بعد رفع العقوبات .. أمريكا تكمل ترتيباتها لإختيار أول سفير لها بالسودان    30 طن انتاج السودان من الذهب خلال النصف الأول من العام الجاري    حنين سامي وإسراء خوجلي تنهيان مشوارهما في أولمبياد طوكيو    تنفذ إرتكازات ليلية لإبتزاز المواطنين .. توقيف عصابة بالخرطوم تنتحل صفة قوات نظامية    الجزائر تقترح لقاء قادة ثلاثي لحسم لحل أزمة سد النهضة والسودان يقبل    أحمد يوسف التاي يكتب: هذه مشكلة الشرق ببساطة    الغنوشي: الإمارات وراء انتزاع السلطة في البلاد    ضبط شبكة تعمل في توزيع العملة الأجنبية المزيفة بالنيل الأبيض    سهير عبد الرحيم تكتب: رحلة الولايات (عطبرة – بورتسودان)    وزير الاستثمار يدشن الاجتماعات التحضيرية لملتقى رجال الأعمال السوداني السعودي    ما هي البيانات التي يرسلها تطبيق واتساب إلى فيسبوك    وزير الطاقة يعلن انتهاء برمجة قطوعات التيار الكهربائي    مطالبات بإشراك المجموعات الثقافية في تأبين القدال    سودانية (24) والتسعة الطويلة    الدفاع المدني: منسوب النيل الأزرق وصل مرحلة الفيضان    مصر تعزّي تركيا في ضحايا حرائق الغابات    قائمة انتظار تصل ل10 أسابيع لكي تتذوق "أغلى بطاطس مقلية بالعالم"    "حاميها حراميها".. الشرطة تكتشف المذنب في مقرها الرئيسي    نتيجة صادمة.. خبراء ألمان يختبرون الساعات الذكية وأساور اللياقة البدنية    مصرع ثلاثة أشخاص غرقا بولاية الحزيرة    تظاهرت بالموت والدم يملأ فمها لتنجو.. زوجة رئيس هايتي تكشف تفاصيل ليلة اغتياله    تحديث .. سعر بيع وشراء الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 31 يوليو 2021 في السوق السوداء    ونالد ترامب: وزارة العدل الأمريكية تأمر بتسليم السجلات الضريبية للرئيس السابق إلى الكونغرس    لا لكلفتة الجمعية    حصل على عقد كبير غارزيتو في الخرطوم اليوم    لجنة أمن شمال دارفور تكشف ملابسات الاعتداء المسلح على قسم شرطة الفاشر    وزير التجارة : استقرارٌ وشيكٌ لأسعار السلع    الكوادر الصحية بمستشفى كوستي تضرب عن العمل لأغرب سبب    «راديو البنات»… إذاعة نسوية متخصصة وصوت متفرد للسودانيات    الأسماء الحقيقية لبعض الفنانين.. بعيداً عن الألقاب    زين العابدين صالح يكتب: حزب الأمة القومي و بروز تياران متعارضان    احباط تهريب ذهب زنة 7.544 كيلو بمحلية ابو حمد بولاية نهر النيل    شاكيرا مهددة بالسجن… بسبب 16مليون دولار    مذكرة أميركية تؤكد تغير الحرب على كوفيد وتحذر من دلتا    باب التقديم مفتوح.. "تويتر" يطلق مسابقة جائزتها 3500 دولار    الإفراط في تناول المسكنات يؤدي إلى الإصابة بالسرطان    السعودية.. السماح بدخول حاملي التأشيرات السياحية من الدول المسموح القدوم منها بشرط التحصين الكامل    شرطة ولاية نهر النيل تضبط (17) سبيكة ذهب تزن (935، 83) كيلو جرام بحوزة متهمان    النائب العام: اكتشاف مقابر يُرجّح أنّها لضحايا المخلوع    محاولات لعناصر موالية للنظام السابق لاجهاض العدالة وطمس الحقائق    الكورونا … تحديات العصر    الاقتصاد السودانى: كيفية الخروج من المأزق الماثل…    دبابيس ود الشريف    زهير السراج يكتب سِيد البلد !    السعودية تفتح ابوابها لحاملى التأشيرات السياحية    في أول إطلالة له على الزرقاء عادل حسن يتحول من عازف إلى مغنٍّ    الهند تبحث فرص الاستثمار بشمال كردفان    الهلال يواصل إعداده لهلال الساحل    أثبت حضوراً فاعلاً في الآونة الأخيرة محمود الجيلي.. شاعر جيل!!    وزير الزراعة يترأس وفد السودان بالقمة التمهيدية للغذاء العالمي    مبارك عبد الوهاب.. الشاعر المنسي في ذاكرة (قصب السكر)!!    الشرطة يواصل التحضيرات والجهاز الفني يكثف العمل التكتيكي    طبيب يكشف المواد الغذائية المسببة لتكون حصى الكلى    بالفيديو: ردود أفعال ساخرة في مواجهة كمال آفرو بعد تصريحه (أنا بصرف في اليوم 10 مليون فمايجيني واحد مفلس يقول لي عايز بتك)    نكات ونوادر    أنت بالروح.. لا بالجسد إنسان!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    هل يجوز الدعاء لمن انتحر وهل يغفر الله له ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وزير صحة الجزيرة: لا توجد إصابات بالحمى النزفية بالولاية
