وزير الري المصري دكتور محمد عبد العاطي في حوار الساعة:    وزير الصحة الاتحادي: لا أحدٌ يعلم أين تذهب أموال العلاج المجّاني    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم السبت الموافق 19 يونيو 2021م    الواثق كمير يكتب اسقاط الحكومة: أسئلة تبحث عن إجابات!    شرطة السودان تحبط محاولة اقتحام أحد السجون لتهريب نزلاء    اتحاد المخابز: خروج 400 مخبز عن الخدمة    يترقب وصول مدربه فجر اليوم المريخ يستأنف تدريباته في غياب الدوليين    للتحليق في نهائيات العرب .. صقور الجديان في أصعب لقاء أمام الليبي    عناوين الصحف الرياضية الصادرة صباح اليوم السبت 19 يونيو 2021    فيلود يصف مباراة ليبيا بالصعبة والشغيل يؤكد قدرتهم على التأهل    إسحق الحلنقي يبرئ هاجر كباشي    قصة أغنية ..تؤرخ للحظة وجدانية كثيفة المشاعر صدفة.. أغنية لا تعرف التثاؤب!!    حجزت لنفسها مكاناً مرموقاً بين الشعر والإعلام حكاية روضة.. خنساء الشعر المتوهجة دائماً!!    ضبط (40) تاجر عملة ومدير فرع بنك شهير بالخرطوم    تراجع حركة الشراء بأسواق الخرطوم    مصرع نجم تيك توك عمار البوريني وزوجته يثير حالة من الحزن في الأردن    ضبط (40) تاجر عملة ومدير فرع بنك شهير بالخرطوم    جبريل إبراهيم: من خطاب التهميش إلى الأوبة نحو الأيديولوجيا    فيديو: الأرجنتين تحسم مواجهة القمّة أمام أوروغواي    نساء يقاضين موقع "بورن هاب" الإباحي بدعوى نشر مقاطع جنسية خاصة بهن دون موافقتهن    مدير الإمدادات الطبية بالجزيرة: نُعاني من تغطية المراكز الصحية في الولاية    التربية تطالب الإعلام بالدقة في نقل المعلومات حول سير امتحانات الشهادة لخطورتها    مع ارتفاع تكلفة الشحن 537%.. هل يواجه العالم أزمة غذاء؟    سؤال برئ.. أين تذهب عائدات الذهب؟    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم السبت 19 يونيو 2021    وزاره التجارة: تفعيل قانون حماية المستهلك لجعل الأسعار في حدود المعقول    تاريخ جراحات التكيف الهيكلي العميقة    بعد أن تجنبها رونالدو.. خبراء: هذه أضرار المشروبات الغازية    والي القضارف يتعهد برعاية الأربعة توائم الذين تمت ولادتهم حديثاً    ضبط شبكة إجرامية تنشط في تهريب الذهب الخام بولاية نهر النيل    للقادمين إلى السعودية من غير مواطنيها.. عليهم تسجيل بيانات التحصين    قائد السودان: حضور الجماهير دافع قوي قبل مواجهة ليبيا    اعتقال الامرأة التي خدعت العالم بقصة إنجابها (10) توائم    المريخ يستأنف تدريباته    اللياقة في ال36.. خمسة أسرار يعمل بها رونالدو    تعد أخطر من الهواتف.. تأثيرات سلبية للساعات الذكية على السائقين    القبض على عدد من معتادي الإجرام بمدينة الابيض    أسباب غير أخلاقية وراء مقتل شاب أمام منزله بأمدرمان    الأحمر يدفع