الشواني: نقاط عن إعلان سياسي من مدني    شاهد بالفيديو: السودانية داليا الطاهر مذيعة القناة اللبنانية "الجديد" تتعرض للتنمر من مناصري حزب الله    مباحثات بين حميدتي وآبي أحمد بأديس أبابا تناقش العلاقات السودانية الإثيوبية    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الأحد 23 يناير 2022    شاهد بالصور.. شاب سوداني عصامي يستثمر في بيع أطباق الفاكهة على نحو مثير للشهية    مواجهات أفريقية مثيرة في الطريق إلى قطر 2022م    برودة اليدين.. هذا ما يحاول جسدك إخبارك به    الاتحاد السوداني للرماية يتوج الفائزين ببطولة الاستقلال    السلطات الإثيوبية تطلق سراح (25) سودانياً    ضبط (17) حالة "سُكر" لسائقي بصات سفرية    توجيه حكومي بزيادة صادرات الماشية لسلطنة عمان    الهلال يخسر تجربته الإعدادية أمام الخرطوم الوطني    وسط دارفور تشهد إنطلاق الجولة الرابعة لفيروس كورونا بأم دخن    المواصفات تدعو إلى التعاون لضبط السلع المنتهية الصلاحية    المالية تصدر أمر التخويل بالصرف على موازنة العام المالي 2022م    الجريف يستضيف مريخ الجنينة اعداديا    الزمالك يلغي مباراته أمام المريخ السوداني    الصمغ العربي ..استمرار التهريب عبر دول الجوار    الأرصاد: درجات الحرارة الصغرى والعظمى تحافظ على قيمها بمعظم أنحاء البلاد    حكومة تصريف الأعمال.. ضرورة أم فرض للأمر الواقع..؟!    تجمع المهنيين يدعو للخروج في مليونية 24 يناير    أساتذة جامعة الخرطوم يتجهون لتقديم استقالات جماعية    مصر تعلن عن اشتراطات جديدة على الوافدين إلى أراضيها    مقتل ممثلة مشهورة على يد زوجها ورمي جثتها في كيس    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة يوم السبت 22 يناير 2022م    إنصاف فتحي: أنا مُعجبة بصوت الراحل عبد العزيز العميري    وزير مالية أسبق: (الموازنة) استهتار بالدستور والقادم أسوأ    عبد الله مسار يكتب : من درر الكلام    قناة النيل الأزرق نفت فصلها عن العمل .. إشادات واسعة بالمذيعة مودة حسن في وسائل التواصل الاجتماعي    (كاس) تطالب شداد و برقو بعدم الإزعاج    إدراج الجيش وقوات الأمن ضمن مشاورات فولكر    شاهد بالفيديو: السودانية داليا حسن الطاهر مذيعة القناة اللبنانية "الجديد" تتعرض للتنمر من مناصري حزب الله    طه فكي: عقد رعاية الممتاز مع شركة قلوبال لأربعة أعوام    يستطيع أن يخفض من معدلات الأحزان .. أبو عركي البخيت .. فنان يدافع عن وطن مرهق!!    بوليسي : الصين تسعى لحل الأزمة السودانية بديلاً لأمريكا    استدعوا الشرطة لفض شجار عائلي.. ثم استقبلوها بجريمة مروعة    دراسة.. إدراج الفول السوداني في نظام الأطفال الغذائي باكراً يساعد على تجنب الحساسية    القحاطة قالوا احسن نجرب بيوت الله يمكن المرة دي تظبط معانا    بالصورة.. طلبات الزواج تنهال على فتاة سودانية عقب تغريدة مازحة على صفحتها    عثروا عليها بعد (77) عاما.. قصة الطائرة الأميركية "الغامضة"    ضبط أدوية منتهية الصلاحية ومستحضرات تجميل بالدمازين    منتدي علي كيفك للتعبير بالفنون يحي ذكري مصطفي ومحمود    صوت أسرار بابكر يصدح بالغناء بعد عقد من السكون    بعد القلب… زرع كلية خنزير في جسد إنسان لأول مرة    الرحلة التجريبية الأولى للسيارة الطائرة المستقبلية "فولار"    بعد نجاح زراعة قلب خنزير في إنسان.. خطوة جديدة غير مسبوقة    التفاصيل الكاملة لسقوط شبكة إجرامية خطيرة في قبضة الشرطة    ضبط أكثر من (8) آلاف حبة كبتاجون (خرشة)    الفاتح جبرا