نشر في الوطن يوم 05 - 11 - 2014

نفى وزير الصحة بولاية الجزيرة؛ الدكتور الفاتح مالك، وجود أي حالات إصابة بالحمى النزفية بالولاية، في غضون ذلك أكد أن حملات الرش لمكافحة الملاريا غطت أكثر من ( 90%) من مساحة ولايته. وأشار في معرض رده على أسئلة أعضاء مجلس تشريعي الجزيرة أمس، إلى أن حملات الرش كان لها أثر إيجابي في الحد من تكاثر الباعوض الناقل، ورغم إقراره بوجود مشاكل تتعلق بالدواء المجاني، إلا أنه قال إنه متاح في الوحدات الصحية.
وفيما يخص الأخطاء الطبية؛ أكد أن الإهتمام بالجودة هو السبيل لتفاديها، مبيناً أنهم مع حق المريض في أخذ حقوقه متى ما ثبت أنه تعرض لأي خطأ طبي.
--
والى شرق دارفور : مؤتمر للصلح بين الرزيقات والمسيرية فى ديسمبر المقبل
أكد العقيد الركن الطيب عبد الكريم احمد والى شرق دارفور وقوفه مع تعيين الوالي من قبل رئيس الجمهورية الذي يحمل تفويضا من الشعب عبر الانتخابات مشددا على عدم الحاجة إلى تفويض شعبي آخر لاختيار الوالي . واقر الوالي في الحوار الذي أجرته معه وكالة السودان للأنباء بضرورة إعادة النظر في النظام الفيدرالي ومعالجة السلبيات التي ظهرت أثناء التطبيق منوها إلى أهمية تمركز السلطات على المستوى القاعدي وتقوية تعزيز صلاحيات المعتمد . وأمن الوالي على فرض هيبة الدولة وسيادة حكم القانون لافتا إلى أنها بمثابة الدواء والعلاج الناجع لمشاكل المنطقة استمراراً للتعايش السلمي بين المواطنين وتقوية للنسيج الاجتماعي .
--
نواب بالبرلمان يطالبون بزيادة رواتب الجيش
الخرطوم : عمار موسى
عبر نواب بالهيئة التشريعية القومية عن سخطتهم من قلة رواتب القوات المسلحة ، والتي قالوا أنها لاترتقي لأن تعول أفراد الجيش بأسرهم ، وأبلغ عضو الهئية القومية ابراهيم بحر الدين أن رواتب الأفراد بالجيش تبلغ حوالي (250) جنية ، ونادى أثناء مداولات الهيئة حول خطاب رئيس الجمهورية في إستهلالية دورة البرلمان بضرورة اعادة النظر تجاه القوات المسلحة وأفرادها الذين تفرغوا للدفاع عن الوطن وقال (لولاهم لما صبرنا دقيقة في الخرطوم) ، فيما دعا العضو الفريق اول ركن ادم حامد موسي الحكومة بزيادة التجنيد بالقوات المسلحة الي (75%) لمجابهة المهددات الامنية التي تواجه السودان ، وتمسك بضرورة دفع مستحقات افراد الجيش وتخصيص رواتب مغرية وسخية لضمان عدم استقطابهم من قبل الملشيات الاخرى .
--
رئيس حزب الامة الفيدرالي بكسلا يهدد بكشف اجندة اجتماع نهار ابان فصل الوزارة
الخرطوم : خاص الوطن
اعلن رئيس حزب الامة الفيدرالي بولاية كسلا الاستاذ اسامة عمر عثمان بركة كشف معلومات خطيرة كانت ضمن اجندة اجتماع الحزب بالمركز الذي دعا له الدكتور بابكر احمد نهار عقب قرار رئيس الجمهورية بفصل وزارتي النقل من الطرق والجسور وقال اسامة ان المعلومات التي طرحت في الاجتماع والتي رفضتها ورفضها المهندس موسي ادم ابراهيم رئيس الحزب بولاية الخرطوم واضاف اسامة ان تلك المعلومات سوف تكون قضية الساعة لخطورتها وانهم سوف يكشفونها خلال المؤتمر الصحفي واكد اسامه غداة قرار الحزب بفصل بعض منسوبيه واكد اسامة ان قيادات الحزب بالقاش وكسلا وشمال الدلتا وريفي كسلا وتلكوك وحلفا ابدو استنكارهم لقرار الامين العام ويؤكدون وقفتهم الصلبة خلف رئيس الحزب اسامة عمر عثمان واعتبرت جماهير الحزب بولاية كسلا ان اسامه هو الرئيس المعترف به وهددت بعض القيادات بمغادرة الحزب .