بشكواه ضد لواء الدعم السريع    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    فنانون ومواقف إنسانية الفنان محمد النصري وتقديره للجماهير    عملية جراحية عاجلة للفنان الطيب عبدالله    إحباط تهريب (63) فتاة أجنبية    السجن لمقاول حرر صكاً دون رصيد بمبلغ (20) مليون جنيه لمحامٍ شهير    الجمارك تكشف أغرب محاولة لتهريب العملات الأجنبية داخل جوارب حذاء سيدة    وزير الثقافة يشرف احتفال الفنون الاستعراضية بالدعم الصيني    المهدي المنتظر وما ليس الزاماً!    من أنت يا حلم الصبا..؟!!    رواية متاهة الأفعى .. ضعف الصدق الفني ..    وزارة الصحة تعلن وصول شحنة من الفاكسين مطلع يوليو    تنتهك الخصوصية.. كيف تتجنب تقرير تلقيك رسائل واتساب وفيسبوك؟    ماهي الحوسبة السحابية؟.. تعرف على صناعة بمليارات الدولارات تشغل التطبيقات المفضلة لديك    بوتن: بايدن محترف وعليك العمل معه بحذر    قطر تسمح بعودة 80 % من موظفي القطاعين العام والخاص    "نتائج واعدة" لدواء قديم في معالجة كوفيد-19    دعاء الخوف والتوكل على الله ..ردده يحميك ويحفظك    دعاء الخوف والتوكل على الله ..ردده يحميك ويحفظك    أربعاء الحلو وأخدان أمل هباني.. تدمير الإقتصاد والإعتقاد بالصدمة !!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان من قوى الإجماع حول الأوضاع السياسية الراهنة
نشر في حريات يوم 23 - 12 - 2016


بسم الله الرحمن الرحيم
تحالف قوى الاجماع الوطني
بيان
يا جماهير شعبنا الأبي
ان نظام الاسلام السياسى الديكتاتورى الفاشل لم ينتظر كثيرا , حتى يفضح زيف حواره المزعوم , وقبل ان يجف المداد الذى كتب به توصياته ,اعلن عن جملة من الاجراءات الاقتصاديه الجائره التى زادت من المعاناه والافقار الذى تسببت فيه سياساته المنحازه كليا للفئات الراسمالية الطفيلية سارقة قوت الشعب ودواء المرضى , وفى مواجهة حالة الرفض الواسعه لهذه السياسات ظل النظام الفاشى طوال تاريخه الاسود يستخدم كل ادوات القمع لايقاف مد الحركة الجماهيرية الصاعدة ,والتى كانت امتداداً لتراكم نضالى جماهيري باسل منذ مجيئه فى يونيو المشئوم ,وتظل انتفاضه سبتمبر 2013م علامه بارزة ومضيئة كسرت هيبة النظام وما كان سقوط هذا العدد الكبير من الشهداء الا تعبيراً عن هلع النظام واحساسه بالعزلة ,كما كشفت عن بسالة الجماهير وطبيعة النظام الفاشية وتعطشه للدماء, واستخدامه حتى للمليشيات البدائية فى مواجهة الصعود الجماهيرى الذي لم يتوقف ولن يتوقف حتى يتم اسقاط نظام الجوع والفساد والاستبداد .
لقد اثبتت الحركة الجماهيريه حيويتها وتصاعدها المتمثل فى هبات الطلبة المتكررة و احتجاجات ابناء الوطن فى معسكرات النزوح فى دارفور ,والحركات المناهضة للسدود وبيع الاراضى فى الجريف والشجرة وعصيان الفوله واضراب الاطباء الخ .
