ابراهيم جابر يؤكد أزلية وعمق العلاقات مع جمهورية غانا    مندوب السودان بالأمم المتحدة: الحكومة عازمة على استقرار دارفور    فولكر: تمّ اتخاذ خطوات إيجابية تهيئةَ لأجواء الحوار بالسودان    المنتخب يتدرب عصراً بالأكاديمية ويختم تحضيراته صباح الأربعاء قبل السفر إلى المغرب    لجنة المسابقات تبرمج منافسة كاس السودان وتصدر عدد من القرارات ..    رصد أول إصابة بجدري القردة في الإمارات    شاهد بالفيديو.. (نسخة طبق الأصل من أداء جده) حفيد الفنان الراحل"سيد خليفة" يدهش منصات التواصل بتقليد جده الراحل    القبض على متهمات قمن بسرقة مصوغات ذهبيه من منزل بكافوري    بنزيما يرد على سؤال بشأن تجديد مبابي مع سان جيرمان    السودان.. رفض واحتجاج وطرد في محكمة مدبري انقلاب الإنقاذ    شاهد بالفيديو.. نجم تيك توك "فايز الطليح" يكشف عن ظهور "معجزة إلهية" بقرية "العفاضط شمالي السودان    اظهر مستوى رفيع ونال إشادة الجميع..حكم القضارف سعدالدين يخطف الأضواء في الجولة الحادية عشر للوسيط بمجموعة كوستي    ثعبان يغدر بماليزي في الحمام    مهددات تواجه عمل القطاع غيرالمنظم    القبض على المتهمين بقتل سائق تاكسي في سنجة    سعر صرف الدولار والعملات بالسوق الموازي مقابل الجنيه في السودان    شاهد بالفيديو.. "رشدي الجلابي" من أحلام امتلاك سيارة توسان إلى "عربة لبن"    مُهندس الطيران "أحمد المُفتي" ..تفاصيل قصة نجاح بأمريكا    الولاية الشمالية تحقق نسبة تغطية بلغت75%في حملة تطعيم لقاحات كوفيد19    قوّات الدعم السريع تنقذ (10) مواطنين ضلوا طريقهم في الصحراء    مدير المواصفات يلتقي نجمي الدراما كبسور والدعيتر    الصحة: لا إصابة ب(جدري القرود) واتخذنا إجراءات لمجابهة المرض    توضيحات من (الإمدادات) بشأن إبادة أدوية منتهية الصلاحية    عرض لتشييد "البرج الأزرق" في استاد الهلال    يقتل تاجراً من أجل الوصول إلى طليقته    افتتاح مهرجان التراث السوداني للثقافة القومي غدا    المسرح السوداني.. غياب المنتوج وافتقاد الجمهور    تاج الدين إبراهيم الحاج يكتب: عندما يموت ضمير الإنسان    السودان يشارك في بطولة التضامن الإسلامي لرفع الأثقال    الخرطوم.. تشكيل لجنة لمناقشة التقويم الدراسي للعام 2022-2023    شاهد بالفيديو.. مطرب مصري معروف يغني الأغنية السودانية الشهيرة (كدة يا التريلا) ويكشف أسرار غريبة عنها    محامي حسام حبيب يفجر مفاجأة: موكلي ردّ شيرين عبدالوهاب شفهياً    ارتفاع أسعار الألبان    هيئة الرهد الزراعية ترسم صورة قاتمة لمستقبل الزراعة    (الغربال) .. يسعى للحفاظ على صدارة الهدافين    تهريب عملات أجنبية عبر المطار .. اتهام شاب بغسل الأموال وتمويل الإرهاب    محجوب اوشيك يكتب: اسبوع المرور العربي تحت شعار ( مرور امن ومتطور)    دبابيس ودالشريف    جعفر عباس يكتب : الطب الشعبي    الشروع في تنفيذ توصيات مؤتمر التعدين الأول    شركة الفاخر تهدي "مدينة الصحفيين" بالعاصمة الخرطوم بئر مياه شرب    الكويت.. إحلال "البدون" مكان العمالة الوافدة بالقطاع الخاص    دفاع البشير يكشف آخر التطوّرات عن حالته الصحية    الصيحة: الكشف عن إضافة"العطرون" في"الحليب"    د. معتصم جعفر: سعداء باستضافة الأبيض لتصفيات (سيكافا)    في قضية منزل متفجِّرات وأسلحة شرق النيل الكشف عن تسرُّب (2) كيلوجرام من المواد المتفجِّرة    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الثلاثاء" 24 مايو 2022    خبر غير سار من واتساب.. لمستخدمي iOS 10 و11    الفنان الشاب عمار فرنسي يخليد لذكرى الرواد يحضر لجمهور الجديد …    غوغل تطور نظارة للترجمة الفورية باستخدام الذكاء الاصطناعي    رويترز: مقتل رجل بسفارة قطر في باريس    والي نهر النيل يشيد بشرطة الولاية ويصفها بالأنموذج    الدفع بمقترح للسيادي لتكوين مجلس شورى من الشيوخ والعلماء    الداعية مبروك عطية: «الفيسبوك» مذكور في القرآن    ماسك يلمّح لمخاطر تحدق به.. "سأتلقى مزيداً من التهديدات"    هل ستدخل شيرين أبو عاقلة الجنة؟.. أحمد كريمة يجيب على سؤال مثير للجدل: «ليست للمسلمين فقط»    بابكر فيصل يكتب: الإصلاحات السعودية بين الإخوان والوهابية (2)    الأمم المتّحدة تحذّر من خطر تجاوز الاحترار عتبة 1.5 درجة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



