مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإعتداء على المواقع الصحفية الإخباريه، إنتهاك مخزي لحرية التعبير
نشر في الراكوبة يوم 08 - 02 - 2012

إعتدت (وحدة الجهاد الإليكتروني) التابعة لجهاز الأمن على موقع صحيفة (حريات) الإليكترونية يوم أمس الثلاثاء 7 فبراير 2012، وتمكّنت من تهكير موقع الصحيفة، وقد سبق أن نفّذ المهكّرون عدة محاولات تهكيريه، إلى جانب هجمات مماثلة طالت عدة مواقع اليكترونية وصحف سودانية، من بينها الهجوم على موقعي (سودانايل) و(الراكوبة) العام الماضي.
وقال رئيس تحرير (حريّات ) الأستاذ الحاج ورّاق ل (جهر) فى إتّصال هاتفى، إنّ حملات التهكير الأمني لن تثنيهم عن مواصلة فضح دولة الفساد والطغيان والإستبداد، متهماً (وحدة الجهاد الإلكترونى) بتنفيذ تلك الجريمة النكراء، مؤكدّاً أن جهوداً حثيثة تبذل - حاليّاً- لإستعادة الموقع وتأمينه، لتواصل الصحيفة مسيرتها ودورها فى فضح جرائم النظام.
إن ماتسمّى ب (وحدة الجهاد الإليكتروني)، - كما سبق وأشرنا من قبل – هى عبارة عن هيئه فنيّة مختصة في مجال تهكيرالبريد الإلكترونى للنشطاء والصحفيين وحجب المواقع الإلكترونية. وهذه الوحدة تضم عناصر أمنية دُرِّبت داخل وخارج السودان، خاصة في إيران، وتنفِّذ أنشطتها بصورة منظمة ودقيقة، معتمدة على ما توفّره لها الدولة من ميزانيات كبيرة مُقتطعة من رفاهيّة الشعب السودانى، خصماً على بنود توفير الضروريات فى الصحّة والتعليم والغذاء.
إن النشاط (الإليكتروني) الذي تقوده الأجهزة الأمنية، يهدف إلى ضرب وقمع التحركات الجماهيرية، خاصة وتائر المقاومة الشبابية والطلابية، يتسق وأشكال وطبيعة التحقيقات الأمنيّة التى يتعرض لها الناشطون في بيوت الأشباح، حيث تجبرالأجهزة الأمنية المعتقلين - تحت وطأة التعذيب والبطش الشديدين - على فتح بريدهم الإلكترونى (إيميلاتهم ) وإجبارهم على الإدلاء بمعلومات عن الرسائل الخاصة بالبريد الإلكترونى للمعتقلين إبتداءاً من (كلمة السر) إلى قراءة محتوى الرسائل المتبادلة بينهم وآخرين، وهو إنتهاك شديد للخصوصية، هذا.بالإضافة لمحاولات إختراق مواقع التواصل الإجتماعى كالفيسبوك، وتخريب المواقع ذات الصلة بالأنشطة الحقوقية. كما أن الهجوم على المواقع الإعلامية والصحفية يتوافق وطبيعة نشاطها الداعم للحراك الجماهيري، والمُنتقِد والفاضح لإنتهاكات حقوق الإنسان.
إن السياسات الأمنية المعادية لحريّة الصحافة والتعبير، قادت الى إغلاق ومصادرة عدة صحف، ومطاردة وإعتقال كتّاب وصحفيين، بل منع بعضهم من ممارسة مهنتهم ، مما دفع بالوسط الصحفي الديمقراطي إلى التفكير في إتجاهات وبدائل صحفية، تتحدّى حالات الرقابة والمصادرة والمطاردة الأمنية، فكان بروز عدة صحف ومواقع إخبارية وإعلامية عبرالإنترنت، وقد ظلّت سياسات تكميم الأفواه تطارد الصحفيين والقراء على الأرض وفي الأسافير على السواء، مما يؤكد على أن المعركة مع النظام ، لا تنحصر في المطالبة بكفالة حرية الصحافة والتعبير وسيادة حقوق الإنسان فحسب، وإنما اسقاطه وتقديم بديل ديمقراطي حقيقي، يتوافق وما يطمح إليه شعبنا السوداني .
صحفيون لحقوق الإنسان (جهر) إذ تدين الهجوم الأمني على كافة المواقع الإليكترونية، تثمّن نشاطها المُعزِّز لثقافة حقوق الإنسان والديمقراطية وبناء السلام. و(جهر) إذ تدين تلك الإعتداءات الأمنيّة السافرة، تؤكد أن كشف وفضح الإنتهاكات الصارخة وتوثيقها، لن يحده تهكير إيميلات أو حجب مواقع إلكترونيّة، بقدرما يدفع ذلك لتكثيف جهود المقاومة ضد نظام سلطة القمع والتهكير.
- لا لسياسة التهكير والحجب الأمنيين.
- إنسياب تدفق المعلومات، مصير طبيعي سيهزم جهود الأجهزة الأمنية.
صحفيون لحقوق الإنسان (جهر)
8 فبراير 2012


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.