مصادرة جميع أصول حماس في السودان    قبل لقاء القمة المرتقبة المريخ يعبر هلال التبلدي بثنائية الجزولي والدمازين    رئيس المريخ السابق يوجه رسالة مفتوحة لنمر وهنادي الصديق أبو القوانين: ولاية الخرطوم ووزارة الرياضة أمام خيارين لا ثالث لهما    بدء العمل بلائحة ترخيص الأسلحة الجديدة    وفاء لأهل العطاء العاملون بالتلفزيون يحيون مجموعة (نفخر بيك) من جديد    المك خلف الله الطاهر محمود الفارس الذي ترجل    بشرى من شركة موديرنا.. انتهاء جائحة كورونا خلال عام    ضبط تلاعب في الدقيق المدعوم بالقضارف    البرهان وحميدتي .. المؤسسات العسكرية تحمي الثورة    الوسطاء العقاريون: هناك جهات تتربص بالكيان وجاهزون لحسمها    منتدى بعنوان "مسألة الإتصالات"    مصممة أزياء صومالية تهدي الفنانة ندى القلعة فستاناً وندى تدندن بأغنية تعبر عن سعادتها    طاقم تحكيم نسائي سوداني لتصفيات كأس العالم تحت 20 سنة    إغلاق مطار بورتسودان وتوقُّف الملاحة الجوية    مناسيب النيل تشهد استقرارا في معظم المحطات    "عشة الجبل" تجري بروفات لأغاني فنانين كبار من المتوقع تقديمها في القريب العاجل    ارتفاع تحويلات المغتربين ل(716,9) مليون دولار    جدل قانوني بين الأطراف السياسية حول موعد انتهاء رئاسة العسكريين للسيادي    البرهان واوباسنجو يبحثان تعزيز امن القرن الأفريقي    أمين المغتربين يطالب بتمويل مصرفي للصناعات الصغيرة    تجار استمرار إغلاق الشرق يخلق شحاً في السلع والمواد الخام    مطالب بسياسة تمويل زراعي محفزة للإنتاج    ريال مدريد يكتسح مايوركا بسداسية في الدوري الإسباني    كاسر العرف و التنطع ..!    احصائيات جديدة لوفيات واصابات كورونا في السودان    جريمة تهز اليمن.. فتاة تقتل عائلتها بالكامل    السودان .. ضبط كميات من الدقيق المدعوم مهرب إلى الخارج    كومان: ميسي كان "طاغية" في برشلونة    العجب بله آدم يكتب.. السودان إلى أين يتجه...؟؟    إحباط تهريب (15) كيلو ذهب بمطار الخرطوم    شداد يؤكد انتظار رد جازم من الفيفا بشأن أزمة المريخ    المغتربون زراعة الوهم … وحصاد السرااااب    التربية تقر بإنعدام كتب الإبتدائي وتنفي وجود رسوم بالدولار    المهرج    شاهد.. إطلالة جديدة للمطربة الشهيرة "ندى القلعة" مع عائلتها و ماذا قالت عن زوجيها الراحلين    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الخميس 23 سبتمبر 2021    أم تبيع رضيعها ب 180 دولار.. وهذه القصة كاملة    السودان ضيف شرف ملتقى الشارقة الدولي للراوي    وزير الصحة يوجه بمعالجة مشاكل استخراج شهادات التطعيم    السودان.. ضبط كميات من الدقيق المدعوم مهرب إلى الخارج    خبراء يحذرون ثانية "إياكم أن تغسلوا الدجاج واللحوم"    ضبط (15) كيلو ذهب بمطار الخرطوم    الجمعية السودانية لسكري الأطفال تتلقى جائزة من الوكالات التابعة للأمم المتحدة    السعودية.. السجن 6 أشهر أو غرامة 50 ألف ريال لممتهني التسول    الكويت.. إلغاء إذن العمل للوافد في هذه الحالة    دعاء للرزق قوي جدا .. احرص عليه في الصباح وفي قيام الليل    حمدوك: نتطلع للدعم المستمر من الحكومة الأمريكية    مصر تحذر مواطنيها المسافرين    أسرة تعفو عن قاتل ابنها مقابل بناء مسجد في السعودية    صغيرون تشارك في مؤتمر الطاقة الذرية    دولة واحدة في العالم تقترب من تحقيق أهدافها المناخية… فمن هي؟    الرئيس الأمريكي يحذر من أزمة مناخ تهدد البشرية    مُطرب سوداني يفاجىء جمهوره ويقدم في فاصل غنائي موعظة في تقوى الله    حكم قراءة القرآن بدون حجاب أو وضوء ..جائز بشرط    "صغيرون" تشارك في مؤتمر الوكالة الدولية للطاقة الذرية بفيينا    الشيوعي والحلو وعبد الواحد    هبوط كبير في أسعار العملات المشفرة    شاهد بالفيديو.. مُطرِب سوداني يُفاجيء جمهوره في حفل بانتقاله من فاصل غنائي إلى موعظة في تقوى الله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