النيل الأزرق.."نفرة الخير".. مشروعات الاستقرار
نشر في الصيحة يوم 22 - 08 - 2020

منذ انفصال دولة جنوب السودان والكثير من الأسر التي كانت تقيم داخل الدولة الجديدة بدأت في العودة الطوعية إلى شمال السودان عبر ولاية النيل الأزرق وغيرها من الولايات الحدودية، ويرى عدد من المراقبين للأوضاع في ولاية النيل الأزرق أن هناك العديد من الجهات كان لها الإسهام الكبير في برنامج العودة الطوعية، وفي مقدمة هذه الجهات كان ديوان الزكاة الذي ظل يقدم الكثير من المبادرات التي لم تقتصر على العودة الطوعية وحدها وإنما العديد من البرنامج، وأشار المراقبون إلى دور هذا المرفق في برنامج تخفيف أعباء المعيشة وإطلاق سراح النزلاء من السجون إلى جانب البرامج الزراعية المختلفة التي تحدث فارقاً كبيراً في معاش المواطنين، فيما أكد والي النيل الأزرق عبد الرحمن نور الدائم، على الدور الكبير الذي يلعبه ديوان الزكاة في الولاية. وأضاف خلال تدشينه برنامج نفرة الخير العاشرة أن الزكاة قدمت من خلال النفرة مشروعات زراعية وإنتاجية وخدمية بمبلغ 220 مليون جنيه، استفاد منها ستة وستون ألف مواطن سيكون لها أثر إيجابي في الاستقرار، وقال إن الزكاة ينتظرها دور أكبر بعد تحقيق السلام وعودة النازحين واللاجئين.
وأثنى عبد الرحمن على خطوة الديوان بإطلاق سراح عدد من نزلاء السجون وعمله على إدماجهم في المجتمع وانخراطهم في التنمية.
فيما أكد الأمين العام لديوان الزكاة مولانا أحمد عبد الله عثمان، عزمهم على تحقيق قومية واستقلالية ديوان الزكاة ووقوفه إلى جانب الحكومة المدنية من خلال المشروعات، والعمل على تحويل الفقراء من متلقين إلى منتجين ودافعين للزكاة، وقال إن الديوان يشهد الآن تحولاً كبيراً سيكون دور وتاثير أوضح في حياة الناس، مؤكداً اهتمام الديوان بالعمل الدعوي وخدمة الخلاوى وتأهيل طلابها وتدريبهم على حرف تعينهم على كسب العيش وإنهاء التسول الموجود بالخلاوى، وأشاد أحمد بالدور الذي يقوم به الديوان بالولاية من خلال إنشاء معهد حرفي لتأهيل حفظة القرآن الكريم وتحويل مجمع طيبة إلى مجمع نموذجي ومواصلة دعم الديوان العيني والنقدي لكل خلاوى القرآن الكريم.
وأضاف أن أهل القرآن والخلاوى جديرون بالاهتمام والدعم لدورهم الواضح في المجتمع، وقدم الأمين دعماً بمبلغ 3 ملايين جنيه للمجمع.
وأشارعثمان إلى أن الديوان يعول كثيراً على الإدارة الأهلية باعتبارها ذراعه الأيمن لعلاقتها اللصيقة بالمجتمع، موضحاً أنه سيتم تمثيلها عبر المستويات العليا بالزكاة في مجالس الأحياء والمحليات، وأضاف أن البلاد تمر بمرحلة مخاض ستعبرها بالإنتاج والتنمية وما تملك من إمكانات وسيكون للديوان دور واضح في الخدمات التي يستفيد منها الفقراء.
فيما أوضح الأمين العام للديوان بالولاية فيصل حسن آدم، أن برنامج نفرة الخير العاشرة يأتي تحت شعار "عطاء متجدد لغد مشرق" بتكلفة 220 مليون جنيه، يستفيد منها ستة وستون الف مواطن، وقال فيصل إن أهل القرآن يأتون في مقدمة اهتمامات وأولويات الديوان وما يقدم لمجمع طيبة يهدف لتحويل حافظ القرآن إلى منتج يحمل حرفة تعينه على كسب العيش، وأضاف أن الديوان يقدم دعماً راتباً لمئة وواحد خلوة ومجمع لتحفيظ القرآن الكريم، مؤكداً العمل على حفظ كرامة أهل القرآن ومكانتهم.
وأكد فيصل أن السجن لم يعد مؤسسة للعقوبة، بل أصبح للإصلاح والإدماج في المجتمع، موضحاً أن الديوان قام خلال برنامج شهر رمضان بإطلاق سراح ستة عشر نزيلاً من الذين انطبقت عليهم الشروط الشرعية والأسس التي يعمل بها الديوان، مضيفاً أن الديوان قام بإنشاء ورش حدادة ونجارة بالسجن، كما قدم دعماً للوحدة الصحية، وأقام يومًا ترفيهياً للنزلاء، وأوصى فيصل الذين أطلق سراحهم بالبعد عما يدفع بهم إلى السجون والاستفادة من الفترة التي قضوها بالسجن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.