة بعدك , اكاد اتجاسر واحتمل لاعيش الحياة دونك واعمل على قبول الواقع في غيابك يعني احاول الاتصال على امي ولا اسألها (ابوي كيف , نايم صاحي في واللا خرج ) , احاول المرور امام غرفتك خمسة عشر يوماً صدقني لم ادخلها بل اغالب لاكسر ذلك الحاجز فغلبني الامر في النهاية تدبرت امر العودة وعبرة تسد حلقي. عندما اذكر انك في آخر مرة قبل شهور لم تكمل العام ودعتني حتى الباب وكلماتك الطيبات ترن في اذني لذلك في هذه المرة لم اودع احد ولم اترك احد يقوم لوداعي هكذا خرجت لاعتبر ان الجميع تركتهم في البيت رافقني الصديق اباذر الباجوري الذي تحبه يا ابي حضر وفاتك هو ولم احضر حكى لي التفاصيل كلها لاكون مثل الحضور .... لكني لم اكن ياالله حضور ,احاول ان اتماسك ولا اقدر على التماسك اقبع حزيناً يلاحقني حزن في حزن وتمتلئ بالدموع عيناي وابكي ولا ينفعني البكاء تتبعك دعواتي وصلواتي وكل عمل ارى فيه خيراً اهبه لك , ليتني يا ابوي املك ان امنحك عمري ليتني ليتني والله لما ترددت لحظة في ان تكون انت الحياة وارحل عنها وانتظر دعواتك كما افعل الان واسأله سبحانه الحنان المنان القبول , اللهم جاءك فقيراً إلا من حمتك لا يحمل من حُطام الدنيا شيئ غير يقين بأن اخرها كوم تراب وكان يرددها كثيراً ويقول نسأل الله حُسن الخاتمة , كان زاهداً على طريقته وكان يرى الحياة دار المسافر الى دار الخلود اللهم جاءك طيباً عفاً عفيفاً , سمحاً , اللهم شهد له الخلق وان تُشهد الخلق واوجبها قول افضل الخلق (ص) ان وجبت فكان شهادة الجميع عنه انه رجل طيب (والله طول عمرو ما غلط ليهو على زول ) هكذا حديث الناس اللهم فأنت رحمن الدنيا والاخرة ورحيمهما اللهم بإٍسمك العظيم اسألك وقد اثقلتني خطاياي لكن باب رحمتك اوسع اللهم ان ترحم ابي وتسكنه الفردوس الاعلى من الجنة مع النبيين والصديقيين وحسن اؤلئك رفيقاً اللهم اغسله بالماء والثلج والبرد ونقه من الذنوب الخطايا كما ينقى الثوب الابيض من الدنس , اللهم فجازه بالاحسان حسنات ورحمات وبفضلك ومنك وكرمك جازه بالتجاوز عن سيئاته فضلا وجود واحسان وانت اهل الجود والكرم والمغفرة والرحمة , اللهم اشهدك انه راع ومسؤول عن رعيته اللهم اشهدك اني احبه واسألك له الجنة والنعيم الدائم المقيم بفضلك ومنك وكرمك يا حنان يامنان ياواحد يا احد يافرد ياصمد اللهم اكرم نزله اللهم اكرم وفادته فقد جاء الى الرحمن الرحيم اليك اللهم وانت اكرم الاكرمين .
من ثم فالحمد لله وله الشكر الشكر كل الشكر لكل من واصلني او وصلني الشكر لاهل جدة اصدقاء كانوا في قامة الأخوة ولمؤازرة والشكر لاهلي في اركويت مربع 65 جيران هم الاهل حقاً, الشكر لمنبر الوطن سودانييزاونلاين ادارة وعضوية وقراء الشكر للإخوة في الراكوبة قراء وادارة وعضوية الشكر للإخوة من بورداب الخرطوم محمد عادل , العوض المسملي , معتصم محمد صالح وعلاءالدين يوسف علي وكل من همّ بالوصول ولم تمكنه ظروفه من ذلك والشكر للرائع ابوعركي البخيت والشكر للاخ يوسف سيد احمد خليفة رئيس مجلس الادارة والمدير العام بجريدة الوطن والشكر للاخ وزير الشباب والرياضة الاتحادي الاخ الفاتج تاج السر والشكر للاخ الحاج عطا المنان والشكر للسادة العجيمية كافة آل عبدالباقي ونورالدائم العجيمي الشكر لكُثر بلا شك اتصلوا بي في ساعة محنة وامتحان صبر وتماسك فشلت فيه فلهم المعذرة واستغفر الله رب العالمين واتوب اليه هو رب العرش العظيم الشكر لكل من اتصل عبر الهاتف وهم كُثر لا استطيع حصرهم او احصاؤهم فلهم الشكر والجزاء من عند الله ونسأل الله الا يريكم مكروه في عزيز لديكم وان نعاودكم في ساعات الفرح والخير ونشكر الله رب العرش العظيم على ما اعطى وعلى ما اخذ وله الشكر دائماً وابداً حياً كنت او ميتاً واسأله بمنه وكرمه وفيض رحمته ان يفيض على ابي الرجل الطيب شأبيب رحمته وان يسكنه الجنة وان يجعل قبره روضةً من رياض الجنة انه ولي ذلك والقادر عليه لا إله إلا الله الواحد الاحد الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوءً احد بإسمك الاعظم اسألك اللهم الجنة لوالدي وسائر موتى المسلمين , اسألكم الفاتحة على روح ابي ,,, وآخر دعائي أن الحمد لله رب العالمين .
.....................................................................حجر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.