إشراف: عبد العظيم أكول
نشر في الوطن يوم 27 - 08 - 2013


هواجس طه سليمان
مطرب الشباب طه سليمان فرغ من توقيع الأغنية الجديدة (زمن الهواجس) من ألحان الأستاذ محمد ديكور وسيقدمها لجماهيره قريباً.. مطلع الأغنية:
زمن الهواجس فات.. وليه يا حبيب مرات
تختل موازينك
البينا ما بتقال.. ولو غيروك غزال
لا بيني لا بينك
--
جديد سميرة دنيا
المطربة سميرة دنيا تستعد هذه الأيام لتوقيع نخبة من الأعمال الغنائية الجديدة والتي قام بوضع الألحان لها الملحن والعازف الموسيقي الاستاذ عبيد محمد أحمد لعدد من كبار الشعراء منهم الاستاذ محمد يوسف موسى رئيس اتحاد شعراء الأغنية السودانية والاستاذين تاج السر عباس ومختار دفع الله.
--
الطيب مدثر يتجدد
الأستاذ الفنان الطيب مدثر ذكر بأنه موجود في الساحة وأنه يسعى دوماً للبحث عن الجديد المبتكر لتقديمه لجماهير الفن وقال بأنه تغنى في الآونه الأخيرة بأغنيات للشاعر أزهري محمد علي بألحان الأستاذ صلاح إدريس.. وأغنية كلمات وألحان الأستاذ السر أحمد قدور.
--
دواشيات
عاجبني
يا العاجبني وعاجباك نفسك
من عين الناس
في عيوني أدسك
الفي قلبك أنا بقراه
في عينيك وشعوري بحسّك
الشاعر حامد دواش
--
بمزاج
للفن فقط
عبدالعظيم أكول
دعونا نرفع القبعات لاتحاد المهن الموسيقية الذي أقام يوماً مفتوحاً يوم السبت الماضي لدعم وإغاثة أهلنا الغبش الذين حاصرتهم السيول من كل حدب وصوب ودمرت منازل بعضهم وفقدت أرواح عزيزة، بعض السيول والأمطار الغزيرة هذاالعام وهي أمطارخير وبركة وجاءت المبادرة الوطنية الطيبة وبمشاركة اتحاد شعراء الأغنية السودانية واتحاد فن الغناء الشعبي وقد لاحظنا التدافع الحميم بين هذه الاتحادات الإبداعية وقد امتزاج عطاء رؤساء هذه الاتحادات الدكتور محمد سيف الدين والأستاذالشاعر محمد يوسف موسى والفنان المهذب الأستاذ محمود علي الحاج والمشاركة البديعة من الأستاذ شرحبيل احمد والفنان المبدع عبدالرحمن عبدالله بحضور أهل الفن والإبداع والشاعر ان الأستاذين تاج السرعباس ومحجوب الحاج والمشاركة الباهرة للشاعر المرهف محمد خير عوض، وهذه الملحمة الوطنية إن دلت على شئ إنماتدل على أن هذه الاتحادات بقيادتها الفنية تعي دورها الوطني في كل الظروف التي تستدعي مشاركتهم مؤكدين دور الفنون كسفارة، وأن الفن الذي يسمو بالذوق العام يمكنه المشاركة الفاعلة في قضايا الوطن الكبرى، فالتحية مثنى وثلاث ورباع لكل هذه الاتحادات، ونأمل أن تكون هناك آلية للتواصل بين هذه الاتحادات. ومدجسور التعاون بينها من أجل المزيد من التنسيق في دعم الوطن متي مادعاهم داعي المشاركة الوطنية بلا من اورياء
الحراك الفني والإدبي الذي كانت تزخربه مراكز الشباب ب العاصمة القومية خاصة إبان فترة الوزير السابق الأستاذ هاشم هارون صار إرثاً بعد عين ونكاد نجزم بأن فترة الأستاذ هاشم كانت من ازهى فترات مراكز الشباب خاصة بعد أن عقد شراكة ذكية في مجال الابداع مع أروقة بقيادة الوزير السابق طيب الذكر السمؤال خلف الله رد الله غربة مراكز الشباب التي ركدت تماماً في الأونة الأخيرة.
