وزير الشباب والرياضة يهنئ بتأهل المنتخب الوطني    ابرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم الاحد 20 يونيو 2021م    وزارة التجارة: سيتم تحديد أسعار (10) سلع ضرورية    تجمع الصيادلة: الحكومة تمضي نحو تحرير أسعار الأدوية    اتحاد الملاكمة يبرم اتفاقيات مع قوات الدعم السريع والشرطة    اتهام سيدة بتهريب آلاف الدولارات إلى دبي    الهلال يواصل الإعداد وجمال سالم ينتظم فى التدريبات    لي كلارك يُفجِّر الأوضاع في المريخ .. مجلس الإدارة ينفي تسلُّم الاستقالة.. و(الصيحة) تكشف الحقائق    خبراء يحذرون من الارتفاع المخيف للتضخم في السودان    تبديد أموال الدعم والشركاء.. من المسؤول؟    التأمين الصحي بالجزيرة: لا يوجد دواءٌ تسرّب للسوق السوداء    اجتماع بين لجنة التفكيك ووزير المالية جبريل إبراهيم يُنهي الخلافات مبدئيًا    إدارات أهلية: إقصاء الدعم السريع سيعجل بعودة النظام القديم    اقتصادي يطرح بدائل لحلول المشكلة الاقتصادية    شرق دارفور.. (الضعين تموت عطشاً) قصص ومآسٍ في رحلة البحث عن قطرة ماء!    اتهام سيدة بتهريب آلاف الدولارات إلى دبي    صادر الذرة.. الأسعار والإنتاج!    عمال مصانع السكر يهددون بالإضراب ووزير الصناعة يحذر من الانهيار    تهنئة المنتخب الوطني بمناسبة التأهل إلى كأس العرب ..    عاصفة ترابية تضرب ولايتي الخرطوم ونهر النيل    رئيس غرفة "كورونا" بالبحر الأحمر: غياب وفقدان الوعي المجتمعي عائق كبير أمام مكافحة الوباء    صقور وجمهور    فيلود يؤكد ان الهدف المبكر ساعد المنتخب في التأهل ويس حامد يشكر الجالية    مشاكل مراسلي الصحف بالولايات!    بعد فشل المؤسسات العسكرية القضاء علي الانفلات الامني: تشكيل القوات المشتركة!!    أمجد أبو العلا: لن أنجر لهوليود وأنسى سينما السودان    مدرب البرتغال يشيد بلاعبي ألمانيا ويحمل نفسه المسؤولية    إبراهيم رئيسي: الابن المخلص لمؤسسة الحكم الإيرانية    السؤال: اكتشفت أن زوجي يتكلم مع نساء فماذا أفعل؟    إرتبط اسمه ب (بثنائي العاصمة) .. الموت يغيّب الشاعر الكبير د.علي شبيكة    السعودية تستبعد الخال والعم من محارم المرأة عند أداء مناسك الحج    تحرير (63) فتاة من ضحايا الإتجار بالبشر    تعميم من "الطيران المدني" السعودي بشأن المسافرين القادمين    عيادة طبية متنقلة في ساعات أبل القادمة.. هذه تفاصيلها    توقيف شباب بتهمة قتل شرطي يثير مخاوف استخدام القانون كأداة سياسية    السيسي يجتمع بالقيادة العسكرية ويتفقد معدات محلية الصنع    هل يمكن رفع المكابح الإلكترونية لإيقاف السيارة أثناء القيادة؟    4 نصائح للحفاظ على نسبة البطارية 100% في هواتف "أيفون"    أطعمة ومشروبات تزيد سرعة دقات القلب.. فما هي؟    سميرة عبد العزيز تعلق على "شتائم" محمد رمضان.. وسر صمت عامين    هل التعرق المفرط مؤشر على مشكلة صحية؟    بعد تألقها اللافت في برنامج "يلا نغني" .. تكريم الفنانة أفراح عصام بدرع تذكاري    جريمة تهز مصر..أم تقتل أطفالها الثلاثة بطريقة مأساوية    زيارة علمية لما يدور في الوسائط    القبض على المرأة التي خدعت العالم بقصة إنجابها 10 توائم    موسيقانا فيها الخليط من العروبة والأفريقية .. محمد الأمين: السلم الخماسي ليس طابعاً للموسيقى والأغنية السودانية    إسحق الحلنقي يبرئ هاجر كباشي    قتل زوجته وكشفته ساعتها الذكية    دراسة تحسم الجدل: هل يمكن ايقاف الشيخوخة؟    