مقتل امام مسجد وخفير وتهشيم رأسيهما    محاكمة شاب بقتل آخر بسبب موسيقى    متى يستقيظ العرب لأهمية الوحدة العربية ...؟ .. بقلم: الطيب الزين    تنبيه لكافة الممولين    أحذروا الزواحف ما ظهر منها وما بطن!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    حتى تسترد الأسرة عافيتها .. بقلم: نورالدين مدني    ميزانيات العرين العامَّة- مقتطف من كتابي ريحة الموج والنوارس- يصدر قريباً عن دار عزة.    الحوت القامة فنان الصمود سلاما عليك يوم ولدت و يوم مت و يوم تبعث حيا .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    اجتماع مغلق بين الوساطة و"الحلو" بحضور جعفر الميرغني    الانتر يقترب من ضم جيرو    ظريف: يجب أن يقرر الفلسطينيون أنفسهم مصيرهم عبر استفتاء    تل أبيب: نتنياهو وترامب تحدثا عن خطة السلام مع التركيز على الملف الإيراني    واشنطن تدعو لوقف فوري لعمليات الجيش السوري في إدلب وغربي حلب    منظمة الصحة العالمية ترفع من تقديرها لخطر "كورونا" على المستوى العالمي    ابرز عناوين الصحف الرياضية الصادرة اليوم الثلاثاء 28 يناير 2020م    الاتحاد يحصر خيار المدرب الأجنبي بين الفرنسي فيلود والبلجيكي روني    الحكومة والجبهة الثورية يتوافقان على تعديل الوثيقة الدستورية    المالية تتجه لانفاذ برنامج الحماية الاجتماعية ومكافحة الفقر    تجمع المهنيين يعود للتصعيد الثوري ويدعو لمليونية الخميس المقبل    اختفاء محامٍ حقوقي قسريًا في ظروف غامضة.. اختفاء محامٍ وناشط في حقوق الإنسان    وجهاز الدولة: تلاوي وتقلعه .. بقلم: مجدي الجزولي    الكُوزْ السَّجَمْ .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    ممثل بنك أم درمان يقرُّ بتبعية البنك للجيش    الخارجية : لا إصابات بفيروس (كورونا) وسط الجالية بالصين    الخارجية : لا إصابات بفيروس (كورونا) وسط الجالية بالصين    الأهلي ينعش آماله بفوز صعب على النجم الساحلي بأبطال أفريقيا    أمير تاج السر : تغيير العناوين الإبداعية    مبادرات: هل نشيد نصباً تذكارياً له خوار ؟ أم نصباً رقمياً ؟ .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    الحل هو الحب .. بقلم: أحمد علام    قفزة كبيرة للدولار في سوق العملات الأجنبية    إعفاء (16) قيادياً في هيئة (التلفزيون والإذاعة) السودانية    أنا ما كيشه ! .. بقلم: الفاتح جبرا    إسرائيل الدولة الدينية المدنية .. بقلم: شهاب طه    الفاخر تنفي احتكارها لتصدير الذهب    الهلال يهزم بلاتينيوم الزمبابوي بهدف الضي ويعزز فرص تأهله للدور التالي في دوري الأبطال    تعلموا من الاستاذ محمود: الانسان بين التسيير والحرية .. بقلم: عصام جزولي    قتل الشعب بسلاح الشعب .. بقلم: حيدر المكاشفي    إصابة وزير الأوقاف في حادث مروري بالخرطوم    الشرطة: انفجار عبوة قرنيت بحوزة نظامي أدت لوفاته وأربعة اخرين وإصابة أكثر من خمسة وعشرين من الحضور بإصابات متفاوتة    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإستثمار بالبحر الأحمر.. إزالة المعوقات
نشر في الرأي العام يوم 16 - 03 - 2010


شهدت ولاية البحر الاحمر خلال السنوات الخمس الاخيرة تطورا كبيرا فى حجم الاستثمار بعد المحفزات والضمانات العديدة التى وفرتها حكومة الولاية للمستثمرين الاجانب والمحليين، بجانب توفر مجالات الاستثمار نفسها بالولاية نتيجة تمتعها بالطاقة والتعدين والسياحة والزراعة والثروة الحيوانية وصيد الاسماك، كما أسهم برنامج اعادة الهيكلة الاقتصادية الذى اتبعته حكومة الولاية من اصلاح مشروعات البنية التحتية من طرق وكهرباء ومخططات للاراضى الاستثمارية واصلاح المؤسسى والتشريعى من خلال انشاء وزارتى السياحة والاستثمار وإجازة قانون الاستثمار الذى جاء بحسب والى الولاية بانه لايفرق بين المستثمر الوطنى والاجنبى. كل هذه المحفزات دفعت المستثمرين خاصة العرب بقوة نحو الاتجاه الى مدينة الثغر حيث بلغ حجم الاستثمار العربى بالولاية حتى الآن ما يفوق ال (200) مليون دولار يتركز فى مشروعات السياحة والصناعة والاسماك. عموما ما شهدته الولاية من طفرة كبيرة فى البنى التحتية وتوفر المناخ الاستثمارى اغرى اتحاد اصحاب العمل السودانى لاول مرة بمشاركة الولاية فى عقد ملتقى استثمارى الاربعاء الماضى جاء تحت شعار (ولاية واعدة لشراكة ذكية) عدد المتحدثون فيه فرص الاستثمار