رئيسة جمعية بائعي الأطعمة والشاي تكشف عن وفاة عدد من البائعات بسبب الحظر الصحي    لجان المقاومة: مليونية 21 اكتوبر لا مركزية لتجنب الاحتكاك مع الفلول    جامعة الخرطوم تستعيد ملكية عقارات خصصها النظام السابق لصندوق الطلاب    بروف نمر البشير وعبدالرحمًن شلي و كوستي الولود .. بقلم: عواطف عبداللطيف    شُكراً حمدُوك!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    المريخ والهلال يفوزان ويؤجلان حسم لقب الدوري    يوميات محبوس (7) .. بقلم: عثمان يوسف خليل    العَمْرَةْ، النَّفْضَةْ وتغيير المكنة أو قَلْبَهَا جاز .. بقلم: فيصل بسمة    تحرير الوقود من مافيا الوقود قبل الحديث عن تحرير أسعار الوقود .. بقلم: الهادي هباني    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    شخصيات في الذاكرة: البروفيسور أودو شتاينباخ .. بقلم: د. حامد فضل الله /برلين    عن القصائد المُنفرجة والمُنبهجة بمناسبة المولد النبوي الشريف .. بقلم: د. خالد محمد فرح    ضيق الايدولوجيا وسعة البدائل .. بقلم: د. هشام مكي حنفي    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    مؤشرات بداية عصر ظهور الإرادة الشعبية العربية .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    ظلموك يا حمدوك ... وما عرفوا يقدروك! .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    التحالف باليمن: وصول 15 أسيرًا سعوديًا و4 سودانيين آخرين إلى الرياض    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    هيئة مياه الخرطوم تكشف عن تدابير لمعالجة ضائقة المياه    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اقطاب ورموز هلالية يعلقوا على لقاء السحاب : اللواء عثمان محمد الحسن : الحكيم والكاردينال حفظا موروثات الهلال
نشر في قوون يوم 18 - 04 - 2015


إستطلاع ومتابعة : مصعب زيدان - مصطفى عيدروس
امين خزينة نادي الهلال الاسبق السيد سعد العمدة رحب بالمصالحة بين رئيس الهلال اشرف الكاردينال والرئيس الاسبق طه علي البشير حيث قال سعد العمدة احيي فيهما الاثنان الروح الرياضية وهذا العمل الذي قاما به لاننا كأهلة نفرح بأي شيء يجمع شملنا كهلالاب وقال سعد العمدة المصالحة تعتبر خطوة موفقة جدا ونؤمن عليها ونثنيها ونتمنى من جميع الوان الطيف الهلالي ان يحذو حذو الحكيم والكاردينال وان يجتمعوا على كلمة واحدة ويجتمعوا على رفعة شأن الكيان الهلالي . واضاف سعد العمدة ان هذه المصالحة تمثل دفعة معنوية كبرى في تاريخ المسيرة الهلالية الى جانب انها تصب في مصلحة فريق الكرة الازرق المقبل على مواجهة افريقية مهمة غدا الاحد بالكنغو واكد سعد العمدة ان هذه المصالحة ايضا تمثل دفعة معنوية لكل من ينتمي للكيان الازرق وتؤكد روح التسامح والاخاء التي تجمع اهل الهلال بمختلف مسمياتهم ، واضاف سعد العمدة على اهل الكيان الهلالي ان يجتمعوا على كلمة واحدة ويبعدوا عن الشتات والتفرق لان هذا شعار الهلال منذ تأسيسه حيث اجتمع اهل الكيان الازرق على كلمات الله الوطن الهلال .
