الإمارات تدعو الاطراف السودانية لتجنب التصعيد    هشام السوباط : نبارك للاعبين والطاقم الفني وجماهيرنا الوفية التأهل والعبور المستحق إلى دور المجموعات    اعتقال التعايشي، والأصم، وماهر أبوالجوخ    البرهان يعلن حالة الطوارئ في كل السودان وحل مجلسي السيادة والوزراء    عاجل: صلاح مناع: من خطط الانقلاب لا علاقة له بالشعب السوداني ولا بالسياسة    قائمة بأسماء الوزراء والقياديين المدنيين الذين اعتقلهم الجيش السوداني فجر اليوم    الهلال يعبر لمرحلة المجموعات    تحقق الأهم والغريق قدام    تبًا للعسكر..انقلاب عسكري فى السودان واعتقالات واسعة وانقطاع الانترنت..    رويترز: الجيش السوداني يقيد حركة المدنيين في العاصمة الخرطوم    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    إبراهيم الشيخ يرد على أبو هاجة : لسنا في حاجة لاجترار تاريخ البرهان الغارق في الدماء و الانتهاكات    بالفيديو: مطربة سودانية تهاجم عائشة الجبل وتتحدث بلهجة مستفذة .. شاهد ماذا قالت عنها    في (الكامب نو) .. ريال مدريد يسقط برشلونة بثنائية    مانشستر يونايتد يتلقى خسارة مزلة من نده ليفربول بخماسية على ملعبة    ياسر مزمل يقود الهلال إلى مجموعات الأبطال    وزير التجارة: منحنا تراخيص لاستيراد 800 ألف طن من السكر    اكتمال ترتيبات افتتاح مُستشفى الخرطوم    محافظ مشروع الجزيرة يكشف عن مساعٍ لتوفير تمويل زراعة القمح    السودان يشارك في مؤتمر تغيّر المناخ ببريطانيا مطلع نوفمبر    تذبذب أسعار المحاصيل بأسواق القضارف    الاستئنافات ترفض طعونا ضد شداد وبرقو    السودان يحصد ميدالية ذهبية في سباق (50) متر سباحة ب"أبو ظبي"    بعد أيام معدودة.. انتبه "واتساب" سيتوقف عن هذه الأجهزة    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    مُدير هيئة الطب العدلي : العيار الناري وقع على بُعد بوصات من مجلسنا    أخطاء في الطهي تؤذي صحتك    السودان يقرر وقف دخول سفن الوقود إلى مياهه الإقليمية    الخرطوم..مباحثات لتنظيم المنتدى الاقتصادي السوداني الفرنسي    أنجلينا جولي تنشر صورًا حديثة عن الأهرامات بتعليق مفاجأة    كشف عن تزايُد مُخيف في الإصابات بالمِلاريا وأكثر من 75 ألف حالة خلال الأشهُر المَاضية    شاهد بالصورة والفيديو.. راقصة أنيقة تشعل حفل طمبور سوداني وتصيب الجمهور والمتابعين بالذهول برقصاتها الرائعة وتحركاتها المبهرة    سادوا ثم بادوا فنانون في المشهد السوداني .. أين هم الآن؟    أطلق عليها (مواكب الحب) النصري خلال حفله الجماهيري الاخير يبعث رسالة لجمهوره ورفيقه الراحل ابوهريرة حسين    سباق هجن عصر اليوم ضمن فعاليات مهرجان عرس الزين    (زولو) الى القاهرة للمشاركة في مهرجان الجاز    بسبب الوضع الاقتصادي المتردي.. عودة الحمير في لبنان كوسيلة نقل رخيصة الثمن    وزير التجارة : ترتيبات لفتح الصادر عبر كافة الموانئ البديلة حال تأخر فتح الشرق    رددوا (يا كوز اطلع برا) طرد مذيع من المنصة أثناء تقديمه حفل النصري    إغلاق الطرق يؤجل