تشكيل خلية أزمة مشتركة من جميع الأطراف لمعالجة الأوضاع الحالية    الصين تعلق على تقارير "الصاروخ المرعب".. والأميركيون يترقبون    معتصم جعفر و أسامة عطا المنان يعلنان استئناف قرار لجنة الأخلاقيات    المحكمة العليا تؤيد قرار براءة عبد الباسط حمزة    اعتصام القصر يعتزم توفير "انترنت" فضائي بسرعات عالية بساحة الاعتصام    محمد عبد الماجد يكتب: لماذا حمدوك لا يمهل جبريل ومناوي (24) ساعة كما فعلها مع والي القضارف؟    فيسبوك يعلن عن 10 آلاف وظيفة.. تعرف على التفاصيل    المريخ سيواجه الأهوال    مصدر بقِوى الحُرية ل(باج نيوز): اجتماع للمجلس المركزي لمناقشة تقرير لجنة إدارة الأزمة    الأرصاد: رياح متوقّعة في عدّة ولايات    كلوب: صلاح سيفوز بالكرة الذهبية في هذه الحالة    كم تبلغ ثروة ابنة الملياردير بيل غيتس؟    مصرع مواطنة على يد مسلحين بشمال دارفور    شاهد.. محمد رمضان يراقص المضيفات مجدداً!    الدفاع يقرر استبعاد شاهد علي عثمان حال عدم حضوره الجلسة القادمة    ضبط ذهب وخام مهرب بولايتي شمال كردفان ونهر النيل    انطلاق معرض الخرطوم الدولي للكتاب الجمعة    اسعار صرف الدولار والعملات مقابل الجنيه في السودان    قوة عسكرية لتأمين حصاد (7) ملايين فدان بالقضارف    مياه الريف بشمال دارفور تشيدبمشروعات المياه التي تنفذها الساحل سودان    حكومة القضارف تتسلم أعمال تأهيل حاضنة الثروة الحيوانية    جامعة زالنجي تحدّد موعد استقبال الطلاب لمواصلة الدراسة    السودان يسجل 10 وفيات جديدة بفيروس كورونا    جدل التطبيع مجدداً .. من يدير العلاقات الخارجية؟    مباحث التموين: شركات وهمية أهدرت (5) مليارات دولار    جبريل إبراهيم: لا رجعة للوراء انتظروا قليلاً وسترون النتيجة    صلاح الدين عووضة يكتب : المهم!!    الطوارئ الوبائية: ظهور نسخة جديدة من "كورونا" تصيب الكلى    الغالي شقيفات يكتب : إصابات كورونا الجديدة    أردول لمناع: "هل يعتقد أننا ندير الشركة السودانية للموارد مثل لجنته"؟    القبض على متورطين في قتل رجل أعمال اختطفوا سيارته بالخرطوم    علاقة الدليل الرقمي بالادلة المادية والاثر البيولوجي    بشرى سارة للمصريين بخصوص أداء العمرة    مزمل ابو القاسم يكتب: انفراج وهمي    (شيخ مهران.. يا أكِّنَه الجبلِ )    أشرف خليل يكتب: في 16 و21: (دقوا مزيكة الحواري)!!    ثائرة في مواجهات المبتديات    الممثل محمد جلواك يتحدث عن الوسط الفني ويكشف السر في إغلاق هاتفه    فيفا يستفسر د. شداد عن أزمة المريخ ويستعجل الحل    اتحاد الكرة يرتب أوضاعه للمشاركة في البطولة العربية    "فيفا" يحدد موعد سحب قرعة الدور الثالث للتصفيات الأفريقية لمونديال 2022    وزير الثروة الحيوانية: (83) مليون دولار خسائر شهرية للصادر    اندية نيالا تتصارع للظفر بخدمات حارس نادي كوبر محمد ابوبكر    بدء محاكمة امرأة وفتاة في قضية أثارها عضو تجمع المهنيين    نهاية جدل لغز "اختفاء ميكروباص داخل النيل".. والقبض على 3 أشخاص    ذكرى المولد النبوي .. 5 مواقف وحكايات في حياة الرسول    ذكرى المولد النبوي .. 