الأستاذ عصام حسين : الحكيم يريد للهلال ان يكون أصلا وليس فرعا والكاردينال صافي النية وليس له خلاف مع أحد
السيد عصام حسين القطب الهلالي الفخيم كان حاضرا مساء امس الاول بدار الدكتور احمد دولة اثناء اجتماع المصالحة بين رئيس الهلال الاسبق دكتور طه علي البشير والدكتور اشرف الكادرينال الرئيس الحالي لنادي الهلال تحدث الاستاذ عصام حسين ل ( قوون ) حيث قال عن المصالحة انها تمت من اجل الهلال وقال عصام حسين شيء طبيعي ان يكون طرفا المصالحة على كلمة واحدة من اجل الهلال الكيان , واضاف : مثلما قال رئيس الهلال الحالي اشرف الكاردينال انه جاء لقيادة المسيرة الهلالية وهو لايحمل أي شيء لاحد في نفسه وانه يحترم رئيس الهلال الاسبق الدكتور طه علي البشير واضاف الاستاذ عصام حسين قائلا : بحمد الله وتوفيقه تمت المصالحة بين الطرفين وحصل اجتماع لم الشمل الهلالي حيث اكد عصام حسين ان رئيس نادي الهلال اشرف الكاردينال يحترم الكبير والصغير وانه جاء من اجل خدمة الهلال ونتمنى له التوفيق ،ووصف عصام حسين رئيس الهلال الكاردينال بانه رجل يمتلك رحابة صدر وانه يريد تقدم ورفعة الهلال ويقول مثلما قال رئيس الهلال الاسبق الدكتور طه علي البشير انه يريد للهلال ان يكون اصلا وليس فرعا , وتمنى عصام حسين في ختام حديثه ل( قوون ) التقدم والرفعة للكيان الهلالي وان يجتمع كل ابناء الكيان الهلالي على كلمة واحدة من اجل دفع مسيرة النادي الازرق في مختلف النشاطات الاجتماعية والثقافية والرياضية .
حرصت (قوون) بعد المصالحة التي تمت امس الاول بين رئيس الهلال الدكتور اشرف الكاردينال ورئيس الهلال الاسبق الدكتور الحكيم طه علي البشير على استطلاع آراء عدد من اقطاب وكبار النادي الازرق حول مسيرة نادي الهلال بعد هذه المصالحة التي تمت بمنزل الدكتور احمد دولة عضو مجالس ادارات الهلال الاسبق فكانت حصيلة استطلاعنا ان خرجنا بآراء كل من سعادة اللواء عثمان محمد الحسن الامين العام السابق لنادي الهلال والسيد سعد العمدة امين خزينة نادي الهلال الاسبق ايضا بالاضافة الى القطب الهلالي عصام حسين حيث اكد الثلاثي على ترحيبهم بالمصالحة وانها من اجل خدمة الكيان الهلال وتهدف الى دفع المسيرة الهلالية الى الامام .
اللواء عثمان محمد الحسن : الحكيم والكاردينال حفظا موروثات الهلال
في البداية قال سعادة اللواء عثمان محمد الحسن عند سؤاله عن المصالحة بين رئيس الهلال اشرف الكاردينال والرئيس الاسبق طه علي البشير : انه موضوع مهم جدا ويصب في مصلحة الهلال ، وتابع سعادة اللواء قائلا : في البداية اصلا لا اعتقد ان هناك خلافا بين الطرفين ولم يكن بينهما شيء شخصي انما كان الخلاف في وجهات النظر فقط واضاف سعادته الاثنان الحكيم والكاردينال يحبان الهلال ويعملان من اجل مصلحة نادي الهلال والخلاف بينهما كان في وجهات النظر فقط وتابع سعادته قائلا بحمد الله تم هذا الصلح بين الحكيم والكاردينال لانه يصب في مصلحة الكيان الهلالي , وقال سعادة اللواء عثمان الكاردينال والحكيم الاثنان يحبان الهلال وتعاملا مع بعضهما بموروثات وادب الهلال التي يجب ان نرجع اليها جميعا كأهلة وقال ان الثنائي حفظا تاريخ وادب وموروثات الهلال ، ورأى سعادة اللواء ان هذه المصالحة تمثل دفعة معنوية كبيرة في مسيرة النادي والكيان الهلالي حيث سيكون اثرها كبيرا على جميع الاصعدة والنشاطات المحيطة بنادي الهلال وانها ايضا ستكون دفعة معنوية كبيرة لفريق الكرة الازرق المقبل على مواجهة مهمة خارج البلاد غدا واضاف سعادته في ختام حديثه : الرياضة اصلا تدعو للمحبة والتسامح وكل الرياضيين عندما يختلفون مع شخص يقولون له ( خلي روحك رياضية ) واكد سعادته ان اهل الكيان الهلالي يجب ان يتحلوا بهذه الروح الرياضية دفعا لمسيرة النادي والكيان الازرق الذي يكتمل بتضامن جماهيره الوفية وبالوقفة الصلبة من جميع اهل الكيان دعما للهلال
