علاقة محرمة.. تفاصيل مرعبة عن جريمة مصرية قتلت أطفالها الثلاثة ب"سم كلاب"    أوباما يضرب بالإجراءات عرض الحائط..عيد ميلاده ب500 ضيف!    تمازج تدون بلاغات في مواجهة أفراد انتحلوا صفتها بالخرطوم    السعودية.. جرعتا لقاح كورونا شرط العودة للمدارس    أزمة إثيوبيا: قتال محتدم في أمهرة المجاورة لتيغراي وحكومة آبي أحمد تدعو للتعبئة    اصابات وسط القوات العازلة بين حمر والمسيرية بغرب كردفان    مياه الخرطوم تنذر موظفة انذاراً نهائياً لنشرها مستند فساد    ارتفاع حالات الاصابة بكورونا في الخرطوم    الحراك السياسي: وزير التجارة: سحب السجل والغرامة 100 ألف دولار للمتهرّب من تسديد حصائل الصادر    بثينة دينار: مؤتمر نظام الحكم في السودان استحقاق لكل الشعب السوداني    تطبيق زووم: الشركة توافق على تسوية بقيمة 86 مليون دولار ل"انتهاكها خصوصية المستخدمين"    الحرب في أفغانستان: "من مترجم أفغاني إلى مشرد أمريكي.. حتى تحقق الحلم"    لماذا ترفض لاعبة بيلاروسية مشاركة في أولمبياد طوكيو العودة إلى بلادها؟    (60%) نسبة نجاح شهادة الأساس بشمال دارفور    (الحرية والتغيير) تضع معايير تُحدد بقاء أو مغادرة الولاة لمناصبهم    هاجر سليمان تكتب: النائب العام وملفات الشهداء    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم الإثنين الموافق 2 أغسطس 2021م    مصالحة الشيطان (2)    اليوم التالي: وزير المالية: يمكنّ النظر في طلبات المتضرّرين من إلغاء الدولار الجمركي    ابو شنب وظلم اهلي الخرطوم    .. واكتملت المؤامرة    السياسات الاقتصادية بين الرفض والقبول    إيقاف تسجيل الشركات    مقتل 15 جنديّاً إثر هجوم "إرهابي" في جنوب غرب النيجر    إيقاف محاكمة وزير أسبق و(26) من الأمن الشعبي في قضية الخلية الإرهابية    الصيحة: الأمة:جهات تسعى لخلق صراعات واستبدال الحواضن السياسية    جلواك يعتذر عن توقف "درس عصر" ويوضح الأسباب    رزنامة الأسبوع: ثُعْبَانُ الحُلْم!    وصول مدرب المريخ الفرنسي دييغو غارزيتو للخرطوم    سوداكال.. العمومية العادية تفرض سلطته وتؤكد قوته    لماذا غادر كفاح صالح فريق المريخ الفاشر..إليكم التفاصيل    خلف الله: الحكومة تهرب من مواجهة القوى الرأسمالية المؤثرة خلال 30 عاماً في عهد الإنقاذ    عندما تصبح القمامة جزءا من ثقافة المدينة ..    إنتاج السودان الرسمي من الذهب يتضاعف مع كبح التهريب    ما هو مرض "الهيموفيليا" وما أعراضه ومدى خطورته    تطوّرات مفاجئة بحالة دلال عبد العزيز    الرقابة على الأسواق.. إجراءات حكومية مرتقبة    بالفيديو: صاحبة المقولة الشهيرة (ده لحمي وشحمي ربيتو عشان اتخج بيهو) تعود مجدداً وتقدم فاصل رقص مثير للجدل    عبد الفتاح الله جابو.. الكمان الذي يحفظ جميع تواريخ الغناء الجميل!!    جبريل ابراهيم: الناس حيريسوهم ويتيسوهم اذا مارتبنا الأمور بالطريقة الصحيحة    رئيس نادي سابق يترشح رسمياً لمجلس المريخ اليوم    شاهد بالصور: عائشة الجبل تقع في قبضة الجمهور وتعليقات ساخرة تنهال عليها من قبل الناشطين بعد النيولوك الجديد    من هو فهد الأزرق؟    ضبط شبكة تعمل في تجارة الأعضاء البشرية وبيع جثامين داخل مشارح بالخرطوم    المريخ يعبر الأهلي بهدفي الصاوى وبخيت خميس    السعودية :السجن أو الغرامة عقوبة من يخالف الحجر الصحي في المملكة    إذا كنت فاقداً للبصر ..هكذا يبدو تصفح إنستغرام!    الإعلانات تمطر مليارات الدولارات على عمالقة التكنولوجيا    طريقة تحول القهوة لمشروب حارق للدهون ومسطح للبطن    السعودية تعلن إجراءات جديدة للتعامل مع الموظفين غير الملقحين    بداية العبور؟!!    ندى القلعة تتفاجأ باستقبال المصريين في أسوان    علي جمعة: سوء الطعام سبب فساد الأخلاق بالمجتمعات    الشرطة تعيد موقوفين تم تهريبهم إلى سجن الفاشر    توقيف شبكة إجرامية تنتحل صفة القوات النظامية بالخرطوم    جريمة بشعة تهز مصر.. السجن ل3 سيدات و4 رجال خطفوا وهتكوا عرض رجل    الكورونا … تحديات العصر    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مع المدرب نصر الدين نابي
نشر في قوون يوم 06 - 01 - 2014

