أبو ذر الغفاري بشير يكتب : معظم الحقيقة تحت الأرض النصب التذكاري بمدينة قوبا الآزرية وشهداء اعتصام ميدان القيادة    التعليم العالي: الاثنين المقبل اجتماع إجازة الأعداد المخططة للقبول بالجامعات للعام الدراسي 2021-2022م    مكتب البرهان يقيّد دعوى قانونية ضد صحفية أجنبية    مقرها الفاشر .. البرهان يُشكل قوة ردع لحسم التفلتات الأمنية بالولايات    معدل التضخم في السودان يواصل الانخفاض مسجلا 350% لشهر أكتوبر    أجر صلاة الجماعة في البيت.. ثوابها والفرق بينها وجماعة المسجد    اختر فقط جهة الاتصال والمدة..وسيمكنك"واتساب"من إخفاء الرسائل تلقائياً    تعرف إلى قائمة الدول الأكثر تضررا من كورونا    ارتفاع اسهم المدربين الشباب في المنافسات القومية (1)    محمد رمضان يحتفل بذكرى زواجه التاسع بهذه الطريقة    المركزي يعلن تخصيص (7.54) مليون دولار في المزاد الخامس عشر للنقد الأجنبي    مشروبات من الطبيعة.. ستغنيك عن مسكنات الآلام!    الاتحاد السوداني يكشف حقيقة إقالة فيلود    محمد عبد الماجد يكتب: هل هؤلاء (الشهداء) خونة؟    مدرب بايرن يقرر اللعب بالصف الثاني أمام برشلونة    برهان: يا عيني وين تلقي المنام!!    والي النيل الابيض المكلف يؤكد إهتمامه بالقطاع الرياضي    السودان .. مشروع لتطوير الزراعة والتسويق يدخل حيّز التنفيذ الرابع    مع الأمير العريفي الربيع في المعتقل والموقف من الانقلاب    محكمة انقلاب 89 تمنح هيئة الدفاع إذن مُقاضاة وكيل نيابة    تحولات في المشهد السوداني (4- 6 )    نجم الراب درايك يطلب سحب ترشيحيه لجوائز "غرامي"    وزارة الطاقة والنفط تضخ كميات من الجازولين والبنزين والغاز للعاصمة والولايات في الأسبوع الجاري    اسعار صرف الدولار والعملات مقابل الجنيه في السودان    انخفاض كبير في أسعار محصولين    حكومة دبي تعلن تغيير نظام العمل الأسبوعي في الإمارة    السخرية في القرآن الكريم (1)    الأعلى في 7 سنوات..ثروة أغنى رجل في إفريقيا ترتفع لمستوى قياسي    الشمالية تشرع في إجراءات تجارة الحدود مع مصر وليبيا    مصر.. أول تعليق لوالدة سفاح الإسماعيلية : ابني مسحور وما يعرفش يذبح فرخة !    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات 6 ديسمبر    وصفة علمية لوجبة فطور.. تبقيك نحيفًا    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات (6) ديسمبر    صاحب محل ثلج يُطالب تعويضه ب(2.7) مليون جنيه    إسماعيل حسن يكتب : بدون ترتيب    اتهام شاب بالتصرف في مبلغ ضخم تم تحويله في حسابه عن طريق الخطأ    صلاح الدين عووضة يكتب : ذكرياتي!!    معتصم محمود يكتب : الاتحاد يبدأ الحرب ضد الهلال    الاتّحاد السوداني والمريخ يترقّبان قراراً من (كاس)    هذا العصير يحميك من السكتة الدماغية    السلطات تطلق سراح (5) من رموز النظام البائد    بسبب الظروف الأمنية تأجيل محاكمة المتهمين في قضية تجاوزات النقل النهري    المحكمة ترفض شطب قضية خط هيثرو في مُواجهة وزير بالعهد البائد    قرارات مجلس إدارة المريخ..ابرزها تعليق نشاط نائب الرئيس للشؤون الادارية والقانونية الاستاذ بدر الدين عبدالله النور وتجميد نشاطه .. وتكليف الجكومي برئاسة المكتب التنفيذي.    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 7 ديسمبر 2021    فوائد قراءة سورة الملك قبل النوم    كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف أعرف نتيجتها    سورة تقرأ لسداد الدين.. النبي أوصى بتلاوتها قبل الفجر    تعرف على وظائف ساعة آبل الفريدة من نوعها    القضاء يحسم موقف حفتر من المشاركة بانتخابات الرئاسة    السعودية تعلن "الجرعة الثالثة" شرطا لدخول الأسواق والمراكز التجارية بدءا من فبراير    كابلي نجوم لا تأفل (2-2) ربيع رياضنا ولى    بعد رفضها إذاعة بيان الداخلية بسبب عدد قتلى المظاهرات .. نازك محمد يوسف: تم استيضاحي وإيقافي    تحولات المشهد السوداني (3+6) السودان ملف إقليمي؟    محكمة الفساد تحدد موعد النطق بالحكم ضد علي عثمان    يا وطن انت ما شبه العذاب !!    اشتباك بالذخيرة بين الشرطة وتجار مخدرات بأم درمان    *ورحل أيقونة الغناء السوداني* *عبدالكريم الكابلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مليون (لا) لإمبراطورية حسن برقو…!
