مجلس السيادة ينعي رئيس تشاد إدريس ديبي    رسالة من السيسي لرئيس جنوب إفريقيا تتضمن موقف مصر إزاء قضية سد النهضة    حركة تحرير السودان: ندعم دستورا علمانيا والخيار في النهاية للشعب    ترامب ينظر بجدية لإمكانية ترشحه لانتخابات 2024    السيسي يبعث برسالة لأسرة الرئيس التشادي عقب وفاته    إجتماع الفيفا مع رئيس المريخ والإتحاد يسفر عن خارطة طريق جديدة يضعها النادي بعد زوال الأسباب الأمنية والصحية    ارتفاع جديد.. سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الثلاثاء 20 ابريل 2021 في البنوك السودانية    السودان: إعلان الجنينة منطقة منكوبة ونداء لإغاثة المتضررين    خالد عمر يبحث مع المبعوث الفرنسي التحضير لمؤتمر باريس    السعودية تسجل أعلى عدد للإصابات الجديدة بكورونا منذ 25 أغسطس    مباحثات سودانية إماراتية بالخرطوم لدعم وتطوير العلاقات    إنفوغرافيك.. ما هي بطولة "دوري السوبر الأوروبي"؟    ضبط عصابة مخدرات بعد مطاردة عنيفة    محافظ بنك السودان المركزي في حوار لهذه الأسباب (...) ننفذ روشتة البنك الدولي    النيابة العامة تخلي مسؤوليتها من حادثة تحلل الجثث في المشرحة    أهمها أداة تعقب وآيباد جديد.. هذا ما نتوقعه في مؤتمر آبل    يؤدي للغيبوبة خلال 48 ساعة.. السلطات المصرية تُحذر من فيروس "نيباه"    اجتماع تنسيقي لتكملة إجراءات تشريح ودفن جثث المفقودين ومجهولي الهوية    توحيد سعر الصرف ينعش سوق العقارات بالخرطوم    لدى ظهوره في (أغاني وأغاني) معاذ بن البادية يثير الجدل ب(كمامة)    وزير الكهرباء: لا عودة للقطوعات المبرمجة مجدداً    ديل جُثث منو يا مولانا..؟    الشرطة تفك طلاسم جريمة قتل هزت منطقة الإسكان    الشعبية برئاسة الحلو تشترط علنية جلسات التفاوض أو لا تفاوض    تراجع أسعار الذهب مع تعافي عائدات السندات الأمريكية    جلواك يكشف سبب تغيير "رقية وسراج" في دغوتات    ارتفاع اللحوم كافة والعجالي يتخطى الضأن بالخرطوم    سوداكال يغري أبو عاقلة بمليون دولار للانضمام للمريخ    تفاصيل اشتراطات السعودية لاستيراد الماشية السودانية    النيابة العامة تسمح بتشريح ودفن جثث بالمشارح    محمد عثمان يطل من جديد على الشاشة الزرقاء    فهيمة عبدالله: هناك انطباعات خاطئة عن الفنانين    صحه الصائم على أثير (هنا أمدرمان)    الوداد يكسب ثنائي المريخ بالقضارف    اللجنة التسييرية لمزارعي الجنيد تطالب باقالة وزير الري    مؤسسات وهيئات تكرم المنتخب .. لجنة المنتخبات الوطنية ترتب برنامجها خلال ساعات    أمر طوارئ يحظر عبور الحيوانات للمشروعات الزراعية بالجزيرة    تحقيق ل(السوداني) يكشف تفاصيل تَحلُّل جُثث مشرحة الأكاديمي    مخرج "أغاني وأغاني" يكشف موقف القناة من أزياء الفنانين    محمد عبدالماجد يكتب: الكهرباء (الفرح فيها سطرين.. والباقي كله عذاب)    ابرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم الثلاثاء 20 ابريل 2021م    40 مليار تقرب لاعب الهلال من التوقيع للمريخ    الأمل يتعاقد مع مورينيو    أغاني وأغانني يستضيف عادل مسلم في حلقة اليوم    ناسا تنجح في إطلاق طائرة مروحية صغيرة من فوق سطح المريخ في أول رحلة من نوعها    تعرف على اضرار الإفراط في تناول التمر    أول تعليق من توخيل على مشاركة تشيلسي في السوبر ليج    صور دعاء اليوم 8 رمضان 2021 | دعاء اللهم ارزقني فيه رحمة الايتام    احذروا قلة النوم برمضان.. تصعب الصيام وتضعف المناعة    إذا زاد الإمام ركعة ماذا يفعل المأموم؟    اجتماع مجلس مدير وزارة الصحة يناقش عدد من القضايا    4 علامات تحذرك من نوبة قلبية.. لا تتجاهل "الدوخة"    البطاطس المقرمشة القاتلة.. السم اللذيذ الذي تطعمه لأطفالك    التصوف الحنبلى "صوفية أهل الحديث": دعوة للاحياء فى سياق الحوار الصوفي/ السلفي .. بقلم: د. صبرى محمد خليل    معنى الدعاء بظهر الغيب وكيفيته وفضله    هل اقترب السفر إلى الخارج بلا قيود؟.. الخطوط السعودية تجيب    واتساب الوردي.. أحدث صيحات سرقة البيانات والتسلل للهواتف    مفتي مصر السابق يثير الجدل: الحشيش والأفيون طاهران لا ينقضان الوضوء والخمرة تحتاج المضمضة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ود الفراش والدون لحق..