محمد الطيب : التعاقد مع مدرب كبير لابد أن يكون بمواصفات معينة
شوقي عبدالعزيز : هو خيار المجلس وينبغي منحه فرصة كافية
استطلاع : النور يوسف

اثار تعاقد مجلس ادارة نادي الهلال الجديد مع المدرب التونسي نصر الدين نابي لتولي رئاسة القيادة الفنية بالفريق الاول لكرة القدم بالنادي اهتمام الكثيرين داخل وخارج البلاد، بعضهم رفض فكرة الاستعانة بالمدرب الذي وصفوه بأنه دون قامة الهلال وغير معروف في القارة الافريقية والوطن العربي، بل ذهبوا اكثر من ذلك عندما شككوا في مؤهلاته وقدراته التدريبية، أما البعض الاخر فقد أيد الفكرة تماماً، واشادوا بالمجلس الهلالي لكونه تعاقد مع مدرب وصفوه بالكبير على خلفية احرازه للقب بطولة كأس الاتحاد الافريقي لكرة القدم مع نادي ليبوبار الكنغولي في الموسم قبل الماضي، ولقب بطولة الدوري المحلي مع نادي موتيمي بامبي.

أبوعبيدة سليمان :الابقاء على الجنرال كان أفيد من الاستعانة بالنابي
سيد سليم يؤكد أن هناك تخبط إداري بالقمة ...وصبحي يرفض الحديث لهذه الأسباب .....


ولكن مجلس ادارة الهلال لم يلتفت للاراء الرافضة لمبدأ التعاقد مع المدرب نابي خاصة بعض من المدربين وابناء النادي بدولة الامارات العربية، وواصل جولة التفاوض معه إلى أن تم التعاقد رسمياً لمدة عام، وعلى الرغم من ذلك يدور جدل كثيف حول هذا المدرب وامكانية تحقيقه للنجاح مع فريق الكرة بنادي الهلال في الموسم التنافسي الجديد، سواءً كان على الصعيد المحلي الذي ينتظره فيه تحدٍ كبير لاستعادة لقب بطولة الدوري الممتاز أو الصعيد القاري، خاصة أنه ودع بطولة دوري ابطال افريقيا في الموسم الماضي من دور ال(32).

