(القضائية) تطالب بتعيين رئيس للقضاء اليوم قبل الغد    الادعاء العام الفرنسي يطالب سجن بنزيمة 10 أشهر    طفل يتصل بالشرطة ليريهم ألعابه    إحياء ذكرى 21 أكتوبر بمسيرات مؤيدة للحكم المدني    سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني اليوم الخميس 21 اكتوبر 2021 في السوق السوداء    مديرة جامعة الخرطوم تتقدم موكب الأساتذة لدعم التحول المدني    حشود مليونيةغير مسبوقة تخرج اليوم بالقضارف للمشاركة في موكب21 أكتوبر    ضبط شبكة إجرامية تنشط في تهريب أجهزة السامبوكس    فوائدها المذهلة تجعلك لن تتخلى عنها.. الكشف عن خضروات تحميك من أمراض الكبد    وزيرة الخارجية تؤكد دعم السودان للمصالحة في ليبيا    أردوغان: تركيا ستسترد المال الذي دفعته للولايات المتحدة لشراء طائرات "إف-35"    بوتين: الإنسانية دخلت في عهد جديد منذ 3 عقود وبدأ البحث عن توازن جديد وأساس للنظام العالمي    القوي السياسية بشمال دارفور تحي ذكرى اكتوبر وتدعوللمدنية    (ثمرات) يوقع اتفاقية تفاهم مع مصرف المزارع التجاري    شاهد : مسيرات ومواكب هادرة مؤيدة للمدنية بالعاصمة الخرطوم والولايات (صور+فيديو)    السعودية تعلن عن تسهيلات لدخول الحرم المكي غدا الجمعة    بعد رونالدو.. تمثال محمد صلاح في متحف"مدام توسو"    بعادات بسيطة.. تخلص من الكوليسترول المرتفع    مؤتمر صحفي لجائزة الطيب صالح للإبداع الروائي بكرمكول    الطيران المدني : تعليق رحلات طيران الإمارات لأسباب تشغيلية    (60) مليون يورو خسائر خزينة الدولة جراء إغلاق الموانئ    وزير الثقافة والإعلام يفتتح غداً معرض الخرطوم الدولي للكتاب    الخرطوم..المحلات التجارية تغلق الأبواب    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة يوم الخمس 21 أكتوبر 2021م    رغم الطلاق.. 23 مليون دولار من كيم كارادشيان لطليقها    صاحب محلات بيع حلويات المولد : بسبب ضعف القوة الشرائية نخشى أن نخرج من المولد بدون حمص    نجاح تجربة الحقول الايضاحية لمشروع بناء المرونة بولاية كسلا    قواعد الأثر البيولوجي والأساس القانوني    8 اندية تدخل التسجيلات بالقضارف والحصيلة 14 لاعبا    رئيس بعثة منتخب السيدات يشكر سفارة السودان بالجزائر    إسماعيل حسن يكتب : "جمانة" يا رمانة الحسن يا ذات الجمال    سراج الدين مصطفى يكتب: رمضان حسن.. الجزار الذي أطرب أم كلثوم!!    المحكمة تُبرئ صاحب شركة تعدين شهيرة من تُهمة الإتجار بالعملات الأجنبية    بالفيديو: مطربة سودانية تهاجم عائشة الجبل وتتحدث بلهجة مستفذة .. شاهد ماذا قالت عنها    منحة ب (10) آلاف جنيه للمعاشيين    الإعدام شنقاً لقتلة الشهيد (أحمد عبدالرحمن) ورميه بكبري المنشية    إعلان القائمة النهائية لمرشحي انتخابات الاتحاد السوداني    كفرنة    الصادق شلش يوقع في كشوفات الرابطة كوستي    لامكان للاغبياء بشعبنا .. دعوهم يفنوا بايديهم    قمرية    "واتساب" تضيف زرا جديدا إلى مكالمات الفيديو    مصرع وإصابة 12 صحفياً بحادث مروع غربي السودان    فيسبوك تغلق شبكتين كبيرتين في السودان    تمديد عمل عيادة إعادة تقييم مصابي الثورة    أزمة مرورية خانقة وسط الخرطوم    كشف غموض جريمة مقتل الأستاذ عثمان وتوقيف المتهم بالبحر الأحمر    أبرزهم حسين الصادق فنانون يرفضون الإغراء بالمال للمشاركة في اعتصام القصر    "فيسبوك" تعتزم تغيير اسمها    مولد خير البرية سيدنا محمد ابن عبد الله (صلوات الله عليه وسلم)    بالفيديو.. داعية سعودي يرد على مقولة "الفلوس وسخ دنيا"    بالفيديو.. في حالة نادرة.. مسنة هندية تنجب طفلاً وهي في عمر ال70 عاماً    ملكة بريطانيا ترفض منحها لقب "عجوز العام"    جراحون ينجحون في اختبار زرع كلية خنزير في مريضة من البشر    عثمان جلال يكتب: في ذكرى مولده(ص ) وفي التاريخ فكرة وثورة ومنهاج    فيضانات مدمرة وأزمة إنسانية بجنوب السودان    (شيخ مهران.. يا أكِّنَه الجبلِ )    ذكرى المولد النبوي .. 5 مواقف وحكايات في حياة الرسول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بندة وجربو يسلمان نفسيهما إلى المحكمة الجنائية الدولية
نشر في الصحافة يوم 17 - 06 - 2010

اعلنت المحكمة الجنائية الدولية ان اثنين من قادة المتمردين المشتبه بارتكابهما جرائم حرب في دارفور وصلا أمس، الى لاهاي بعد ان سلما نفسيهما طوعا للمثول امام المحكمة.