إرتياح في الشارع الأزرق لجلسة الكاردينال والحكيم بمبادرة من دولة
تواصلت ردود الأفعال عقب لقاء الدكتور أشرف سيد أحمد الكاردينال رئيس مجلس إدارة نادي الهلال ود.طه علي البشير رئيس النادي الأسبق على شرف المبادرة التي قام بها الدكتور أحمد دولة قطب الهلال المعروف والتي نالت إستحسان الشارع الأزرق خصوصا وأنها تواكب الطموحات الحالية في الهلال وسعى مجلس إدارة النادي لإنجاز الملفات الهلالية وفي مقدمتها مشروع الجوهرة الزرقاء وهو ماجعل الدكتور طه على البشير يشد على يدى الدكتورأشرف سيد أحمد للمشروع الكبير الذي سيمثل نقلة حقيقية في الهلال ومثلت الجلسة التي بادر بها د. أحمد دولة لفتة بارعة من الأخير من أجل بسط الإستقرار في الهلال والتأكيد على أن الإختلاف في الرأى لايفسد للود قضية ، وكانت كلمات الرجلين المتبادلة بمثابة تأكيد على إنطلاقة جديدة من أجل الهلال في المرحلة المقبلة على مستوى طموحات فريق الكرة أو المواصلة في ملف المنشآت الذي يوليه المجلس جل الإهتمام
حضور مميز لأقطاب الهلال
مثل أقطاب الهلال حضورا مميزا في الليلة الهلالية الجميلة بدار د. أحمد دولة وكان محمد الشيخ مدني رئيس المجلس التشريعي لولاية الخرطوم قد شكل حضورا زاهيا في اللقاء التأريخي وقدم كلمة طيبة بهذه المناسبة وأكد ود الشيخ أن د. أشرف سيد أحمد أكد أنه بالفعل في منصب رئيس الهلال بالكلمات التي تلاها في اللقاء معتبرا أن د. أشرف يمثل واجهة جميلة للهلال وهو يرسم المستقبل للأزرق في المرحلة المقبلة ويؤكد أن رئيس الهلال يحترم كل الأجيال ، وكان العميد إبراهيم محجوب أبلغ د. دولة إعتذاره لعدم تمكنه من الحضور في الجلسة أمس الأول وقدم له الشكر على الدعوة التي تلقاها
الكاردينال يؤكد المضى قدما في وفاق الهلال
كان الأهم خلال المناسبة حرص د. أشرف سيد أحمد في التأكيد على أنه يمضي قدما في بناء مستقبل الهلال ويسعى إلى أن يكون الرئيس الذي يقوم بعمل يحسب للهلال ويحسب له من أجل إسعاد جماهير الهلال ، ووجدت كلمات د. أشرف سيد أحمد في حق د. طه علي البشير والهلال الكيان أصداء جميلة لدى الحضور من أقطاب الهلال الذين أشادوا بحديث د. أشرف وتمنوا له التوفيق والسداد في قيادة دفة الهلال والوفاق الهلالي ، وأشاد الحضور في الجلسة بالكلمات القوية من د. أشرف سيد أحمد والتأكيد على التفرغ التام لمصلحة الهلال قبل الأشخاص والمضى قدما في ثورة المنشآت في القلعة الزرقاء
إرتياح في الشارع الأزرق
جاءت كلمات د. أشرف سيد أحمد ود. طه علي البشير في الجلسة أمس الأول لتحدث إرتياحا واسعا في الشارع الأزرق تماشيا مع المرحلة التي يمر بها الهلال سواء على مستوى فريق كرة القدم في المسابقات المحلية أو على مستوى المسابقة الإفريقية في دوري أبطال إفريقيا أو على مستوى خارطة مجلس إدارة النادي في عمل المنشآت الذي بدأ بالمشروع التأريخي بالجوهرة الزرقاء
الكاردينال يهنئ الحكيم بالدكتوراة
لم ينس د. أشرف سيد أحمد تقديم التهنئة إلى د . طه علي البشير بمناسبة الحصول على الدكتوراة الفخرية مؤخرا وداعبه بالقول : أنت أقدم مني في رئاسة الهلال وأنا أقدم منك في الدكتوراة
إقتراح بجلسة خاصة بإعلام الهلال
أمن الحاضرون في الجلسة على مقترح الإجتماع أيضا بإعلام الهلال لوضع النقاط على الحروف في المرحلة المقبلة التي تتطلب من الجميع أن يكون سندا للهلال ومواكبة للتحديات التي تنتظر الفريق في المرحلة المقبلة والتأكيد على الإلتفاف حول الهلال


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.