نجاح أو فشل

اكد محمد الطيب مدرب الرابطة كوستي السابق أن اهم مواصفات ومطلوبات التعاقد مع مدرب كبير هو أن يكون من دولة تتقدم كروياً على السودان، وهو أمر واقعي ومؤهل اكاديمياً وفنياً وله خبرات تراكمية بالداخل، أي يعمل مع نادي في المنافسة الاولى ببلاده، وخارجياً شارك مع ناديه أو نادي اخر خارج بلاده في البطولات الافريقية دوري الابطال أو كأس الاتحاد الافريقي، وأن يكون حاصل على لقب بطولتين على الاقل، واضاف: إن ليبوبار الكنغولي ليس في قامة الهلال اذا كان مجلس النادي تعاقد معه على اعتبار انه حاصل مع ناديه السابق على بطولة كأس الاتحاد الافريقي، خاصة أن هذا الانجاز ربما يكون جاء بالصدفة أو حالفه الحظ في ذلك، كما أن المدرب لابد أن يكون ذائع الصيت وله قدرات خارج وداخل بلاده، واذا توفرت كل هذه المطلوبات أو المؤهلات لابأس من التعاقد معه، وشدد محمد الطيب على أن تجربة المدرب التونسي نابي يمكن أن يصاحبها النجاح أو الفشل في ظل تجربة التعاقدات السابقة مع مدربين اجانب، واضاف اعتقد أن الهلال تعاقد مع هذا المدرب لقيادة الفريق لإحراز بطولة خارجية وليس محلية، وعن رأيه حول تسجيلات الهلال خلال فترة التسجيلات الشتوية الاخيرة اكد المدرب محمد الطيب أن الازرق نجح في سد النقص وترميم العمود الفقري للفريق، سواءً كان في خط الدفاع أو الوسط والهجوم، ففي الخطوط الخلفية لابد من وجود مدافع يصحح الاخطاء والتمركز السليم، أما المدافع الاخر يجيد المطاردة والمراقبة ويشارك في الضربات الثابتة وكانت هذه الثنائية تتمثل في داريوكان وريتشارد جاستن، وللوسط لاعبين يجيدون التركيز وصناعة الاهداف كمثل هيثم مصطفى وعمر بخيت، أما الهجوم فكانت هناك ثنائية بين كلتشي وقودوين فأحدهما مهاجم قوي وشرس واخر يجيد التمركز واحراز الاهداف، أما أطراف الملعب فكان وجود يوسف محمد ومهند الطاهر وبتسجيل سيسه يمكنه القيام بثنائية مع مساوي، أما الطرف الايسر نجد عبداللطيف بويا، أما الطرف الايمن يمكن أن يؤدي الوافد الجديد ديفيد سيمبو بشكل جيد، وكذلك وسط الملعب في ظل وجود عمر بخيت وسيدي بيه ونزار حامد ونصر الدين الشغيل، أما خط المقدمة الهجومية نستطيع أن نقول انه اصبح مكتملاً بعد وجود كاريكا وبكري المدينة وتسجيل لاعبين بمواصفات المالي كوليبالي وصلاح الجزولي، وتساءل المدرب محمد الطيب هل ستصبر جماهير الهلال على المدرب الجديد حتى يستطيع أن يحقق النجاح المطلوب، أم يغادر كسابق المدربين؟.

