هل رئيس القضاء شريك فى مذبحة فض الاعتصام ؟؟ .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    أدبنا العربيّ في حضارة الغرب .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    النيابة المصرية تكشف تفاصيل وفاة الرئيس مرسي    وفاة الرئيس مرسي خلال جلسة محاكمته    1700 دولار سعر السمسم السوداني بالأسواق العالمية    جوبا: 200 مليار جنيه ميزانية العام الجاري    مبادرة من "المهن الموسيقية" للمجلس العسكري    المهدي يدعو لتجميع المبادرات الوطنية للتوفيق بين الأطراف    وكيل المعادن يزور ولايتي شمال وجنوب كردفان    تقنية جديدة تمنع سرقة الهواتف من الجيب الخلفي    الاتحاد الأوروبي يشترط سلطة مدنية للتطبيع مع السودان    اتحاد الكرة يصدر برمجة نهائية للدوري    الحوثيون يعلنون شن هجوم جديد على مطار أبها    يوميات الثورة المضادة: ما برضى شيتا يقلبو!    البرهان يتوجه إلى تشاد    السودان.. إلى أين تتجه الأزمة بعد فض الاعتصام؟ .. المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات    الشبكة العربية لإعلام الأزمات ترفض انتهاكات المجلس العسكري وتحذر من عودة جهاز الأمن    للتذكير، التعبير عن الرأي مسؤولية ضمير .. بقلم: مصطفى منبغ/الخرطوم    قوى التغيير تكشف عن جدول التصعيد الثوري وهذا ماسيحدث اليوم حتى السبت المقبل    الأندلس المفقود .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    أين يعيش الطيب مصطفى . . ؟ .. بقلم: الطيب الزين    إستهداف زراعة (5) مليون فدان للعروة الصيفية بجنوب كردفان    مقتل (16) في تفجيرين لحركة الشباب بكينيا والصومال    مبادرة جامعة الخرطوم تدعو لنهج إصلاحي للاستثمار    ولاية الجزيرة :هياكل وظيفية لفك الاختناقات    من الجزائر والسودان إلى هونغ كونغ وتيانانمين .. بقلم: مالك التريكي/كاتب تونسي    عازة .. بقلم: سابل سلاطين – واشنطون    عصيان وشهداء في الخرطوم وأم درمان .. بقلم: مصطفى منيغ/الخرطوم    وفاة (3) أشخاص دهساً في حادث بمدينة أم درمان    أساطير البرازيل يرفعون الحصانة عن نيمار    تحديد موعد إنطلاق الدوري الإنجليزي    النفط يصعد بسبب المخاوف حول إمدادات الشرق الأوسط    اختراق علمي: تحويل جميع فصائل الدم إلى فصيلة واحدة    وفاة 5 أشخاص من أسرة واحدة في حادث مرور بكوبري حنتوب    ارتفاع الدهون الثلاثية يهدد بأزمة قلبية    البرتغال في القمة.. أول منتخب يحرز لقب دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم    بلنجه عطبرة: أنا وأنفاري مضربين: في تحية العصيان في يوم غد .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    الصحة: 61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    61 قتيل الحصيلة الرسمية لضحايا فض الاعتصام والنيابة تبدأ التحقيق    رأي الدين في شماتة عبد الحي يوسف في الاعتصام .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    ليه مالُم؟ ما شعب وقاعد.. حارس الثورة! .. بقلم: احمد ابنعوف    عيدية حميدتي وبرهان لشعب السودان .. بقلم: الطيب محمد جاده    الصحة :61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    الثورة مقاسا مفصل... جبة ومركوب... ما بوت .. بقلم: احمد ابنعوف    دا الزيت فيما يختص بحميدتي .. بقلم: عبد العزيز بركة ساكن    الصادق المهدي والفريق عبدالخالق في فضائية "الشروق" في أيام العيد    تعميم من المكتب الصحفي للشرطة    معلومات خطيرة لكتائب"ظل" بالكهرباء    الشرطة تقر بمقتل مواطن على يد أحد ضباطها    السودان يطلب مهلة لتسمية ممثليه في "سيكافا"        "الشروق" تكمل بث حلقات يوميات "فضيل"        نقل عدوى الأيدز لحوالى 700 مريض أغلبهم أطفال بباكستان    فنان ملخبط ...!    العلمانية والأسئلة البسيطة    الآن جاءوا ليحدثونا عن الإسلام    أمير تاج السر: الكذب الإبداعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طه يستهل زيارة إلى تركيا الأحد المقبل
نشر في الوطن يوم 27 - 09 - 2012

يستهل الأستاذ علي عثمان محمد طه النائب الأول لرئيس الجمهورية الأحد المقبل زيارة إلى تركيا تستغرق يومين للمشاركة في فعاليات المؤتمر العام الطارئ الرابع لحزب العدالة والتنمية بدعوة شخصية من رئيس الوزراء التركي رجب طيب أوردغان.
