اتحاد العمال المحلول يطرح مبادرة لحل الأزمة وتحسين معاش الناس    والي الجزيرة يبحث مع مدير التأمين الصحي تحديات عمل الصندوق    وفرة واستقرار في السكر المستورد بالأسواق    مكاسب مفاجئة.. ثروات "أغنى 10 رجال أعمال بالعالم" تتضاعف في الجائحة!    المركزي يخصص أكثر من (11) مليون دولار لشراء السلع    وزارة الإعلام: قرار سحب ترخيص قناة الجزيرة لنشرها محتوىً مخالفًا للقيم وأخلاقيات الشعب السوداني    أكد تقديم شكوى عاجلة لمحكمة (كاس) .. هلال الأبيض يرفض قرارات الاتحاد العام للكرة ويُناهضها    سكرتير الأولمبية يثمن دور اتحاد التايكوندو لاهتمامه بقطاع المراحل السنية    تسوية مع مهربي ذهب بنهر النيل وتحصيل نصيب الدولة    اتهام وزير المالية بالتسبب في ارتفاع الدولار ب"الموازي"    انطلاقة حملة مكافحة العنتد بمحليات شمال كردفان    معتصم محمود يكتب : من الدقيقة "اتنين" منتخبنا راح في ستين!!    حيدر الصافي: فصلي من (الجمهوري) تضليل وأسماء مشروعها عاطفي    الشرطة تتحرى مع نظاميين يواجهون تهمة النهب    شمال كردفان:ضبط كوابل نحاسية مسروقة خاصة بشركات البترول    ستظل ذكراه كنار المجوس متقدة لا تعرف الخفوت .. محمود عبد العزيز .. حضور لا يعرف الغياب!!    سراج الدين مصطفى يكتب : نقر الأصابع    برهان تيه في (مأزق) أمام المنتخب المصري    آمال عباس تكتب : وقفاتٌ مُهمّةٌ ..صرير الأقلام.. ودوِّي المدافع (3)    وزارة المالية ترفع يدها من السعر التركيزي للقمح    اتحاد الكرة يعلن فتح نافذة استثنائية للتسجيلات    لتجميل وجه الخرطوم.. (هيا) للنظافة تعيد شعار (خليك دسيس وأجدع في الكيس)    حيدر المكاشفي يكتب: ومن يقدم قتلة الشهداء للعدالة    مشروع الجزيرة .. فشل المُوسم الشتوي!!    أسرار بابكر تعود للسودان والغناء    تزامن مع الذكرى 9 لرحيل (الحوت).. المبدعون مسجونين بأمر السياسة    موكب الجيش الأبيض ..
 (كان تابى كان ترضى .. حنعالج الثوار يا برهان)    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم الإثنين الموافق 17 يناير 2022م    عضو بالسيادي يقدم مقترحات لحل أزمة أساتذة الجامعات السوداني    السيادي يكشف عن خيار بشأن تشكيل الحكومة    الشرطة تكتسح الأهلي القضارف برباعية إعدادياً    الحوامل ولقاح كورونا.. دراسة طبية تكشف المخاطر والفوائد    ديربي استثنائي بين الهلال والمريخ في كأس السودان في تندلتي    الورش النجاح الباهي    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 17 يناير 2022    إحباط تهريب أكثر من (3) كيلو ذهب    بدء محاكمة المتهمين في بلاغ خلية شرق النيل الإرهابية    الخارجية تدين استهداف سفينة إماراتية وتتقدم بطلب للمجتمع الدولي    سناء حمد: اللهم نسألك الجنة مع ابي ..فنحن لم نشبع منه    شاهد بالفيديو: خلاعة وسفور وملابس محذقة و عارية .. حسناء فائقة الجمال تشعل السوشيال ميديا وتصدم المشاهدين بردها    ميزة انتظرها الملايين.. واتساب يعمل دون إنترنت    نجاة ركاب بص سفري من الموت المحقق    الكورونا تحتضر، إن شاء الله، ‹وسنعبر وسننتصر›..    بفضل "إنسان نياندرتال".. "اكتشاف فريد" يحمي من كورونا    إحباط محاولة تهريب (56) شخصاً من دولة مجاورة    5 عادات سحرية في الصباح تجعل يومك أفضل    الذكرى التاسعة لمحمود عبد العزيز    أغلاها "ساندبوكس".. يدفع المستثمرون الملايين مقابل أراض افتراضية في الميتافيرس    أدب الخمريات .. للسودان نصيب    أبرز تعامل فني بينهما(مصابك سميرك، الشمس غابت) محمود تاور ينعى رفيقه الشاعر جلال حمدون    عبد الله مسار يكتب : من وحي القرآن الكريم (كهيعص عند المحبين)    توقعات وكالة الطاقة الدولية لأسعار النفط الخام لعامي 2022 و2023    نجاح أول زراعة قلب خنزير معدل وراثيا في جسم إنسان    مصمم ألعاب حاسوب عراقي يطور لعبة تحاكي شعور "الهاربين من أوطانهم"    تجريد أندرو من ألقابه العسكرية    اشعر بكرب شديد بعدما التزمت بقراءة سورة البقرة والصلاة على النبى ؟    طه مدثر يكتب: لا يلدغ المؤمن من جحر العسكر مرتين    حيدر المكاشفي يكتب: الانتخابات المبكرة..قميص عثمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



زوجة نتانياهو تزرع جواسيسا على زوجها في ديوان رئاسة الوزراء..