فرصة كافية

قال المدرب شوقي عبدالعزيز ولاعب الهلال الدولي الاسبق: إن فكرة التعاقد مع التونسي نصر الدين نابي ربما يكون هو افضل خيار من بين عدد من المدربين كانوا على طاولة المجلس الذي كان يبحث عن مدرب يجيد اللغة الانجليزية والفرنسية والعربية للتواصل مع جميع اللاعبين الوطنيين والاجانب، واشار شوقي إلى انه من الصعب الحكم على المدرب بالنجاح أو الفشل، إلا بعد مضي شهرين أو ثلاثة وهي الفترة التي تظهر فيها بصمة المدرب التدريبية أو منحه فرصة كافية حتى نهاية الدورة الاولى للممتاز، واضاف أن نجاح أي مدرب يتوقف على مدى قدرته وفكره التدريبي وتعاون اللاعبين معه في تنفيذ استراتيجياته وخططه الفنية، وتطرق شوقي إلى تسجيلات الهلال هذا الموسم، واكد على انها ناجحة لحد كبير، أما فيما يتعلق باللاعب النيجيري وارغو فقد اكد أن تجربته مع الهلال سلاح ذو حدين، خاصة انه كانت له تجربة سابقة مع نادي المريخ ولم يحقق فيها النجاح المطلوب على الرغم من أنه كان افضل لاعب في افريقيا عندما كان مع ناديه السابق انيمبا النيجيري واحرازه لأهداف في شباك القمة الهلال والمريخ، إلا أنه لم يتمكن من تقديم الاضافة الفنية للمريخ خلال فترته التي قضاها بالخرطوم، ورأى شوقي ضرورة معرفة ما إذا كان اللاعب مواصلاً لنشاطه في الفترة الماضية أم لا، واضاف: إن الهلال فرّط في مهاجم خطير وصغير في السن فهو المالي تراوري والذي كانت له مشكلة مع المجلس السابق وكان من الاجدى أن يعمل المجلس الجديد على حل مشكلته والتوصل معه لتسوية واقناعه بمواصلة مشواره مع الفريق الذي احرز معه 8 اهداف في الدورة الاولى للممتاز الموسم الماضي، واعتقد أن انتقاله للمريخ يعتبر مكسب كبير، كما تطرق المدرب شوقي لتسجيل صلاح الجزولي، وقال: أنا دهشت لنادي الخرطوم الوطني الذي اطلق مهاجميه للقمة ولا ادري ماهو فهم مجلس ادارة النادي، خاصة أن فريق الخرطوم قدم مستويات فنية مميزة في الدورة الاولى، إلا انه تراجع تماماً وتفوق عليه الاهلي عطبرة الذي حاز على المركز الرابع، كما أن اللاعب صلاح الجزولي لم يكن في حسابات الهلال لولا ظهوره في بطولة سيكافا بكينيا والرواج الاعلامي الكبير الذي وجده، وتابع شوقي افاداته للصحيفة وشدد على أن نجاح أي لاعب جديد يحتاج منه لمجهود كبير في ظل المنافسة القوية على الخانات بأندية القمة، وتمنى أن توفق الاندية في تقديم موسم جيد وتحقق الاندية الاربعة المشاركة في دوري الابطال وكأس الاتحاد الافريقي نتائج مشرفة.

سيرة ذاتية ولقب وحيد

التونسي الاصل والبلجيكي الجنسية نصر الدين نابي مدرب الهلال الجديد على الرغم من قيمة التعاقد معه والتي وصلت إلى حد (18) ألف دولار كراتب شهري مع دفع مقدم عقد راتب شهرين، إلا أنه لم يحصل إلا على لقب وحيد مع نادي ليبوبار الكنغولي في بطولة كأس الاتحاد الافريقي في الموسم قبل الماضي، والبعض يرى أن سيرته الذاتية متواضعة دون قامة الهلال النادي الكبير الذائع الصيت في القارة الافريقية والوطن العربي بالمدرب التونسي، فهو من مواليد مدينة المنستير التونسية في العام 1965 وحاصل على دبلوم الاتحاد الاوربي لكرة القدم ولعب لفريق ناشئ عاصمة الرباط ثم درس في بلجيكا وظل بها لعدة سنوات حتى نال الجنسية البلجيكية، والتحق هناك بمدرسة تعليم مدربي كرة القدم، وبدأ مسيرته التدريبية في العام 2001 مع قطاع الشبان لفريق اندرخلت البلجيكي، وبعدها تحول إلى الكونغو الديمقراطيّة سنة 2004 في نطاق التعاون الفنّي، حيث سبق له الإشراف على أندية فيتا كلوب وقويّ مازمبي وموتيمي بامبي، حيث ساهم في احراز لقب الدوري الكنغولي بفوزه على فريق مازيمبى، بعدها انتقل إلى الاهلى الاماراتي، ليعود إلى فريقه موتيما بامبي الكنغولى لينجح في الترشح لدوري المجموعات لكأس الاتحاد الإفريقي 2011 بعد أن إزاح فريق حرس الحدود المصري.

