مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لا تنتظروا إنصافاً منهم
نشر في الصدى يوم 07 - 09 - 2015

* كتبنا بالأمس عن وجود مخطط يستهدف رفض شكوتي المريخ بقرار من اللجنة المنظمة.
* أمس لم تكتف اللجنة برفض الشكوتين فحسب، بل عاقبت المريخ بالغرامة خمسة ملايين جنيه بادعاء أن جمهوره حصب الملعب بالقوارير والحجارة.. وكأنها تتحدى مجلس إدارة المريخ وتتعمد إذلاله أمام جماهيره!
* في الاجتماع نفسه تم تغريم الأمل مبلغ ألفي جنيه للسبب نفسه!
* حجارة جماهير الأمل ورود.. وحجارة جماهير المريخ (من سجيل)؟
* أيهما أكثر حصباً للملاعب بالحجارة، جمهور المريخ أم جمهور الأمل؟
* كيف تتم معاقبة المريخ بالغرامة خمسة آلاف، ومعاقبة الأمل بغرامة ألفي جنيه، بعد أن عطلت جماهير الأمل مباراة فريقها مع الخرطوم عدة مرات، ودفعت الحكم إلى التهديد بإلغاء المباراة؟
* نسأل: هل ينتظر المريخ إنصافاً من هذا الاتحاد؟
* زعمت اللجنة المنظمة أن المعلومات التي أوردها المريخ في الشكوتين غير صحيحة!
* هذا كذب صراح، وتضليل متعمد للرأي العام.
* المعلومات الواردة في الشكوتين صحيحة مائة في المائة!
* إذا كان ما نسبته اللجنة المنظمة لاتحاد القضارف صحيحاً فتلك مصيبة.
* اللاعب المذكور موقوف لمدة عام بقرار من اللجنة الإدارية التابعة لاتحاد القضارف، بسبب بصقه على وجه الحكم في مباراة فريقه أمام المستقبل يوم 21/9/2014!
* البصق على وجه الحكم عقوبته وجوبية، وتتمثل في الإيقاف لمدة عام.
* عندكم قانون براكم يا رمزي يحيى؟
* استجوب قادة اتحاد القضارف أعضاء اللجنة الإدارية باتحادهم، وأفادوا أنهم أوقفوا اللاعب لمدة عام!
* الرد المضلل يستهدف مداراة الفضائح التي صاحبت القضية الخطيرة.
* هذا إذا كان هناك رد مكتوب، ولم يقتصر الاستفسار على اتصال هاتفي بسكرتير اتحاد القضارف.
* يجب على مجلس إدارة المريخ أن يستأنف القرار، ويطالب لجنة الاستئنافات العليا بفتح تحقيق مع أعضاء اللجنة الإدارية لاتحاد القضارف، ونتحداهم أن ينفوا إيقاف اللاعب على اليمين!
* أما مبررات رفض شكوى المريخ ضد هلال كادوقلي فقد أتت مثيرة للسخرية!
* رفض الاتحاد العام مخاطبة اتحاد الجنوب، ورفض التحقق من صحة المستندات التي قدمها المريخ برغم أن التسجيل الذي تم في الجنوب سابق للتسجيل الذي تم في الاتحاد السوداني.
* قالوا طالما أن اللاعب من (أبيي)، يبقى تسجيله صحيح!
* قاد مجدي شمس الدين ذلك الاتجاه وأقنع أعضاء اللجنة المنظمة بها في دقائق معدودة.
* تحول مجدي إلى خبير أمني وطفق يتحدث عن حالات النزوح الجماعي التي حدثت من الرنك إلى أبيي!!
* حتى اللاعب الذي كذب على ناديه وأخفى أمر تسجيله في اتحاد الرنك لم يعاقبوه!
* إذا اعتمدنا المنطق الهزيل الذي برر به مجدي القرار المضحك سيكون بمقدور المريخ أن يسجل كل لاعبي نادي الملكية جوبا من دون أن يطلب شهاداتهم الدولية، أو يطابق بياناتهم عبر سيستم الفيفا!
* كل المطلوب منه أن يمرر اللاعبين عبر محلية (أبيي) ويستخرج لهم أوراقاً ثبوتية تشير إلى أنهم من مواليد المنطقة (مثلما حدث لجمعة جينارو وطوك كونق)، ولن يكون في مقدور أي نادٍ سوداني أن يشكو المريخ ليتهمه بتجاوز القواعد العامة التي تلزم أي نادٍ يرغب في تسجيل لاعب ينتمي إلى فريق باتحاد وطني آخر باتباع الخطوات الواردة في اللائحة الدولية!
* يشركهم في أي مباراة، وستكون مشاركتهم قانونية وشرعية!
* قرار اللجنة المنظمة يحوي سابقة خطيرة، لأنها ستسمح لأي ناد سوداني بتجاوز اللائحة الدولية مستقبلاً.
* ما فائدة النظام الإلكتروني (TMS) الذي أقره الفيفا، وما جدوى شهادات الانتقالات الدولية، إذا كان بمقدور أي نادٍ أن يسجل لاعبين ينتمون إلى أندية تتبع إلى اتحادات وطنية آخرى بطريقة (سوق العيش)؟
* تنص القواعد العامة على ما يلي: (تتم إجراءات قيد اللاعبين الأجانب الهواة المنتقلين من الاتحادات الوطنية التابعة للاتحاد الدولي وفقا للائحة الانتقالات الدولية).