ويرافق النائب الأول كل من الدكتور إبراهيم غندور رئيس قطاع العلاقات الخارجية بالمؤتمر الوطني والدكتور مصطفى عثمان إسماعيل الوزير بالمجلس الأعلى للاستثمار.
يذكر أن عدداً من الشخصيات العالمية وممثلين لأكثر من 60 حزباً سياسياً سيشاركون في المؤتمر.
--
شددوا على ضرورة كتابة دستور جديد للبلاد ولجان جديدة لمؤتمر الحزب
محامو الاتحادي الأصل يطالبون بالإنسحاب الفوري من الحكومة
الخرطوم: الوطن
طالب محامو الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل بالإنسحاب الفوري من الحكومة؛ تمسكاً بتاريخ الحزب الناصع من أجل الحرية والديمقراطية والعدالة، والقضاء على الفساد والإلتفات لما ينفع العباد والبلاد بحسب بيان ممهور بتوقيع الأستاذ حسن علي شبو أمين أمانة المحامين والشؤون القانونية بالاتحادي الأصل ورفض المحامون اللجنة العليا المكونة للإعداد لمؤتمر الحزب والطريقة التي شكلت بها، ونادوا بتشكيل لجنة جديدة ذات خبرة ودراية تحت رئاسة مسؤول قطاع التنظيم والتلاحم مع لجان محليات ولاية الخرطوم والتنسيق مع رؤساء الحزب ولجانه بالولاياتو ومع واضعي المذكرة التصحيحية والمتلقين حولهاو وتشكيل لجان لدراسة دستور لوائح الحزب بما يكفل إشاعة الديمقراطية والتنافس الحر والإنتخاب المباشر داخل المؤسسات بالحزب، وتشكيل لجان أخرى لإعداد مشروع دستور جديد للبلاد يتفق ورؤية أهل السودان.
--
المضاربات تهدد أسعار المنتج الزراعي بالقضارف
القضارف: محمد سلمان
بدأت بولاية القضارف عمليات حصاد محصول السمسم بالمساحات المزروعة مبكراً لصغار وكبار المزارعين في وقت حذر فيه اتحاد عام مزارعي ولاية القضارف من صدور قرارات أو سياسات خاطئة بتحجيم أو تخفيض التمويل المخصص من البنوك لشراء محصول السمسم، وأبدى الأمين المالي للاتحاد حمزة عبد القادر عبد المحسن تخوفه من صدور قرار من البنك المركزي يمنع البنوك من الدخول في شراء المحصول أو حدوث مضاربات في عرض المحصول بالخارج ودعا عبد المحسن بنك السودان المركزي للدخول مباشرة في تمويل شراء السمسم من المزارعين مبيناً بأن الخطوة ستؤدي لتعظيم العائدات الزراعية على المزارعين والدولة مما يشكل حافزاً وتشجيعاً لهم للتوسع في زراعة محصول السمسم والمحاصيل النقدية الأخرى فضلاً عن مساهمتها في تحقيق الاستمرارية في العملية الزراعية وأكد عبد المحسن استعداد وجاهزية المزارعين بالولاية لتسليم محاصيلهم للبنك الزراعي لتصديرها معلناً عن ترحيبهم بقرار الحكومة الاتحادية بفتح الصادر أمام محصول الذرة وقال عبد المحسن (للوطن) أمس الإنتاج الزراعي بالقضارف هذا الموسم مبشر ونتوقع أن يعود على البلاد بخير وفير ويوفر لها الكثير من العملات الصعبة، من جهته قطع وزير الزراعة بالقضارف المهندس محمد عثمان محمد نور ببدء عمليات حصاد محصول السمسم بصورة سلسة مؤكداً أن بعض الكميات من المحصول قد وصلت لأسواق محاصيل القضارف وأشار نور (للوطن) أمس لتوفر كميات مقدرة من حاصدات وقاطعات السمسم عبر البنك الزراعي وشركة ميقات للاستثمار والخدمات الزراعية المحدودة وشركة الدومة ومركز القضارف لنقل وتطبيق التقانة الزراعية وقطع وزير الزراعة بالولاية بعدم وجود تعقيدات في دخول العمالة الزراعية من الجارة أثيوبيا مشيراً في هذا الخصوص للتنسيق الجيد بين الوزارة والسلطات الأمنية وإدارة الجوازات.