محاكمة زوجة الرئيس المخلوع    صالات الأفراح … وبدع الأعراس الإنسان خُلق بطبعه كائن اجتماعي    شرطة جبل أولياء تضبط عقاقير طبية متداولة خارج المجال الطبي    الخبز هو حبي    موظف سابق في فيسبوك يبدأ الحديث عن المسكوت عنه    السعودية لإعادة التدوير للعربية: التحول عن المرادم سيوفر 120 مليار ريال    دار الإفتاء في مصر: لا يجوز للمرأة ارتداء البنطال في 3 حالات    النيابة المصرية تتسلم التحريات الأولية حول انتحار سودانية ببولاق الدكرور    كوبي الايطالية تحتفل باليوم الدولي لغسل الأيدي بشمال دارفور    مصر.. العثور على عروس مقتولة بعد 72 ساعة من زفافها .. والزوج يوجه "اتهامات" للجن    تركيا تحذر: الاتفاق العسكري الفرنسي اليوناني يضر بالناتو ويقوض الثقة    مدير مستشفى البان جديد : المعدات الطبية فقدت صلاحيتها    في وداع حسن حنفي    وجهان للجهاد أوليفر روى (أوليفييه Olivier Roy)    اليوم التالي: رفض واسع لقرار إغلاق سوق السمك المركزي بالخرطوم    مصرع نازحة بطلق ناري في محلية قريضة بجنوب دارفور    قال إنه محمي من العساكر .. مناع: مدير الجمارك لديه بلاغين تزوير بالنيابة و لم تتحرك الإجراءات    مولد خير البرية سيدنا محمد ابن عبد الله (صلوات الله عليه وسلم)    عثمان جلال يكتب: في ذكرى مولده(ص ) وفي التاريخ فكرة وثورة ومنهاج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ما تأثير انضمام إسرائيل للاتحاد الأفريقي؟
نشر في الراكوبة يوم 24 - 07 - 2021

في خطوة وصفها المراقبون ب "الكارثية"، استطاعت إسرائيل الانضمام رسميا إلى الاتحاد الأفريقي، بصفة عضو مراقب.
وقدم السفير الإسرائيلي لدى أثيوبيا، أليلي أدماسو، أوراق اعتماده كمراقب في الاتحاد الأفريقي إلى رئيس مفوضية الاتحاد، موسى فقي محمد، في مقر المنظمة في أديس أبابا.
وأكد خبراء أن الخطوة الإسرائيلية جاءت بسبب الدعم الأمريكي الدائم، وبسبب العلاقات التي نجحت تل أبيب في تدشينها مع دول أفريقية بسبب الإمكانيات الاقتصادية والتكنولوجية التي تتمتع بها.
انضمام إسرائيلي
وتعليقا على القرار، قال وزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لبيد، إنه يوم للاحتفال بالعلاقات الإسرائيلية الأفريقية، لافتا إلى أن إسرائيل تقيم حاليا علاقات مع 46 دولة أفريقية.
واعتبر لابيد أن ذلك "سيساعدنا على تعزيز أنشطتنا في القارة الأفريقية ومع الدول الأعضاء في المنظمة"، مشيرًا إلى أن هذه العضوية ستمكن الطرف الإسرائيلي والأفريقي من مكافحة كورونا ومنع انتشار الإرهاب والتطرف في القارة.
وسبق لإسرائيل أن حصلت على صفة مراقب في منظمة الوحدة الأفريقية، قبل حل منظمة الوحدة عام 2002 واستبدالها بالاتحاد الأفريقي حيث جرى إحباط محاولاتها لاستعادة هذه الصفة، وفقا ل"فرانس برس".
خطوة كارثية
بدوره اعتبر الدكتور أسامة شعث، أستاذ العلوم السياسية والمستشار الفلسطيني في العلاقات الدولية، أن انضمام إسرائيل إلى الاتحاد الأفريقي بصفة مراقب بمثابة ضربة للشعب الفلسطيني ولحقوقه الوطنية المشروعة.
