ما زال البعثي فيصل محمد صالح -يكذب ويتحرى الكذب .. بقلم: عبدالغني بريش فيوف    الحركة الشعبية لتحرير السودان: الموقف من مشروع لائحة مجلس شركاء الفترة الإنتقالية    مذكرات الفريق أول ركن صالح صائب الجبوري العراقي وحكاية " ما كو أوامر!" .. بقلم: الدكتور الخضر هارون    التاريخ والسرد واللاوعي السياسي.. أو ماذا فعل الطيب صالح بالمحمودين؟ .. بقلم: أحمد حسب الله الحاج    لا لن نحيد .. بقلم: ياسر فضل المولى    الحكومة هى عرقوب هذه الأمة!! .. بقلم: طه عبدالمولى    حركة/ جيش تحرير السودان تنعي الأستاذ/ محمد بركة المحامي    الذكرى السادسة لرحيل الاستاذ حسن بابكر عازف الكمان و مبدع اجمل الالحان !! .. بقلم: أمير شاهين    ما رأيكم؟! .. بقلم: كمال الهِدي    الدولة كمزرعة خاصة .. بقلم: الحاج ورّاق    دار الريح .. الزراعة هي المخرج ولكن! (2) .. بقلم: محمد التجاني عمر قش    نحو مذهب استخلافى في الترقي الروحي .. بقلم: د.صبرى محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الاسلامية فى جامعة الخرطوم    يا حمدوك والحلو الودران خليتوهو وراكم في أمدرمان: حرية العقيدة في أصول القرآن أكثر كفاءة من العلمانية!! .. بقلم: عيسى إبراهيم    (213) حالة اصابة جديدة بفايروس كورونا و(4) حالات وفاة .. وزارة الصحة تنعي (7) اطباء توفوا نتيجة اصابتهم بفايروس كورونا    السودان: وزارة الصحة تعلن وفاة (7) أطباء في أسبوع    ترمب وديمقراطية سرجي مرجي!. بقلم: عمر عبد الله محمد علي    السودان والموارد الناضبة (2) .. بقلم: د. نازك حامد الهاشمي    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    النصري في زمن الكورونا .. بقلم: كمال الهِدي    طريق السالكين للمحبة والسلام .. بقلم: نورالدين مدني    لابد من إجراءات قبل الإغلاق الكلي .. بقلم: د. النور حمد    ترامب يستثمر عيوب المسلمين .. بقلم سعيد محمد عدنان/لندن، المملكة المتحدة    وفاة(4) مواطنين إثر حادث مروري بحلفا    بيان لوزارة الداخلية حول ملابسات حادث محلية كرري    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشار يفاوض سلفاكير بوفد ترأسه أرملة قرنق
نشر في شبكة الشروق يوم 01 - 01 - 2014

ينتظر أن تبدأ الأربعاء بأديس أبابا، مفاوضات بين فرقاء جنوب السودان وسط استمرار القتال في الدولة الوليدة. وسمى قائد المتمردين رياك مشار وفده برئاسة ربيكا قرنق أرملة جون قرنق، وحاكم ولاية الوحدة السابق تعبان دينق.
وعلمت شبكة "الشروق" أن مشار، النائب السابق لرئيس جنوب السودان، حدد صباح الأربعاء من بور عاصمة ولاية جونقلي التي أحكم سيطرته عليها وفده للمفاوضات.
وسمى مشار بجانب ربيكا "من الدينكا" وتعبان "من النوير"، حسن ماج شول نائب والي جونقلي، وبابا دوك "من الشلك" وزير التعليم العالي السابق.
ووصل إلى العاصمة الإثيوبية في وقت سابق وفد حكومة جنوب السودان للتفاوض باسم الرئيس سلفاكير ميارديت.
واختارت "إيقاد" فريقاً للوساطة مكوناً من الفريق أول محمد أحمد الدابي ممثلاً للسودان، ولازاروس سمبويو ممثلاً لكينيا، وسيوم مسفن ممثلاً لإثيوبيا.
وأبلغ مشار قناة "إسكاي نيوز عربية" بالهاتف من بور الأربعاء، أن وفده للمفاوضات تحرك من الميدان ونيروبي إلى أديس أبابا لبحث أطلاق سراح المعتقلين في جوبا وليس في أجندته بحث هدنة توقف الاقتتال الدائر منذ منتصف ديسمبر الماضي.
شروط الهدنة
ونفى رياك مشار الذي يتحصن حالياً بمدينة بور الاستراتيجية وجود اتفاق على وقف إطلاق نار، وفق ما تطالب به "إيقاد" وأطراف دولية أخرى، ورهن الدخول في هدنة بإطلاق سراح بقية المعتقلين.
واعتقلت السلطات في جوبا 11 شخصاً عشية محاولة انقلابية في 15 ديسمبر الماضي، قالت إنها أحبطتها، وجرى إطلاق سراح ثمانية من المعتقلين بينما رفض سلفاكير إطلاق كل من الأمين السابق للحركة الشعبية باقان أموم والقياديين دينق ألور وكوستا مانيبي بسبب ما أسماه قضايا فساد.
وقال رياك مشار إن قواته قادرة على حماية حقول النفط التي يسيطر عليها في ولاية الوحدة النفطية، وأكد انسياب الخام في أنبوب النفط الذي يمر عبر السودان إلى موانئ التصدير على البحر الأحمر.
وتعهد مشار بأن ستأخذ الخرطوم نصيبها من رسوم عبور النفط الجنوبي، بينما يتعين وضع عائدات جنوب السودان في البنك الدولي أو في حساب بعيداً عن حكومة جوبا.
ضغوط أميركية
"
المتحدثة باسم البيت الأبيض كايتلين هايدن: الولايات المتحدة ستوقف الدعم وستعمل على ممارسة ضغط دولي على أي عناصر تستخدم القوة للاستيلاء على السلطة
"وحثت الولايات المتحدة جميع أطراف الصراع في جنوب السودان على وقف الأعمال الحربية والسماح بوصول المساعدات الإنسانية إلى المدنيين.
وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كايتلين هايدن في بيان الثلاثاء "الولايات المتحدة ستوقف الدعم وستعمل على ممارسة ضغط دولي على أي عناصر تستخدم القوة للاستيلاء على السلطة".
وأضافت قائلة "في الوقت نفسه فإننا سنعتبر القادة مسؤولين عن تصرفات قواتهم وسنعمل على ضمان محاسبة مرتكبي الفظائع وجرائم الحرب".
وجاءت تعليقات هايدن بينما تستعد حكومة جنوب السودان والمتمردون لبدء محادثات سلام في اليوم الأول من السنة الجديدة في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا للاتفاق على تفاصيل وقف لإطلاق النار لإنهاء أسابيع من القتال العرقي في أحدث دولة في أفريقيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.