--
غازي سليمان: المعارضة الداخلية امتداد للقوى المعارضة للسودان من الخارج
سماح عبدالله محمد
أوضح الأستاذ غازي سليمان المحامي أن كتابة الدستور في السودان تعقبه أزمة سياسية، مشيراً إلى أن الأحزاب لا تتفق، وجاء ذلك لدى مخاطبته الندوة التي أقامها الاتحاد العام للطلاب السودانيين تحت عنوان«الدستور القادم بين التوافق الوطني والاجماع».
وأشار غازي إلى أن الدستور الانتقالي لسنة 2005 كان بموافقة أهل السودان، وبالتراضي، وهناك دستور مدني وآخر غير مدني، ينتهي بانتهاء الفترة الإنتقالية، ويحكم الدستور الفترة الإنتقالية ويظل سارياً إلى حين اعتماد دستور دائم، وأضاف إلى أن المعارضة الداخلية هي امتداد للقوة المعارضة للسودان من الخارج وإستراتيجيتهم هي إسقاط نظام الإنقاذ وأن يسود في السودان ما يسمى بالفوضى الخلاقة وزعزعة نظام الإنقاذ، ومن جهته قال الفاضل حاج سليمان رئيس لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بالمجلس الوطني إن الحديث عن الدستور كثير، لذلك الدساتير تأتي حسب التسلسل التاريخي، والدستور يتحدث عن المسائل التفصيلية، وأضاف إن الإنتخابات الحرة والنزيهة هي ما نصبو إليه اليوم في ظل أن الدستور الذي يأتي تعبيراً عن إعتقادات الشعوب.
--
إضراب ل(48) ساعةً بمركز غسيل الكلى بمدني
مدني/ سليمان سلمان
أعلنت الوحدة النقابية للعاملين بمركز الجزيرة لأمراض وجراحة الكلى على الدخول في إضراب لمدة (48) ساعةً وتوقف غسيل مرضى الكلى لمدة ساعة وعدم معاينة الحالات الباردة لمدة (48) ساعةً ويشمل ذلك جميع الأعمال الإدارية وقال مصدر طبي فضل حجب اسمه أن التسيير بالمستشفى انخفض 35% حيث كان 300 ألف جنيه وانخفض تبعاً لذلك إلى 180 ألف جنيه والمستهلكات ارتفعت 500% .
وواصل المصدر الطبي قائلاً الماكينات انتهى عمرها الافتراضي والعاملون والأطباء والكوادر (تحرق نفسها بالعمل المتواصل) 5 ورديات في اليوم والماكينات تعمل على مدار (24) ساعةً كل الغسيل والطوارئ مجاناً رغم النقص الواضح في التسيير، والمستشفى يقوم بإجراء كل العمليات الخاصة بالفستلة والناسور البولي المعقد وقيمة إجراء الفستلة بمدني 500 جنيه وفي الخرطوم 2500 جنيه.
