البرهان وحميدتي .. المؤسسات العسكرية تحمي الثورة    تقارير: السودان يصادر أصول وممتلكات حماس    الوسطاء العقاريون: هناك جهات تتربص بالكيان وجاهزون لحسمها    ضبط تلاعب في الدقيق المدعوم بالقضارف    طاقم تحكيم نسائي سوداني لتصفيات كأس العالم تحت 20 سنة    منتدى بعنوان "مسألة الإتصالات"    مصممة أزياء صومالية تهدي الفنانة ندى القلعة فستاناً وندى تدندن بأغنية تعبر عن سعادتها    إغلاق مطار بورتسودان وتوقُّف الملاحة الجوية    مناسيب النيل تشهد استقرارا في معظم المحطات    ارتفاع تحويلات المغتربين ل(716,9) مليون دولار    "عشة الجبل" تجري بروفات لأغاني فنانين كبار من المتوقع تقديمها في القريب العاجل    وفاء لأهل العطاء العاملون بالتلفزيون يحيون مجموعة (نفخر بيك) من جديد    جدل قانوني بين الأطراف السياسية حول موعد انتهاء رئاسة العسكريين للسيادي    البرهان واوباسنجو يبحثان تعزيز امن القرن الأفريقي    أمين المغتربين يطالب بتمويل مصرفي للصناعات الصغيرة    مطالب بسياسة تمويل زراعي محفزة للإنتاج    تجار استمرار إغلاق الشرق يخلق شحاً في السلع والمواد الخام    احصائيات جديدة لوفيات واصابات كورونا في السودان    ريال مدريد يكتسح مايوركا بسداسية في الدوري الإسباني    كاسر العرف و التنطع ..!    هل يحقق رونالدو رغبة والدته قبل موتها؟    السودان .. ضبط كميات من الدقيق المدعوم مهرب إلى الخارج    كومان: ميسي كان "طاغية" في برشلونة    بعد غياب ل(3) مواسم .. الهلال يحسم بطولة الممتاز قبل لقاء القمة    إحباط تهريب (15) كيلو ذهب بمطار الخرطوم    جريمة تهز اليمن.. فتاة تقتل عائلتها بالكامل    العجب بله آدم يكتب.. السودان إلى أين يتجه...؟؟    المغتربون زراعة الوهم … وحصاد السرااااب    شداد يؤكد انتظار رد جازم من الفيفا بشأن أزمة المريخ    التربية تقر بإنعدام كتب الإبتدائي وتنفي وجود رسوم بالدولار    المهرج    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الخميس 23 سبتمبر 2021    شاهد.. إطلالة جديدة للمطربة الشهيرة "ندى القلعة" مع عائلتها و ماذا قالت عن زوجيها الراحلين    أم تبيع رضيعها ب 180 دولار.. وهذه القصة كاملة    القبض على شبكة تنشط في جرائم السرقة بالدلنج    السودان ضيف شرف ملتقى الشارقة الدولي للراوي    كيفية التخلص من التهاب الحلق.. إجراءات سهلة لتسريع الشفاء!    وزير الصحة يوجه بمعالجة مشاكل استخراج شهادات التطعيم    السودان.. ضبط كميات من الدقيق المدعوم مهرب إلى الخارج    خبراء يحذرون ثانية "إياكم أن تغسلوا الدجاج واللحوم"    ضبط (15) كيلو ذهب بمطار الخرطوم    الجمعية السودانية لسكري الأطفال تتلقى جائزة من الوكالات التابعة للأمم المتحدة    شاهد بالفيديو: مصممة أزياء صومالية تهدي الفنانة ندى القلعة فستاناً وندى تدندن بأغنية تعبر عن سعادتها    السعودية.. السجن 6 أشهر أو غرامة 50 ألف ريال لممتهني التسول    الكويت.. إلغاء إذن العمل للوافد في هذه الحالة    دعاء للرزق قوي جدا .. احرص عليه في الصباح وفي قيام الليل    حمدوك: نتطلع للدعم المستمر من الحكومة الأمريكية    مصر تحذر مواطنيها المسافرين    أسرة تعفو عن قاتل ابنها مقابل بناء مسجد في السعودية    صغيرون تشارك في مؤتمر الطاقة الذرية    دولة واحدة في العالم تقترب من تحقيق أهدافها المناخية… فمن هي؟    الرئيس الأمريكي يحذر من أزمة مناخ تهدد البشرية    مُطرب سوداني يفاجىء جمهوره ويقدم في فاصل غنائي موعظة في تقوى الله    حكم قراءة القرآن بدون حجاب أو وضوء ..جائز بشرط    "صغيرون" تشارك في مؤتمر الوكالة الدولية للطاقة الذرية بفيينا    الشيوعي والحلو وعبد الواحد    هبوط كبير في أسعار العملات المشفرة    شاهد بالفيديو.. مُطرِب سوداني يُفاجيء جمهوره في حفل بانتقاله من فاصل غنائي إلى موعظة في تقوى الله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أبو قطاطي... حكاية شاعر سوداني صنع له الكوريون (تمثالاً)..!
نشر في السوداني يوم 30 - 01 - 2012


حكاية شاعر سوداني صنع له الكوريون (تمثالاً)..!
