ريال مدريد بطلا للسوبر الأوروبي بثنائية في شباك فرانكفورت    الغرفة القومية للمستوردين: إجرأءات تخليص الدقيق بميناء بورتسودتوقفت    وزيرة التجارة والتموين ونظيرتها المصرية تترأسان إجتماعات اللجنة التجارية المشتركة    حميدتي يعود إلى الخرطوم بعد قضاء (52) يوماً في دارفور    وصول (17) قاطرة جديدة لهيئة السكة حديد ببورتسودان    كاف يعلن إطلاق دوري السوبر الأفريقي رسميا في أغسطس 2023    تعرف على التفاصيل .. وكيل اللاعب ل (باج نيوز): المحترف النيجيري توني إيدجو وقع رسميا لنادي كويتي    صدام كومي يحرز الفضية في سباق (800)متر ويرفع علم السودان في بطولة التضامن    الغرايري: لم نصل لدرجة الكمال ونحتاج لبعض التدعيمات    ترامب: رفضتُ الإجابة عن أسئلة الادعاء العام    اثيوبيا تعتقل 70 معدناً سودانياً في بني شنقول وتبعدهم إلى السودان    الشرطة: المباحث تُعيد الأستاذ الجامعي د. أحمد حسين بلال لأسرته    فوائد مذهلة لتناول البابونج الساخن بانتظام.. تعرف عليها    السودان..4 إصابات في الرأس واختناق بالغاز المسيل للدموع    البنك الزراعي السوداني يعلن فتح سقف التمويل للمزارعين بالقضارف    الصحة: المطالبة بتدريب مرشدات التغذية على عوامل خطورة الامراض المزمنة    سعر الدولار في السودان اليوم الأربعاء 10 أغسطس 2022 .. السوق الموازي    الحركة الشعبية جناح "عقار" كل الطرق تؤدي للانقسام    مجلس البيئة يبدأ تنفيذ مشروع رصد الحالة البيئية بولاية الخرطوم    (5) علامات تدل على إصابتك بالزهايمر.. احذرها!    الموفق من جعل له وديعة عند الله    والي نهر النيل يطلع على الاستعدادات لعيد الجيش    شاهد بالصورة والفيديو.. فنانة سودانية شهيرة تضحك بسعادة أثناء وضع "النقطة" على رأسها وساخرون: (فعلا القروش اسمها الضحاكات وبتخلي الزول يضحك للضرس الأخير)    شاهد بالفيديو.. الفنانة منى ماروكو تعود لإثار الجدل في حفلاتها بفاصل من الرقص الفاضح وتطالب الجمهور بفك العرش    مواطنون بقرية العسل يشتكون من عدم توفر المياه    شاهد بالفيديو.. الفنانة عشة الجبل تغني وسط حراسة أمنية غير مسبوقة وتتعرض لموقف محرج بسبب (روج الشفايف)    لمزيد من الترتيبات.. تأجيل بطولة (الكاف) المدرسية وأربع ولايات تستضيفها    سامسونغ تكشف النقاب عن أحدث هواتفها القابلة للطي في هذا التاريخ    مسلحان يقتحمان منزلًا وينهبان مقتنيات وأموال بالشجرة    عطبرة: شح في غاز الطبخ وارتفاع أسعاره    إدانة سيدة بمُحاولة تهريب ريالات سعودية للإمارات    تقليص ساعات حظر التجوال بالدمازين والروصيرص    طه مدثر يكتب: الله لا يرسل لنا اللصوص والفاسدين    الاستئناف تؤيد السجن المؤبد لثلاثيني أُدين بالإتجار في (11) كيلو كوكايين    كشف معلومات مثيرة في قضية تفجير نادي الأمير ببورتسودان    خالد بخيت: الهلال لم يجد صعوبة كبيرة في الوصول لمرحلة المجموعات ولدينا رؤية اذا اكتملت سنمضي إلى أبعد من مرحلة المجموعات    الهلال يستعد لأبطال أفريقيا بمعسكر داخلي    سماعات ذكية تساعد على تشخيص 3 حالات شائعة للأذن    بعد تعطل خدماتها.. تويتر: أصلحنا المشكلة    شرطة الفاو تضبط شحنة مخدرات في طريقها للخرطوم    المباحث الفيدرالية تحرر 11 رهينه من قبضة شبكة تتاجر بالبشر    من بينها"حالة الاتصال".. الإعلان عن مزايا خصوصية جديدة في "واتساب"    إصدارة جديدة عن النخلة ودورها في التنمية الإقتصادية والاجتماعية    السلطة القضائية توجه بزيادة المحاكم الخاصة بالمخدرات في الخرطوم    مداهمة مقرّ دونالد ترامب    الصحة الخرطوم :تدريب مرشدات التغذية على دليل المثقف الصحي للسكري    تناول هذه الفاكهة قبل كل وجبة ستخفض وزنك سنوياً    الأمة القومي يُدين ما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    مجلس الشيوخ الأميركي يقر خطة بايدن للمناخ والصحة    د.