نشر في الراكوبة يوم 26 - 10 - 2010

شن رئيس الكنيست راؤوبين ريبلين هجوماً عاصفاً على رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو، واتهم اداء حكومته بالفوضوي، وعندما حاول نتنياهو الدفاع عن نفسه او على الاقل عن ائتلافه الحكومي، رد عليه ريبلين قائلاً ":عزيزي رئيس الوزراء، زوجتي لا تعيّن المقربين منها في مناصب قيادية بالحكومة وخارجها". وجاءت اتهامات ريبلين على خلفية ما رددته وسائل اعلام اسرائيلية من ان عقيلة رئيس الوزراء الاسرائيلي سارة نتانياهو تعيّن اقاربها في مناصب قيادية في حكومة الليكود.
ابدت الدوائر السياسية في تل ابيب حالة من الدهشة، في ظل الانتقادات اللاذعة التي وجهها رئيس الكنيست راؤوبين ريبلين لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامن نتانياهو، وقالت صحيفة يديعوت احرونوت في تقرير موسع، إن ريبلين باغت الجميع، في سابقة هى الاولى من نوعها، عندما كال الاتهامات لحكومة الليكود، ولشخص رئيس الوزراء نفسه، ووصل الامر الى تشهير ريبلين بزوجة نتانياهو، إذ قال خلال افتتاح الدورة الشتوية للبرلمان الاسرائيلي: "الاوضاع داخل الائتلاف الحكومي وصلت الى مستوى متردي للغاية".
ووجه حديثه لنتانياهو، قائلاً: "زوجتي لا تعين اصدقائها والمقربين منها في مناصب ووظائف حكومية دون تدخل مني"، ووفقاً للصحيفة العبرية المح ريبلين بذلك الى ما تناقلته وسائل اعلام عبرية، حول انفراد عقيلة نتانياهو بصلاحيات ونفوذ، خوّلها تعيين اقاربها في مناصب حساسة داخل حكومة الليكود وخارجها.
خلفية الاتهامات
وترى دوائر سياسية في تل ابيب أن انتقادات ريبلين لرئيس الوزراء الاسرائيلي، تأتي على خلفية تردي العلاقة بينهما منذ فترة ليست بالقصيرة، سيما ان ريبلين ينتمي الى حزب الليكود الذي يترأسه نتانياهو، الى جانب منصبه كرئيس للوزراء، واضافت الدوائر ذاتها: "الخلاف بين نتانياهو وريبلين، ظهر للمرة الاولى خلال اعتراض الاخير على الموزانة الاسرائيلية العامة لهذه السنة، وعلى قانون التسويات الذي عارضه رئيس الكنيست بشدة، وخلال الاونة الاخيرة تصاعدت حدة الخلافات بين الطرفين، عندما القى ريبلين كلمة عنيفة في الكنيست هاجم فيها سياسة رئيس الوزراء، بيد ان حضور الجلسة ايقنوا ان سر هجوم ريبلين على نتانياهو، يكمن في ما تردد من انباء حول اعتزام رئيس الحكومة تعيين القطب الليكودي، وزير الخارجية الاسبق ديفيد ليفي رئيساً لاسرائيل خلفاً للرئيس الحالي شيمون بيريز، وهو المنصب الذي كان يطمح ريبلين للحصول عليه".