أم درمان : رحاب فريني
يعد الشاعر محمد علي ابوقطاطي رمزاً من رموز الأغنية السودانية الراقية والكلمة المعبرة فهو احد عمالقة شعراء ام درمان الذين اثروا الساحة الفنية بأعمال خالدة شكلت وجدان الشعب السوداني، بل وخرجت كلماته الرصينة الى خارج الحدود إلى "دولة كوريا" التي نصبت لشاعرنا تمثالاً يحمل صورته بالزي البلدي "الجلابية والعمامة" ...."السوداني" زارت شاعرنا الكبير بمنزله العريق بكرري "العجيجة" وهو طريح الفراش لسنين عددا ولكنه مازال يضج بالشباب والحيوية والكلمات الرقيقة... استقبلنا هاشاً باشاً بابتسامة لم تفارقه طوال جلوسنا معه فماذا حكي عن رحلته الطويله مع الشعر والكلمة الرقيقة.؟
(1)
يقول انا محمد علي ابوقطاطي، من مواليد ام درمان كرري "العجيجة الجموعية". وعن بداياته الشعرية يقول بدأت كتابة الشعر منذ العام 1950م وبداية شعري كانت بالشعر الوطني ولكنه لم يغن بل كان يقدم في الليالي السياسية، وعن بداية كتابة الشعر الغنائي قال ابوقطاطي إن ذلك كان بتوجيه من استاذنا عمر البنا وعبدالله رجب. واضاف أن عبد الله رجب كان ينشر لي الشعر في جريدة "الصراحة" والبنا يقول لي "حول من الدوبيت إلى الشعر الغنائي" واول قصيدة كتبتها وغناها الفنان بابكر أحمد بعنوان "شفتك" وبعدها غنت لي الرحمة مكي "الدومة" وفاطمة الحاج ومهلة العبادية اما الأصوات الرجالية في ذلك الزمن فتغني لي الفنان بابكر أحمد وحسين بدير وخالد اسماعيل وعوض دراج. واضاف هؤلاء الفنانين كانوا مشهورين في زمانهم .
(2)
ذكر الشاعر ابو قطاطي في حديثة قائلاً "تعاملت مع مجموعة كبيرة من الأصوات قد تصل إلى الخمسين صوتا ابرزهم الفنان الراحل خليل اسماعيل الذي كان له النصيب الأكبر من قصائده وقد تغني ب17 اغنية ابرزها "بكرة يا قلبي الحزين تلقي السعادة" وبعده الفنانة منى الخير تغنت لي ب7 اغنية وايضاً الفنان الهرم محمد وردي تغني ب7 اغنيات ابرزها "المرسال"...
وعن الفنانين الشباب قال ابوقطاطي "تعاملت مع معظم الفنانين الشباب" واضاف "لم ارد فنانا طرق بابي" واشهر الفنانين الشباب الذين تغنوا لي امير حلفا وطلال حلفا وغنت لي الفنانة سميرة دنيا ثلاث اغنيات .
(3)
الشاعر أبوقطاطي بصالونه الذي استضافنا به مجموعة لصور الرئيس الكوري "كيم ايل سونق" وهو يكرمه وعند سؤالنا له عن هذا الصور ابتسم ابتسامة مضيئة وسرح بخياله وكأنه يستحضر ذلك الزمان وبدأ يحكي عن حبه لكوريا وكيف وصل اليها وقال: لم يعرفني على كوريا احد وكانت اخبارها ممنوعة ولا تبث في السودان وكنا نسمعها في الاذاعات الخارجية وكنا نتخوف من سماعها وعلى الرغم من كل هذا المنع استطعت أن اجمع معلومات عامة عنها "ملامحها وملاحمها ومن يحكمها" واضاف: عندما اعترف الرئيس الراحل نميري بكوريا وفتح لها سفارة في السودان بدأت اكتب لهم شعراً واعطيه للسفارة وكان لديهم معهد للغات الاجنبية وقاموا بترجمة اشعاري، واضاف: عندما تحررت كوريا من اليابان كتبت ملحمة تتحدث عن تلك المناسبة وبعد ذلك وصلت إلى رئيس كوريا "كيم ايل سونق" الذي طالب بأن آتي اليه لحضور ميلاد دولة كوريا وبالفعل ذهبت وتم تكريمي من الرئيس وقام بعمل تمثال لي وانا البس الزي البلدي "الجلابية العمامة"، ووضع تمثالي في قاعة الاجتماعات الكبرى إلى يومنا هذا.
(4)
وعن لونه الرياضي قال ابو قطاطي: منذ أن عرفت التشجيع انا انتمي إلى نادي المريخ العريق واضاف: انا مريخابي ولن اتنازل عنها.. ويكفي أن رئيس المريخ هو الرجل الشهم الخلوق السيد جمال الوالي الذي زارني بمنزلي واكرمني وسوف احمل له هذا الجميل. وقال ضاحكاً: صورة جمال الوالي لن تفارقني إلى مماتي.
واما عن الساحة الفنية وما يدور فيها فذكر ابو قطاطي انها "فكت شوية ولكن الآن بدأت تنضبط". وختم ابو قطاطي حديثه ل"السوداني" بصوت شكر إلى السيد النائب الاول على عثمان والسيد عبدالباسط سبدرات وعبدالرحمن سرالختم والسيد جمال الوالي وشكر خاص إلى رئاسة الجمهوريه التي التي قامت بدعمه لثلاث اشهر .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.