5 مواقف وحكايات في حياة الرسول    ماذا يحدث لجسمك عندما تتناول موزة واحدة على الريق يومياً؟    "لايف" على فيسبوك لطالبات ثانوي من داخل الفصل يثير انتقاداً واسعا    تقرير رصد إصابات كورونا اليوميّ حول العالم    وزير الثقافة والإعلام ينعي الأديب خطاب حسن أحمد    اتجاه للاستغناء عن شهادات التطعيم الورقية واعتماد أخرى إلكترونية    شاهد بالفيديو.. في تقليعة جديدة.. الفنان صلاح ولي يترك المعازيم والعروسين داخل الصالة ويخرج للغناء في الشارع العام مع أصحاب السيارات والركشات    بالفيديو: مكارم بشير تشعل السوشيال ميديا بعد ظهورها في حفل وصفه الناشطون "بالخرافي" شاهد طريقة الأداء والأزياء التي كانت ترتديها    مدير مستشفى طوارئ الابيض: انسحابنا مستمر والصحة لم تعرنا أي اهتمام    عبد الله مسار يكتب : متى تصحو الأمة النائمة؟    من عيون الحكماء    صفقة مسيّرات للمغرب وإثيوبيا: المصالح ترسم نظرة تركيا إلى المنطقة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



محاولة اقتحام الكونغرس: تأهب أمني في محيط الكابيتول وسط مخاوف من اقتحامه
ماذا تقول المعلومات الاستخباراتية؟
نشر في الراكوبة يوم 04 - 03 - 2021

قررت الشرطة المسؤولة عن تأمين الكونغرس الأمريكي تشديد الإجراءات في محيط الكابيتول بسبب "مخطط محتمل" لاقتحامه يوم الخميس.
وجاء ذلك عقب معلومات استخباراتية عن تهديدات من جانب "مليشيا غير مسماة"، خططت للهجوم في 4 مارس/ آذار – وهو اليوم الذي اعتاد فيه الرؤساء الأمريكيون تنصيبهم – بحسب بيان صادر عن الشرطة.
وأوضحت أنها اتخذت تدابير "استعدادا لأي تهديدات محتملة لأعضاء الكونغرس".
وأجرى مجلس النواب تعديلا على موعد جلسة كانت مقررة الخميس لمناقشة قانون إصلاح للشرطة بعد الكشف عن التحذيرات.
لكن مجلس الشيوخ قرر الاجتماع كما كان مقررا اليوم لمناقشة مشروع قانون مساعدات كورونا بقيمة 1.9 تريليون دولار.
ويأتي التهديد بعد شهرين من الهجوم الدامي على المبنى، في السادس من كانون الثاني/يناير، من قبل حشد موالٍ للرئيس السابق دونالد ترامب للاعتراض على إجراءات التصديق على فوز جو بايدن في الانتخابات الرئاسية.
واقتحم أنصار ترامب مبنى الكابيتول بينما كان المشرعون داخل المبنى يصادقون على فوز بايدن. وكان ترامب لا يزال يرفض الاعتراف بخسارة الانتخابات.
وشهدت أعمال الشغب مقتل خمسة أشخاص بينهم ضابط شرطة، كما هزت أسس الديمقراطية الأمريكية. ما أدى إلى استقالة رئيس شرطة الكابيتول في وقت لاحق.
ويعتقد أنصار نظرية المؤامرة التي لا أساس لها أن ترامب سيعود إلى العاصمة واشنطن لتنصيبه، في الرابع من مارس/آذار، لولاية ثانية.
ماذا تقول المعلومات الاستخباراتية؟
"منذ أواخر فبراير/ شباط، ناقشت مجموعة مجهولة من مليشيا المتطرفين العنيفين خططا للسيطرة على مبنى الكابيتول الأمريكي وإقالة المشرعين الديمقراطيين في أو حوالي 4 مارس / آذار وناقشت خططها الطموحة لإقناع الآلاف بالسفر إلى العاصمة واشنطن للمشاركة"، بحسب مذكرة استخباراتية جديدة صادرة عن مكتب التحقيقات الفدرالي ووزارة الأمن الداخلي.