نقر الأصابع    قصة أغنية ..تؤرخ للحظة وجدانية كثيفة المشاعر صدفة.. أغنية لا تعرف التثاؤب!!    ضبط (40) تاجر عملة ومدير فرع بنك شهير بالخرطوم    مصرع نجم تيك توك عمار البوريني وزوجته يثير حالة من الحزن في الأردن    نساء يقاضين موقع "بورن هاب" الإباحي بدعوى نشر مقاطع جنسية خاصة بهن دون موافقتهن    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    المهدي المنتظر وما ليس الزاماً!    دعاء الخوف والتوكل على الله ..ردده يحميك ويحفظك    دعاء الخوف والتوكل على الله ..ردده يحميك ويحفظك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عبد الرحيم حمدي: أجور مديري مصارف تصل ل(100) ألف جنيه
نشر في السوداني يوم 02 - 06 - 2014

حمل وزير المالية الأسبق، عبد الرحيم حمدي، بنك السودان المركزي، مسؤولية المساهمة الضئيلة للمصارف في ضريبة أرباح الأعمال، مقارنة بمساهمة العاملين بها، وفق ما أشار إليه ديوان الضرائب، مشيراً إلى أن البنك المركزي استثنى نفسه من قوانين الخدمة المدنية، ما دفع بالمصارف لتفضيل خيار رفع مرتبات العاملين بها، على تقديم أموالها للضرائب، وأدى ذلك لزيادة المرتبات بها بشكل هائل، ليصل مرتب بعض المديرين بالمصارف ل(100) ألف جنيه، مشيراً إلى أن هذه المشكلة لا يدري كيفية حلها، وهي من آثار السياسة الضريبية السابقة.
وأكد حمدي معاناة الاقتصاد السوداني من سياسة انكماشية عنيفة، خاصة بعد الانفصال، وعدم وفرة في السيولة لاستثمارها في سوق الأوراق المالية، مشيراً إلى أن المصارف السودانية ممنوعة من الدخول في مجال تمويل الأسهم، كما هو الحال في الخارج، الأمر الذي أسهم في تحجيم نشاط السوق، غير أن تطبيق ذلك كان من شأنه أن يؤدي لانهياره .
وانتقد حمدي في منبر قضايا الاستثمار المالي، الذي نظمته وحدة الدراسات والبحوث بشركة بيان، حول ضرائب الشركات وانعكاسها على أداء قطاع الاستثمار المالي؛ انتقد عدم إلزام الشركات الكبرى بالبلاد بسداد الضريبة، فضلاً عن منافسة الزكاة الكبيرة للضرائب في حصيلة الدخل القومي، مشيراً إلى أن الوعاء الزكوي قد يصل إلى (73) مليار جنيه، ولا يحصل منه إلا جزء ضئيل، مؤكداً إسهام التقدير الذاتي في زيادة الإيرادات، غير أنه دعا لأهمية إعادة تقييم الضرائب بالبلاد.
ودافع الوزير الأسبق عن شهادات شهامة، التي أشير في الملتقى لانصراف جل المصارف للتمويل بها، مشيراً إلى أنها تمويل مباشر للحكومة وغير مكلفة .
من جهته أشار الأمين العام لديوان الضرائب، عبد الله المساعد لضعف مساهمة المصارف الضريبية لتوجيه استثماراتها في شهامة، باعتبارها معفية من الضرائب وأرباحها تعود لصالح المستثمرين، وكشف عن تشكيل لجنة للإصلاح الضريبي والاستمرار في توسيع المظلة الضريبية، والفراغ من حوسبة النظام نهاية العام الحالي، ومراجعة الإعفاءات الضريبية خارج إطار قانون الضرائب، والحد من ظاهرة التهرب الضريبي، منتقداً ما ورد بوسائل الإعلام حول تسبب ضريبة القيمة المضافة في رفع أسعار الإسمنت، مشيراً إلى أن الضرائب غير مسؤولة عن زيادة أسعاره، ولا تقوم بأخذ ضريبة على القيمة المضافة على مرحلتين، داعياً لتوخي الدقة في نقل المعلومات من مصادرها الصحيحة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.