وفيما يتعلق بقانون الموازنة العامة، قال ريبلين في سياق كلمته خلال انعقاد جلسة الكنيست الاسبوع الماضي: "الحكومة الحالية تحاول كالحكومات السابقة رفع يد الكنيست عن مراقبتها والحكم على تصرفاتها، ولن نسمح للحكومة الحالية او غيرها ب "اغتصاب" البرلمان الاسرائيلي". وادت تصريحات ريبلين وانتقاداته الى حالة من الغليان بين رجال نتانياهو، فلم يقبل رئيس الوزراء عن خطاب ريبلين او اسلوبه، وقال للمقربين منه: "ساتصل برئيس الكنيست لأعلم سر هجومه العنيف على الحكومة". غير ان رجال نتانياهو اقنعوه بأن ريبلين يسعى الى زعزعة مكانة رئيس الوزراء، مما حدا بنتانياهو الى ضبط النفس والامتناع عن الاتصال برئيس الكنيست، ولكن النار اشتعلت مجدداً، عندما تعمد ريبلين التشهير بعقيلة نتانياهو، واتهمها بشكل غير مباشر بالفساد، وانها تعين المقربين منها في وظائف حكومية، رغماً عن انف زوجها رئيس وزراء اسرائيل.
المرأة الحديدية
وكانت تقارير عبرية نشرتها صحيفة يديعوت احرونوت افردت تحقيقاً موسعاً وصفت فيه عقيلة رئيس الوزراء الاسرائيلي سارة نتانياهو ب "المرأة الحديدية"، وانها قادرة على تفعيل اي قرار سياسي داخلي او خارجي، والمحت تقارير الصحيفة العبرية الى ان زوجة نتانياهو تزرع جواسيسا على زوجها في ديوان رئاسة الوزراء، ووصل الامر الى تعيينها احدى صديقاتها في الديوان، لابلاغها بكل كبيرة وصغيرة تجري بعيداً عن مقر اقامة نتانياهو، بل انها طلبت من نتانياهو – ووافق الاخير – على تخصيص سيارة لها لمرافقته في جل جولاته التي يقوم بها بمختلف انحاء اسرائيل، ووفقاً للصحيفة العبرية، طردت نتانياهو خادماً كان يعمل في مقر اقامة رؤساء وزراء اسرائيل بالقدس المحتلة، عندما علمت بولائه الشديد لزوجها بنسبة تفوق ولائه لها، ورغم تقديم الخادم شكوى لرئيس الوزراء، الا ان نتنانياهو لم يحرك ساكناً امام رغبة زوجته.
وكان نتانياهو قد تزوج للمرة الثانية من سارة بعد انفصاله عن زوجته الاولى، ووفقاً للموسوعة العبرية، كانت سارة تعمل مضيفة جوية في احدى شركات الطيران الاسرائيلية، وخلال عملها تعرف عليها نتانياهو وعرض عليها الزواج فوافقت على الفور، وتعتبر سارة نفسها صانعة حاضر ومستقبل زوجها، واعطت لنفسها بذلك، الحق في التحكم بتصرفاته سواء كانت شخصية او سياسية، ولم يقتصر ذلك على فترة رئاسته الحالية للوزراء، وانما طال الفترة الاولى التي تولى فيها رئاسة الحكومة.
الجدير بالذكر ان ديوان رئاسة الوزراء الاسرائيلي تبنى حالة من الصمت ازاء اتهامات راؤوبين ريبلين لرئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، الا ان المتحدث باسم رئاسة الوزراء قال: "إن هذه التصريحات غير لائقة ولا تستحق التعليق عليها، فالاتهام غير منطقي ويهدف الى الاساءة لعقيلة رئيس الوزراء". ونفى المتحدث ان تكون سارة نتانياهو ضالعة في حياة زوجها السياسية، مشيراً الى انها لم تعين احداً من المقربين في مناصب حكومية او غيرها كما يدعي ريبلين، ولا ينبغي اشراكها بطريقة او بأخرى في اية مداولات تجرى في جلسات الكنيست.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.