نتمنى من العيال أن يستفيدوا من منحة علي كرتي التي قدمها البارحة على طبق من ذهب    ابراهيم جابر يختتم زيارته لكل من جمهوريتي الغابون وغانا    ما الذي يزعج القحاتة في حوار كرتي ؟    تنفيذ برنامج الرماية التدريبي لقوة حفظ الأمن بدارفور    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الخميس الموافق 26 مايو 2022م    الانتباهة: عجز حكومي في تجهيز رواتب مايو    الحراك السياسي: عقوبات تصل إلى"الفصل" لموظفي هيئة مياه الخرطوم    الغرف التجارية تبحث زيادة حجم التبادلات التجارية مع تركيا    حاول طعن فرد شرطة.. ضبط المتهم الرئيسي في جريمة سرقة بكسلا    (تلف) مستند اتهام أساسي في قضية فتوى قتل المتظاهرين    (10) أسباب لنقل عدوى "جدري القرود" من الشخص المصاب    بعثة المنتخب تودع الخرطوم متوجهة إلى المغرب    الدفع بالدولار .. تعرّف على الأماكن المرغوبة لشراء العقارات بالخرطوم وخيارات المغتربين    الأهلي شندي يعود للتدريبات بقوة    طعن فى جمعية هلال الساحل.وسحب الثقة .واللبيب بالاشارة يفهم …    البرهان من الحدود الشرقية: القوات المسلحة لاتحتاج وصية    شاهد بالفيديو.. طفل سوداني بدع في العزف على آلة الإيقاع.. الفنان يبدي اعجابه الكبير به وجمهور مواقع التواصل يتنبأ له بمستقبل باهر    شاهد بالفيديو.. المذيعة السودانية رشا الرشيد تغني لأول مرة بأجمل الأغنيات السودانية (مبروك عليك الليلة يا نعومة) وهذا رأي الجمهور في صوتها    شاهد بالفيديو.. خلال بروفة لإحدى حفلاتها الجماهيرية.. الفنانة هدى عربي تظهر بأزياء مثيرة للجدل وتنال حظها من الردم    شاهد بالفيديو والصورة.. عريس سوداني يعرض لحظات رومانسية له مع عروسته يتبادلان فيها الأحضان واللحظات الجميلة والخلافات تضرب مواقع التواصل بسبب المقطع    الالية الثلاثية تلتقي توت قلواك مبعوث الرئيس سلفاكير    اتحاد الكرة يؤكد اهتمامه بتطوير التحكيم ورفع قدراته    بعد حسم صلاح أمره مع ليفربول.. ماني يرد على "سؤال الاستمرار"    الكشف عن أرقام صادمة لضحايا حوادث الطرق    خطر يهدد هواتف آيفون عند إغلاقها    شاهد بالفيديو.. الفنانة ندى القلعة تغني (كدة كدة يا التريلا) وتضيف لها أبيات جديدة قام بصياغتها أعلى المسرح    28 لاعبا في قائمة الأهلي المصري لمواجهة الوداد بنهائي دوري الأبطال    سوداكال يضع شرطا لسداد مديونيات المريخ    القضاء يعيد ألف ضابط شرطة الخدمة    إحباط مخطّط لاغتيال"جورج بوش"    المالية توكد حرص الدولة على تطوير القطاع الزراعي بالبلاد    الشؤون الدينية بالنيل الأزرق توزع مكتبات للمجمعات الإسلامية    تراجع شراء الدقيق من المطاحن ل(40%)    واقعة أليمة .. وفاة أب مصري بعد نصف ساعة من رؤية جثمان ابنه    المريخ يعلن نهاية أزمة"أديلي"    سعر صرف الدولار والعملات بالسوق الموازي مقابل الجنيه في السودان    اختيار الفيلم السوداني (إبرة وخيط) لمهرجان سينمائي عالمي    الإعدام شنقاً للمتهمين في قضية إغتصاب طفلة ووالدتها بأبوحمد    إدارة خزان سنار : جاهزون لري العروة الصيفية بالجزيرة    بعد رفضها الغناء.. الشركة المنظمة ألغت الحفل إيمان الشريف: (كترة الطلة بتمسخ خلق الله)    تدابير صحية عاجلة بالبلاد لتلافي مرض جدري القرود    المحكمة: عقوبة مدبري انقلاب الإنقاذ قد تصل للإعدام    واشنطن تطالب بتحقيق "شامل وشفاف" في اغتيال شيرين أبو عاقلة    4 نصائح للتخلص من معاناة "القلب المكسور"    جريمة مروعة بمدينة دنقلا .. رجل يقتل زوجته وجنينها ضرباً    "السحائي" يطرق أبواب الخرطوم والسلطات السودانية "تتأهب"    الانتباهة: إصابة الزعيم"باكوبي" بالرصاص وهروبه    طرد محامٍ شكّك بإجراءات المحكمة في قضية انقلاب الإنقاذ    شاهد بالفيديو: أستاذ رياضيات يقدم شرحا لطلابه بطريقة مذهلة يحظى بالإعجاب والإشادة ومتابعون"عايزين نرجع المدرسة تاني"    شاهد بالفيديو.. نجم تيك توك "فايز الطليح" يكشف عن ظهور "معجزة إلهية" بالشمالية    تاج الدين إبراهيم الحاج يكتب: عندما يموت ضمير الإنسان    خبر غير سار من واتساب.. لمستخدمي iOS 10 و11    غوغل تطور نظارة للترجمة الفورية باستخدام الذكاء الاصطناعي    رويترز: مقتل رجل بسفارة قطر في باريس    الدفع بمقترح للسيادي لتكوين مجلس شورى من الشيوخ والعلماء    الداعية مبروك عطية: «الفيسبوك» مذكور في القرآن    هل ستدخل شيرين أبو عاقلة الجنة؟.. أحمد كريمة يجيب على سؤال مثير للجدل: «ليست للمسلمين فقط»    الأمم المتّحدة تحذّر من خطر تجاوز الاحترار عتبة 1.5 درجة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



خسائر فادحة لمزارعي مشروع الجزيرة والمناقل بسبب الري
نشر في السوداني يوم 08 - 03 - 2020

وصف مزارعو الجزيرة والمناقل الموسم الزراعي الشتوي الحالي بالاستثنائي بسبب تعرض مساحات كبيرة للعطش ومساحات أخرى خرجت عن دائرة الإنتاج الامر الذي قد يدخل المزارعين في الإعسار لجهة انهم تم تمويلهم عبر المصارف.