وقالت المحكمة في بيان ان «عبد الله ابكر نورين (بندة) ،وصالح محمد (جربو) اللذين يشتبه في ارتكابهما جرائم حرب في دارفور وصلا طوعا أمس الى المحكمة الجنائية الدولية». واضاف البيان ان «باندا وجربو يواجهان ثلاثة اتهامات بارتكاب جرائم حرب قد تكون وقعت في اطار الهجوم الذي وقع في 29 سبتمبر 2007 على بعثة الاتحاد الافريقي في قاعدة حسكنيتة العسكرية بشمال دارفور.
وكانت الدائرة التمهيدية الأولى في المحكمة الجنائية الدولية والمكونة من القاضية سيلفيا شتاينر رئيسة الدائرة،والقاضي سانجي ماسينونو موناجينغ والقاضي كونو تارفوسير ، قداصدرت امر تكليف بالحضور للمتهمين وفق طلب المدعي العام الذي أودعه بتاريخ 20 نوفمبر 2008 في سجلات الحالة في دارفور بالسودان والذي التمس فيه من الدائرة إصدار أمر بالقبض على عبد الله باندا أبكر نورين.
ورأت المحكمة أن القضية المرفوعة ضد بندة وجربو تندرج في نطاق اختصاص المحكمة، وأن هناك أسباباً معقولة للاعتقاد بأنه في الفترة التي تشملها تهم المدعي كان هناك نزاع مسلح مطول غير ذي طابع دولي في دارفور بين حكومة السودان وعدة جماعات مسلحة منظمة، بما فيها حركة العدل والمساواة، وأن باندا وجربو كانا على علم بالظروف الوقائعية التي تثبت وجود النزاع المسلح المشار إليه،كما أن هناك أسباباً معقولة للاعتقاد بأن الهجوم على موقع الجماعة العسكرية في حسكنيتة نفذته قوات منشقة عن حركة العدل والمساواة، تحت قيادة باندا وبحر إدريس أبي قردة ، بالاشتراك مع القوات التابعة لجيش تحرير السودان - قيادة الوحدة، التي انشقت عن حركة تحرير السودان، تحت قيادة صالح محمد جربو .
ورأت المحكمة انه استناداً إلى المواد التي قدمها المدعي العام، هناك أسباب معقولة للاعتقاد بأن المهاجمين، خلال وبعيد الهجوم على حسكنيتة قتلوا اثني عشرة جندياً من جنود بعثة الاتحاد الأفريقي ، وأصابوا ثمانية جنود اخرين بجروح بالغة، ودمروا منشآت اتصالات ومهاجع ومرآبات ومواد أخرى تابعة لبعثة الاتحاد الأفريقي في السودان، واستولوا على ممتلكات تابعة للبعثة .
وقالت المحكمة ان هناك أسباباً معقولة للاعتقاد بأن هدف الهجوم يمكن أن يُعتَبر موظفين أو منشآت أو مواد أو وحدات أو مرآبات مستخدمة في مهمة من مهام حفظ السلام ، وأن قوات البعثة لا تشارك مشاركة فعلية في الأعمال الحربية - وكذلك المنشآت والمواد والوحدات والمرآبات المستخدمة في مهمة البعثة كانت تستحق الحماية التي توفر للمدنيين أو المواقع المدنية بموجب القانون الدولي للنزاعات المسلحة، وأن باندا وأبا قردة وجربو كانوا على علم بالحماية التي كان يستحقها موظفو البعثة وكذلك المنشآت والمواد ، وبذلك تكون جريمة الحرب المتمثلة في تعمد توجيه هجوم على موظفين أو منشآت أو مواد أو وحدات أو مرآبات مستخدمة في مهمة من مهام حفظ السلام قد ارتُكبت.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.