* تسجيل اللاعب طوك كونق بأوراق ثبوتية سودانية من دون مخاطبة ناديه السابق واتحاد جنوب السودان مخالف للائحة الدولية وللقواعد العامة على حد السواء.
* بمقدور المريخ أن يصعد قضيته الخاصة بتجاهل لائحة الانتقالات الدولية إلى الفيفا.
* هذا إذا اهتم بالتصعيد طبعاً، وعهدنا به أنه لا يفعل.
آخر الحقائق
* هل يجهل مجدي أن انتقال اللاعبين بين الاتحادات الوطنية يتم بسيستم الفيفا وشهادات نقل دولية؟
* طبعاً لا، لأنه يعمل عضواً في اللجنة التنفيذية للكاف، ويعلم نصوص اللائحة الدولية علم اليقين.
* لن يحصل المريخ على عدالة من اتحاد مبرمج للسير في اتجاه احد.
* كل المعلومات الواردة في شكوتي المريخ مضبوطة وصحيحة ودقيقة مائة في المائة.
* القراران فيهما حسابات خاصة (بالانتماءات).
* وحسابات أخرى، تخص (الانتخابات).
* حيثيات اجتماع اللجنة المنظمة تسربت عبر (الواتساب) بعد نهاية الاجتماع بدقائق معدودة.
* تم نشرها بخط يد السكرتير!
* هلالاب الاتحاد لم يستطيعوا الانتظار إلى حين طباعة القرار، فالتقطوا له الصور وبثوه عبر الواتس!
* اتحاد لا يستطيع المحافظة على سرية تقارير حكامه ومضابط اجتماعاته لا يستحق الاحترام.
* بعد نهاية مباراة منتخبنا الوطني أمام الكنغو تحدث مازدا متهماً الأندية بعدم التعاون مع المنتخب.
* كان على مازدا أن يكون واضحاً ويحدد النادي الذي لم يتعاون مع المنتخب بالاسم.
* اختار مازدا خمسة لاعبين من المريخ فلبوا النداء وسافروا معه إلى الجابون وشاركوا كلهم في المباراة.
* واختار ثلاثة لاعبين من الهلال فتهرب نزار حامد من السفر بادعاء أن لديه حالة وفاة.
* نزار لعب مع الهلال أمام النسور في نفس توقيت مباراة السودان مع الجابون.
* لن ينصلح حال الكرة السودانية إلا بقرار تاريخي من المريخ، يقضي بمقاطعة البطولة الموجهة.
* يمكن للمريخ أن يضحي بالمشاركة في دوري أبطال إفريقيا لعام أو عامين في سبيل تصحيح مسار الكرة السودانية وتنظيفها من كل مظاهر المجاملة والترصد والانحياز.
* قاطعوا الدوري غير الممتاز وشاركوا في كأس السودان، واكتفوا باللعب في الكونفدرالية، حتى ينصلح حال الاتحاد وبطولته الموبوءة بالانحياز.
* لن يكون لبطولة الدوري أي قيمة إذا ابتعد المريخ عنها.
* الانسحاب يتم من الدوري وليس الكأس.
* إذا رضي مجلس المريخ بالاستمرار في أداء دور (المحلل) للبطولات التي يحصل عليها نده بلا وجه حق فسيبوء بغضب عارم من جماهيره المكتوية بنيران الظلم والمحاباة.
* رفض إدارة حكام الخرطوم لمباريات المريخ قرار قوي.. تأخر كثيراً.
* اتحاد يرأسه أحد أبناء المريخ، ونائب رئيسه من أبناء المريخ، ويضطر مجلس المريخ إلى مقاطعة حكامه بعد تكرار ظلمهم للمريخ.. اتفرج يا سلام!!
* لو كنت في مكان إعلام الوصيف لاهتممت بمباراة سموحة، بدلاً من الانشغال بمن تأهل إلى نصف نهائي الأبطال قبل شهر من الآن!
* على عكسهم منهم سيستمتع إعلاميو المريخ بمتابعة المباراة الودية القارية التي ستجمع فريقهم مع اتحاد العاصمة الجزائري!
* لأول مرة سنشاهد مباراة قارية للمريخ بلا شد عصبي.
* نخلف قدم فوق الأخرى ونشاهد اللقاء من المقصورة الماسية!
* غالبين مبسوطين.. متعادلين مبتهجين!
* مغلوبين ولا زعلانين!
* لا ننفعل.. لا نقوم نفسنا.. لا أعصابنا تتوتر!
* مباراة الزعيم مع اتحاد العاصمة أحلى كورة في تاريخ المريخ!
* المصيبة في مباراة سموحة.. إن لم تكن مربوحة!
* تأهل الزعيم خدمة يمين وعرق جبين!
* طوع الجزائريين.. وأدهش المحللين!
* لا عرف لولوة.. ولا اشتغل بآلة حاسبة!
* لا طواه تطواني.. لا سموحة قوم نفسو تاني!!
* خبر اليوم: ما متأهل.. لا تكلمني!!
* آخر خبر: يا كابو.. المطار السري.. حد طاير؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.