وأكد عدد من المزارعين بأقسام المشروع المختلفة تعرضهم لخسائر بسبب انقطاع المياه عن عدد من الاقسام بالمشروع الجزيرة رغم إخطارهم للجهات المسؤولة بإدارة مشروع الجزيرة، بينما اعترض عدد من مزارعي الجزيرة من مختلف الأقسام على سعر التركيز الذي تم تحديده 3000 جنيه مقارنة بسعر السوق 5200 جنيه , مؤكدين على انهم قد يضطرون للبيع في السوق الموازي وتوريد التكلفة كاشا للبنك الزراعي بدلاً عن القمح , مناشدين رئيس المجلس السيادي التدخل العاجل لتعويض المزارعين الخسائر التي قد تلحق بهم ذلك بزيادة سعر التركيز .
وقال المزارع بمشروع الجزيرة والمناقل محمد عبد الرحيم ان القمح بالجزيرة يتعرض للتلف وهو في مرحلة الحصاد اي في الرية قبل الاخيرة , مشيراً الى ان من اكبر الاخطاء هي اقالة محافظ مشروع الجزيرة وإدارة الري في نصف الموسم الشتوي وتعيين ناشطين لإدارة الري وتسيير إدارة مشروع الجزيرة وكانت النتيجة خروج اكثر من 100 الف فدان من دائرة الإنتاج.بسبب الإهمال من الحكومة التي حصرت نفسها على المركز فقط وأهملت مناطق الإنتاج , لافتاً الي ان المزارع في حيرة من أمره وطرق كل الابواب ولكن دون فائدة وبالتالي ضاعت آمال المزارع الذي ينتظر الحصاد لتسديد ما عليه من التزامات الى البنك الزراعي.
واكد المزارع بالمشروع عبد الباقي البشير أن القمح تم ريه مرتين فقط بالري الانسيابي والباقي بالطلمبات وبعد ذلك انقطعت المياه وبالتالي أضافت تكلفة الطلمبات الى تكلفة الانتاج , متسائلاً عن كيفية سداد المزارع لتلك الالتزامات .
وقال المزارع عبد العظيم علي أن الري بالطلمبات من الرية الأولى الى الرية السابعة بمبلغ الف جنيه للرية بجانب تكلفة الجازولين والزيت التي بلغت 2500 جنيه، لافتاً الى ان سعر التركيز الذي اعلنته الدولة بمبلغ 3000 جنيه غير مجزٍ ذلك لجهة ان سعر الجوال في السوق بلغ 5200 جنيه .
وطالب المزارع قسم الماطوري دفع الله الكاهلي وزارة الزراعة الاتحادية بعمل ضوابط للحصاد وتوفير الجازولين للحاصدات وكتابة عقودات مع أصحاب الحاصدات حتي لا يزيد سعر الحصاد عن 3 آلاف جنيه للفدان واهمية توفير الخيش بجانب ضرورة تكوين لجنة من مجلس التنظيم وهو المسؤول من المزارعين وإبعاد اللجان غير المعتمدة ، وقال ل ( السوداني ) ان السعر المعلن لجوال القمح غير مجزٍ لجهة ارتفاع السعر في السوق ، مناشدا بتخفيض الزكاة ذلك لجهة ان المحصول دعم للدولة وليس للتجار وأهمية توفير السيولة في البنك الزراعي.
وأشار المزارع بمشروع الجزيرة احمد بابكر الى ان للمزارع الحرية في السداد للبنك أو الإدارة نقدا أو عينا ولا يوجد قانون يلزم المزارع بتسديد التكلفة عينا ، وقال نحن كمزارعين نقدر الظروف التي تمر بها البلاد وعلى استعداد لتسليم القمح بسعر يوازن بين سعر التركيز وسعر السوق الحر شريطة ان يتم ذلك طواعية وبرضا المزارع وليس بقرارات عنترية .
المزارع بمشروع الجزيرة والمناقل قسم معتوق مكتب ام هجليجة حسب الرسول فضل لله تضررت مساحة 110 آلاف فدان تعرضت للعطش وان القمح حاليا في الرية السابعة ولكن لا توجد مياه في هذه الحالة قد نفقد هذه المساحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.