الشفيع خضر سعيد يكتب: الصوفية والأزمة السودانية    الإعلامية وفاء ابراهيم في حوار مع (كورة سودانية) …إذاعة الصحة والحياة اول تجربة اذاعية لي وقدمت البرنامج الأشهر فيها "فنان وافكاره" ….    ود مدني تستقبل الفنانة منى مجدي بمحنة ومحبة وإلفة    أمير تاج السر يكتب: الكتابة وأنشطة أخرى    (اللول) تجمع الموسيقار الموصلي وشذى عبدالله    بالصور والفيديو .. شيخ الزين يتلو القرآن في ضيافة طبيبة سودانية في دبي    دقلو يشهد ختمة القرآن بنية رفع البلاء عن السودان وأهله    طه مدثر يكتب: الانقلابيون.والهجرة.وهجر مانهى الله عنه!!    نمر يتفقد نزلاء ونزيلات سجن شالا الإتحادي بالفاشر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



زوجة نتانياهو تزرع جواسيسا على زوجها في ديوان رئاسة الوزراء..
نشر في الراكوبة يوم 26 - 10 - 2010

شن رئيس الكنيست راؤوبين ريبلين هجوماً عاصفاً على رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو، واتهم اداء حكومته بالفوضوي، وعندما حاول نتنياهو الدفاع عن نفسه او على الاقل عن ائتلافه الحكومي، رد عليه ريبلين قائلاً ":عزيزي رئيس الوزراء، زوجتي لا تعيّن المقربين منها في مناصب قيادية بالحكومة وخارجها". وجاءت اتهامات ريبلين على خلفية ما رددته وسائل اعلام اسرائيلية من ان عقيلة رئيس الوزراء الاسرائيلي سارة نتانياهو تعيّن اقاربها في مناصب قيادية في حكومة الليكود.
ابدت الدوائر السياسية في تل ابيب حالة من الدهشة، في ظل الانتقادات اللاذعة التي وجهها رئيس الكنيست راؤوبين ريبلين لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامن نتانياهو، وقالت صحيفة يديعوت احرونوت في تقرير موسع، إن ريبلين باغت الجميع، في سابقة هى الاولى من نوعها، عندما كال الاتهامات لحكومة الليكود، ولشخص رئيس الوزراء نفسه، ووصل الامر الى تشهير ريبلين بزوجة نتانياهو، إذ قال خلال افتتاح الدورة الشتوية للبرلمان الاسرائيلي: "الاوضاع داخل الائتلاف الحكومي وصلت الى مستوى متردي للغاية".
ووجه حديثه لنتانياهو، قائلاً: "زوجتي لا تعين اصدقائها والمقربين منها في مناصب ووظائف حكومية دون تدخل مني"، ووفقاً للصحيفة العبرية المح ريبلين بذلك الى ما تناقلته وسائل اعلام عبرية، حول انفراد عقيلة نتانياهو بصلاحيات ونفوذ، خوّلها تعيين اقاربها في مناصب حساسة داخل حكومة الليكود وخارجها.
خلفية الاتهامات
وترى دوائر سياسية في تل ابيب أن انتقادات ريبلين لرئيس الوزراء الاسرائيلي، تأتي على خلفية تردي العلاقة بينهما منذ فترة ليست بالقصيرة، سيما ان ريبلين ينتمي الى حزب الليكود الذي يترأسه نتانياهو، الى جانب منصبه كرئيس للوزراء، واضافت الدوائر ذاتها: "الخلاف بين نتانياهو وريبلين، ظهر للمرة الاولى خلال اعتراض الاخير على الموزانة الاسرائيلية العامة لهذه السنة، وعلى قانون التسويات الذي عارضه رئيس الكنيست بشدة، وخلال الاونة الاخيرة تصاعدت حدة الخلافات بين الطرفين، عندما القى ريبلين كلمة عنيفة في الكنيست هاجم فيها سياسة رئيس الوزراء، بيد ان حضور الجلسة ايقنوا ان سر هجوم ريبلين على نتانياهو، يكمن في ما تردد من انباء حول اعتزام رئيس الحكومة تعيين القطب الليكودي، وزير الخارجية الاسبق ديفيد ليفي رئيساً لاسرائيل خلفاً للرئيس الحالي شيمون بيريز، وهو المنصب الذي كان يطمح ريبلين للحصول عليه".