نشر في كورة سودانية يوم 08 - 10 - 2021


ابوعاقلة اماسا
مليون (لا) لإمبراطورية حسن برقو…!
* أعتقد جازماً أن تقييم دورات الدكتور معتصم جعفر سر الختم في رئاسة الإتحاد السوداني لكرة القدم كان فيها الكثير من الإجحاف، وتجاوز الكثير جداً من الإيجابيات وضخم السلبيات بشكل مقصود ومريب أرى فيه محاولات لإغتيال شخصيات كان عطاءها يشفع لها ويغفر لها بعض الزلل.
* لم تكن قصص الفساد التي حيكت في فترته مقنعة بالنسبة لي، ومجرد وصف دكتور معتصم ورفقاءه مجدي وأسامه بالفساد أمر غير مقبول في تقديري، لأسباب كثيرة جداً ومقنعة لغيري من غير أصحاب الأجندة، مقابل عطاء كبير وممتد، تابعناه بالتفصيل ولم ينقل لنا، ونفس الشيء نطبقه في قصص الفساد التي تحكى في فترة كمال شداد التي أعقبت الإنتخابات وربما تصب معظمها في خانة (سوء إدارة)، نتيجة أخطاء عادية يمكن أن تعالج، إنما التحدي الأكبر في أننا نخسر كوادر اكتسبت الكثير من الخبرات التي نحتاجها في مسيرة التطوير والإصلاح، وحرام نخسرها بأجندات سياسية وغيرها من أسباب العراك التي أمامنا.
* في تقديري أن حسن برقو رجل دخيل على الوسط الرياضي، وهذه حقيقة لا جدال حولها، وأنه إتخذ سلم الميكافيلية للصعود إلى قيادة الإتحاد وحاول أن يبني لنفسه إمبراطورية زائفة إعتمد فيها على كل شيء رخيص، من تجييش لقدرات حزب المؤتمر الوطني في النظام البائد، وحتى أستمالة الأصوات بالمؤثرات المعروفة، وفي المجال الإعلامي مازلنا نطالع مملكته التي يسعى لبناءها لتفوق في علوها وسموها قامة الوطن وقيمة العمل الرياضي من حيث هو نسيج قائم على حزمة من القيم، وشهدنا صحيفة كاملة بإسمه (السلطان)، كبدعة لم تحدث من قبل ولن تحدث حتى في أكثر الدول جوعاً وحاجة، وتلك المؤتمرات الصحفية السخيفة التي يعقدها بين الساعة والساعة ليبدو وكأنه يقف أمام مرآة غرفته ليتحدث عن هموم المنتخب الوطني، مع أن كل ما فعله في هذا الملف لم يخرج عن المألوف حتى الآن.. ولكن المكشوف تماماً أنه يسعى لبناء امبراطوريته الخاصة في مجال كرة القدم بعد أن حاول في السياسة من قبل وفشل، ونحن نرفض استصحاب ذلك الملف هنا في قضيتنا الرياضية ولكن الملف بأكمله موجود بحوذتنا، ونركز فقط على أن الإمبراطورية التي إنهارت تحت قبة المؤتمر الوطني ذات يوم وحال دونها الأمن الوطني لا يمكن إن تزدهر في الرياضة بأي حال..!