إن العصيان فى 27 نوفمبر و19 ديسمبر والذى شاركت فى مأثرته جماهير المدن الاقليمية وابناء الوطن فى المهاجر رسم ملامح صورة هامة وجديدة للوعي السياسي والاجتماعي فى مسيرة العمل الجماهيرى المعارض للنظام, فلقد استقطبت الدعوة للعصيان جموع كبيرة من الشعب السوداني بمختلف فئاته والتي ظلت تعلن تأييدها وتفاعلها معه , مما اربك حسابات النظام المبنية على أن قدراته الامنية والعسكرية المتوهمة كفيلة باستمرار حكمه الى الابد .وهذا احد اهم اسرار نجاح العصيان , حيث وجد النظام نفسه مذهولا وعاجزاً امام الاستجابة الواسعة لدعوة العصيان , لقد دعمت خطوة العصيان التي انطلقت من المجموعات الشبابية وحدة المعارضة بقواها السياسية والتنظيمات الفئوية والمجموعات الشبابية والنسوية والنقابات والفئات ومنظومات المجتمع المدني حينما تبنت موقفا سياسيا موحدا بتبنيها للعصيان المدني ودعمه ومشاركتها فيه بهدف اسقاط النظام ,كما اعاده الاعتبار لسلاح العصيان المدني المجرب كوسيلة ناجعة من وسائل النضال السلمي لاسقاط الانظمة الديكتاتورية .
يا جماهير شعبنا الثائرة .
ان قوى الاجماع الوطني تراهن على وعي الشعب وارادته الثورية فى مواجهة بعض التحركات المشبوهة التى تقودها قوى اقليمية ودولية ومحلية لاجهاض هذا الحراك الثوري وقطع الطريق امامه بتسويات تبقي على النظام او بتغيير شكلي فيه لضمان استمراره حفاظاً على مصالح الطبقة الراسمالية الطفيلية التي مكنها النظام من ثروات البلاد وحفاظاً على استمرار ربط البلاد براس المال الاستعماري الدولي وصيغه الاستعمارية الجديدة . فان قوى الاجماع الوطنى تحزر وتعمل على فضح هذه السيناريوهات ومواجهتها, وان ارادة الشعب هى الغالبه . كما تثمن موقف الشعوب الحرة ودعمها لمسيرة نضال شعبنا .
يا جماهير شعبنا الباسلة:
ايماناً من قوى الاجماع الوطني بضرورة التنسيق بين كل قوى ومكونات هذا الحراك الثوري فقد تصدينا لهذه المهمة واستكمالاً لما بدأناه ,نعمل على الاتصال بكافة القوى السياسية المعارضة والتنظيمات والمجموعات الشبابية والطلابية والنسوية والمهنية والنقابات ومنظمات وتنظيمات المجتمع المدني للاتفاق على آلية لتنسيق وتوحيد الجهود لاسقاط هذا النظام والانتقال من حالة المبادرات الاحادية الى المبادرات والفعل والموقف الجماعي الموحد والذي من خلاله نهدف الى تنظيم وتوحيد كل الحركة الجماهيرية الصاعدة باستكمال لجانها للانتفاضة في الاحياء واماكن العمل ووسط العمال والصناع والحرفيين والمزارعين والتي تتصدى لقضايا جماهيرها الحياتية اليومية وتنظيمهم والعمل معهم بغرض الوصول الى اعلان الاضراب السياسي والعصيان المدني المفتوح والانتفاضة الشعبية حتى سقوط النظام وتفكيك مؤسساته والغاء سياساته وقوانينه وخلق بديل وطني ديمقراطي يحقق تطلعات شعبنا ببناء وطن امن ومستقر تسوده العدالة والديمقراطية والتنمية والسلام .
يا جماهير شعبنا الابي
مواصلة لنهجها القمعىي وفى تجاوز حتى لقوانينها التى وضعتها بيدها طقمة نظام الفساد والاستبداد قامت اجهزة النظام الامنية المرعوبة باعتقال المئات من المناضلين هادفة بذلك ايقاف مد الحركة الجماهيرية ولن تنجح في ذلك لان الجماهير المؤمنة بقضيتها وهدفها لن تتوقف الا بتحقيق اهداف حراكها باسقاط النظام . وهنا نحي كل المناضلين المعتقلين بمعتقلات النظام كما نحي بصفة خاصة المعتقلين من الطلاب والشباب ونطالب النظام باطلاق سراح جميع المعتقلين فوراً .
النصر حليف شعبنا
المجد والخلود للشهداء
تحالف قوى الاجماع الوطنى
21 ديسمبر 2016 م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.