نحن كمستشفى ما مسئولين على الإستراحة وأن الدعم يأتي من العاملين بالمستشفى وجهات خيرية أخرى وتقوم بإدارتها جمعية أصدقاء مرضى الكلى وهي منظمة طوعية تتبع للشئون الاجتماعية وجهات لا تقوم بواجبها كالتأمين الصحي ومسئوليتنا تنحصر في معاينة المرضى داخل المستشفى رعاية تامة، أما المرضى بالإستراحة فمسئوليتهم تقع على جهات أخرى مثل غذاءهم وترحيلهم... إلخ.صحيفة (الوطن) التقت بمريض الفشل الكلوي حسن عثمان رئيس رابطة مرضى الكلى فهاجم بشدة إدارة المستشفى ووصفها بأبشع وأقذع النعوت خاصة المدير العام والمدير الطبي و(الوطن) تورد حديثه كما هو دون إضافة أو حذف.
--
وزارة النقل تدشن 5 وابورات خفيفة وثقيلة
تنظم وزارة النقل والطرق والجسور بالتعاون مع إدارة سكك حديد السودان يوم غد الأربعاء الس9اعة صباحاً بمحطة الركاب بحري حفل تدشين (5) وابورات جديدة تم استيرادها من دولة الصين، وهي وابورات خفيفة وثقيلة وتنبع أهميتها من أنها ترفع من مستوى الطن المرحل للصادر والوارد.
ويقوم الوابور الواحد بترحيل (1200) طن في اليوم، وهذه الوابورات تسهم مساهمة فاعلة في دفع عجلة التنمية بالبلاد، وسيشرّف الحفل النائب الأول لرئيس الجمهورية بحضور وزير النقل ووزير الدولة بالنقل وعدد من المهتمين.
--
يردي صديقه قتيلاً أثناء تناولهما وجبة عشاء بآلة حادة
مدني/ سليمان سلمان
تشاجر اثنان من الأصدقاء بأحد (فرندات) سوق بانت بود مدني وتعاركا بعد تناول وجبة العشاء حوالي العاشرة والثلث مساء أمس الأول واستل أحدهما آلة حادة وسدد بها طعنة نجلاء إلى صديقه في القلب أدت إلى وفاته في الحال. وتعود ملابسات الحادث إلى أن المرحوم (سحاب إبراهيم) يسكن في الخرطوم ويعمل في التأمينات الاجتماعية وعمره (23 عاماً) من أبناء البرقو ويسكن مع خالته في حي جبرونا وسلمت الجثة إلى مشرحة ود مدني لمعرفة أسباب الوفاة وقبض على الجاني بمركز شرطة القسم الأوسط وجاري التحري.
--
ديوان الضرائب يطالب بتشديد العقوبات على المتهربين من دفع الضرائب
الخرطوم: سحر علي
نفى الأمين العام لديوان الضرائب دكتور محمد عثمان إبراهيم وجود زيادة على ضريبة القيمة المضافة، وقال ليس هنالك إتجاه لزيادتها، أكد ذلك في «ورشة مكافحة التهرب الضريبي في الضريبة على القيمة المضافة» التي أقيمت بمباني جهاز الأمن والمخابرات الوطني، وقالت مديرة الإدارة العامة للضريبة على القيمة المضافة فهيمة خوجلي إن حب المال لدى العديد من أصحاب الاستثمارات هو ما جعلهم يتهربون ضريبياً، وأشارت إلى وجود ثغرة بين البنوك والمؤسسات الحكومية وبين ديوان الضرائب، وقالت إن العطاءات تعتبر أحد أهم أسباب التهرب الضريبي، مشيرة إلى أن بيع الفواتير بصورة عشوائية من المعوقات التي تعترض جامعي الضرائب، وطالبت فهيمة بالإسراع في تفعيل المادة 70 من قانون الضرائب، وذلك لحصر متهربي الضرائب.