لابد من الإشارة المتواصلة بالمجهودات الضخمة التي ظل يقوم ها سعادة الفريق أول هاشم عثمان الحسين مدير عام الشرطة من أجل ربط الشرطة بالمجتمع ولا شك أن سعادتوهاشم يستحق منا كل تقدير وهو لايألو جهداً في أن تظل الشرطة هي العين الساهرة واليد الحانية جنباً إلى جنب مع كافة المواطنين،
ولابد كذلك من مد جسور التحايا والاحترام لسعادة اللواء الإعلامي شيخ العرب وأخوا الأخوان السر احمد عمر الناطق الرسمي باسم الشرطة وهو يتواصل مع كافة شرائح المجتمع ويؤكد في كل يوم أصالة ابناء هذا الوطن الجميل الغالي
لانرى مبرراً واحداً يجعل الفنان الكبير الأستاذ ابوعركي البخيت يبتعد عن قصد أوغيره بعيداً عن أجهزة الإعلام ويضن علي الجماعير بإبداعاته، ونعلم أنه يملك الجديد الذي ينتظره جمهوره على احر من الجمر.
كنت اتمنى أن يعمل الفنان الكبير عبدالرحمن عبدالله بلوم الغرب على الاستقرار النهائي بالعاصمة بدلاً من الإقامة بمدينة عروس الرمال وهو فنان كبير له جمهورة في كل أرجاء السودان.
المطرب الأستاذ الطيب مدثر يمارس نشاطه الفني في صمت ويقدم بين الفينة والأخرى أغنيات متميزة تؤكد تميز هذا الفنان ا لذي يبحث دوماً عن الجديد.
قابلت الفنان صاحب الصوت الطروب نجم الدين الفاضل بعد غيبة واستمعت اليه وهولايزال يحمل ذات الألق والبريق فقط نأمل أن ينفض الغبار عن نشاطه الفني.
لابد من الإشارة بالدور الإعلامي المقدر والتواصل المبهر للكتورة صفاء عبدالباقي بإدارة التخطيط والاتصال ببنك السودان وهي تتواصل مع الإعلاميين والإبداعيين في سلامة مطلوبة في مؤسسات الدولة الكبرى لها التحية.
الشاعر المرهف الأستاذ محمد خير عوض أحد المحاربين القدامى في اتحاد شعراء الأغنية السودانية وأحد سلسلة العقد النضيد لشعراء البريد من أكثر الشعراء الذين لم يجدوا المساحات الإعلامية التي تواكب إبداعهم الشعري متعه الله بالصحة والعافية.
بعد طول غياب قدم الفنان ا لكبير الأستاذ شرحبيل احمد أغنية جديدة من كلمات الشاعر الأستاذ محمد يوسف موسى ليؤكد بأن الدهن في العتاقي.
غادرنا الشاعر الكبير الأستاذ محجوب شريف لالمانيا لتلقي العلاج رافقته السلامة ودعوات محبيه المنتشرين في كل مكان
الشاعر الكبير الأستاذ سيف الدين الدسوقي يرقد طريح الفراش الأبيض نسأل الله أن يمنحه العافية وأجر وعافية يامبدع.
هل اتدري لماذا توقف الأرباب صلاح ادريس عن التنقيب في اضابير الألحان الجديدة خاصة بعد نجاح وتمدد العديد من الأغنيات التي لحنها مما يؤكد على علو كعبة وموهبته الإبداعية الفطرية التي لاعلاقة لها بمكانته الاقتصادية لامرموقه ولعل أعماله لحسين شندي وفرفور وأونسه والطيب مدثر ومحمود عبدالعزيز خير شاهد لماذكرناه.
--
ألق وإيثار
مع أهل الفن!!