وبحسب حديثه ل "سبوتنيك"، "القارة الأفريقية عموما كانت ولعقود طويلة تصطف إلى جانب النضال الفلسطيني وإلى حقوقه المشروعة، لكن وللإسف هناك تراجع واضح في موقف الاتحاد الأفريقي لإسباب عديدة إبرزها اتفاقات التطبيع العربي مع الاحتلال التي عقدت مؤخرا برعاية إمريكية".
وتابع: "وكذلك بسبب تراجع التنسيق والتعاون العربي المشترك في العديد من القضايا والملفات الإقليمية، إضافة إلى وجود كبوة في الأداء الدبلوماسي العربي المشترك إلا بشكل محدود في ما يخص القضية الفلسطينية، وبسبب انكفاء الدول العربية على شؤونها وهمومها الداخلية ما أدى إلى استثمار الاحتلال الإسرائيلي لهذا الفراغ السياسي العربي في القرن الأفريقي وفي غيره".
ويرى شعث أن انضمام إسرائيل للاتحاد الأفريقي لا يؤثر على القضية الفلسطينية فحسب وإنما يشكل خطرا على الأمن القومي العربي وخاصة في الدول العربية بالشمال الأفريقي.
ودعا شعث الدول العربية ودول الاتحاد الأفريقي إلى إعادة النظر في هذه العلاقات، مشيرًا إلى أن "غياب العمل العربي المشترك أدى إلى فتح الباب أمام الاحتلال لاستثمار هذا الفراغ الكبير على قاعدة تبادل المصالح".
وأكد أن هناك من القواسم والعلاقات العربية المشتركة مع الشعوب الأفريقية ما يحول دون انقطاعها، داعيًا إلى ضرورة إحياء العمل العربي المشترك "الثقافي والدبلوماسي والسياسي والاقتصادي والأمني المشترك" مع القرن الأفريقي عبر جامعة الدول العربية، بدلا من الدبلوماسية المنفردة لكل دولة.
علاقات إسرائيلية أفريقية
اعتبر محمد حسن كنعان، رئيس الحزب القومي العربي، وعضو الكنيست الإسرائيلي السابق، أن تولي إسرائيل صفة المراقب الدائم في الاتحاد الأفريقي أمر مستهجن، باعتبار أنها ليس جزءًا من قارة أفريقيا.
وبحسب حديثه ل "سبوتنيك"، الجميع يدرك أن إسرائيل توغلت بقوة في القارة الإفريقية بسبب إمكانياتها الاقتصادية والتكنولوجية، والدعم الدائم التي تتلقاه من الولايات المتحدة الأمريكية، فاستطاعت الحكومة الإسرائيلية أن تبني علاقات قوية مع عدد من الدول الإفريقية، لذلك ليس من المستغرب هذا الأمر.
ويرى كنعان أن الدول الإفريقية التي تتبع السياسية الأمريكية والإسرائيلية في القارة السمراء لها التأثير الرئيسي في دعوة إسرائيل لهذه المهمة، لكن في الوقت ذاته هناك دول تدعم ولا تزال القضية الفلسطينية ولا يمكن أن تغير موقفها نتيجة هذا الأمر.
وأكد أن العالم العربي والإسلامي والسلطة الفلسطينية يمتلكون علاقات متشعبة مع الدول الأفريقية خاصة تلك التي تدعم القضية الفلسطينية، وهو ما سيقف حائلًا ضد التأثير الإسرائيل المتوقع في القارة على القضية.
وفيما يخص تأثير هذه الخطوة على القضية الفلسطينية، أكد أن إسرائيل نجحت في أن يكون لها منصة إعلامية قوية تدعم حكوماتها وسياساتها في أفريقيا، وهو الأمر الذي سيكون له تأثير قليل على ما يجرى في منطقة الشرق الأوسط والقضية الفلسطينية.
يذكر أن فلسطين تتمتع أيضا بصفة عضو مراقب في الاتحاد الأفريقي، وغالبا ما كان الاتحاد يدين الانتهاكات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين وهو ما كان يشكل مصدر إزعاج لإسرائيل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.