اللجنة المفوضة: قرار حل الحكومة لن يأتي نتيجة لإملاءات ومؤامرات من الفلول    الأهلي مروي يتكبّد هزيمة قاسية أمام قورماهيا    ما الفرق بين الإنفلونزا والزكام؟ وكيف نهزمهما؟    الشرطة توقف شبكة إجرامية بنهر النيل    رئيس المريخ يرتدى شعار الفريق ويعد اللاعبين بحافز كبير    والي شمال دارفور يتفقد نازحي معسكر سرتوني بكبكابية    عملية تاهيل وصيانة داخل استاد جبل اولياء    الكساد يضرب أسواق مواد البناء والتسليح    حمدوك دا، لو قعدت معاه وطلعت منو وانت متذكر جيته لشنو تحمد الله، ناهيك عن انك تطلع منو بي حاجة    تفاصيل اجتماع الخميس بين حمدوك والمكون العسكري في مجلس السيادة    دعم المستشفى العسكري بالأبيض بأجهزة ومعدات طبية    ابتزاز بصور حميمة ولقطات عري.. كاميرات بفندق تفضح    كيف تنقل حياتك الافتراضية من فيسبوك إلى مكان آخر؟    إدارة تعزيز الصحة بالنيل الأبيض تحتفل باليوم العالمي لغسل الأيدي    البرهان يذرف الدموع في لقاء مع قادة الجيش    الفيفا يدخل على الخط..خطاب بشأن أزمة المريخ    ترباس يغادر المستشفى    شاهد بالفيديو: تسقط ثالث أبرز ماورد في الأغنية … مطربة سودانية تتردد هتافات ثورية في حفل زفاف وأسرة العروسين يتفاعلون معها    عمرو موسى: السودان لديه فرصة مهمة للخروج من الخندق الضيق    ورشة مغلقه للتعريف باسس ومرتكزات اعداد موازنة 2022م    أولياء أمور وتربويون: أزمة الخبز تعيق العملية التعليمية وتحبط الطلاب    "هنو" يوقّع للأهلي الخرطوم    أحمد الجقر يستعد لرمضان بمسلسل(سكة ضياع)    بعد سحب أغنياته من ندى القلعة .. مطربات يطالبن عماد يوسف بشراء الأغنيات    مصدرو الماشية : إغلاق الشرق ألحق خسائر فادحة بالقطاع    ضبط 17 متسللأ أجنبياً بالحدود الشمالية بعد مطاردات عنيفة    درباً سرتو معاك بقلبي منو بلاك ما بتبقى الجية !!    من عيون الحكماء    تقاسيم تقاسيم تقاسيم    افتتاح مركز للتطعيم بلقاحات كوفيد 19بساحة المولد النبوي الشريف    الخدمات في السودان تدفع المال ومافيش أعمال    مستشار البرهان يحذر من التأخر في حل الحكومة    محكمة عطبرة تحكم بالإعدام على قاتل الشهيد خالد شيال    مواطنون: الجشع وغياب الرقابة وراء الارتفاع الجنوني للأسعار    منع موكب القانونيين من الوصول إلى القصر    صفقة مسيّرات للمغرب وإثيوبيا: المصالح ترسم نظرة تركيا إلى المنطقة    ضبط (1460) من الكريمات المحظورة بنهر النيل    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الجمعة" 15 أكتوبر 2021    المكان وتعزيز الانتماء عبر الأغنية السودانية (10)    العقرب يتحسر على غيابه أمام زناكو الزامبي    آبل تطلق تحديثًا لنظام تشغيل هواتف آيفون وحواسيب آيباد بعد اكتشاف عيوب تقنية خطيرة    سماعات آبل الجديدة.. تحسن السمع وتقيس حرارتك!    شاهد بالفيديو: شاب حبشي الجنسية "يقبل" المطربة مني ماروكو أثناء تغنيها ويشعل منصات التواصل    في اليوم العربي للبيئة-ريادة المملكة العربية السعودية في العمل البيئي- خطوات وإنجازات    مصر .. حسم الجدل نهائياً حول حادث ميكروباص الساحل المختفي مع ركابه    بوتين يتحدث عن خليفته ومصير الدولار والعملات المشفرة    السعودية.. القبض على مقيم ترصد كبار السن عند الصراف الآلي للاحتيال عليهم    انفجارات تهزّ بيروت    وزارة الصحة: مستشفى الذرة يستقبل (800) الى (1000) مريض يومياً    وسط حضور كبير بمراسي الشوق نجوم الفن يشاركون أسامة الشيخ أولى حفلاته    الإعدام شنقاً حتى الموت في مواجهة مسؤول شبكة لتسوُّل واغتصاب الأطفال    ضبط كميات من المتفجرات على متن عربة بجسر كوستي    الصحة تحذر من تنامي حالات الإصابة بكورونا بجميع الولايات    تحرش وحاول اغتصاب 7 فتيات..فضيحة تطال فناناً مصرياً    دار الإفتاء المصرية عن لباس المرأة المسلمة وحكم كشف شعرها    صلاح الدين عووضة يكتب.. وحدث !!    البرهان وحميدتي.. التوهان السياسي!    نصر رضوان يكتب: سيهزم باطل العالمانيين والترويكا قريبا فى بلدنا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مسودة الاتفاق الإطاري.. الرفض المطلق
نشر في الصيحة يوم 10 - 06 - 2021

أثارت مسودة الاتفاق الإطاري التي دفعت بها الحركة الشعبيه قطاع الشمال بقيادة عبد العزيز الحلو في منضدة المفاوضات الجارية في عاصمة دولة جنوب السودان جوبا مع وفد الحكومة الانتقالية بقيادة الفريق أول شمس الدين كباشي ردود أفعال غاضبة في أوساط قطاع عريض من المواطنين مما خلق ذلك رأياً عاماً سلبياً تجاه العملية التفاوضية برمتها.