د. بدر الدين علي حمد
قام عدد كبير من رموز الابداع والثقافة في بلادنا في الفترة الماضية بدعم الحملة الوطنية التي قادها الدكتور عبدالرحمن الخضر والي ولاية الخرطوم لدرء آثارالسيول والأمطار عن أهلنا في العاصمة القومية بمشاركة فاعلة كذلك من الوزير الولائي محمد يوسف الدقير وزير الثقافة والاعلام بولاية الخرطوم، حيث نفرت كافة الفعاليات الابداعية والرموز الفنية وقيادات الاتحاد الفنية بزيارات وعمل أيام مفتوحة لدعم المتضررين وتقديم المساعدة لهم في بادرة وطنية معهودة في أهل الثقافة والإبداع ببلادنا، كذلك أقام أهالي العباسية نفرة لذات الغرض حيث أقيم حفل ساهر عاد ريعه للمتضررين، وتبرعت فرقة الاصدقاء المسرحية بدخل عرضين لمسرحيتهم (الشعب يريد تغيير النظام) وكذلك شارك بيت المسرحيين وأقامت المطربة ندى القلعة حفل خيري، وكذلك المطرب أحمد الصادق مجموعة عقد الجلاد الغنائية، وشارك اتحاد المهن الموسيقية بالتضامن مع اتحاد شعراء الأغنية السود انية واتحاد فن الغناء الشعبي في يوم مفتوح لأجل ذات الغرض النبيل.
٭ أعجبتني الاغنية الجديدة للمطربة الشابة منار صديق (الصاقعة) وهي أغنية على إيقاع السيرة يقول مطلعها:
الصاقعة والسيف السنين.. ود العكد حسن الامين.. في الجودة زي شمس الشروق.. في النجدة بتسابق البروق.. كفك على الجيران يحوق.. كرمك يطابقو عفاف وذوق.. وهي أغنية بديعة بلا أدنى شك تستحق وقفة تأمل..
٭ شكراً للإذاعة السودانية ممثلة في نقابة العاملين وهي تخلد ذكرى الراحلين الراحل المذيع اللامع محمد سليمان ضو البيت والراحل محمد خوجلي صالحين والراحل محمود ابوالعزائم بحضور مدير الإذاعة الأستاذ معتصم فضل الإذاعات والفضائيات وهي سنة حميدة تستحق الاشادة والتقدير والاحترام.
٭ الزميل الإعلامي النشط مرتضى ابوعاقلة يشاطر آل لقمان الاحزان في وفاة شقيقهم الاكبر بعمان والتعازي تمتد لاخوانه بود نوباوي وأم درمان تقبله الله قبولاً حسناً وأنزله منازل صدق في عليين ويعزي كذلك آل الكناني في فقيدهم العزيز الدكتور سمير الكناني محمد الحسين.
التغطية الإعلامية لنفرة اتحاد المهن الموسيقية لدعم المتأثرين بالسيول والأمطار جاءت خجولة ولا ندري.. لماذا؟!.
عاد الفنان الأستاذ عصام محمد نور صاحب الروعة لمواصلة نشاطه الفني بعد طول غياب والعود أحمد.
أروقة ما تزال تواصل إبداعاتها المتفردة بقيادة الوزير السابق الأستاذ السموأل خلف الله الذي يعرف كيف يحرك جمود الساحة الإبداعية.
--
كلام نواعم
الفن في الولايات
اعتماد عوض
ظللنا ومنذ فترة طويله نتابع باعجاب شديد جدا المجهودات المقدره للاتحادات الفنية والادبية والثقافية في مدن الولايات المختلفة خاصة في الابيض (عروس الرمال ) وفي كوستي (رابطة الاصدقاء الادبية ) وفي مدني عروس الجزيره التي قدمت للفن وللثقافة بالسودان كبار المبدعين وبورتسودان ثقر السودان الباسم والذي رفد الساحة الابداعية أبغت بنخبه من البدعين المتميزين وكذلك في كسلا الخضراء الوريفة والقضارف .