 يكتب: وللا الجن الأحمر    القبض على شبكة إجرامية متخصصة في تزييف العملات وسرقة اللوحات المرورية    الدفاع المدني يخلي عمارة سكنية بعد ميلانها وتصدعها شرق الخرطوم    تأجيل تشغيل شبكات ال5G بالمطارات بعد تحذير من عواقب وخيمة    اعتداء المليشيات الحوثية على دولة الإمارات العربية ..!!    في الذكرى التاسعة لرحيل الأسطورة محمود عبد العزيز….أبقوا الصمود    مجلس الشباب ومنظمة بحر أبيض يحتفلان بذكري الاستقلال    طه مدثر يكتب: لا يلدغ المؤمن من جحر العسكر مرتين    حيدر المكاشفي يكتب: الانتخابات المبكرة..قميص عثمان    مجلس وزراء الولاية الشمالية يبدأ مناقشة مشروع موازنة 2022    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مناوي: ما حدث في جبل مون عار على دارفور كلها
نشر في السوداني يوم 06 - 12 - 2021

في اليوم الذي كانت فيه حاضرة ولاية جنوب دارفور نيالا تحتضن ملتقى الإدارات الأهلية بولايات دارفور، الباحث عن صيغة مثلى لوقف الاقتتال القبلي، تجدد الصراع في ولاية غرب دارفور، لتستمر بذلك المتوالية الهندسية للصراعات القبلية في الإقليم، الذي يطمح أهله في مغادرة محطة العنف والدماء إلى رحاب التنمية والاستقرار والرخاء.
إنهاء العنف
وعلى مدار يومين ينعقد ملتقى الإدارة الأهلية بنيالا بتشريف حاكم الإقليم، مني أركو مناوي، وولاة الولايات، ورؤساء الإدارات الأهلية بالولايات الخمس؛ لبحث الأزمة، ووضع التوصيات والتصورات الخاصة بإنهاء حالة العنف وبسط الاستقرار، والتعايش السلمي في مختلف أرجاء دارفور، ومعلوم أن الإدارة الأهلية تلعب دوراً فاعلاً في توجيه وقيادة المجتمع في الإقليم، ويقع عليها عبء كبير في الانتقال بالمجتمعات من نقطة الصراع المتجدد إلى نقطة الأمن والسلام المجتمعي، وإخماد نيران الفتنة، وإيقاف السعي نحو إشعال الحرائق، والأوضاع بدارفور؛ لما تتمتع به الإدارات الأهلية من مكانة ووضعية وسط الناس اكتسبتها عبر السنين الطويلة من خلال أدوارها الفاعلة في حل الخلافات وإنهاء الصراعات .
حلول دائمة
وشدد حاكم دارفور، مني أركو مناوي، لدى مخاطبته الجلسة الافتتاحية لملتقى الإدارات الأهلية بولايات دارفور الخمس، أمس الأحد، على ضرورة أن ينتهي الملتقى إلى توصيات قوية تفضي لإيجاد ووضع حلول دائمة لمشاكل دارفور، وتعهد مناوي بالعمل على ترقية وتطوير الإدارات الأهلية بالأقليم، وقال إنها تعتبر صاحبة القدح المعلى في استتباب الأمن وأضاف: "علينا وضع ميثاق للملتقى يرسم خارطة طريق الاستقرار والتعايش السلمي، وأن يكون ذلك مفتاحاً لتعميم فكرة الملتقى على بقية مناطق البلاد"، وتابع مناوي: "نسعى بكل جهد لإنهاء الصراعات واستتباب الأمن من خلال الأجهزة الأمنية، وهي جهود لابد أن تتوج بدور الإدارة الأهلية وتعاونها، ودمجها مع الأجهزة الأمنية والقضاء لتحقيق العدالة، وإنهاء الشعور بالظلم، ومحاسبة المعتدي والمعتدى عليه، وتقديمهم للعدالة"، وأردف: "إن الإدارة الأهلية ينبغي عليها قيادة التثقيف بالسلام، ووقف استخدام القبيلة في الصراعات والمشاجرات بين الأشخاص، وحرق القرى عشان مشاجرة، وهذا أمر "شاذ وشين".