--
مزارعو النيل الابيض يشتكون من تدني أسعار السمسم
الخرطوم: عبدالرحمن حنين
في وقت شهدت فيه العديد من المشاريع الزراعية بولاية النيل الابيض انتاجية عافية لمحاصيل الذرة والسمسم، اشتكى بعض المزارعين من تدني أسعار المحاصيل، وأبلغ المزارع الصادق أحد أكبر المزارعين بمشاريع المقينص (الوطن) بأن انخفاض أسعار السمسم من شأنه أن يؤدي الى خسائر فادحة للمزارعين. وقال إن تكاليف الانتاج لا تتناسب مطالباً السلطات والجهات ذات الصلة بضرورة اعادة النظر في اسعار المحاصيل.
--
حزب الأمة يدعو الى توحيد القوى السياسية حال فشل جسم معارض
امدرمان : فتحيه عبدالله
أكدت نائب رئيس حزب الامه القومی د.مریم الصادق المهدی أن إعلان باريس أخذ زمام مبادرة العمل السياسي من الحكومة ، وصوبت انتقاداً لاذعاً أثناء حديثها فی ورشة مستقبل السلام والدیمقراطیة فی السودان التی نظمها مركز دارفور للعدالة الانتقالیة ودراسات السلم مصوبة لخارطة آلیه 7+7 ، وقالت علی الرغم من ان الحوار حتی الان كصوره للتغیر مجدي الا ان الخارطة فی محتواها افرغت الحوار الوطنی ، واضافت ان المؤتمر الوطنی كشف عن نیته فی الحوار واذا سار الوضع بهذه الطریقة سیكون الوضع خطیرا بالنسبه للسودان ، وطالبت مريم القوی السیاسیة بالاعتراف بفشل ادارة التنوع فی البلاد والوصول الی حل شامل ، مشددة علی ضرورة توحید الاجسام السیاسیه مع بعض حال فشل جسم معارض واحد قائد . الی ذلك اوضحت مريم الصادق بان حلایب وشلاتین اصبحت جزء من المساومات بین دولتی السودان ومصر واصبحت من القضایا المسكوت عنها .
--
رئيس البرلمان : ليس هناك إملاءات على لجنة تعديل الدستور
البرلمان : عمار موسى
توقع رئيس الهئية التشريعية القومية دكتور الفاتح عزالدين ايداع تعديلات على قانون الصحافة والمطبوعات لاجازته في غضون هذه الدورة ، مطالباً اللجنة المختصة بالاسراع في ايداع التعديلات لاجازتها قبل نهاية الدورة الحالية ، واعلن عز الدين ان تعديلات الدستور ستاخذ حوالي شهرين لتعلن نتائحها اللجنة الطارئة المكلفة للوصول الى صياغة تدفع بتجربة الحكم المحلي الى الامام ، وقال ليس لدينا اي حجة او توجيهات تملى على لجنة تعديل الدستور ، لافتاً في ذات الصدد خلال جلسة البرلمان امس الى التزام الحكومة بتنفيذ كافة التعهدات والالتزامات ذات الطابع القومية والدولي الموقعة مع القوى السياسية ، وقال ان التعديلات على الدستور جزئية وليس شاملة لحكم اللامركزي اقتضتها ممارسات الحكم اللامركزي خلال الفترة الماضية .
--
نواب بتشريعي الجزيرة: الحكومة تشكل غياب تام فيما يخص معايش المواطن
مدني: ياسر محمد إبراهيم
إنتقد أعضاء بالمجلس التشريعي بولاية الجزيرة، خرق القوانين التي تمت إجازتها بواسطة المجلس من قبل بعض الجهات، وشكا عدد منهم من إرتفاع ثمن إسطوانة الغاز في بعض محليات الولاية.
وأعتبر العضو صديق أحمد، أن التعاقدات التي وقعتها حكومة الولاية مع عدد من المدراء العامين في بعض الوزارات خرق صريح لقوانين الخدمة المدنية، وطالب بكتابة خطاب عاجل لوالي الجزيرة لإيقاف هذه التعاقدات.