بالولاية، لكنهم فى ذات الوقت لم يتناسوا بطبيعة الحال العقبات التى يمكن ان تعصف بالاستثمار بالولاية داعين حكومة الولاية الى ضرورة العمل على ايجاد المعالجات لها. والى البحر الاحمر محمد طاهر ايلا تعهد خلال مخاطبته الملتقى بمعالجة جميع الاشكالات التى تقف عائقاً امام المستثمرين من خلال تخفيض الضرائب والرسوم الجمركية وتوفير الاراضى التى اكد انه سيمنح المتر منها للمستثمر بحوالى (8) جنيهات، علاوة على معاملة كافة المستثمرين وفق قانون الاستثمار الولائى الذى لايفرق بين المستثمر المحلى والاجنبى من حيث الامتيازات ومنح الفرص الاستثمارية، واكد انه لتسهيل مهمة المستثمرين فى نقل البضائع والسلع وقعت الولاية عقودات لانشاء عدد من الطرق لذلك منها طريق لربط بورتسودان بمدينة السويس المصرية وآخر يربط الولاية عبر مدينتى سواكن وطوكر باريتريا، فضلاً عن بدء العمل فى ميناء جاف للحد من ظاهرة تكدس الحاويات بميناء بورتسودان، اضافة الى انشاء محجر لتهيئة واعداد الصادر بسواكن يستهدف (5) ملايين رأس من الماشية سنويا، كما عدد فى لقاء منفصل مع الاعلاميين المجالات الاستثمارية بالولاية التى حددها فى السياحة والصناعة والنقل البحرى والمشروعات الاستثمارية العقارية، مؤكدا ان الاولوية فى الاستثمار ستكون للقطاع الصناعى الذى قال انه انه بسبب توقف المصانع فقدت الولاية (10) آلاف وظيفة وتم تسريح العاملين بها، وتوقع الوالى ان تشهد ولايته نموا كبيرا فى الحركة التجارية عقب توقيع التعرفة الصفرية بين الدول العربية والكوميسا. من جانبه اكد سعود مامون البرير رئيس اتحاد اصحاب العمل السوداني ان الملتقى حقق الغاية المطلوبة منه بعد موافقة بنك السودان المركزى الالتزام بتمويل المشروعات الاستثمارية بالبحر الاحمر عبر محفظة تمويل تشارك فيها المصارف وصندوق الضمان الاجتماعى واتحاد اصحاب العمل السودانى ، بجانب الاتفاق مع الولاية على قيام المجلس الاعلى للاستثمار، واشاد البرير بموقف وزارة المالية والاقتصاد الوطنى التى اكدت دعمها لقيام كافة المشروعات التنموية بالولاية التى كانت المعوقات بها تشكل هاجسا كبيرا امام المستثمرين ، داعيا فى هذا الخصوص والى البحر الاحمر لضرورة معالجة جميع المعوقات الاستثمارية حتى لا تقف في وجه المستثمرين المحليين والاجانب، واعرب البرير عن امله فى ان تلقى التوصيات التى خرج بها الملتقى حيز التنفيذ على ارض الواقع. ووصف عثمان محمد احمد بابكر وزير الاستثمار بالبحر الاحمر الملتقى بانه من انجح الملتقيات الاستثمارية التى عقدت فى ولايته، إلا أنه فى ذات الوقت اعتبر ان حجم الاستثمار الاجنبى بالولاية لم يكن بقدر الطموحات لعدم توفر الضمانات الكافية للمستثمرين فى الماضى، لكنه قال ان الامتيازات الاستثمارية التى ستمنح للمستثمرين عقب الملتقى ستدفعهم الى الدخول فى المجال الاستثمارى بالولاية فى كافة المجالات، مشيرا الى دخول مستثمرين اجانب من دول الصين وتركيا ومصر للاستثمارات فى الاسمنت وانتاج اللحوم. وفى السياق دعا د. سليمان الحربى سفير دولة الكويت بالسودان ولاية البحر الاحمر الى ضرورة ازالة المعوقات التى تقف عقبة امام المستثمرين العرب حصرها فى الضرائب والرسوم الجمركية ، وتساءل الحربى عن المميزات التى يمكن ان تجعل من الولاية بيئة جاذبة للاستثمار، وأضاف هل توجد خصوصية فى دخول وخروج المستثمرين. وطالب هداب معتمد محلية القنب والاوليب بضرورة ايقاف التعدين بالزئبق والسيانيد وكافة المعادن التى رأى أنها سبب رئيسى فى تفشى الامراض بالولاية. وخرج الملتقى بجملة من التوصيات التى دعت الى تشجيع الاستثمار بالولاية وتعميم التجربة بالولايات منها تقديم الحوافز الضريبية للمستثمرين وازالة الازدواج الضريبى والاعفاء من الرسوم الولائية، وإزالة التعارض بين قوانين استخدام الأراضى، وتوفير المعلومات كافة عن مجالات التعدين بالولاية فى الذهب والنحاس والمعادن، وتنظيم التعدين فى الذهب العشوائى من خلال تقنين الممارسة، وضرورة قيام الحكومة الاتحادية بتمويل مشروعات البنية التحتية بالولاية من طرق ومياه وكهرباء، وإصدار قانون لحماية الطرق القومية من التحصيل العشوائى للرسوم، وتوحيد تعرفة وكلاء البواخر بدلاً عن التعرفات المتعددة التى تؤثر على تكلفة السلع الرئيسية كالسكر والحبوب، وإعادة تأهيل الناقل الوطنى البحرى.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.