تشديد إجراءات الأمن في محيط الكونغرس

بعد هذا التقييم، أشارت شرطة الكابيتول الأمريكية في بيان إلى "مؤامرة محتملة لاقتحام مبنى الكابيتول من قبل مجموعة ميليشيا محددة يوم الخميس، 4 مارس/ آذار".
واضاف البيان "لقد أجرينا بالفعل تحديثات أمنية كبيرة لتشمل إنشاء هيكل فعلى وزيادة القوى العاملة لضمان حماية الكونغرس والمواطنين وضباط شرطتنا".
مؤكدا أنه و"نظرا للطبيعة الحساسة لهذه المعلومات، لا يمكننا تقديم تفاصيل إضافية في الوقت الحالي".
لماذا يوم الخميس 4 مارس/ آذار تحديدا؟
يعتقد أنصار نظرية المؤامرة المتطرفة المعروفة باسم كيوأنون QAnon خطأ أن يوم الخميس سيكون بمثابة إشارة لعودة ترامب إلى البيت الأبيض لفترة ولاية ثانية.
وقد التزموا بهذا التاريخ لأنه قبل التعديل العشرين لدستور الولايات المتحدة – الذي تم تبنيه عام 1933 – نقل موعد أداء اليمين الدستورية بالنسبة للرئيس والكونغرس إلى يناير/ كانون الثاني، وتولى القادة الأمريكيون مهامهم في 4 مارس/ آذار.
كيوأنون QAnon هي نظرية واسعة النطاق ولا أساس لها من الصحة تماما، تقول إن الرئيس ترامب يشن حربا سرية ضد النخبة الذين يعبدون الشيطان ويمارسون الجنس مع الأطفال في الحكومة والشركات ووسائل الإعلام.
وكانت الأجهزة الأمنية على دراية بمناقشات كيوأنون عبر الإنترنت حول 4 مارس/ أيار، لكن "لم يكن لديها أي مؤشرات تؤكد على أعمال عنف أو وجود مؤامرة محددة وحقيقية في هذا الوقت"، بحسب ما قاله مسؤول في مكتب التحقيقات الفيدرالي لوسائل إعلام الأسبوع الماضي.
أحداث الشغب في الكابيتول
أنصار ترامب داخل مبنى الكابيتول بعد اقتحامه في 6 يناير/ كانون الثاني

اتهمت وزارة العدل الأمريكية أكثر من 300 شخص بالمشاركة في هجوم 6 يناير/ كانون الثاني. ومن بين المعتقلين أعضاء في الميليشيات اليمينية "حراس القَسَم والثلاثة في المئة".
قال الديمقراطيون إن الهجوم يرقى إلى حد التمرد وصوت مجلس النواب لعزل ترامب بزعم تحريض الغوغاء.
الرئيس ترامب – وهو الأول في تاريخ الولايات المتحدة الذي يتم عزله مرتين – بُريء لاحقا في الغرفة العليا "مجلس الشيوخ"، حيث سانده العديد من أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين.
في أواخر فبراير/ شباط، قال رئيس شرطة الكابيتول بالإنابة، يوغاناندا بيتمان، للكونغرس إن مؤيدي ترامب الذين يقفون وراء هجوم يناير/ كانون الثاني، يريدون "تفجير" مبنى الكابيتول وقتل المشرعين.
وقال وزير الدفاع الأمريكي الأسبق ورئيس وكالة المخابرات المركزية، ليون بانيتا، لبي بي سي إن الشرطة لن تخاطر بعد هجوم يناير/ كانون الثاني.
واضاف "يجب أن تكون لدينا معلومات استخبارية مستمرة عن الإرهابيين المحليين، وعلينا تتبع جهودهم المحتملة لتكرار ما حدث مرة أخرى في السادس من يناير/ كانون الثاني، أعتقد أن هذا ما نراه الآن، وهو قدر كبير من الحذر للتأكد من أننا جاهزون بشكل صحيح للرد، إذا حاولت أي مجموعة ما القيام بأي نوع من الهجوم المسلح مرة أخرى على مبنى الكابيتول في الولايات المتحدة ".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.