--
خاطب حفل وداع الفوج الأول من الحجاج
نائب الرئيس: لن نقبل التقصير في خدمة الحجاج وعلى سودانير الإلتزام بالجدول الزمني
الخرطوم: أحمد التجاني
دعا الحاج آدم نائب رئيس الجمهورية مؤسسات الدولة ذات الصلة بالحج ضرورة تحمل المسؤولية الكاملة تجاه خدمة الحجاج، وقال لن نقبل التقصير من أي جهة، وشدد على ضرورة تجويد الخدمة للحجيج السودانيين البالغ عددهم 32 ألف لهذا العام، وقال في الإحتفال بوداع الفوج الأول من حجاج ولاية الجزيرة بمطار الخرطوم أمس أن الناقل الوطني يتحمل أعباء النقل ويجب عليه الإلتزام بالجدول الزمني. وناشد الحجاج بضرورة الإلتزام بجدول التفويج. ودعا التحديد مواقع السكن والإلتزام بضوابطها، وقطع بأن هذا العام سيكون فيه وفاء بكل الإلتزامات، وفي الأثناء خاطب الحفل كل من وزير الإرشاد بالإنابة د. محمد مصطفى الياقوتي وسفير خادم الحرمين الشريفين بالخرطوم فيصل بن حامد، كما خاطب الحفل د. أحمد بابكر نهار وزير النقل والطرق والجسور مؤكداً جاهزية الناقل الوطني سودانير مشيراً لوجود طائرة تسع 250 راكباً وأخرى احتياطي لتقديم خدمة متميزة للحجاج.من جهة قال المدير العام للإدارة العامة للحج والعمرة الأستذ المطيع محمد أحمد إن هناك خدمات إرشادية مميزة للحجاج بجانب خدمات الرسائل القصيرة، ولفت إلى أن سكن الحجاج هذا العام سيكون بالقرب من الحرم الشريف بالمدينة المنورة، وأوضح أن هناك تطورات جديدة بينها إنشاء مجلس للتفويج والتعاقد مع شركة مميزة لتقديم الهدي، وكذلك خدمة تقديم الوجبات الجاهزة بالمشاعر.
--
المركزي: هناك إمكانية لدخول المصارف في شراكة ذكية مع وزارة المعادن
الخرطوم: هدى حسين المحسي
أكد محافظ بنك السودان المركزي دكتور محمد خير الزين إمكانية دخول المصارف في شراكة ذكية مع وزارة المعادن، والذي يعتبر دفعة كبيرة لتنفيذ البرنامج الثلاثي؛ لأن المعادن إحدى السلع الثمانية المستهدفة لمعالجة الإختلال في القطاع الخارجي بعد انفصال الجنوب. وعزز لدى مخاطبته اللقاء التفاكري الذي عقد ببنك السودان المركزي أمس أهمية اللقاء لمناقشة أحد أهم مقومات الإنتاج والتصدير بما فيها المعادن، مؤكداً أن قطاع المعادن قفز بصورة كبيرة بقيادة الذهب، حيث لا يقل عائد الذهب المنتج عن3 مليارات دولار في السنة. من جانبه كشف وزير المعادن كمال عبداللطيف عن وجود كميات كبيرة من المعادن الأخرى مثل الكروم والمعادن الزراعية، حيث صدقت الوزارة للعديد من الشركات لإنتاج هذه المعادن، مشيراً لتشكيل الوزارة مجالس الإنتاج لكل معدن، مبيناً أن اللقاء يهدف لدراسة إامكانية خلق شراكة ذكية مع قطاع المصارف.