وسنار والدمازين ونيالا والفاشر وغيرها من مدن السودانية المبدعة ولكن نلاحظ في الأون الاخيرة إنحسار الإبداع في معظم المدن التي ذكرناها بل أن الإتحادات الإبداعية في هذه المدن صارت تغط في نوم عميق (نوم العوافي) وفي ظل ثورة المعلومات والانترنت وتوفر القنوات الفضائية كنا نخطف بان ابواب جديدة صارت مسرعة لاهل الثقافة والابداع في مدن الولايات المختلفة ولكن يبدو أن هجرة المبدعين وظروف الحياة الضاغطة قلصت الي حد كبير وحدت من النشاط الإبداعي الشعري وللفن في تلك المدن التي كانت تنام وتصحو علي الابداع وتغذي العاصمة بالمبدعين في شتي ضروب الإبداع نعتقد أنه آن الاوان لكي تستعيد هذه المدن الجميلة بريقها الفني والإبداعي وتواصل رسالتها من أجل الإبداع في بلادنا هذا واذا خلصت النوايا... ووجد الدعم اللازم .. خاصة وأننا نعلم بأن النشاط الثقافي والفني هو نشاط أهلي وهنالك عدد كبير من رجال المال والاعمال يدعمون النشاط الثقافي وأن مدن هذه الولايات مبدعون يحتاجون فقط لمن يقدمهم ويمسح عنه الغبار ليعود الألق لهذه المدن الحبيبة فالتحية الخالص للتيم القائم علي برنامج نجوم الغد لانهم شاركو في رفع مستوي الفن وتنمية المواهب والقدرات ورعايتها عبر برنامجهم فلا يفوتنا أن الولايات تتنفس الابداع والمبدعين ذوي قدرات والقادرين على الأداء العالي والسامي، هؤلاء هم الشباب الذين يتطلبون برامج تعليمية متنوعة وخدمات على خلاف هؤلاء المزودين ببرامج عادية لكي يدركوا إسهاماتهم بالنسبة لأنفسهم ولمجتمعاتهم كما تجدر الإشارة إلى أن الموهوب يختلف عن العبقري وعن المبدع، فالموهوب هو الذي يملك قدرة عقلية عالية أما المبدع فيتسم بالإنجازالأصيل ذي القيمة الابتكارية، فالبيئة والطبيعة وكل ما يحيط بالانسان له اثر كبير علي خلق الابداع بداخله ومواصلته علي لايحتاج الفنان الي مساة شعب باكمله حتي يظهر ابداعه ويجسد اشعاره في هذه المأساة ؛ النيل ؛ الرمال ؛النخيل كل هذه انواع الطبيعة تولد الفن والشعر وكل ضروب الابداع في الانسان فالسودان بحمدلله مليء بكل هذه الاشياء فعلي القائمين علي امر الابداع والاتحادات الادبية والفنيةرعاية هؤلاء المبدعين وفسح المجال لهم .
همسة نواعم :
مرات أحس أنك براك ما زينا
أنت الملاك ونحن البشر..
صمتك أصيل حزنك نبيل
زي الغناوي المرهفة زي الدعاش ...
ويا روعتك لمن تفيض بالطيبة
زي موج البحر تغمر ضفافنا محبتك
--
أخبار الفن .. أخبار الفن ..
عودة مدير إذاعة السلام
عاد من اثيويبا الأستاذ إبراهيم البزعي مدير إذاعة السلام ونائب المدير العام للاذاعة السودانية بعد رحلة عمل ناجحة انجز فيها العديد من المهام الإذاعية المشتركة، تجدر الاشارة الى أن إذاعة السلام تحظى بمتابعة كبيرة من قبل المواطنين في ولايات السودان المخلتفة.
٭ اتحاد المهن الموسيقية
اتحاد المهن الموسيقية بأم درمان برئاسة الدكتور محمد سيف الدين وبحضور الدكتور عبدالقادر سالم والمطربين عبدالرحمن عبدالله وشرحبيل أحمد ومجذوب أونسة وعمر إحساس ووليد زاكي الدين ومحمد حسن حاج الخضر وعثمان الأطراش ومحمود علي الحاج رئيس اتحاد فن الغناء الشعبي والأستاذ الشاعر محمد يوسف موسى رئيس اتحاد شعراء الأغنية السودانية والشعراء تاج السر عباس ومحجوب الحاج ومحمد خير عوض، ود. عبد العظيم أكول وعدد من أعضاء الاتحاد، أقام يوماً مفتوحاً للمساهمة في دعم المتأثرين بالسيول والأمطار، حيث تغنى شرحبيل وعبدالرحمن عبدالله وعنايات، وقدّم محمد يوسف وتاج السر ومحجوب وأكول ومحمد خير قصائد وطنية وعاطفية.
٭ الإذاعة والسيول
قامت الإذاعة السودانية بقيادة مديرها الأستاذ معتصم فضل في الأيام الماضية بإقامة يوم خاص عن السيول والأمطار، كذلك قدمت الإذاعة برمجة خاصة مع مراسليها بالولايات لمعرفة ما أحدثته الأمطار والسيول من أضرار وموقف الموسم الزراعي بالولايات وتنبيه المواطنين في الجزر بالحذر الشديد من الفيضانات.