الحلو يتمسك
وبالرغم من حملات الرفض الشامل للمسودة والتي مست أمراً في غاية الخطورة ألا وهو أمر الدين الإسلامي والذي يظهر من خلال بنود المسودة إبعاده تماماً من كل نواحي الحياة وظهر ذلك جلياً من خلال إلغاء فريضة الزكاة والتي تمثل الركن الثالث من أركان الإسلام إلى جانب تغيير عطلة يوم الجمعه واستعادتها بعطلة يوم الأربعاء
الدين خط أحمر
المعروف عن الشعب السوداني شعب مسلم بالفطرة ومشبع بالقيم الروحية الفاضلة ولا يسمح بأي حال من الأحوال المساس بمعتقداته والنيل منها وإن دعت الضرورة أن يضحي من أجلها بأغلى ما يملك
الغلو والتطرف
مثل هذه الدعوات والمطالب الشاذة تفتح الباب واسعاً في تكوين جماعات متطرفة تتبنى أسلوب العنف منهجًا ولربما تتكرر بعض المظاهر العدوانية من قبل الجماعات الإسلامية التي ظهرت بعض بوادرها في ظل الحكومة السابقة من حادثة مسجد الخليفة في امدرمان وخلية الدندر الإرهابية.
الجو مؤاتٍ لذلك
وفي ظل حالة الاحتقان السياسي والأمني الذي تشهده البلاد وتهديدات التيارات الإسلامية بالتصعيد والتصدي للمسودة الإطارية يكون من الصعب بمكان التنبؤ بنحاح العملية التفاوضية برمتها.
تعبئة وشحن
انتظمت حملات مكثفة من داخل منابر المساجد ودور العبادة بتبني منهج دعوي مختلف للتصدي لهذه المسودة وذلك بحشد الخطاب الديني العاطفي من الخطباء لعامة الناس بخطورة الأمر إذا طبق على أرض الواقع .
تغييب كامل
من خلال المتابعة لمجريات العملية التفاوضية يظهر جليًا المرونة اللامتناهية من قبل وفد الحكومة التفاوضي وذلك تحت مبرر الوصول إلى توقيع اتفاق شامل يوقف نزيف الحرب والاقتتال ولربما من خلال حرصهم على هذا الهدف السامي لربما تمر عليهم أجندة خطيرة لا ينتبه لها البعض ولربما تكون كارثية في أثناء التنفيذ الفعلي على تطبيق الاتفاق على أرض الواقع.
اعتماد اللغة
وطرحت من خلال المسودة أن لاتكون اللغة العربية هي اللغة الرسمية وهذا أيضاً سيسوقنا إلى أن الدين الإسلامي لن يكون يكون الديانة الأولى في البلاد علما بأن الغالبية العظمى من السودانيين يدينون بالإسلام وذكر اللغة الإنجليزية كلغة رسمية في المناطق التي يسيطر عليها عبد العزيز الحلو تعيد إلى الأذهان تجربة دولة جنوب السودان في إنتشار اللغة الانجليزية، وكان ذلك من خلال ممارسة سياسة المناطق المقفولة والتي نتج عنها فيما بعد فصل جنوب السودان، ويبدو فصل دولة جنوب السودان سيتكرر مرة أخرى وسنفقد بذلك إقليم جنوب كردفان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.