وأشار مناوي إلى أنهم يهدفون إلى خلق استقرار لتحقيق الخدمات والتنمية، وأي خدمة لن تتم إلا بالتوافق والسلام، وأوصى بتكوين آلية مشتركة للإدارة الأهلية بالإقليم، وتأسيس آلية للحوار الإقليمي ومناقشة القضايا كافة، وقال: "نحن متمسكون بوحدة البلاد، ولا نرغب في تقرير المصير، وكل الحركات متمسكة بهذا، ونحن متعايشون في كل مناطق السودان، ولكن هناك من يدفعنا للانفصال، وهذا شيء غريب، لا أدري لماذا تصدرت هذه الرؤية المشهد، لافتا إلى أن تعزيز وحدة السودان يكون بتعزيز التعايش السلمي، وإيقاف حرق القرى والاغتصاب، ووصف مناوي الأحداث التي شهدتها منطقة جبل مون بأنها عارٌ على دارفور كلها، وكشف مناوي عن اتفاق مع السلطات في دولة الإمارات العربية المتحدة لإقامة مشاريع استثمارية بالإقليم، وقال إن وفداً استثمارياً ضخماً سيصل نيالا خلال اليومين القادمين لبحث سبل تنفيذ المشاريع، وأضاف أنه اتفق مع الإمارات على ربط طريق (الفاشر نيالا)، وتأهيل مطار نيالا، وإنشاء مستشفيين في الفاشر والجنينة.
أوضاع سياسية معقدة
مناوي في حديثة بالملتقى، قال إن البلاد تعيش أوضاعاً سياسية معقدة، مشيراً إلى أنها انعكاس طبيعي لعدم جلوس أبناء السودان مع بعضهم بعضاً، وتراكم التظلمات والمشاكل منذ الاستقلال، وأضاف: "لا يمكن لنا الخروج من هذا الوضع إلا بجلوسنا ووضع ميثاق يحدد كيف يحكم السودان، وليس من يحكمه"، وتابع: (هذا موقفنا وثابتون عليه، وسنلعب أدواراً مختلفة من أجل هذا الحوار الحقيقي الذي يجعل البلاد تخرج من أزمتها، ولنجعل كل السودانيين يشعرون ببعضهم البعض، فالموت في بري، وفي دارفور وبورتسودان كله واحد)، منبهاً إلى أن الإدارات الأهلية هي صاحبة القدح المعلى في تحقيق ذلك، وتوحيد وجدان الشعب السوداني.
تحقيق العدالة
وفي السياق قال والي شمال دارفور، نمر محمد عبد الرحمن إنهم في حاجة إلى تشكيل قيادة عسكرية وأمنية وشرطية واحدة بدارفور، وأضاف أن تحقيق الخدمات لن يجئ إلا بعد استتباب الأمن، متوقعاً أن يخرج الملتقى بتوصيات تسهم في خفض الجريمة وإنهاء الصراعات القبلية وبسط العدالة، ونبه نمر بالقول: "ينبغي على الإدارة الأهلية أن تعي بأن محاربة الجريمة واجب، وعدم محاباة المجرم أيا كان جنسه أو اسمه أمر مطلوب بشدة في هذه المرحلة، وتابع نمر أن مكونات دارفور الاجتماعية متنوعة ولابد من فتح صفحة جديدة للقبول بالآخر والتعايش السلمي بينها، وأشار نمر إلى أن تحقيق العدالة والمساءلة يجب أن يمضيا سوياً مع التسامح والتصالح، لافتاً إلى أن الإدارة الأهلية في الإقليم الآن تعقد مؤتمراً تاريخياً، وعليها تشكيل لجنة مشتركة للتحرك بأسرع ما يمكن عند حدوث الصراعات، وعلينا أن نعمل على تقوية إمكانات الإدارة الأهلية.
وقال نمر في كلمته بالملتقى إن رجال الإدارة الأهلية ينبغي أن لا ينشغلوا بالسياسة، وعليهم العمل وسط المجتمع وقيادته فقط نحو تحقيق السلم المجتمعي، وبحسب نمر فإن الابتعاد عن السياسة يعيد لهم هيبتهم واستقلاليتهم، ودورهم في سلامة المجتمع، والالتزام بذلك سيعيد الهيبة للإدارة، باعتبار أن الصبغة السياسية تؤدي دوراً عكسياً، وتصنف المجتمعات..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.