نشر في الراكوبة يوم 06 - 08 - 2017

٭ في الأدب الشعبي هناك قصص متداولة في الشجاعة والكرم والبطولة والعشق والغرام فمع شهرة قصة تاجوج والمحلق إلا ان هناك قصة ابراهيم الفراش مع الدون لحق.. وعندما عبر عنها وصورها.. كان يعالج في مسألة اجتماعية كبيرة إذ كانت محبوبته وهنا يحق لنا أن نستعمل هذا التعبير جارية اسمها «الدون لحق» وقد كانت جميلة ولكن أهل الشاعر استنكروا عليه هذه العلاقة والجهر بها.. غير انه دافع عن عواطفه متحدياً الكثير من المفاهيم الاجتماعية السائدة آنذاك.. يقول ود الفراش:
بقول صراي
خاتي النقه مس فرنجه شرابه
شليخ بت نوره بضوي زي مرايه
تقول شباك محكر في صرايه
٭ روح التحدي والرفض تتجلى في استهلال المربع الغنائي إذ كان قسماً بأن محبوبته خالية من العيوب «خاتي النقه» وجميلة وتستحق حبه حتى ان كانت جارية فهي لا كاللائي يتم بيعهن في السوق «مس فرنجه شرابه» ويستمر في هذا الاطراء عليها ويقول:
الدون حبابا.. الدون حبابا
أم شعراً تقول وتر الربابا
يا الفراش أبوي كان تسمع خطابا
تجرد المال تخلي البيت خرابا
٭ والمخاطبة لأبيه واضحة في ان سبب تعلقه بالدون لم يكن جمالها وحده وانما للطفها وحلاوة حديثها.. ويذهب أكثر ويدخل في تحدي لأبيه ان هو تسمع حديثها لا محالة واقع في غرامها مسرف في الصرف عليها.. وهنا تكمن قوة التحدي والاصرار على تكسير الحواجز الاجتماعية التي تحرم عليه علاقة مثل هذه.
ويواصل ود الفراش في مربعاته الغنائية روح التحدي للمفاهيم الموجودة يهزها في قوة علها تنهار يقول:
بت قنديل ولدت وجبت صيده
جبت الدون لحق كول الهويده
أمي فرنجه لي عريك جيده
وأبوي قواد وأنا ابراهين عبيده
٭ روح الرفض صارخة في الغنائية السالفة فهو يقول «لبت قنديل» وهي أم الدون انك ولدت فتاة جميلة تشبه الصيدة التي ترعي في الوديان الخضراء.. ويدخل في مرحلة جديدة من اغاظة المجتمع في ان يقول ان أمه «خادم» لتدليك جسم محبوبته وهي نفسها التي يقال انها دون مستوى علاقته لأنها «خادم» ولم يترك أبيه أيضاً من خدمتها ولا هو فالأب يقود رسن الهودج وهو تحت خدمتها بلا حدود «عبيد».
٭ ولكن دوام الحال من المحال فحدثت وشاية بين الشاعر ومحبوبته فانقلب عليها وهجاها هجاناً مراً قال:
بعد ما كنت ظابطه
زي باشا عموم ان جبت فايته
كترت المساخة بقيت شايطه
تشبهي الكريه البي حجره فاتنه
هذا مع تحياتي وشكري
الصحافة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.