وفيما يتعلق بقانون الموازنة العامة، قال ريبلين في سياق كلمته خلال انعقاد جلسة الكنيست الاسبوع الماضي: "الحكومة الحالية تحاول كالحكومات السابقة رفع يد الكنيست عن مراقبتها والحكم على تصرفاتها، ولن نسمح للحكومة الحالية او غيرها ب "اغتصاب" البرلمان الاسرائيلي". وادت تصريحات ريبلين وانتقاداته الى حالة من الغليان بين رجال نتانياهو، فلم يقبل رئيس الوزراء عن خطاب ريبلين او اسلوبه، وقال للمقربين منه: "ساتصل برئيس الكنيست لأعلم سر هجومه العنيف على الحكومة". غير ان رجال نتانياهو اقنعوه بأن ريبلين يسعى الى زعزعة مكانة رئيس الوزراء، مما حدا بنتانياهو الى ضبط النفس والامتناع عن الاتصال برئيس الكنيست، ولكن النار اشتعلت مجدداً، عندما تعمد ريبلين التشهير بعقيلة نتانياهو، واتهمها بشكل غير مباشر بالفساد، وانها تعين المقربين منها في وظائف حكومية، رغماً عن انف زوجها رئيس وزراء اسرائيل.
المرأة الحديدية
وكانت تقارير عبرية نشرتها صحيفة يديعوت احرونوت افردت تحقيقاً موسعاً وصفت فيه عقيلة رئيس الوزراء الاسرائيلي سارة نتانياهو ب "المرأة الحديدية"، وانها قادرة على تفعيل اي قرار سياسي داخلي او خارجي، والمحت تقارير الصحيفة العبرية الى ان زوجة نتانياهو تزرع جواسيسا على زوجها في ديوان رئاسة الوزراء، ووصل الامر الى تعيينها احدى صديقاتها في الديوان، لابلاغها بكل كبيرة وصغيرة تجري بعيداً عن مقر اقامة نتانياهو، بل انها طلبت من نتانياهو – ووافق الاخير – على تخصيص سيارة لها لمرافقته في جل جولاته التي يقوم بها بمختلف انحاء اسرائيل، ووفقاً للصحيفة العبرية، طردت نتانياهو خادماً كان يعمل في مقر اقامة رؤساء وزراء اسرائيل بالقدس المحتلة، عندما علمت بولائه الشديد لزوجها بنسبة تفوق ولائه لها، ورغم تقديم الخادم شكوى لرئيس الوزراء، الا ان نتنانياهو لم يحرك ساكناً امام رغبة زوجته.
وكان نتانياهو قد تزوج للمرة الثانية من سارة بعد انفصاله عن زوجته الاولى، ووفقاً للموسوعة العبرية، كانت سارة تعمل مضيفة جوية في احدى شركات الطيران الاسرائيلية، وخلال عملها تعرف عليها نتانياهو وعرض عليها الزواج فوافقت على الفور، وتعتبر سارة نفسها صانعة حاضر ومستقبل زوجها، واعطت لنفسها بذلك، الحق في التحكم بتصرفاته سواء كانت شخصية او سياسية، ولم يقتصر ذلك على فترة رئاسته الحالية للوزراء، وانما طال الفترة الاولى التي تولى فيها رئاسة الحكومة.
الجدير بالذكر ان ديوان رئاسة الوزراء الاسرائيلي تبنى حالة من الصمت ازاء اتهامات راؤوبين ريبلين لرئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، الا ان المتحدث باسم رئاسة الوزراء قال: "إن هذه التصريحات غير لائقة ولا تستحق التعليق عليها، فالاتهام غير منطقي ويهدف الى الاساءة لعقيلة رئيس الوزراء". ونفى المتحدث ان تكون سارة نتانياهو ضالعة في حياة زوجها السياسية، مشيراً الى انها لم تعين احداً من المقربين في مناصب حكومية او غيرها كما يدعي ريبلين، ولا ينبغي اشراكها بطريقة او بأخرى في اية مداولات تجرى في جلسات الكنيست.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.