غير أن تجربته لم تتواصل معه بسبب سوء التفاهم الذي حصل له آنذاك مع إدارة الفريق، لينتقل بعدها لتدريب فريق ليوبار الكنغولى والذى احرز معه لقب كأس الاتحاد الافريقى، وبعدها انتقل للاشراف على فريق الاهلى الليبى فى ابريل من هذا العام وتم فسخ عقده فى سبتمبر 2013.

تقييم تجربة المدرب السابق

يرى المدرب ابوعبيدة سليمان المدير الفني السابق لفريق الخرطوم الوطني انه كان من الاجدى الابقاء على المدرب صلاح محمد ادم على رأس القيادة الفنية لفريق الهلال في الموسم الجديد على خلفية النجاح الكبير الذي حققه في الموسم الماضي، وقال: اعتقد أن المدرب صلاح استطاع أن يقود الفريق للنجاح في الدورة الثانية للممتاز وتحقيقه للفوز في كل المباريات والتعادل في مباراة واحدة وفي الدقائق الاخيرة، كما أنه عمل في ظل ظروف صعبة، وتساءل كيف يكون حال الهلال في الموسم الجديد نظرًا لوجود مجلس ادارة جديد وجهاز فني جديد ولاعبين جدد؟ واضاف: كان بإمكان المجلس الجديد تقييم تجربة المدرب الوطني السابق قبل الاستعانة بمدرب اجنبي جديد، خاصة أن الهلال الذي فقد بطولتي الدوري الممتاز وكأس السودان ادارياً مطالب في الموسم الجديد بالفوز بهاتين البطولتين، واكد ابوعبيدة على أن المدرب الجديد ينتظره عمل كبير.

تخبط إداري كبير

أما المدرب القومي الكبير سيد سليم اكد أن المدرب نصر الدين نابي غير معروف، وقال: أنا شخصياً لا اعرفه من قبل، وتساءل سليم عن ماذا يريد مجلس الهلال أو المريخ فعله فيما يتعلق بتعاقدهم مع مدربين اجانب وذات قيمة مالية كبيرة، واشار إلى أن السودانيين لديهم عقدة المدرب الاجنبي في الوقت الذي لم يحقق فيه أي مدرب اجنبي نجاح خارجي مع نادٍ سوداني، عدا المدرب استاروستا، واكد أنه لايوجد المدرب الذي يصنع اللاعب، واضاف سيد سليم: اذا عدنا للوراء لعشرات السنين لم نجد مدرب صنع لاعباً، وقال: إن الهلال اكمل تسجيلاته وقام بالتعاقد مع المدرب الجديد أي أن تسجيلاته لم تتم برؤية فنية، أما المريخ فقد ضم لصفوفه لاعبين جدد في عدم وجود مدربه بالمانيا وفي نفس الوقت طالب بإعادة اللاعب مصعب عمر، وهو الذي اوصى بشطبه سابقاً، وشدد المدرب سيد على أن هناك تخبط اداري كبير بأندية القمة التي لن تستطيع أن تحقق بطولة خارجية بهذه الطريقة.

تدخل حكومي

أما المدرب ولاعب الهلال الدولي السابق عبد المعز جبارة الشهير ب(صبحي) رفض الحديث عن التعاقد مع المدرب التونسي نصر الدين نابي وتسجيلات الهلال، واكد انه يرفض تماماً الحديث عن الأمور الهلالية في هذا التوقيت، لأن النادي تدخلت فيه الحكومة وسيطرت عليه تماماً، أي أن الحزب الحاكم تسلم مقاليد الأمور في النادي الكبير، لذلك يرفض هو جملة وتفصيلاً الحديث عنه في هذا التوقيت.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.