--
لجنة أمن الولاية تتخذ عدداً من التدابير الخاصة بمنع دخول الاسلحة للولاية
عقدت لجنة تنسيق أمن ولاية الخرطوم اجتماعاً أمس برئاسة د.عبد الرحمن الخضر والي ولاية الخرطوم رئيس اللجنة وقد وقف الإجتماع على الموقف الأمنى والجنائي بالولاية واستمع الاجتماع لتقارير أمنية وأستخبارية خاصة بالسلاح . واصدر عدد من القرارات التى تمثل مجموعة من التدابير الخاصة بمنع دخول الأسلحة للولاية مع تكثيف الرقابة على المداخل والمعابر عبر نقاط الأرتكاز الثابته والدوريات المتحركة والرقابة الالكترونية .كذلك وجهت اللجنة بتطبيق القانون فيما يتصل بقفل الطرق بواسطة المواطنين فى الأحوال التى تقع فيها حوادث مرورية أو بواسطة الباعة المتجولين مع تكثيف الرقابة والضبط للمركبات المظللة والعربات التي لا تحمل علامات مرورية . كما استمع لتقرير من إدارة النقل العام والمواصلات بالولاية وقف من خلاله على الخطط الإدارية والهندسية الخاصة بالمواقف وحركة السير لتيسير وصول المواطنين لأماكن عملهم والعودة لمنازلهم بيسر وفى زمن وجيز .
--
والي جنوب دارفور: دارفور لا تحتاج إلى إغاثة في الوقت الراهن
نيالا: خالد جبريل أحمد
أكد والي جنوب دارفور بالإنابة عبد الكريم موسى عبد الكريم أن دارفور لا تحتاج إلى إغاثة في الوقت الراهن بيد أنها تريد التنمية والعمران خاصة فى مناطق العودة الطوعية، مطالباً بتقديم الدعم للسودان حتى يتمكن من تنفيذ المشروعات التنموية بدارفور، مناشداً الحكومة البريطانية بالضغط على المانحين للدفع بسخاء في مؤتمر الدوحة والضغط أيضاً على الحركات المسلحة للانخراط في مفاوضات السلام ومن جانبه أكد سفير بريطانيا بالسودان أن بلاده ملتزمة بتقديم الدعم الاقتصادي والسياسي والدبلوماسي للسودان، موضحاً أن العلاقة بين البلدين ذات خصوصية وأزلية، مبدياً ارتياحه وتفاؤله للمفاوضات الجارية الآن بين البشير وسلفاكير بأديس أبابا، متمنياً أن تخرج باتفاق يحل كل القضايا العالقة بين البلدين، وأشار مسؤول المعونة البريطانية راشيل ترييز أن بلاده تعمل في مرحلة الدخول إلى مشاريع الإنعاش المبكر وهذا يتطلب التنسيق المحكم مع المجتمع الدولي، مشيراً إلى دور بريطانيا الواضح في منبر الدوحه والإسهامات في دارفور، فيما أبان مدير المعونة البريطانية بالخرطوم دين مولر أن بريطانيا تقوم بدعم دارفور بمبلغ (20 ) مليون جنيه استرليني سنوياً لدعم الأوضاع الإنسانية والتنمية والإعمار، وقال أنهم سيقومون بدعم الثروة الحيوانية باعتبارها الركيزة الأساسية للنهوض بالاقتصاد الوطني.
--
دينكا نقوك تشدد على ضرورة مشاركة رعاة المسيرية في استفتاء أبيي
شددت قبائل دينكا نقوك على ضرورة مشاركة رعاة المسيرية في استفتاء منطقة أبيي الذى أقره برتوكول المنطقة الذي تم توقيعه في العام 2005 في وقت كشفت فيه عن اجتماع السفيرة الأمريكية بدولة الجنوب سوزان بيج ضم قائد البعثة الأثيوبية لحفظ السلام بمنطقة أبيي (يونسفا).
وأقر الأمير كوال دينق أمير قبائل دينكا نقوك في تصريح ل(smc) بضرورة إشراك رعاة المسيرية في الاستفتاء لإقرار مبدأ التعايش السلمي مع قبائل الدينكا وفقاً للأعراف السابقة والمصالح المشتركة بينهما.
وكشف كوال عن زيارة السفيرة الأمريكية بجنوب السودان لمنطقة أبيي مبينا أن الاجتماع الذي عقدته بمباني البعثة مؤخراً ركزت فيه على ضرورة الإلتزام بمبدأ التعايش السلمي ودعم الإستقرار بالمنطقة سيما بمعسكر (دكرة) بغرض توطين النازحين واستقرارهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.