في سياق آخر؛ شن بعض النواب هجوما تجاه حكومة الولاية، وقالوا إنها تشكل غياب تام فيما يتعلق بمعايش الناس، وضربوا أمثلة بإرتفاع أسعار الغاز، وأكدوا أن ثمنها وصل في بعض المناطق ل ( 80) جنيه، في حين أشار عدد منهم إلى أن بعض المخابز تبيع رغيفتين ب ( 1) جنيه، وهو ما عدوه إنتهاك صريح لحقوق المواطنين. الجدير بالذكر أن أعضاء المجلس سيتداولون في جلسة اليوم خطاب وزير الصحة بالولاية، والذي تلاه على المجلس في جلسة الأمس.
--
جلسة في قضية قتيل كرري
ابو مصطفي
استمعت محكمة جنايات كرري الى اثنين من شهود الدفاع اللذيّن اكدا على وجود طلقة في منزل المتهم .
وذلك على اثر مقتل احد المواطنين بمدينة المهندسين وكان المتهم قد منع الاطفال من لعب الكرة في الميدان الواقع بالقرب من منزله وفي يوم الحادث.
وقف المتهم بالقرب من الميدان ليحدث النقاش الذي قاد المتهم لاطلاق الرصاص مما ادى الى وفاة جاره وإصابة ابنه وحددت المحكمة جلسة يوم 27/11/2014م لسماع آخر شهود الدفاع.
--
حزب الأمة : لقاء المهدي بالميرغني لم يتناول قضية الإنتخابات
الخرطوم : رشان اوشي
نفت مصادر مقربة من الإمام الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي، ما نشرته صحف سودانية، حول لقائه برئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي، السيد محمد عثمان الميرغني في لندن واصطدامه برفض طلبه بمقاطعة الحزب الاتحادي الديمقراطي للانتخابات ، وأكدت هذه المصادر الحزبية المطلعة على تفاصيل اللقاء أن اللقاء لم يتناول إطلاقاً مسألة الانتخابات، وأن الحوار في مجمله ركّز على علاقة الحزبين .
--
قيادات الادارة الاهلية بكسلا : شبهات تحاصر المفوضية لتجاوزها مئات القري في التسجيل
كسلا : سيف الدين ادم هارون
حملت قيادات الإدارة الاهلية بمحليات تلكوك وهمشكوريب والقاش ووقر والريف الشمالي بريفي كسلا المفوضية القومية للانتخابات بكسلا مسؤولية تجاوز تسجيل ألاف المواطنين في تلك البقاع واتهمت القيادات المفوضية بالعجز وعدم الجدية في تسجيل المواطنين لإنشائها مراكز بعيدة عن السكان بحيث تعبد مابين 15 و50 كليو من مناطق سكنهم واتهمت القيادات صراحة المفوضية بلعب دور يتنافي تماما مع قرار المفوضية الاتحادية الداعية لتسجيل كل الناس بجانب الرحل وجاء هجوم رجالات الإدارة الأهلية غداة احتفال مواطني الريف الشمالي بمحلية ريفي كسلا بعودة الناظر من المركز بعد مشاركته في المؤتمر العام للمؤتمر الوطني ورحب القيادات بترشيح البشير للدورة المقبلة واضح ناظر عموم قبائل الهدندوة ترك بضرورة نزاهة الانتخابات طبقا لحديث الرئيس ومساعديه ومخرجات المؤتمر وطالب ترك المفوضية بضرورة زيادة عدد المراكز وتمديد فترة السجل الانتخابي وقال الناظر غياب المفوضية وعدم اهتمامها بمواطني تلك المناطق المنتشرة علي ربوع الولاية خطاء يستوجب المسالة ووصف ترك تجاوز المفوضية للقرى بالخطير وطالب المفوضية بمنح الأحزاب مناديب للمتابعة وإطفاء روح الشفافية والنزاهة واتحدي ترك أي شخص يقول المفوضية عملت مراكز في المناطق المذكورة وطالب المفوضية بضرورة ارسال تيم للوقوف علي هذا الامر ميدانيا برفقة قيادات المناطق وانتقد ممارسة المفوضية في (اختصار المراكز لعدم مزاحمة بعض المرشحين وتهيئة الجو لهم من اجل الفوز في تلك الدوائر الانتخابية التي لا يستحقوها ويعتبر هذا العمل خصما علي المواطن ) علي حد وطالب الناظر بضرورة مراجعة دوائر الريف الانتخابية وعلي المفوضية مراجعة كل ماذكر من اجل الوصول للحقيقة ومعالجة الامر


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.