٭ الوفاء والعطاء بالإذاعة
من إعداد الزميل الإعلامي مرتضى أبوعاقلة تقدم الإذاعة السودانية في الأيام القادمة عدد من السهرات عبارة عن لمسات وفاء لعدد من كبار المبدعين الراحلين منهم الأستاذ والرائد المسرحي الريح عبدالقادر والإذاعية والدرامية أمينة عبدالرحيم والراحل الممثل النجم صديق مساعد، وذلك ضمن برمجة الإذاعة السودانية المستمرة.
٭ أفراح المسرح القومي
احتفل الأستاذ الفاتح الطيب بالمسرح القومي بحضور نخبة من أهل الدراما والمسرح بزواج ابنه بالفتيحاب بأمدرمان الاسبوع الماضي بمشاركة أهل الفن والمطرب محجوب الكدرو وأهل الإذاعة والتلفزيون.
٭ حاج منوفلي يحتفل
قدّم الزميل الممثل والمخرج بالمسرح القومي عبدالعظيم أحمد عبدالقادر الدعوة لحضور زفاف كريمته الاسبوع القادم بمنزلهم بالجزيرة اسلانج والتهاني مرسلة من أسرة الإذاعة والتلفزيون والمسرح وصديقه مرتضى أبوعاقلة والزملاء بالمسرح القومي عبدالدافع حسن بخيت.. والزملاء بالمسرح القومي وبيت المسرحيين يشاركون (حاج منوفلي) الأستاذ عبدالعظيم الافراح.
٭ تواصل قناة الأزرق
تقوم قناة النيل الأزرق الفضائية بقيادة الجنرال حسن فضل المولى خلال هذا الاسبوع بعرض وبث زيارات رئيس الجمهورية للمبدعين وتكرمهم في مجال الثقافة والفنون والعلم منهم الموسيقار عبدالفتاح الله جابو وكابتن أمين زكي، بجانب العديد من الرموز في إطار برنامج التواصل الإجتماعي مع رموز الإبداع من قبل رئاسة الجمهورية.
٭ مسرحية جديدة
من المسرحيات الجديدة التي سيشاهدها الجمهور مسرحية (مطر الخير) تأليف الإعلامي مرتضى أبوعاقله وإخراج سيد صوصل وهي تحكي عن انتظار المزارع للزراعة وفرحته بالأمطار والنفير لبناء ما دمرته الأمطار في قالب درامي جديد ومواقف مسرحية متعددة.
٭ الطبية ونفرات إبداعية
تقدم الإذاعة الطبية عدد من السهرات الجديدة منها الدوري الثقافي بولاية الخرطوم وسهرات اتحاد المهن الموسيقية ومركز راشد دياب للفنون بمشاركة عدد من كبارالفنانين، وذلك مشاركة في دعم المتأثرين بالأمطار والفيضان في العاصمة والولايات.
٭ السقيد وسفلة
ذكر الشاعر الاستاذ محمد سفلة بأن فن الطمبور من الفنون التي تجد رواجاً في كل انحاء السودان، وقال بأنه يتعاون في الفترة الحالية مع عدد من المطربين في أعمال جديدة في مقدمتهم المطرب الشاب جعفر السقيد، وذلك في الأيام القادمة بإذن الله تعالى.
أشعار الحلنقي
الشاعر الكبير اسحق الحلنقي (رئيس جمهورية الحب) دفع بعدد كبير من الأغنيات الجديدة لعدد من المطريبن من بينهم مجذوب أونسة وجمال فرفور ومنار صديق ومن أعماله الجديدة (أزرع ياسمين) وهي من الأعمال التي أهداها للمطربة الشابة سونا خضر ومعها أغنية (اقنع منك) من ألحان عماد يوسف.
٭ سيف الدسوقي
قامت إذاعة البيت السوداني أمس الأول بالتوثيق لمسيرة الشاعر الاستاذ سيف الدين الدسوقي قدمته الإذاعية ليلى عوض عكس فيها مشواره الإبداعي والعملي والعلمي والإعلامي ودراسته بالمعهد العلمي، وعمله بالإذاعة والتلفزيون ثم مديراً لإذاعة وداي النيل وعمله بالسعودية ودواوينه الشعرية وأغنياته الشهيرة لكبار الفنانين وأشارات لأنجح برامجه (الليل والحرف والنغم) يجدر الإشارة الى أن الأستاذ سيف الدسوقي يرقد هذه الأيام طريح الفراش الابيض.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.