* حسن برقو يدرك تماماً أنه لن ينجح إذا قدم نفسه رئيساً للإتحاد وترشح في مقابل معتصم جعفر سر الختم، رغم البناء المهتريء الذي يصعد عليه، وأنه سيكون صراع غير متكافيء، لذلك أصر على أن يتدثر بغطاء كمال شداد ويختبيء خلف شخصيته وتأريخها في العمل الرياضي، على أساس أنه قامة وإسم وخبرات، والحقيقة هنا إنه قد تقدم في العمر، وأن تواجده في مباني الإتحاد والمحافل الرياضية لن يكون بأي حال مثلما كان ذي قبل ونعرف أن ضغوطاً أسرية تمارس عليه لأن يترك العمل في هذا المجال، وبذلك لن يكون حاضراً في الدورة القادمة بنفس مستوى حضوره في هذه الدورة المنقضية والتي شهدت الكثير من النزاعات والإنهيارات والأزمات نتج عنها الإنقسامات التي تابعها الجميع وظهرت الآن في انضمام محمد حلفا والفاتح باني ونصرالدين حميدتي ومعتز الشاعر ومجموعة أخرى إلى المعسكر المعسكر المنافس.. وهذه في حد ذاتها مؤشر خطير يدل على صحة ما كتبنا وما سنكتب عن إمبراطورية برقو.
* يخطط حسن برقو لأن يكون هو الرئيس الفعلي لإتحاد كرة القدم في الدورة القادمة، ومن يضع يده على كل الملفات، يطل على كل القنوات الفضائية على مدارالساعة، ويقيم مؤتمراً صحفياً كل يوم، ويسافر ثلاث مرات في الأسبوع، ويرأس بعثة المنتخب الوطني في طواف حول العالم، في رحلة تبدأ بماليزيا وسلطنة بروناي وممالك الذهب والبترول… فالرجل يمتاز بشراهة ونهم غير عادي للمال والشهرة وجموح وتطلع غير محدود..!!
* إنضمام باني وحميدتي ومحمد حلفا ومعتز الشاعر لمعتصم جعفر مؤشر خطير ودليل على أن هنالك هروب من جحيم هذه الامبراطورية الدكتاتورية، ولكن دعونا نقلب الصفحة ونرى مافي إنجازات الإتحاد في دورته الأخيرة… بعيداً عن نتائج المنتخب الوطني فهي في حالة صعود وهبوط كما هو معلوم، وسبق أن بلغنا الدور الثاني في نهائيات الجابون وفزنا على غانا وأسقطنا منتخبات كبيرة ووصلنا مرتين إلى المربع الذهبي في الشان ومرتين إلى نهائيات الكان.. هذه إنجازات طبيعية، ولكن أن يصل بنا الحد أن تلعب أنديتنا ومنتخباتنا خارج البلاد لعدم كفاءة ملاعبنا فهذه لوحدها فضيحة تستوجب تغيير الإتحاد..!
حواشي
* حتى لو كان يمزح.. فقد كانت عبارة (عيبه مريخابي) من الخشونة لدرجة أنها كشفت ضعف الشخصية والثقافة الرياضية لدى حسن برقو، وأن الأحداث السياسية العاصفة هي التي لفظته إلى عالم الرياضة.. فقط..!
* حسن برقو غير مؤهل ليقود (نهضة) الكرة السودانية.. هذه من الآخر، والتفاصيل ستأتي لاحقاً، ولكن المفاضلة الرئيسية الآن بين دكتور معتصم جعفر وبينه.. والمعركة غير متكافئة.
* إمبراطورية (روث البقر) لن تنهض بكرة القدم السودانية..!!
* ميكافيللي الكرة السودانية في عصرها الحديث… الغاية عنده تبرر كل الوسائل..!!
* قبل أربع سنوات كانت دهشة الناس في كيف فاز برقو وحصل على مقعد في مجلس إدارة الإتحاد برغم أن علاقته بالرياضة مثل علاقتي بلغة الطير… والآن هو مرشح في قائمة خطط فيها ليكون هو الرئيس الفعلي لإتحاد كرة القدم السوداني..!!
* طالما أننا سنتحدث عن إنتخابات الإتحاد فمن الأفضل أن تكون لغة الصراحة والوضوح هي الخيار..!!
* ما قدمه أسامه عطا المنان مع المنتخب الوطني ومع الناديين الكبيرين عندما كانا يتقدمان في البطولات الأفريقية حتى المجموعات والمربع الذهبي لم يقدم برقو مثقال (خردل) منه.. والشيء بالشيء يذكر…!!
* إذا فازت القائمة التي يقودها حسن برقو متدثراً بالبروف كمال شداد فسوف تكون بمثابة إعلان لإمبراطورية حسن برقو على أراضي امبراطورية كرة الفدم السودانية وسيأتي يوم نندم فيه على هذه الحظة.. لذلك أقولها أنا قبل فوات الأوان: لا لقيام إمبراطورية حسن برقو..!!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.